كأس الهوكي تعود إلى خزينة الأزرق والأخضر

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏7 ديسمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    07/12/2011


    [​IMG]

    ست سنوات انتظر .. أهلي سداب يزيح النصر -
    كتب – خالد الوهيبي وحمد الريامي:-- توّج نادي أهلي سداب بكأس جلالة السلطان المعظم للهوكي الذي يحمل الرقم 41 لعام 2011 ليعيده الى خزانته من جديد بعدما فقده من عام 2005 وذلك بعدما تمكن يوم امس من الفوز على النصر 2/1 بالمباراة الختامية التي اقيمت بملعب الترتان بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر تحت رعاية معالي درويش بن اسماعيل البلوشي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية وبحضور معالي المهندس علي بن مسعود السنيدي وزير الشؤون الرياضية وعدد من اصحاب المعالي والسعادة ورؤساء الاتحادات والاندية الرياضية وجمهور غفير شجع الفريقين طوال المباراة.
    حيث قام معاليه في نهاية المباراة بتسليم الكأس والميداليات الذهبية والجائزة النقدية قدرها 40 الف ريال عماني لنادي اهلي سداب الفائز بلقب البطولة كما سلم الميداليات الفضية والجائزة المالية قدرها 25 الف ريال عماني للنصر ونادي عمان الميداليات البرونزية والجائزة المالية قدرها 15 الف ريال عماني كما سلم الجوائز الفردية للاعبين المجيدين بالبطولة.

    مباراة متكافئة

    حيث قدم الفريقان مباراة متكافئة طوال الشوطين خاصة في الشوط الاول الذي اضاع المهاجمون جملة من الفرص الثمينة امام المرمى الذي انتهى بالتعادل السلبي وجاء الشوط الثاني اكثر من خلال التكتيكات الفنية التي قام بها المدربون لينجح أهلي سداب في احراز هدفي التقدم بواسطة اشرف فاضل الناصري في الدقيقة 3 و الهندي ثيمانين في الدقيقة 25 قبل ان يقلص النصر الفارق بهدف شهاب ناهض في الدقيقة 28 من المباراة.

    بداية مثيرة

    بدأت المباراة منذ الدقيقة الاولى باثارة حيث كانت بالفعل متوقعة ما بين الفريقين الباحثين عن هدف التقدم وكان ضغط النصر اكثر جسارة لكن كراته لم تكن مركزة خاصة انه لم يستغل ضربتين ركنيتين جزائيتين اطلقها محمد هوبي والمصري محمد السيد الا ان اهلي سداب كان رده سريعا من خلال هجمة منظمة قادها اشرف خالد الذي تمكن من التوغل بكل براعة وقبل التسديد وقع حارس النصر في خطأ فادح يحتسب من خلالها ضربة جزاء لاهلي سداب ينفذها كاشف علي الا انه اطاح بها خارج الملعب لتضيع اثمن الفرص لاهلي سداب بعد 5 دقائق من بداية المباراة.
    لتبدأ بعدها المناورات من الجانبين من جديد في هجوم منظم للنصر يقابلها اهلي سداب بالمرتدات مع اخطأ واضحة وسط الملعب عندما قطعت العديد من الكرات قبل ان تصل المنطقة المحرمة وظهر النصر اكثر جسارة في الاعتماد على تحركات باسم خاطر الذي ازعج دفاع اهلي سداب في بعض الفترات.

    تحركات متبادلة

    وجد اهلي سداب نفسه بانه مرغم على رد الهجوم النصراوي فعمد الى مجاراته بنفس الاسلوب مما حسن اداءه للافضل واعتمد على تحركات خالد خلفان وعادل مبارك اللذين كان لهما الدور الابرز واللذين هددا مرمى النصر بطلقتين لكن كانتا طائشتين بعيدا عن المرمى لكنها شبه مؤثرة والتي اقلقت الدفاع النصراوي الذي هو الاخر سعى الى تنويع هجماته وحاول هذه المرة الاعتماد على الاستفادة من الاطراف والاعتماد على تحركات محمود عاشور وباسم خاطر مع التمويل من خط الوسط بقيادة سالم عوض.

    النصر يضغط

    واصل النصر ضغطه بكل قوة لكن عابه التركيز واستغلال الفرص ومال لعبه الى جهة اليمين التي شغلها محمود عاشور وشاكر عوض حيث كان الثنائي اكثر تفاهما في المقدمة من خلال نقل الكرات وايصالها الى باسم خاطر وسامي عوض وكانت اكبر الفرص في الدقيقة 24 عندما قاد المصري محمد السيد كرة من العمق اوصلها الى عاشور المنفرد الا انه تزحلق قبل التسديد وطارت منه الكرة بعيدا ليشتتها دفاع اهلي سداب. لكن دائما ما يكون رد اهلي سداب سريعا من خلال هجمة مرتدة قادها صلاح ناصر الذي حولها للهندي ثيمانين لكنه اطلقها بعيدا عن المرمى في الدقيقة 27 التي بالفعل كانت بها الخطورة المطلقة وهو على انفراد.

