معدل التضخم يسجل 3.8% أكتوبر الماضي

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏12 ديسمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    السلطنة تحتل المرتبة الثانية في المنطقة
    معدل التضخم يسجل 3.8% أكتوبر الماضي
    محافظة الداخلية الأولى في نسبة الارتفاع بحوالي 1.3% ومحافظتي الظاهرة والبريمي بنسبة 0.6% ومحافظة مسقط بنسبة 0.3%
    ارتفع معدل التضخم في السلطنة بنسبة 3.8% أكتوبر الماضي مقارنة بالشهر المماثل من عام 2010م.
    وبالمقارنة مع معدل التضخم في دول مجلس التعاون الخليجي تأتي السلطنة في المرتبة الثانية بعد المملكة العربية السعودية والتي شهدت ارتفاعاً في معدل التضخم بلغ نسبته 5.2% كما ارتفع معدل التضخم في مملكة البحرين بنسبة 0.9% بينما شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة انخفاضاً بلغت نسبته (-0.05%.).
    وتشير بيانات الأرقام القياسية لأسعار المستهلكين في السلطنة لشهر أكتوبر 2011م إلى ارتفاع في المؤشر العام بنسبة (0.2%) مقارنة بشهر سبتمبر من نفس العام وسجل مؤشر أسعار المستهلكين ارتفاعاً بنسبة (1.3%) في مملكة البحرين، و(0.5%) في المملكة العربية السعودية و(0.43%) في دولة الإمارات العربية المتحدة.
    وبالرغم من ارتفاع المؤشر العام لأسعار المستهلكين في السلطنة في شهر أكتوبر 2011م إلا أن مجموعة المواد الغذائية والمشروبات والتبغ والتي تشكل حوالي (30%) من الأهمية النسبية شهدت انخفاضاً في مؤشرها بنسبة (-1.2%).
    ومن أبرز المجموعات الغذائية التي ساهمت في انخفاض أسعار هذه المجموعة في شهر أكتوبر 2011م مقارنة بشهر سبتمبر من نفس العام ما يلي: الأسماك والمنتجات البحرية والتي انخفضت بنسبة
    (-10.6%) نتيجة انخفاض أسعار الصيما بنسبة (-20.3%) والجيذر بنسبة (-16.7%) والهامور بنسبة (-11.9%) والسهوة بنسبة
    (-10.4%) كما انخفضت أسعار الكنعد والشعري بنسبة (-3.4%) و(-2%) على التوالي.
    كما انخفضت الخضروات في أسعارها بنسبة (-4.4%) نتيجة انخفاض أسعار الخس بنسبة (-11.7%) والكوسا بنسبة (-11.6%)، والخيار بنسبة (-11.3%)، والثوم بنسبة (-10%)، والطماطم بنسبة (-6.7%)، والقرنبيط بنسبة (-5.2%)، والفلفل الأخضر بنسبة (-4.1%).
    كما انخفضت الفواكه بنسبة (-2.2%) نتيجة انخفاض أسعار الموز بنسبة (-9.3%)، والمانجو بنسبة (-5.5%)، والعنب بنسبة (-5.3%)، والبرتقال والمشمش بنسبة (-3.5%) لكل منهما والزيوت والدهون شهدت انخفاضاً في أسعارها بنسبة (-0.2%) نتيجة انخفاض أسعار زيت الذرة بنسبة (-0.7%)، وزيت عباد الشمس وزيت الزيتون بنسبة (-0.1%) لكل منهما والبيض انخفضت أسعاره بنسبة (-0.1%) وذلك لانخفاض أسعار البيض المستورد بنسبة (-0.1%).
    في المقابل ارتفعت أسعار مجموعة السكر ومنتجاته والعسل بنسبة
    (1%)، ومجموعة اللحوم والدواجن بنسبة (0.5%) ومجموعة الحبوب ومنتجاته بنسبة (0.4%) ومجموعة البقوليات الجافة والمعلبة ومجموعة المواد الغذائية الأخرى الجاهزة بنسبة (0.3%) لكل منهما كما ارتفعت أسعار مجموعة الحليب ومنتجاته ومجموعة المكسرات ومجموعة البهارات والملح بنسبة (0.1%) لكل منها فيما استقرت أسعار مجموعة الشاي والقهوة ومجموعة المشروبات غير الكحولية ومجموعة التبغ ويعزى ارتفاع المؤشر العام لأسعار المستهلكين في شهر أكتوبر 2011م مقارنة بالشهر السابق إلى ارتفاع أسعار مجموعة الخدمات التعليمية: والتي ارتفعت أسعارها بنسبة (11.4%) نتيجة الارتفاع الحاد في أسعار رسوم المدارس الخاصة بنسبة (15.2%). ومجموعة السلع الشخصية والخدمات الأخرى: ارتفعت أسعارها بنسبة (1.6%) نتيجة لارتفاع أسعار الذهب بنسبة (2.3%)، وأجور خدم المنازل بنسبة (2.4%). ومجموعة إيجار المساكن والكهرباء والماء والوقود: ارتفعت أسعار هذه المجموعة بنسبة (0.5%) نتيجة ارتفاع أسعار إيجار المساكن بنسبة (0.7%)، وصيانة المنازل بنسبة
    (0.8%). ومجموعة الملابس الجاهزة والمنسوجات والأحذية: ارتفعت أسعار هذه المجموعة بنسبة (0.2%) نتيجة ارتفاع أسعار تكاليف خياطة الملابس الرجالية وملابس الأطفال بنسبة (2.6%) و (2.9%) على التوالي.
    في المقابل، انخفضت أسعار مجموعة الأثاث والأدوات المنزلية بنسبة (-0.4%)، ومجموعة الثقافة وخدمات الترفيه بنسبة (-0.1%)، بينما استقرت أسعار مجموعة الخدمات الطبية ومجموعة النقل والاتصالات.
    وعلى مستوى المحافظات سجل المؤشر العام لأسعار المستهلكين في شهر أكتوبر 2011م مقارنة بالشهر السابق تفاوتاً في الأسعار بين محافظة وأخرى. فقد سجل المؤشر العام في محافظة الداخلية ارتفاعاً بنسبة (1.3%)، ومحافظتي الظاهرة والبريمي بنسبة (0.6%)، ومحافظة مسقط بنسبة(0.3%). في المقابل، شهدت محافظتي الباطنة (شمال وجنوب) ومحافظة ظفار انخفاضاً في الأسعار بنسبة (-0.6%) و(-0.2%) على التوالي بينما شهدت محافظتي شمال وجنوب الشرقية استقراراً في المؤشر العام لأسعار المستهلكين خلال تلك الفترة.
     

مشاركة هذه الصفحة