هل محادثة الشباب للبنات حرام ام حلال؟

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة جاسم الهاشمي, بتاريخ ‏26 نوفمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. جاسم الهاشمي

    جاسم الهاشمي :: فريق النبراس ::

    هل محادثة الشباب للبنات حرام ام حلال؟
    وامتي يكون حرام وامتي يكون حلال؟
    **************


    المحادثة عبر الشات والماسنجر وسيلة قد تكون سببا في تحصيل الخير، من تبادل العلوم النافعة، والدعوة إلى الله، والتعرف على أحوال المسلمين، وقد تكون سببا للمفاسد والشرور، وذلك حينما تكون بين الرجل والمرأة.
    وليس معنى هذا حرمة الحديث بين الجنسين مطلقا عبر هذه الوسائل، ولكننا نتكلم عن تكوين العلاقات والصداقات بين الجنسين..
    قول الشيخ محمد صالح المنجد من علماء المملكة العربية السعودية:-
    لا حرج على المرأة المسلمة في الاستفادة من الإنترنت، ودخول " البالتوك " ما لم يؤد ذلك إلى محذور شرعي ، كالمحادثة الخاصة مع الرجال ، وذلك لما يترتب على هذه المحادثات من تساهل في الحديث يدعو إلى الإعجاب والافتتان غالبا ، ولهذا فإن الواجب هو الحزم والابتعاد عن ذلك ، ابتغاء مرضاة الله ، وحذرا من عقابه
    وقد سدت الشريعة كل الأبواب المفضية إلى الفتنة ، ولذلك حرمت الخضوع بالقول ، ومنعت الخلوة بين الرجل والمرأة الأجنبية ، ولا شك أن هذه المحادثات الخاصة لا تعتبر خلوة لأمن الإنسان من إطلاع الآخر عليه ، غير أنها من أعظم أسباب الفتنة كما هو مشاهد ومعلوم .
    ويقول الشيخ عبد الخالق الشريف- من علماء مصر- لشاب سأله عن نفس السؤال :-
    ما الغرض من هذه المحادثة، وإذا كان بغية التبادل الثقافي والفكري والمعرفي والمحاورة، فلماذا لا يكون مع شاب مسلم، وماذا أنت قائل لشاب يفعل ذلك مع أختك أنت، واعلم أن الشاعر قد قال: كل الأشياء مبدأها من النظر ومعظم النار من مستصغر الشرر... فالنار العظيمة التي تحرق المدن لا تبدأ إلا بشرارة قليلة، وقد قال شوقي: نظرة فابتسامة فسلام فكلام فموعد فلقاء..
    اليكم راي بن عثيمين
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
    فإذا كانت هذه الرسائل تحتوي على الأخلاق والآداب الإسلامية فلا حرج في ذلك إن شاء الله تعالى أما إذا كانت هذه الرسائل فيها ما يغضب الله عز وجل من إقامة العلاقات المحرمة بين الرجل والمرأة فهذا حرام وعن هدي الإسلام في حدود العلاقة بين الرجل والمرأة يقول الدكتور عبد الله الفقيه مفتي الشبكة الإسلامية الي نهاية الفتوي ..
    بالنسبة للضوابط في التواصل بين الجنسين عبر الإنترنت، فيحضرني منها الآن ما يلي:

    أ - عدم استخدام الصورة بأي حال:
    أولاً: لأن هذا ليس له حاجة مطلقاً، فالكتابة تغني وتكفي.
    ثانياً: لأن هذا مدخل عظيم من مداخل الشيطان، في تزيين الباطل وتهوينه على النفس.

    ب – الاكتفاء بالخط والكتابة، دون محادثة شفوية، وإذا احتيج إلى المحادثة فيراعى فيها الأمر الرباني " فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفاً" [الأحزاب : 32].
    وإذا كان هذا لأزواج النبي -صلى الله عليه وسلم-، فكيف بغيرهن من النساء؟ وإذا كان هذا في عهد النبوة، فكيف بعصور الشهوة والفتنة؟
    د- الحذر واليقظة وعدم الاستغفال، فالذين تواجهينهم في الإنترنت أشباح في الغالب .

