بلدية مسقط تتوج بجائزتي أفضل مؤسسة متطورة الكترونيا وأفضل خدمة للاتصالات المتنقلة (آي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏14 ديسمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    ضمن جوائز السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الحكومية الإلكترونية 2011
    بلدية مسقط تتوج بجائزتي أفضل مؤسسة متطورة الكترونيا وأفضل خدمة للاتصالات المتنقلة (آي مسقط)
    سلطان الحارثي:18 خدمة الكترونية تقدمها بلدية مسقط تسهيلا للإجراءات
    الجوائز حافز للمزيد من التطوير في الخدمات الالكترونية،ومستمرون في تحسين الأداء بدقة وسرعة أكبر في الإنجاز
    الزدجالي : الجوائز تأتي تتويجا لجهود العطاء المتواصل ،ورسالة شكر لكل من قدم جهدا في هذه الانجاز
    سالم الكلباني:تشكيل فريق مختص بكوادر عمانية،وتقديم خمس فئات خدمية للمشاركة في المسابقة من أصل عشر فئات
    عبدالله الصواعي:الجاهزية الالكترونية تقدم حزم من الخدمات المرموقة للمستفيدين

    حققت بلدية مسقط إنجازا جديدا هاما يضاف إلى سلسلة إنجازاتها المتواصلة حيث توجت البلدية بجائزتين مرموقتين ضمن مسابقة جائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الحكومية الالكترونية للعام 2011 م،الجائزة الأولى جاءت عن فئة "أفضل مؤسسة متطورة الكترونيا (الجاهزية الالكترونية)" والجائزة الثانية عن فئة "أفضل خدمة الكترونية ـ للاتصالات المتنقلة (آي مسقط)" وذلك في حفل إعلان الجوائز الذي أقيم مؤخرا تحت رعاية صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد في القاعة الكبرى بالمركز الثقافي بجامعة السلطان قابوس.
    وقد تم اعتماد 23 مؤسسة حكومية لاستيفائها شروط المشاركة في هذه الجائزة بإجمالي 44 مشروعاً،تم توزيعها على مختلف فئات الجاهزة،حيث شاركت بلدية مسقط في خمس فئات من أصل عشر، وحصدت على جائزتين.
    * مشروعات متواصلة رائدة
    وحول هذا الإنجاز صرح سعادة المهندس سلطان بن حمدون الحارثي رئيس بلدية مسقط بأن البلدية أولت اهتماما بارزا للمشاركة في هذه الجائزة والتي تشرف اقترانها باسم حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتعد هذه الجوائز شرفا كبيرا ودافعا لبلدية مسقط للمضي قدما في تطوير أداءها في مجال تبسيط الإجراءات واستخدام التقنيات الالكترونية لتقديم أفضل الخدمات المقدمة للجمهور.
    وأشار سعادته إلى أن عدد الخدمات الالكترونية التي تقدمها بلدية مسقط بلغ ( 18) خدمة متنوعة وذلك تلبية للدعوة السامية من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لتسهيل وتبسط الإجراءات،وأعطت المواطنين دورا بارزا في إدارة شؤون المدينة،وسوف تبذل البلدية قصار جهدها لتوفير كافة السبل الرقمية للمستفيدين والحرص على توظيف التقنيات العصرية في شتى مجالات العمل البلدي ، متطلعين للدخول في المنافسات القادمة بحزم من التقنيات المتطورة والمشروعات الرائدة.
    وأضاف سعادته بأنه سيتم لاحقا الإعلان عن خدمات الكترونية جديدة في إطار توجه الحكومة للتوسع في استخدام الحكومة الالكترونية والتحول إلى مجتمع رقمي قائم على المعرفة وتنمية القدرات.
    وأكد سعادة المهندس رئيس بلدية مسقط بأن فوز البلدية بالجائزتين يأتي انطلاقا من كونها إحدى المؤسسات الرائدة في مجال تقديم الخدمات الالكترونية للجمهور ، ويعكس بوضوح اهتمامها بمواكبة الحياة العصرية والاستفادة من التقنيات والبرامج الحديثة في إنجاز أعمالها وتقديم خدماتها وتطويرها مقدما شكره على الجهود التي تبذلت في تنظيم هذه الجائزة.
    إعداد مسبق ومتقن للمنافسة
    وأوضح خالد بن داود الزدجالي نائب مدير عام إدارة نظم المعلومات ببلدية مسقط بأن البلدية سعت بخطى حثيثة في الإعداد المسبق والمتقن للدخول في هذه المنافسة على جوائز هذه المسابقة المرموقة،وأنه لشرف كبير أن تتوج هذه المساعي بجائزتين على مستوى السلطنة،وقد شاركت بلدية مسقط بخمسة مشاريع في هذه الجائزة، وتم تكوين فريق مختص في البلدية للإعداد لهذه المشاركة.
    وأشار خالد الزدجالي إلى أن الجائزتين إضافة جديدة وهامة إلى سجل البلدية الحافل بالانجازات،معربا عن سعادته البالغة وحفاوة تقديره لسعادة المهندس سلطان بن حمدون الحارثي رئيس بلدية مسقط على دعمه المتواصل لتطوير البرامج والتقنيات التي تعزز من كفاءة تقديم الخدمات الالكترونية مشيدا بتضافر جهود مجموعة من الكفاءات العمانية العاملة في مجال نظم المعلومات بالبلدية،مقدما كل الشكر والتقدير لجميع من ساهم وقدم مساندة أو فكرة أوجهدا في هذه الانجاز.

    * كوادر مختصة لتحسين الأداء
    وحول هذه المشاركة قال سالم بن سعيد الكلباني تخصصي أول مشاريع بإدارة نظم المعلومات رئيس الفريق المكلف للمشاركة بالجائزة:تم تكوين فريق مختص في البلدية للإعداد لهذه المشاركة، وقد قام الفريق بالعمل على إجراء بعض التحسينات والتطورات على المشاريع والخدمات المشاركة لتحسين أداء هذه الخدمات بما يتماشى مع المعايير العالمية الموضوعة للجائزة، حيث أجرى الفريق بعض التعديلات للفئات الخمس المشاركة وتقيمها وذلك لضمان توفر المعايير والاشتراطات اللازمة للدخول في المنافسة،بما تتيحه من أداء مريح وسهل للتصفح أو المشاركة أو استخدام الخدمات المتوفرة،وحول مشاركة البلدية في فئة أفضل مؤسسة متطورة الكترونيا فقد أجرت البلدية بعض التحسينات لرفع مستوى الجاهزية الإلكترونية لبلدية مسقط، كتوفير بعض الخدمات الإلكترونية مثل أمكانية إجراء عملية الدفع الإلكتروني عبر الإنترنت لبعض خدمات البلدية، إضافة إلى إجراء بعض التعديلات على السياسات والإجراءات ذات الصلة بتكنولوجيا المعلومات.
    * أفضل مؤسسة متطورة الكترونيا ( الجاهزية الالكترونية )
    وأوضح سالم الكلباني بأن بلدية مسقط تخدم ما يقارب 776 ألف من سكان محافظة مسقط، والخدمات التي تقدمها البلدية تعتبر مهمة وتمس حياتهم اليومية،ومن المهم أن تكون الخدمات التي تقدمها البلدية جاهزة ومتكاملة ومن ضمنها الخدمات المساندة كالخدمات الالكترونية.
    واتخذت بلدية مسقط عدة تدابير لرفع مستوى الجاهزية الإلكترونية بما في ذلك تطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات وربطها بالشبكة الحكومية الموحدة، إضافة إلى تعزيز البوابة على الشبكة العالمية ، وتنفيذ تطبيقات الخدمات الإلكترونية للعديد من الخدمات التي تقدمها للمواطنين (كتطبيق نظام إدارة خدمة العملاء وخدمات الرسائل النصية القصيرة والخدمات الإلكترونية الذاتية عبر البوابة)، فضلا عن النظم المالية وإدارة الموارد البشرية وغيرها من الأنظمة الإلكترونية المتكاملة.
    * أفضل خدمة الكترونية ـ للاتصالات المتنقلة (آي مسقط )
    تقوم بلدية مسقط بجهد كبير في مواكبة التقنيات الحديثة وذلك للتزايد المتسارع في أعداد المستخدمين وتحولهم إلى الاستفادة من تطبيقات الهواتف الذكية.
    ويعد تطبيق "آي مسقط" جزء من إستراتيجية بلدية مسقط في توظيف الهواتف النقال في خدمة العمل البلدية ، وتعتبر هذه الخدمة واحد المبادرات الجديدة التي تضمن توفير وسيلة سهلة وميسرة للحصول على خدمات البلدية.
    وأوضح رئيس الفريق المكلف للمشاركة بالجائزة بأن الأهداف الرئيسية لتقنية ( آي مسقط) يمكن تلخيصها في النقاط التالية:توفير وسائل مريحة للمواطنين للوصول إلى خدمات بلدية مسقط،وتعزيز سبل التواصل بين بلدية مسقط والمقيمين في محافظة مسقط وتكوين منظومة تواصل متبادلة،وتمكن بلدية مسقط من الحصول على معلومات وإحصائيات أكثر تسهم في ضمان تقديم خدمات أفضل مستقبلا.
    * خدمات ( آي مسقط )
    إن تطبيق الهواتف الذكية "آي مسقط" يتيح للمستخدم الاستفادة من الخدمات التالية : خدمة شراء تذاكر مواقف المركبات:وهي خدمة توفر واجهة سهلة تسهل الاستفادة من خدمة الرسائل النصية القصيرة،وخدمة "أين أوقفت سيارتي؟ ":وتعد خدمة تساعد المستخدم على معرفة الموقع الذي قام بإيقاف سيارته من خلال خارطة يتم إرسالها إليه , وذلك بالنسبة للمستخدم الذي قام بشراء تذكرة الوقوف من خلال آي مسقط،وخدمة رأي المستخدم:وهي تمكن المقيمين في محافظة مسقط من إرسال ملاحظاتهم وآرائهم مرفقة بصور توثق شكواهم وتعليقهم حولها مع ذكر العنوان أو موقع المشكلة الى بلدية مسقط, وستتم بعد ذلك دراسة هذه الشكاوى والإجابة عليها.
    الخدمات:خدمة تتيح للمقيمين في محافظة مسقط معرفة حالة الطلبات التي قاموا بتقديمها للبلدية وذلك عبر إرسال رسالة نصية قصيرة تحتوي على رقم الطلب باستخدام واجهة سهلة الاستخدام.

    الملف الشخصي: يعرض تفاصيل الدخول إلى تطبيق آي مسقط بالإضافة إلى معلومات الاتصال الخاصة بالمستخدم, كما يسمح للمستخدم بتعديل هذه البيانات.
    ولمزيد من التفاصيل حول خدمة ( آي مسقط ) وكيفية التعامل مع كل خدمة يمكن للمستخدم التعرف على ذلك من خلال الرابط الالكتروني الخاص http://www.mm.gov.om/imuscat/a/index.html
    * الموقع مدعم بأنظمة متكاملة وفورية
    وصرح عبدالله بن سالم بن خميس الصواعي رئيس قسم الانترنت ببلدية مسقط عضو الفريق المكلف بالمشاركة في الجائزة بأن الجاهزية الالكترونية والأنظمة المتوفرة بالبلدية ساعدتنا في تقديم العديد من الخدمات الالكترونية للجمهور ويعتبر بعضها مميز من حيث التكاملية والفورية في الحصول على الخدمة الالكترونية مثل : خدمات إباحات البناء وخدمات تصاريح مواقف المركبات والتي يستطيع المستفيد من خلالها الحصول عليها دون تكبد عناء مراجعة صالات المراجعين بالبلدية،حيث بالإمكان تقديم طلبات الخدمة ودفع الرسوم واستلام الخدمة بعضها مباشرة الكترونيا بدون تدخل موظف البلدية.

    المرجع : جريدة الوطن
     

مشاركة هذه الصفحة