عماني يحصل على الدكتوراه في مجال الجينات الوراثية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏6 ديسمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    عماني يحصل على الدكتوراه في مجال الجينات الوراثية

    الثلثاء, 06 ديسمبر 2011


    حصل شعيب بن عبدالرحمن الزدجالي من مختبر علم الدم بمستشفى جامعة السلطان قابوس على درجة الدكتوراه بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف من المدرسة التطبيقية للدراسات العليا بباريس بعد أن أنهى درجة الماجستير في نفس المدرسة سابقا.
    وناقشت الدراسة العديد من القضايا المتعلقة بالتحليل الجيني لامراض الدم الوراثية في الأطفال حديثي الولادة إضافة إلى تحليل أمراض انيميا الدم المعقدة جينيا وذلك لتحقيق مستوى عال من الدقة في تشخيص تلك الأمراض مع تبسيط طرق التحليل الجيني لضمان سرعة إنجاز الفحص المخبري لعينات المرضى.
    وقد نتج عن البحث ابتكار استراتيجيات دقيقة ومبسطة لتحليل أمراض أنيميا الدم الوراثية لأول مرة على مستوى الفحص الجيني عالميا، وتم توثيق نتائج البحث بنشر 5 أوراق علمية في دوريات دولية محكمة.
    ويعتبر هذا الانجاز الأول من نوعه للمدرسة التطبيقية للدراسات العليا بباريس لطالب عماني يحصل على درجة الدكتوراه بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف حيث أن 5 إلى 10% فقط من خريجي الدكتوراه يحصلون على هذا التصنيف على مستوى المدرسة التطبيقية العليا. وقد أشرف على البحث من داخل السلطنة الدكتور سلام بن سالم الكندي رئيس قسم علم أمراض الدم بجامعة السلطان قابوس وعدد من الاساتذة بالجمهورية الفرنسية.
    واستندت أطروحة الدكتوراه على دراسة نتائج البحث الممول من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم –حفظه الله ورعاه - للباحث الدكتور سلام الكندي والتي أثبتت أن 60% من الأطفال حديثي الولادة يحملون جينا من جينات أمراض الدم الوراثية منها 10% من جينات خطيرة تتمثل في مرض فقر الدم المنجلي ومرض الثلاسيميا ونسبة الـ50% في حاملي مرض الفا ثلاسيميا، ولم تختلف هذه النسب عن النتائج التي خرجت بها دراسة سابقة أجريت عام 1995 لأطفال المدارس من قبل وزارة الصحة، الأمر الذي يعد دافعا إلى التركيز على البرامج التوعوية في هذا المجال للتقليل من حدوث هذه الأمراض.
    لذا كان الهدف من أطروحة الدكتوراه دراسة النتائج والنسب السابقة والتأكد منها جينيا عن طريق استخدام الفحوصات الجينية المختلفة لأول مرة في السلطنة لإيجاد وتحديد الاستراتيجيات الجينية الملائمة لطبيعة الأمراض الموجودة في السلطنة تسهيلا لإجراءات الفحص المخبري مع ضمان دقة الحصول على نتائج سريعة ومضمونة في مدة زمنية قصيرة.
    وعكست درجة الدكتوراه التي حظي بها شعيب إمكانية أن يتم متابعة رسائل الدكتوراه بشكل مشترك بين السلطنة ودول أخرى مع إمكانية القيام بالدراسة في المختبرات و المستشفيات المحلية وباستخدام عينات و كوادر محلية الأمر الذي يساهم في سرعة نقل التكنولوجيا ويفتح آفاقا جديدة لتدريب فنيين وأطباء آخرين في هذا المجال.
    وأبدى الدكتور شعيب الزدجالي سروره وامتنانه لجامعة السلطان قابوس منذ أن التحق بها كطالب بكالوريوس في كلية العلوم، وأشار إنه من دواعي الفخر أن تتم مناقشة أطروحة الدكتوراه في يوم عزيز على قلب كل عماني حيث كانت بتاريخ 18/11/2011 والسلطنة تحتفل بالعيد الوطني الحادي والأربعين المجيد وجامعة السلطان قابوس تزهو بيوبيلها الفضي مفاخرة بطلابها وخريجيها في كافة المجالات وعلى جميع الأصعدة المحلية والعالمية.
     
  2. زهرة ظفار

    زهرة ظفار موقوف

    الله يوفجه بأبحاثه
    ويفيد البلد بدراساته
     

مشاركة هذه الصفحة