ندوة المياه والطاقة البديلة تسلط الضوء على تفعيل الشراكة الاقتصادية وتسهيل تبادل الخب

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏7 ديسمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    ناقشوا تجربة اليابان في مجال الاستثمار في الطاقة
    ندوة المياه والطاقة البديلة تسلط الضوء على تفعيل الشراكة الاقتصادية وتسهيل تبادل الخبرات بين السلطنة واليابان

    احتضن فندق جراند حياة مسقط أمس "ندوة حول المياه والطاقة البديلة"وذلك بحضور سعادة خليل بن عبدالله الخنجي رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة عمان وسعادة السفير جورج هيسيدا سفير اليابان المعتمد لدى السلطنة وهيديكي كونو الرئيس التنفيذي لمركز التعاون الياباني للشرق الأوسط.
    وأكد سعادة خليل بن عبدالله الخنجي خلال الكلمة التي ألقاها في افتتاح الندوة على تميز العلاقات العمانية اليابانية والتي ينبغي أن يكون لها الأثر الكبير في تفعيل العلاقات الاقتصادية لاسيما بين ممثلي القطاع الخاص في البلدين والاستفادة من الندوة التي تناقش موضوعا مهما ليس فقط في السلطنة ولكن في معظم دول العالم. مشيرا سعادته الى أن السلطنة تدعم برامج الطاقة البديلة لعدة أسباب ومنها أننا نبحث عن حماية البيئة عبر استخدام أنواع الطاقة الصديقة للبيئة مثل طاقة الرياح والشمس وغيرها .
    من جانبه أوضح سعادة السفير جورج هيسيدا أن الندوة تعد فرصة مناسبة لتبادل الخبرات وتطوير العلاقات التجارية بين الجانبين في مجال المياه والطاقة البديلة مضيفا أن اليابان تعد ثالث أكبر اقتصاد في العالم كما تعتبر الدولة الرائدة في مجال حماية البيئة وتطوير المصادر الطبيعية للطاقة بهدف استخدامها الاستخدام الأمثل . وتطلع سعادته الى تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية مع مجتمع الاعمال لاسيما ممثلو القطاع الخاص في السلطنة وباقي دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية .
    أما هيديكي كونو الرئيس التنفيذي لمركز التعاون الياباني للشرق الاوسط فقد تحدث عن الأهداف التي يسعى المركز الى تحقيقها والتي من بينها تفعيل الشراكة الاقتصادية بين اليابان ودول الشرق الاوسط والبحث عن الفرص الاستثمارية المتاحة بين الجانبين وتسهيل تبادل الآراء والخبرات في مختلف المجالات بما يسهم في تنشيط الحركة التجارية والمعرفية.
    وتناولت الندوة عرضا لتجارب بعض الشركات اليابانية العاملة في مجال تقنية تحلية المياه والطاقة البديلة الخضراء (الطاقة الصديقة للبيئة) بالإضافة الى الشركات التي تقدم الحلول المالية والمصرفية للمشاريع المتخصصة في هذه المجالات وذلك بغرض نقل الخبرات والتجارب ومناقشتها مع نظرائهم من مجتمع الأعمال العماني.


     

مشاركة هذه الصفحة