    تكتيكات جديدة

    سعى مدربا الفريقين الى مجموعة من التكتيكات حيث حاول مدرب النصر محمد البطراني ان يزج بين فترة واخرى بمجموعة من اللاعبين في الوقت الذي سعى خالد الريامي مدرب اهلي سداب الى تغيير اماكن اللاعبين ما بين الوسط والهجوم لكن تلك التغييرات والمحاولات لم تأت بالشيء الجديد وظلت كما هي حبيسة ما بين وسط الملعب او بعيدة عن المرمى ومن الواضح ان التركيز لم يكن حاضرا خاصة في الهجوم.

    اهلي سداب يتقدم

    مع بداية الشوط الثاني نزل اهلي سداب اكثر جسارة من خلال الضغط الهجومي ومن هجمة منظمة قادها محمود فاروق حولها الى اشرف فاضل الناصري الذي تلاعب بالدفاع وبعد استدارة ماكرة يطلق كرة خلفية مباشرة وجها لوجه مع حارس النصر شاكر منير يرسلها في الزاوية الصعبة محققا هدف التقدم بعد 3 دقائق فقط من البداية وهو الهدف الذي اشعل المباراة التي ارتفعت اثارتها عندما سعى اهلي سداب لزيادة الغلة في الوقت الذي سعى فيه النصر الى البحث عن التعادل حيث ظهر التسرع من جديد ما بين اللاعبين خاصة من النصر الذي اطلق كراته من جميع الاتجاهات الا انها كانت فاشلة وغير مركزة وكل ذلك بسبب الاستعجال على تحقيق التعادل.

    النصر يحاول

    واصل النصر محاولاته في ايجاد ثغرة تؤدي الى مرمى اهلي سداب وحاول خط الوسط ان يكون له دور اساسي في ذلك من خلال تحركات المصري محمد السيد وانور سعد الا ان المحاولات قطعت قبل ان تصل الى المقدمة عندما وقف ثلاثي اهلي سداب في خط الدفاع علي سالم وايمن عبدالله وصلاح ناصر سدا منيعا في تنظيف المنطقة اولا باول دون اعطاء هجوم النصر اي فرصة في مباغتة التسديد من بعيد او التوغل في العمق مع ارسال الكرات الطويلة الزاحفة الى منطقة النصر مما ساهم في زرع الثقة في نفوس الوسط والهجوم للتوغل بكل حرية الى المقدمة والبحث عن هدف جديد.

    النصر يضغط اكثر

    ضغط النصر في الربع الساعة الاخيرة بكل قوته وحصل على العديد من الضربات الركنية الجزائية كانت اخطرها تسديدة المصري محمد السيد ابعدها حارس اهلي سداب بقبضة يده واتبعها باسم خاطر بمحاولة جديدة الا ان بسالة دفاع اهلي سداب كانت حاضرة الذي شتتها بعيدا عن المرمى. وشهدت الدقيقة 18 اكبر وافضل الفرص لاهلي سداب عندما انطلق محمود فاروق من العمق توغل مباشرة الى المرمى متخطيا اكثر من مدافع ليرسل الكرة بكل قوة الا ان تألق حارس النصر شاكر منير كانت الابرز عندما انقذ فريقه من هدف ثان محقق واضاع معها فرصة اضافة هدف ثان لاهلي سداب وبعدها اضاع عادل الجرادي فرصة اخرى ثمينة للأخضر عندما سدد كرة مباشرة الى المرمى ذهبت بعيدة عن الشباك.

    هدف ثانٍ لاهلي سداب

    اتضحت خطورة اهلي سداب في الوقت المتبقي من الشوط الثاني الذي دانت له السيطرة الميدانية مستغلا اندفاع النصر للمقدمة ليستغل ذلك الاندفاع بالهجمات المرتدة ويقود محمود فاروق هجمة سريعة في الدقيقة 25 ارسلها زاحفة الى المنطلق الهندي ثيمانين الذي لم يتوان في اسكانها شباك النصر بكرة خاطفة على يسار الحارس شاكر منير الذي لم يكن له حول ولا قوة في صدها عن مرماه.

    النصر يقلص الفارق

    حاول النصر من جديد هذه المرة في البحث عن هدف لتقليص الفارق الا ان السد المنيع الذي فرضه اهلي سداب في خط الدفاع حال دون ذلك او اقتراب النصر من المرمى او التسديد من بعد وهو ما جعل النصريعتمد على الكرات القصيرة وبالفعل نجح في الدقيقة 28 في تحقيق ما اراد بواسطة شهاب ناهض مستغلا الهجمة المرتدة والدربكة التي حصلت امام المرمى ارسلها بكل قوته في حلق المرمى.

    دقيقتان مجنونتان

    الدقيقتان الاخيرتان من المباراة بالفعل كانتا مجنونة عندما ركز النصر بكل قوته في الهجوم بغية احراز هدف التعادل مع بسالة واضحة من اهلي سداب لتضيع على النصر محاولتان كانا فيها الاقرب للتعادل لكن الحظ ابتسم لاهلي سداب بعد جهد كبير قدمه طوال الشوطين.
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة