مسيرة ولاء وعرفان بالرستاق

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏15 ديسمبر 2011.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    15/12/2011


    الرستاق– سعيد بن صالح السلماني:-- خرج عشرات من المواطنين من أهالي ولاية الرستاق صباح أمس في مسيرة ولاء وعرفان للمقام السامي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم– حفظه الله ورعاه– بمناسبة الأوامر السامية لإنشاء جسر يربط قرى وادي بني هني بالرستاق، بدأت المسيرة من قرية الحويل بوادي بني هني ولمسافة 600 متر بحضور نائب والي الرستاق بنيابة الحوقين الشيخ حمد بن سيف بن حمد الجساسي وبمشاركة عدد من طلاب المدارس وعدد كبير من أهالي الولاية وفرق الفنون التقليدية بوادي بني هني.

    تسهيل كافة الصعوبات

    يقول مهنا بن عمر بن مبارك الصلطي احد منظمي هذه المسيرة: إن هذه المسيرة جاءت تعبيرا عن فرحة الأهالي بالأوامر السامية التي تمثلت في إنشاء جسر يربط جميع قرى وادي بني هني مما يجعل تلك القرى على تواصل بكل سهولة ويسر ويسهل كافة الصعوبات وخرج الأهالي تعبيرا عن امتنانهم لصاحب الجلالة حيث نظل نسير في تطوّر وتقدّم ورخاء بإذن الله تحت قيادته الحكيمة. ولنكمل بناء عمان مع قائدنا العظيم حفظه الله ورعاه.
    وأضاف إن هذه المسيرة تأتي كذلك للخدمات الجليلة التي تقدمها حكومة صاحب الجلالة التي سوف تساهم في إثراء الحركة السياحية بشكل كبير في تلك القرى التابعة لوادي بني هني والقرى القريبة منها. وأضاف إن هذه المسيرة تأتي كذلك تعبيرا عن المنجزات الكبيرة التي تحظى بها ولاية الرستاق وهذا دليل على الاهتمام الكبير من المقام السامي بما يخص تسهيل الخدمات التي تتعلق بالطرق والتنقل بين القرى.

    الأوامر الطيبة

    يقول إبراهيم بن عمر بن مبارك الصلطي: شاركنا في هذه المسيرة لنعبّر عمّا في قلوبنا، فجلالة السلطان قائد لا مثيل له وهي نعمة يجب الشكر عليها. وان هذه الأوامر الطيبة ليست بغريبة على قائد هذه البلاد لذا خرجنا في هذه المسيرة لنؤكد ولاءنا وعهدنا لصاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم الذي بنى ووعد ونفّذ، ونحن سنظل يدا بيد مع هذا القائد العظيم نحو التطوير والتعمير. وجاءت هذه المسيرة تعبيرا عن المحبة والعرفان لصاحب الجلالة، وأن بلدنا سيظل رمزا للولاء للقائد المفدّى حفظه الله ورعاه.

    أبقاك الله ذخرا

    وقال مبارك بن ربيع الصلطي: شعوري لا يوصف في المسيرة، ونحن نعبّر للقائد الوفي في هذه المسيرة عن حبّنا وولائنا له، فقد تربّينا على نعمة عظيمة في ربوع هذا البلد الغالي تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة وعلينا أن نحافظ على هذه النعمة ومسيرتنا هذه تأكيد لهذه المشاعر وسنظل نردد «أبقاك الله ذخرا لنا يا قابوس» وأشكر صاحب الجلالة- حفظه الله وأبقاه- على المنجزات التي تحققت سواء لأهالي ولاية الرستاق أو كافة محافظات وولايات السلطنة بشكل عام.

    تعبيرنا عن المنجزات

    ويقول ياسر بن عمر الصلطي الذي حضر مسيرة الولاء والعرفان ليعبّر عن حبّه وولائه قائلا: أقلّ شيء يمكن أن نفعله اليوم في هذه المسيرة تعبيرنا عن المنجزات التي تحققت على هذه الأرض الطيبة وهذا يدل على حكمة صاحب الجلالة الذي يسعى جاهدا لجعل عمان في مقدمة الدول في كل القطاعات ويدل هذا كذلك على ترابط وتكاتف المواطنين للتعبير عن حبّ القائد المفدّى- حفظه الله ورعاه- ودامت عمان في عز وفخر تحت قيادته.
     

مشاركة هذه الصفحة