بحث احتياجات ولاية نخل من الخدمات

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏15 ديسمبر 2011.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    15/12/2011


    مطالبات بمجمع صحي ورصف طرق وتطوير قرى سياحية -
    نخل- سعود الحضرمي:-- التقى سعادة الشيخ هلال بن حمدان الحجري محافظ جنوب الباطنة، بشيوخ ورشداء وأعيان ولاية نخل بحضور سعادة الشيخ هلال بن سالم بن علي البوسعيدي والي نخل وسعادة سالم بن عبدالله البريكي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية نخل.
    وقد تحدث سعادة الشيخ هلال بن حمدان الحجري محافظ جنوب الباطنة عن أهمية التعرف عن كثب على أهم احتياجات الولاية من الخدمات، شاكرا ومقدرا حضور المشايخ وحرصهم على مناقشة مثل هذه المواضيع التنموية، مشيرا إلى جهودهم وتعاونهم مع مختلف الجهات الحكومية. كما بارك سعادته للأهالي إعلان المناقصة الاستشارية لمشروع ازدواجية طريق بركاء- وادي المعاول- نخل والذي يخدم عدة ولايات بالمحافظة ومن شأنه أن يقلل الحوادث المرويرة، مؤكدا أنه سيتم متابعة الخطوات والدراسة أولا بأول من قبل المختصين.
    كما أكد على أنه سيتم طرح كافة ملاحظات الأهالي ومطالبهم التنموية والخدمية على مديري عموم المحافظة، خلال الاجتماع معهم. كمانوه سعادته إلى متابعته شخصيا وبجهود من سعادة الشيخ والي الولاية لما وصل إليه مشروع تطوير متنزه عين الثوارة السياحي عبر الزيارة الميدانية التي تمت بحضور عدد من المسؤولين بوزارة السياحة. مؤكدا بأن الوزارة ماضية في تنفيذ الدراسة الاستشارية وفقا للخطة الزمنية المحددة، كما سيتم توفير بعض البدائل الخدمية في الوقت الحالي حتى البدء بتنفيذ المشروع. كما قامت اللجنة بالوقوف على احتياجات قلعة نخل من الخدمات السياحية.
    وخلال اللقاء تم فتح باب النقاش بين الحضور حيث تحدث سعادة سالم بن عبدالله البريكي عضو مجلس الشورى بولاية نخل عن عدد من مطالب الأهالي في مختلف قرى الولاية منهاخدمات رصف الطرق الداخلية، والخدمات الصحية، خاصة طريق وادي مستل ومطالب الأهالي باستكمال المتبقي منه إلى قراهم والإعلان عن المرحلة القادمة للمشروع. وطريق الأبيض العقدة والأبيض الرستاق وباقي قرى الولاية.
    بعد ذلك طرح الحضور العديد من المطالب الأساسية فيما يتعلق بخدمات البنية الأساسية كالطرق و المدارس والمجمع الصحي، وتطوير بعض القرى السياحية بالولاية.إضافة إلى خدمات تتعلق بالإسراع في إنهاء التعويضات العينية لمشاريع تم انجازها منذ سنوات، وأخرى تتعلق بتأخر مواضيع المراجعين في المديرية العامة للإسكان، و نقص الإمكانات البلدية والمعدات مما يحول دون وصول الخدمات إلى بعض القرى البعيدة في الوقت المناسب. خاصة فيما يتعلق بشق الطرق الترابية و تأهيلها. وقد أجاب سعادة الشيخ المحافظ عن جميع تساؤلاتهم، مؤكدا بأنه سيتم متابعتها أولا بأول، ومقدرا لهم تعاونهم المتواصل.
     

مشاركة هذه الصفحة