بعد خمس سنوات ظفار يحقق الكأس الغالية

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏28 ديسمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    28/12/2011


    [​IMG]

    صلالة – عادل البراكة:-- أخيرا وبعد طول انتظار منذ عام 2006 حقق زعيم الأندية العمانية لقبه الثامن ليعود بذلك مجددا لمعانقة الذهب لم لا؟ وهو الأفضل والأبرز بانجازاته وتاريخه في تحقيق الألقاب فعلى ملعب استاد السعادة الرياضي الذي جلب السعادة لظفار بتحقيق الكأس الأربعين الغالية عن جدارة واستحقاق بعدما تغلب على شقيقه الاتحاد بهدف علي سالم والذي علينا ألا نبخس حقه فيما قدمه من مستوى راق وكان أحد المسببات بإقامة نهائي كأس جلالته لكرة القدم لأول مرة في محافظة ظفار الذي شهد حضورا كبيرا من قبل جماهير محافظة ظفار اكتظت بهم مدرجات استاد السعادة وبلا شك كانت جماهير ظفار التي سهرت لغاية وقت متأخر من يوم أمس هي الأسعد بتحقيق اللقب والتي كان حضورها مجيدا من خلال التشجيع المتواصل والشعارات الحمراء والبيضاء التي تزينت بها مدرجات الاستاد كأس الـ40 ظفراوية خالصة بعدما حط رحاله أخيرا في خزائن القلعة الحمراء بعد تحقيق اللقب الرابع خلال الأعوام من 1999 و2004 و2006 و2011م.
    بالرغم من المستوى المتوسط الذي حملته المباراة إلا أن مباريات الكؤوس دائما ما تفتقر إلى المستوى المطلوب وحقيقة ما يميز المباراة الحضور الجماهيري الكبير والزخم الإعلامي الذي صاحب المباراة والتنظيم الرائع من قبل اللجنة المنظمة للحدث كذلك لانبخس حق الجهات الأخرى كشرطة عمان السلطانية واتحاد الكرة ووزارة الشؤون الرياضية ممثلة في دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة ظفار وتلفزيون السلطنة ممثلا في البرنامج الثاني ووزارة الصحة والجهات الأمنية الأخرى التي كان لها الدور البارز في إنجاح هذا العرس الرياضي الكبير.

    الصيعري.. يشيد بالتغطية الأمنية والإعلامية والتنظيمية

    أشاد عوض بن محمد الصيعري مدير دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة ظفار بالتنظيم الممتاز والاستثنائي الذي أشاد به الجميع لنهائي كأس جلالة السلطان قابوس المعظم لكرة القدم الذي جمع فريقي نادي ظفار والاتحاد لأول مرة في محافظة ظفار على ملعب استاد ملعب السعادة الرياضي مشيراً إلى أنه ما كان ليخرج اللقاء بهذا الشكل الرائع لولا تكاتف الجهات الحكومية والخاصة بالمحافظة لإنجاح هذا اللقاء معبرا في هذا السياق عن شكره لمكتب وزير الدولة ومحافظ ظفار وعلى رأسهم معالي الشيخ الوزير وشرطة عمان السلطانية ووزارة الإعلام ووزارة الصحة والاتحاد العماني لكرة القدم وكافة الجهات الحكومة والخاصة المساندة لهذا الحدث الوطني أو الرياضي الكبير على الجهود التي بذلت في سبيل إنجاح هذا العرس الرياضي الذي يعد الأغلى على مستوى كرة القدم العمانية وخص مدير الدائرة وكافة وسائل الإعلام بالسلطنة بالشكر الجزيل لدورها المجيد لإعطاء هذه المناسبة الزخم الإعلامي الذي يليق بها خاصةً وان المنافسة لأول مرة تقام خارج محافظة مسقط وكان شرف كبير بمحافظة ظفار أن تكون الأولى في استضافة نهائي الكأس وأن يكون قطبا المباراة النهائية فريقين من المحافظة.
    وأشاد الصيعري بالمستوى الفني الرفيع الذي ظهر به لاعبو الفريقين عكس بكل فخر ما وصلت إليه كرة القدم في السلطنة من رقي وازدهار في ظل العهد الزاهر لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم - حفظه الله ورعاه -.
    كما أشاد بالحضور الجماهيري المجيد والكبير رغم تحفظ البعض من القدوم إلى استاد السعادة الرياضي نتيجة لحكم مسبق من قبلهم بعدم وجود أماكن شاغرة في المدرجات ولكن كان لحسن التنظيم والالتزام بالنظام العام الدور الأكبر في استمتاع الجماهير بهذه المناسبة الرياضية خاصة وإنها تحمل اسم صاحب الجلالة السلطان - حفظه الله ورعاه -.
    وهنأ الصيعري كافة الرياضيين بمحافظة ظفار على التوجيهات السامية بزيادة القدرة الاستيعابية لمجمع السعادة الرياضي كما تقدم بالشكر إلى معالي المهندس علي بن مسعود السنيدي وزير الشؤون الرياضية على الاعتماد النهائي لتصاميم اتساع مجمع السعادة الرياضي الذي سوف يلبي مستقبلا كافة احتياجات الشباب.
    وقال: نبارك لظفار هذا الإنجاز و(هاردلك) للاتحاد الذي كان له الدور الأبرز في اقامة هذا الحدث في محافظة ظفار والذي قدم مع شقيقه ظفار مستوى راقيا أشاد به الجميع وإن شاء الله تتوالى الإنجازات لأندية المحافظة في مختلف المسابقات.

    بدر الرواس: مكافآت مجزية تليق بهذا الانجاز

    أكد بدر بن علي الرواس رئيس مجلس ادارة نادي ظفار بأنه سوف يتم رصد مكافآت مجزية لأبطال هذا الانجاز وبما يتناسب مع هذا الانجاز والحدث الرياضي الكبير الذي يحمل اسما غاليا علينا جميعا مضيفا بأننا في طور الترتيبات لإقامة احتفالية كبيرة تليق بهذا الانجاز الذي تحقق بتكاتف الجميع في القلعة الحمراء.
    وقال: نبارك لجماهير ومنتسبي وعشاق نادي ظفار بهذا الانجاز والذي يؤكد على أن ظفار يعتبر الرقم الصعب في هذه المسابقة والمسابقات الأخرى ونشكر جماهيرنا الوفية التي كانت خير سند لنا في مشوار الفريق خصوصاً في هذه المباراة ونقدم شكرنا لأعضاء اللجنة الاستشارية وعلى رأسها معالي المستشار عبدالعزيز بن محمد الرواس الرئيس الفخري للنادي الذين كان لهم الدور الكبير في تحقيق هذا الانجاز من خلال دعمهم اللامحدود ماديا ومعنويا.
    وأضاف: نعد جماهيرنا الوفية بأننا سوف نحافظ على مواصلة تحقيق الانجازات وأن نكون دائما في صلب المنافسة في مختلف المسابقات وان شاء الله سيكون ظفار دائما في الطليعة.

    خالد باحجاج:إنجاز طال انتظاره

    أكد خالد بن عبدالله باحجاج بان الانجاز الذي تحقق قد طال انتظاره ولله الحمد بتكاتف الجميع حققنا الانجاز الذي لن يكون الأخير بإذن الله كون ظفار يحمل طموحا لا حدود لها دائما ما يطمح أن يكون في الطليعة حيث أن شعار ظفار دائما ما يطمح أن يكون في الطليعة وهنا أحب أن أتقدم بالشكر الكبير للجهاز الفني والإداري واللاعبين المجيدين الذين قدموا دروسا في فنون الكرة ومستوى رائعا بالرغم من وجود عدد كبير من اللاعبين الشباب كانت لهم إضافة وحضور رائع سيكون لهم مستقبل مشرق سواء مع ظفار أو مع منتخباتنا الوطنية.
    وقال: هذا الإنجاز ستقابله مكافأة مجزية لأبطال هذا الانجاز ونحن بصدد اقامة احتفالية كبيرة تليق بهذا الانجاز خاصة وأنه يحمل ميزة وهي اقامتها لأول مرة في محافظة ظفار والذي شهد زخما كبيرا من قبل جماهير المحافظة وهنا يجب ان نشيد بالتنظيم الجيد والشكر موصول لجميع الجهات التي ساهمت في انجاح الحدث كما نتقدم بالشكر الكبير لمعالي المستشار عبدالعزيز بن محمد الرواس الرئيس الفخري للنادي ولجميع أعضاء اللجنة الاستشارية ولكل من ساهم في تحقيق الإنجاز.

    خالد الرواس:نهدي الإنجاز لجماهيرنا

    قال خالد بن سعيد الرواس عضو مجلس الإدارة ورئيس جهاز الكرة بنادي ظفار في البداية أبارك لظفار الكأس وأقول لاخواني اللاعبين كنتم على قدر المسؤولية في حمل لواء هذا النادي وتحقيق أهدافه وأيضا أقول لنادي الاتحاد (هاردلك) هذه كرة القدم مكسب وخسارة وقدمتم فريقا سيكون له حضور مستقبلا وتحترمه جماهير السلطنة عامة والمحافظة خاصة وأتمنى أن أرى نادي الاتحاد في دوري عمانتل وذلك لإثراء الدوري لما يمتلكه هذا الفريق من إمكانيات مجيدة.
    وأضاف: الحمد لله رب العالمين على التتويج بالكأس الغالية وهي ذو طعم خاص كونها حصلنا عليها لأول مرة وهى تقام على أرض المحافظة بولاية صلالة وأيضا هي الثامنة وبذلك عادلنا نادي فنجاء في عدد مرات الحصول على الكأس الغالية ونبارك لجماهير ظفار الوفية التي كان لها الدور الأكبر في تحفيز الفريق لتحقيق الكأس وأتقدم أيضا بالشكر الجزيل لمعالي المستشار عبدالعزيز بن محمد الرواس الرئيس الفخري للنادي على دعمه اللامحدود ومتابعته الدائمة للنادي والفريق والذي كان له الدور الأكبر في تحقيق النادي للانجازات كما نبارك لأعضاء اللجنة الاستشارية بالنادي من شيوخ وأعيان والذين كان لهم دور كبير في تحقيق هذه الكأس الغالية سواء كان ماديا أو معنويا وأهدي هذه البطولة الغالية لكل من تعب وثابر وصبر وتحمل النقد وحمل العبء الثقيل ولمدة خمس سنوات ومع هذا كله لم يدخل اليأس في قلبه وأقول شكرا للشيخ بدر بن علي الرواس رئيس النادي وتستحق بوعلي الكأس أنت وجميع أعضاء مجلس الادارة والجهاز الفني والإداري وكل عام وظفار من انجاز لآخر.

    حامد عبدالرزاق: فوز مستحق ونهديه لجماهيرنا

    فيما قال حامد عبدالرزاق مدرب الحارس بنادي ظفار بان الفوز الذي تحقق ما هو إلا فوز مستحق حيث قدم الفريق مستوى استحق على أثره الفوز بلقب أغلى الكؤوس كأس السلطان ـ حفظه الله ورعاه ـ مضيفا بان هذا الإنجاز أتت بعد طول انتظار وبتكاتف الجميع ونقدم شكرنا الكبير للشيخ بدر بن علي الرواس رئيس نادي ظفار ولجماهيرنا الوفية التي وقفت مع الفريق وكان لها الدور الكبير فيما تحقق مضيفا بان المشوار والانجازات ستتواصل من خلال تحقيق لقب الدوري إذ قال: مشوار الكأس انتهى وعلينا التفكير في الدوري الذي ستكون له حسابات خاصة من قبل مجلس الإدارة والجهاز الفني والإداري للفريق وإن شاء الله سيعمل الجميع على تحقيقه.

