امرأة تذبح زوجها ثم تحرق المنزل بتواطئ ابنتها لطمس آثار الجريمة بالجزائر

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏27 نوفمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الجزائر:امرأة تذبح زوجها ثم تحرق المنزل بتواطئ ابنتها لطمس آثار الجريمة بعين الدفلى



    تاريخ النشر : 2011-11-27

    غزة - دنيا الوطن
    اهتزت منطقة أولاد الصلاح بولاية عين الدفلى نهاية الأسبوع الفارط، على وقع جريمة قتل مروّعة، ارتكبتها أم في حق زوجها بتواطئ ابنتها. وحسب مصدر موثوق فإن مصالح الدرك تلقت مكالمة هاتفية عن نشوب حريق في منزل الضحية ''ط. ج'' بدوار الصلاح، حيث تدخّل بعض المواطنين لإخماد الحريق، لكن بعد فوات الأوان، إذ تم العثور على جثة الضحية محرقة تماما في غرفة نومه. وبعد التحقيق تَبين أن الحريق عمل إجرامي لتغطية الآثار وإبعاد الشبهات، حيث ادعت زوجة الضحية أنها شاهدت أربعة أشخاص ملثمين قاموا بتكبيل زوجها وحرقه. وبعد التحقيق المفصل اتضح أنها هي من خططت لقتل زوجها باتفاق مع ابنتها، حيث أقدمت على ذبحه وهو نائم وسكب البنزين عليه وحرق البيت والفرار عند أم زوجها ليلا. وتعود أسباب القتل العمدي إلى المعاملة السيئة جدا التي تتلقاها الزوجة وابنتها من طرف الزوج، ليفكرا في التخلص منه. وعليه تم تقديم الأم وابنتها إلى وكيل الجمهورية، الذي أودعهما الحبس المؤقت حتى استكمال التحقيق.
     
  2. نسمآت روح

    نسمآت روح ¬°•| مبدعة في تواجدها |•°¬

    لا حول ولا قوة إلا بالله

    إذااا هذااا حااال المسلمين وهذااا تفكيرهم ؟!
    الله يستر علينااا

    الله يرحمه ويغفرله ويغمد روحه الجنه
    إناا لله وإناا إليه راجعون

    شكراا لج أختي ود على الخبر المحزن بأسف على حااالنااا
     
  3. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    الإنسان يتحول إلى وحش إذا ما يئس
    لا حول ولا قوة إلا بالله
     
  4. مغروره بس معذوره

    مغروره بس معذوره ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الله المستعان ...
     
  5. حكاية روح

    حكاية روح ¬°•| سَحَابة صَيفْ |•°¬

    ،، لا حول ولا قوة إلا بالله ،، هل القتل وسيله
    للتخلص من ما يصيبهم منه ،، بالفعل إلى أين سيؤول بنا التفكير !!
    نسأل الله الهدايه للجميع ،،
    /
    ود / دمتِ على رقّي ،،^^
    ودي وعبير وردي
     
  6. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    مروركم الأرقى
    كل الود
     

مشاركة هذه الصفحة