    هـ – وأنصح بعناية الأخوات العاملات في مجال الإنترنت في التواصل بينهن، بحيث يحققن قدراً من التعاون في هذا الميدان الخطير، ويتبادلن الخبرات، ويتعاون في المشاركة، والمرء ضعيف بنفسه، قوي بإخوانه، والله – تعالى - يقول: " والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر " [العصر : 1 – 3].
    روى الطبراني في (معجمه الأوسط 5120)، والبيهقي في (شعب الإيمان 9057) عن أبي مليكة الدارمي، وكانت له صحبة، قال: كان الرجلان من أصحاب النبي - صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم - إذا التقيا لم يتفرقا حتى يقرأ أحدهما على الآخر سورة العصر، ثم يسلم أحدهما على الآخر، (الدر المنثور 8/621) .

    كما أنصح الأخوات أن يجعلن جل همهن العناية بدعوة النساء ونصحهن، وتقديم الخدمات لهن من خلال هذا الحقل، والسعي في إصلاحهن، وليكن ذلك بطريقة لطيفة غير مباشرة، فالتوجيه المباشر قد يستثير عوامل الرفض والتحدي في بعض الحالات؛ لأن الناصح يبدو كما لو كان في مقام أعلى وأعلم، والمنصوح في مقام أدنى وأدون، فليكن لنا من لطف القول، وحسن التأتي، وطول البال، والصبر الجميل، ما نذلل به عقبات النفوس الأبية، ونروض بها الطبائع العصية

    هذا والله اعلي واعلم
     
  2. الجحجاح

    الجحجاح ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    بارك الله فيك أخي

    وأحسن الله اليك

    والله يهدينا وإياك
     
  3. نسمآت روح

    نسمآت روح ¬°•| مبدعة في تواجدها |•°¬

    باااركَ الله فيكَ أخي
    على التوضيح والتبيااان
    شكرااا لك
     
  4. أم حمودي

    أم حمودي ¬°•| مُشرفة Our Cafe |•°¬

    مشكور أخوي عالموضوع القيم والمفيد
     
  5. أمواج هادئة

    أمواج هادئة ¬°•| طالب مدرسي |•°¬

    يسلموووو ..

    معلومة مفيدة
     
  6. جاسم الهاشمي

    جاسم الهاشمي :: فريق النبراس ::

    العفو حبايبي انا دومآ مع منتدى البريمي في توصيل المعلومات
     
  7. همس الشوق

    همس الشوق :: الفريق التطويري الأخباري ::

    يسلموو على المعلومااات
     
  8. شندغاويSR

    شندغاويSR ¬°•| شيوخي |•°¬

    اله يجازيك خير أخوي ع المعلومات المفيدة الصراحة

    الله يجعله في ميزانحسناتك إن شاء الله
     
  9. طالبة علم

    طالبة علم موقوف

    يسلمووو ع الموضوووع النيس..
    جعله الله ف ميزان حسناتك..
     
  10. دموع الشوق

    دموع الشوق ¬°•| عضــو شرف |•°¬

    يعطيك العافيه أخوي ع الموضووع المفيد


    دمت في طاعة الله



    إحترآآميـ
     
  11. سيادة الوزير

    سيادة الوزير ¬°•| عضو شرف |•°¬

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة
    تسلم اخوي على المعلومات القيمة
    (( الله يحفظك من كل شر ))
    (( سيادة الوزير ))
     
  12. زهرة الأوركيد

    زهرة الأوركيد ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    تسلم أخوي على هالموضوع الجميل اللي يحمل في سطورة كلام جميل ومفيد.......

    الله يستر على الجميع ويبعدنا عن الحرام............
     
  13. الأنين

    الأنين ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    مشكور أخوي ع الافادة..

    الله يهدي شبابنا من بنات و أولاد...و يثبتنا ع دينا,,,

    اللهم آآمين
     
  14. غرور الجامعه

    غرور الجامعه ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    يسلمووو ع الموضوووع النيس..
    جعله الله ف ميزان حسناتك..

    تحياتــــــــــــــــــــي ..​
     
  15. اسطورهـ

    اسطورهـ ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    :7btain:
    يسلمو علطرح وياريت نكثر من هالمواضيع عشان نعرف امور دينا بوضوح اكثر
    :7btain:
     
  16. أزهار البريمي

    أزهار البريمي ¬°•| عضو مهم |•°¬

    ربـــــــــــــــي يكتبـــه فــي ميـــزان حسنــــاتك يــا رب

    مشكـــــــــور ويـــزاك الله كــل الخيـــر ع هالطــــــــــرح

    تقبــــــــــل مـــــــــــــروري^^
     
  17. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    زادكم الله حرصا ولا تعودوا
    يمنع رفع المواضيع القديمة!
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة