السبت القادم.. افتتاح فعاليات الملتقى الرابع للاستثمار في المناطق الحرة والمناطق التن

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏30 نوفمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    برعاية (الوطن) و(عمان تريبيون)
    السبت القادم.. افتتاح فعاليات الملتقى الرابع للاستثمار في المناطق الحرة والمناطق التنموية

    تنطلق صباح السبت بفندق قصر البستان فعاليات (الملتقى الرابع للاستثمار في المناطق الحرة والمناطق التنموية) الذي تنظمه المؤسسة العامة للمناطق الصناعية بالتعاون مع الاتحاد العربي للمناطق الحرة، وبرعاية (الوطن) و(عمان تريبيون) إعلاميا.
    ويشتمل حفل افتتاح الملتقى الذي يأتي تحت شعار (عمان أرض الفرص) ويستمر ليومين متتاليين والذي يأتي تحت رعاية معالي درويش بن إسماعيل البلوشي الوزير المسئول عن الشؤون المالية نائب رئيس مجلس الشؤون المالية وموارد الطاقة، على كلمة لمعالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي، وكلمة لمعالي يحيى بن سعيد الجابري رئيس هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، بالإضافة إلى كلمة لسعادة إياد القضاة رئيس الاتحاد العربي للمناطق الحرة، كما سيقوم راعي الحفل بافتتاح معرض المناطق الحرة والمناطق التنموية المصاحب للملتقى، والذي يحظى بمشاركة واسعة من عدد كبير من الشركات والمصانع المحلية.
    ويسعى هذا الملتقى الذي تشارك في أكثر من (25) دول عربية وصديقة لتحقيق حزمة من الأهداف التي تمت صياغتها وتحديدها بما يتوافق مع رؤيته ورسالته والمتمثلة في توفير الفرصة لرجال الأعمال والمستثمرين للاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في السلطنة وكافة الدول العربية والأجنبية المشاركة بفعاليات الملتقى وبما يتوافق مع العمل معا للصالح العام، حيث يهدف الملتقى هذا العام إلى تطوير قطاع المناطق الاقتصادية بمختلف أنواعها سواء الصناعية أو الحرة أو التنموية وبجميع أبعادها التشريعية والتنفيذية والبيئية والعملية، وأيضًا تطوير المناخ الاستثماري للمناطق الاقتصادية في الدول المشاركة وذلك من أجل استقطاب المزيد من رأس المال المحلي والإقليمي والدولي لتوطينه في هذه المناطق، وذلك من خلال تبادل المعرفة والخبرات فيما بين هذه المناطق ما يعود على كل منها بنتائج أفضل، وذلك بتطوير فرص للتعاون والتكامل من أجل تحسين الأداء والتنافسية، بالإضافة إلى التعمق في البحث عن التحديات والعقبات التي تواجه المناطق الصناعية والحرة والتنموية، وتعزيز دور الاتحاد العربي في تنمية المناطق الصناعية والحرة والتنموية.
    ويأتي تنظيم هذا الملتقى إيمانًا من المؤسسة العامة للمناطق الصناعية بأهمية إقامة مثل هذه المؤتمرات والمعارض المتخصصة التي تعد من أبرز القنوات الناجحة للاطلاع على التجارب العالمية الرائدة من ناحية، وتسويق المناطق الاقتصادية المحلية بمختلف أنواعها من ناحية أخرى، حيث إن هذه المناطق بيئة خصبة للاستثمار الذي يعمل على توفير آفاق جديدة للتعاون والتكامل ولتبادل المعرفة والخبرات ودراسة الإنجازات، كما أن تنظيم هذا الملتقى يأتي تماشيا مع استراتيجيات السلطنة المتمثلة في تنويع مصادر الدخل من خلال دعم القطاعات الاقتصادية والإنتاجية والخدمية، وسعيها المتواصل لتحويل السوق المحلي من الإطار الاقتصادي التقليدي إلى الشكل الاقتصادي المتميز من خلال الشراكة الفاعلة بين القطاعين العام والخاص، وتعزيز دور المناطق الاقتصادية بمختلف أنواعها داخل السلطنة، بغية تحقيق تنمية مستدامة وصولا إلى تحقيق الرؤية المستقبلية (عمان 2020).
     

مشاركة هذه الصفحة