    أحمد الحداد:انجاز تحقق بتكاتف الجميع

    قال أحمد بن سالم الحداد المشرف على الفريق الكروي الأول بان الإنجاز تحقق بتكاتف الجميع من أعضاء شرف النادي ومجلس إدارة وجهاز فني وإداري ولاعبين والجماهير الوفية التي لن نوافيها حقها كونها كان لها الدور البارز في تحقيق الفوز بهذا اللقب الغالي على الجميع.
    وأضاف: نشكر معالي المستشار عبدالعزيز بن محمد الرواس الرئيس الفخري للنادي وأعضاء شرف النادي وشكر خاص للشيخ بدر بن على الرواس هذا الرجل مهما قدمنا له من شكر فلن نوافيه حقه فقد أخذ على عاتقه الكثير ويستحق هذا الإنجاز.

    قالوا عن الحدث

    خميس بن محمد البلوشي مدير البرنامج الثاني قال: أولا أبارك هذا اللقب الكبير لنادي ظفار.. والمباراة كانت أفضل فنيا في الشوط الثاني وخبرة ظفار رجحت الكفة رغم محاولات الاتحاد الذي لم يظهر بمستواه المعروف.. الحدث كان رائعا داخل الملعب حيث الحضور الجماهيري للفريقين والترتيبات الجميلة من كل الجهات... اثبت الجميع في هذا الحدث أهمية وإمكانية نقل المباراة النهائية إلى المحافظات الأخرى فالجميع يتشرف باحتضان هذه المناسبة الكبيرة.. شكرا لكل من ساهم في نجاح نهائي الكأس ومبروك اللقب الثامن لظفار وأتمنى في المقابل أن يستمر نادي الاتحاد في عطائه وان تواصل الإدارة والجماهير دعمها للفريق فخسارة النهائي لاتعني النهاية للفريق الأخضر. فيما قال المذيع خالد بن محمد الشكيلي بان مباراة شهد شوطها الأول مستوى ضعيفا بينما كان تحسن الأداء من خلال الشوط الثاني ارتقى إلى المتوسط مضيفا بان فريق الاتحاد لم يكن بالفريق السهل حيث قدم مستوى مرضيا والخبرة والتجربة هي من رجحت كفة ظفار وقال.. الحضور والتفاعل الجماهيري كان جيدا للغاية مما كان قرار إقامة المباراة في محافظة ظفار قراراً صائبا.. لذا أن تنظيم المباراة كان مثاليا وهنا أود الإشادة بجهود المنظمين من وزارة الشؤون الرياضية والاتحاد العماني وشرطة عمان السلطانية وكافة الجهات الأمنية وكذلك وزارة الصحة على دورهم الايجابي في إنجاح الحدث.
    بينما قال أحمد الحبسي رئيس لجنة المسابقات باتحاد الكرة : ان المباراة كانت مثيرة بالحضور الجماهيري الأحمر والأخضر وبياض المنصة الرئيسية رسم لوحة لعلم السلطنة على جنبات استاد السعادة فكان عرساً عمانياً كروياً بالصبغة الظفارية الأصيلة فشكراً لكل أبناء محافظة ظفار.
    وأضاف: هنا لا يمكننا أن نبخس حق من ساهم في إنجاح هذا الحدث الرياضي الكبير ولزاما علينا أن نقدم لهم كلمة شكر فشكرا لرجال الأمن والصحة ووزارة الشؤون الرياضية واتحاد الكرة والقائمين على مجمع السعادة الرياضي وكل من ساهم في إنجاح هذا العرس الذي يحمل اسما غاليا علينا جميعا.
    مسيرات

    نظم نادي ظفار عصر أمس مسيرات بمناسبة الفوز بالكأس الغالية وطافت أرجاء ولاية صلالة كما قامت بزيارة منزل معالي المستشار عبدالعزيز بن محمد الرواس الرئيس الفخري للنادي وشيوخ وداعمي النادي الذي كان لهم دورايجابي لما تحقق من إنجاز حيث طافت جماهير ومحبو النادي بعد انتهاء المباراة شوارع ولاية صلالة إلى وقت متأخر من صباح الأمس فرحين ومستبشرين بهذا الانجاز الذي طال انتظاره منذ عام 2006م.
     
  2. ولد المرخانية

    ولد المرخانية ¬°•| عضو مميز |•°¬

    السلام عليكم
    يستاهل الزعيم البطولة وأنا من مشجعي ظفار وأتمنى يضمو بطولة الدوري وياهم
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة