خالد البوسعيدي يفتتح ندوة الإدارة بالأهداف وتحقيق النتائج للإدارة العليا

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏12 ديسمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    تستهدف مديري العموم ومن في حكمهم بديوان البلاط السلطاني
    خالد البوسعيدي يفتتح ندوة الإدارة بالأهداف وتحقيق النتائج للإدارة العليا
    مدير عام التطوير الاداري: 65 فرصة تدريب سنويا متوسط الفرص التدريبية خارج السلطنة لموظفي وحدات الديوان
    تغطية ـ هاشم الهاشمي:افتتح معالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني صباح أمس فعاليات ندوة الإدارة بالأهداف وتحقيق النتائج للإدارة العليا والتي تنظمها المديرية العامة للتطوير الإداري بديوان البلاط السلطاني بالتعاون مع مركز الأعمال الأوروبي للتدريب والتطوير الإداري وتستمر ثلاثة أيام وذلك بفندق كراون بلازا، بحضور عدد من المسئولين بديوان البلاط السلطاني.
    تضمن برنامج افتتاح الندوة كلمة ألقاها الشيخ هلال بن حمد الكلباني مدير عام التطوير الإداري بديوان البلاط السلطاني أشار فيها إلى أن عقد هذه الندوة يأتي بناء على حرص ديوان البلاط السلطاني بتنمية الموارد البشرية ورفع قدراتها العلمية تماشيا مع النهج السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ الذي يولي الموارد البشرية الاهتمام الكبير وتوفير مختلف الوسائل لتطوير أدائها وتحفيز طاقاتها وإمكاناتها وتحسين كفاءتها العلمية والعملية والذي هو أساس التنمية الحقيقة.
    وأضاف بأن القانون الخاص بنظام الموظفين بديوان البلاط السلطاني نص على ان التدريب واجب وظيفي على جميع الموظفين بكافة مستوياتهم الإدارية وفقا لمتطلبات العمل، مشيرا إلى ان هذه الندوة تدور أهدافها ومحاورها حول طبيعة العمل الإداري للإدارة العليا من حيث التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة واتخاذ القرار وكذلك الإدارة بالأهداف والتفويض والمشاركة في اتخاذ القرار وتقييم الأداء في ضوء الإدارة بالأهداف وأوضح انه سيتم في اليوم الأخير من الندوة طرح المعوقات التي تواجه المسؤولين في عملهم اليومي كل في مجال اختصاصه وذلك لإيجاد المعالجة المناسبة لها.
    وأشار مدير عام التطوير الإداري إلى أن المديرية العامة سعت في السنوات الأخيرة إلى التطور والتوسع في التدريب ليشمل معظم الموظفين بمختلف شرائحهم الوظيفية وبلغ متوسط عدد الفرص التدريبية لخارج السلطنة خلال السنوات الثلاث الأخيرة عدد 65 فرصة تدريب سنويا لجميع موظفي وحدات الديوان وكانت تبلغ قبل ذلك 6 فرص فقط سنويا بينما بلغ متوسط عدد الفرص التدريبية المنفذة داخل السلطنة خلال السنوات الثلاث الأخيرة 828 فرصة تدريب سنويا لجميع موظفي الوحدات.
    وأما بالنسبة للتأهيل الجامعي قال الكلباني انه اخذ نصيبا وافرا من التطوير، حيث ان المستمرين حاليا في التأهيل يبلغ عددهم 138 موظفا داخل وخارج السلطنة منهم 99 موظفا مبتعثا بكامل التكاليف من قبل الديوان و18 موظفا في إجازة دراسية و21 موظفا في الانتساب.
    وأكد ان المديرية تنوي الاستعانة بخبرات أكاديمية وجهات استشارية متخصصة في التطوير من داخل وخارج السلطنة للوقوف على آخر المستجدات في الإدارة والنظم وللمساعدة في إيجاد المعالجة المناسبة والصحيحة لما يواجه سير العمل من معوقات.
    وتتضمن الندوة التي تستمر حتى غد الثلاثاء، العديد من المحاور المتعلقة بتنمية المهارات الإدارية المختلفة ومهارات العمل الجماعي والتفويض والمشاركة في اتخاذ القرار وكيفية تحديد الأهداف وتطبيق الإدارة لتلك الأهداف ويشارك في الندوة عددا من مدراء العموم والمستشارين من مختلف الوحدات التابعة لديوان البلاط السلطاني.
    ويحاضر فيها الدكتور المدرب عمر طلعت الطراونة من المملكة الأردنية الهاشمية وهو خبير ومستشار ومدرب نظم البرامج الإدارية والموارد البشرية في مركز الأعمال الأوروبي للتدريب والتطوير.
    وتهدف الندوة إلى تعريف المتدرب بالوظائف والمهارات الإدارية المختلفة وإكسابه المتدرب مهارات العمل الجماعي ومهارات التفويض والمشاركة في اتخاذ القرار وكذلك مهارة وضع وتحديد الأهداف إكساب المتدرب مهارات تطبيق الإدارة بالأهداف.




    المرجع : جريدة الوطن
     

مشاركة هذه الصفحة