محافظات وولايات السلطنة تحتفل بالعيد الوطني المجيد

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏23 نوفمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    محافظات وولايات السلطنة تحتفل بالعيد الوطني المجيد

    Wed, 23 نوفمبر 2011
    محافظة الوسطى
    كتب ـ حمد بن عامر الحبسي
    أقام سعادة الشيخ معضد بن محمد بن عبدالله اليعقوبي محافظ الوسطى مساء أمس الأول حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني المجيد الحادي والأربعين وذلك بمكتب والي هيماء بمحافظة الوسطى وذلك بحضور أصحاب السعادة ولاة المحافظة والمكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ممثلين ولايات المحافظة ومديري عموم ومديري المؤسسات الحكومية والأهلية والشيوخ والأعيان والمواطنين من أبناء ولايات محافظة الوسطى.
    حيث تبادل سعادة الشيخ المحافظ مع جموع المهنئين عبارات التهاني والتبريكات بمناسبة العيد الوطني الحادي والأربعين رافعين أسمى عبارات الشكر والعرفان والامتنان لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ على ماتحقق للوطن المعطاء من تقدم ونماء، حيث دارت خلال الحفل الأحاديث الودية في أجواء يسودها الفرح والابتهاج بهذه المناسبة العزيزة على كل عماني وفي نهاية الاحتفال تناول الحضور مأدبة العشاء المقامة بهذه المناسبة وفي نهاية الحفل رفع سعادة الشيخ معضد بن محمد بن عبدالله اليعقوبي محافظ الوسطى أسمى آيات التهاني والتبريكات لباني نهضة عمان جلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ متمنيا أن يعيد هذه المناسبة الغالية عليه وعلى الشعب العماني بالخير والبركات.
    .. بهلا
    بهلا ـ أحمد بن ثابت المحروقي
    اقام سعادة الشيخ الدكتور سليمان بن سعود الجابري والي بهلا مساء امس الاول حفل استقبال خاص ابتهاجا بالعيد الوطني الحادي والأربعين المجيد للنهضة المباركة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه ، وقد اقيم الاحتفال بساحة الاستقبالات الخارجية بمكتب الوالي بحضور سعادة الشيخ محمد بن سالم الأغبري والي الحمراء وعدد من المكرمين اعضاء مجلس الدولة واعضاء مجلس الشورى بالولاية والشيخ مسلم بن محمد بن حمد الوحشي نائب والي بهلا ومساعد الوالي والشيوخ والرشداء والاعيان وعدد من مديري العموم ومديري الدوائر الحكومية والأهلية وجموع غفيره من المواطنين .
    استهلت مراسم الأمسية الوطنية باستقبال المدعوين حيث كان في استقبالهم سعادة الشيخ الدكتور والي بهلا ونائبه ومساعد الوالي وتبادل سعادته والحضور التهاني والتبريكات بهذه المناسبة الوطنية داعين المولى القدير ان يديم الصحة والعافية لجلالة سلطان البلاد المفدى وان يحفظ جلالته قائدا رائدا لعمان الخير نحو مزيد من التقدم والازدهار – وبعد اكتمال وصول المدعوين لساحة الاحتفال القى سعادة الشيخ والي بهلا كلمة رحب فيها بالحضور وهنأ الجميع بهذه المناسبة الوطنية الغالية وقال سعادته ان هذه المناسبه المجيده التي يحتفي بها الوطن من اقصاه الى اقصاه لهي رمز فخار سطر العمانيون من خلالها امجادهم التليده وكتبوا على صفحات المجد منجزاتهم العظام بفكر القائد الملهم مولانا جلالة السلطان المعظم حفظه الله ورعاه – ورفع سعادة الشيخ الدكتور سليمان بن سعود الجابري والي بهلا باسم شيوخ وأعيان وأهالي ولاية بهلا اخلص عبارات الولاء والعرفان والتهاني للمقام السامي ضارعا للمولى جلت قدرته ان يعيد هذه المناسبه الغاليه على جلالته بموفور الصحه والعافيه وعلى عمان وشعبها الأبي بالتقدم والرفعة والازدهار – بعدها اقيمت مأدبة عشاء للمدعوين بهذه المناسبة – وقد عبر سعادة الشيخ والي بهلا عن خالص الفرحة والسرور بهذه المناسبة مؤكدا سعادته ان منجزات النهضه المباركه خلال العقود الأربعه الماضيه عمت السهل والجبل وارتقت بعمان لمصاف الدول المتقدمه مواكبة لها في كل المجالات من جانبه عبر الشيخ مسلم بن محمد الوحشي نائب والي بهلا باخلص عبارات الولاء والعرفان للمقام السامي لحضرة صاحب الجلاله السلطان المعظم بهذه المناسبه الوطنيه المجيدة مشيرا الى القفزة النوعية الحضارية التي تعيشها عمان في ظل عهد جلالته داعيا المولى القدير ان يحفظه ذخرا لعمان وشعبها الأبي ولمن يعيش على هذا الوطن المعطاء .
    .. وادي المعاول
    وادي المعاول : سامي بن خلفان البحري
    ابتهاجا بالعيد الوطني الحادي والأربعين المجيد احتفلت ولاية وادي المعاول بهذه المناسبة حيث أقام سعادة الشيخ خليفة بن هلال بن خليفة العلوي والي الولاية حفل استقبال ومأدبة غداء ظهر أمس بالمجلس العام لأهالي حبراء بولاية وادي المعاول للمهنئين بالثامن عشر من نوفمبر. حضر المناسبة مشايخ الولاية وعدد من مديري الدوائر الحكومية والمسؤولين والتجار ومشرف الخدمات الصحية بالولاية ومديري المدارس بالولاية وجمع من أعيان ووجهاء ورشداء الولاية.
    وقد تحدث سعادة الشيخ خليفة بن هلال بن خليفة العلوي والي الولاية في كلمة بهذه المناسبة الخالدة وقال : نرفع التهنئة الخالصة للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وأضاف سعادته : إن يوم 18 من نوفمبر من كل عام يذكرنا بالانجازات والنهضة التي حظيت بها السلطنة خلال هذه الفترة من عمر النهضة المباركة ، وعندما يتذكر كل عماني هذا اليوم فإنه يتذكر جميع الانجازات والمعطيات التي حظيت بها السلطنة في جميع الميادين ويقف وقفة إجلال وامتنان لباني النهضة المباركة سائلين المولى عز وجل أن يمن عليه بالصحة والعافية ليظل نبراسا للوطن الغالي. كما أشار سعادته إلى أن ولاية وادي المعاول حظيت بالعديد من الانجازات في العهد الزاهر كباقي المدن والولايات من تطوير وتحديث في البنية التحتية وتوفير الخدمات الأساسية من طرق حديثة ومشاريع الكهرباء والمياه وغيرها إضافة إلى بناء الصروح الطبية وغيرها كذلك والنهضة التعليمية التي تتوالى صروحها ومعالمها وانجازاتها.
    تخلل حفلَ الاستقبال مجموعةٌ من الأناشيد والقصائد الوطنية ؛ فقد شاركت فرقة أشبال اللاجال الإنشادية بقصيدة (في حب الوطن) ألقاها محمد بن سعيد الناعبي، كذلك أنشودة (الوطن الغالي) وأنشودة (عيدنا الوطني) وأنشودة (عمان المجد) أداء المجموعة .
    وقد أعرب سعادة الشيخ خالد بن هلال بن ناصر المعولي رئيس مجلس الشورى ممثل ولاية وادي المعاول في لقائنا معه عن عظيم فرحته بهذه الذكرى الوطنية التي يقودها قائد ملهم سار بخطى واثقة لتواكب عمان الدول الكبرى في شتى الميادين ، وأضاف سعادته : إن عمان تعيش أجمل اللحظات بفضل ما تحقق للمواطن من عزة ورخاء وأمن واستقرار فهل هناك من مقارنة بين الوجه المشرق الحافل بالتطور في تجليات العصر وبين ذلك الخضم والمعاناة للمواطن لعصر ما قبل السبعين ؛ حيث كانت عمان على موعد مع القدر حين قيض لها ابنها البار ليزيح عنها غبار السنين ويخرجها من العزلة إلى العالمية واليوم يخرج المواطن ليعبر عن ولائه وعرفانه لقائد البلاد المفدى فهو يدرك أن النهضة الزاهرة حققت آماله وطموحاته ونقلته للآفاق الرحبة نحو الإبداع فهنيئا لعمان وشعبها الوفي هذه الاحتفائية الصادقة ، وإذ ننتهز الفرصة لنرفع أجل كلمات الشكر والعرفان وأسمى آيات الود والثناء لمولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله – ورعاه.
    وأضاف الشيخ صالح المعولي: إن ما نراه جليا في ولاية وادي المعاول من اكتمال عقد الخدمات الأساسية من كهرباء وطرق معبدة في سهلها وجبلها وصروح التعليم والصحة ما هو إلا سلسلة انجازات جبارة تمكن من خلالها صاحب الجلالة السلطان قابوس – حفظه الله ورعاه – بنظرته الثاقبة وبعد النظر أن يحقق نقلة نوعية يشهد لها العالم في كافة المجالات . هذا وقد استفادت ولاية وادي المعاول من مشروع تحلية مياه البحر و بها خزان كبير توزع مياهه على الولاية . ولا ننسَى المشروع الكبير في شق ورصف الطريق الرئيسي بوادي مستل والذي يمر بقرى ولاية وادي المعاول ، وغيرها الكثير من المشاريع واختتم قائلا: إن الثامن عشر من نوفمبر المجيد سيظل محفورا بأحرف من نور في قلب كل عماني فمن خلاله تحقق لعمان كل ما تصبو إليه من عزة ورفعة .
    وخلال الحفل تبادل المواطنون عبارات الود والتهنئة والسلطنة تحتفل بهذا اليوم الخالد ، فقد عبر الحضور عن تهنئتهم لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بهذه المناسبة المباركة لما حققه جلالته لعمان من نهضة شاملة في جميع الميادين ، كما هنأ الحضور الشعب العماني على نعمة الخير والاستقرار الذي تشهده البلاد في عهدها الميمون داعين المولى جلت قدرته أن يمن على جلالته بالصحة والهناء والعمر المديد.
    .. وادي بني خالد
    وادي بني خالد – محمد بن حميد المصلحي
    أقام سعادة الشيخ عبدالله بن سالم الغيلاني والي ولاية وادي بني خالد حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني الحادي والاربعين بمكتبه بحضور سعادة الشيخ احمد بن حسين السعدي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية وادي بني خالد وعدد من رؤساء الدوائر الحكومية والاهلية بالمحافظة والمشايخ والرشداء واعيان الولاية الذين قاموا بتبادل التهاني بالعيد الوطني الواحد والاربعين مع سعادته متضرعين لله ان يعيد هذه المناسبة وأمثالها على عمان وشعبها الابي باليمن والخير والبركات.
    وفي لقاء خاص لـ «عمان» قال سعادة الشيخ عبدالله بن سالم الغيلاني والي ولاية وادي بني خالد حيث قال ان الثامن عشر من نوفمبر هو يوم مجيد لعمان وشعبها حيث الكثير من المنجزات تحققت على هذه الارض الطيبة ووصلت هذه الانجازات المتمثلة في المشاريع الى عقر كل مواطن عماني، وفي ولاية وادي بني خالد هناك الكثير من المشاريع الحيوية التي تجعل المواطن يفتخر بها اينما كان وسنويا تضاف لبنات من المشاريع على ارض هذه الولاية. واختتم حديثه اصالة عن نفسي ونيابة عن أهالي ولاية وادي بني خالد وبمناسبة العيد الوطني الحادي والاربعين المجيد لا يسعني إلا وان نرفع للمقام السامي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم أسمى آيات التهاني والتبريكات وأن يعيد على جلالته هذه المناسبة وأمثالها باليمن والخير والبركات .
    .. القابل
    القابل-راشد بن محمد الحارثي
    في إطار احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الحادي والأربعين المجيد أقام مكتب والي القابل مساء أمس حفل استقبال، وذلك بمكتب والي القابل رعى هذه المناسبة الجليلة سعادة الشيخ صقر بن سلطان بن محمد الشكيلي والي القابل وحضرها سعادة خلفان بن سالم الغنيمي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية القابل وعدد من أصحاب الفضيلة القضاة والمشايخ أعضاء مجلس الدولة ومشايخ الولاية ورشدائها ومديري عموم المحافظة ومسؤولو المؤسسات الحكومية وجمع غفير من المواطنين.
    ففي بداية الاحتفال رحب سعادة الوالي بالحضور مهنئا الجميع بهذه المناسبة الغالية سعادته باسمه وباسم أبناء ولاية القابل أسمى آيات الولاء والعرفان لقائد المسيرة العمانية مؤكدًا سعادته وكافة المواطنين بالولاية المضي قدمًا خلف قيادته الحكيمة لبناء عمان الحاضر والمستقبل بكل ما تتطلبه هاتان المرحلتان رافعين أكف الدعاء إلى الله عزَّ وجل بأن ينعم على عمان بعظيم آلائه ونعمائه إنه سميع مجيب الدعاء.
    بعد ذلك تبادل سعادته والحضور أجمل عبارات والتهاني والتبريكات رافعين أكف الدعاء إلى الله عزَّ وجل أن يديم لعمان ابنها المفدى وقائدها الملهم حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- وأن تعود هذه المناسبة المجيدة على جلالته وهو ينعم بموفور الصحة والعافية والعمر المديد.
    وبعد نهاية الاحتفال قال الشيخ علي بن عيسى الحارثي: إن اللسان ليعجز عن حصر هذه الإنجازات التي تمت خلال هذه الفترة الوجيزة من عمر النهضة المباركة والتي شملت مختلف نواحي الحياة بدءًا بالتعليم الذي يعتبر أحد مرتكزات الحياة العصرية وغيرها من المنجزات التي شملت السهل والجبل فجلالته -حفظه الله- عندما أراد إعادة تأسيس هذه الدولة العصرية أعلنها بقول جلالته المأثور: «سوف نعلم أولادنا ولو تحت ظل الشجر» فمن ظليل الأشجار والخيام تدرجًا إلى المعاهد والكليات وصولاً إلى منابر الجامعات التي حظيت باحترام وتقدير من قبل الدول الشقيقة والصديقة لما وصلت إليه من تطور ورقي في مختلف أساليب التعليم ومن ثلاثة مستشفيات متواضعة تمثل أنحاء عمان آنذاك إلى عشرات المستشفيات المرجعية ومستشفيات الولاية والمجمعات والمراكز الصحية التي عمت ربوع هذا الوطن الغالي إلى جانب مساهمة القطاع الخاص في هذه الخدمة الجليلة.
    وقال: إننا ونحن نعيش ذكرى الحادي والأربعين للنهضة المباركة التي أسسها جلالة القائد المظفر -حفظه الله- على دعائم أساسية أولها الحق والعدالة والرعاية الأبوية من لدن جلالته وحنكة القائد التي جعلت عمان تتبوأ مكانة مرموقة بين سائر الدول لذلك يحق لنا كأبناء لهذا الوطن أن نفخر بوطنيتنا وما تحقق على هذه الأرض المعطاء من منجزات ومكتسبات شملت جميع ميادين الحياة العصرية.
    من جانبه أكد سعادة خلفان بن سالم الغنيمي عضو مجلس الشورى ممثل الولاية عن سعادته بهذه المناسبة الجليلة مؤكدًا أن الثامن عشر من نوفمبر هو يوم مجيد وعلامة مضيئة في تاريخ هذا الوطن الغالي العزيز وتتجدد هذه المناسبة مع تجدد الإنجازات العظيمة التي يشهدها كل شبر من أرض عمان الغالية مع تجدد آمال وطموحات الشعب العماني الأبي في قيادته الحكيمة إلى مزيد من التطلعات لتقف عمان شامخة أمام دول العالم تفتخر بقائدها الملهم وبشعبها الوفي الذي يجدد دوما العهد والولاء للسير خلف قيادته.
    وقال سعادته: إن الواقع الملموس هو الشاهد على الإنجازات العظيمة التي حققتها السلطنة في مختلف مجالات التنمية العملية والعلمية على حد سواء فالمسيرة الظافرة تسير في خطى ثابتة مدعومة بالإخلاص والتفاني من قبل الشعب العماني ومؤسساته المختلفة الذي أكد ومن خلال 41 عامًا من هذه المسيرة على استعداده لبذل المزيد من الجهد والعمل بكل إرادة وعزيمة من أجل تنفيذ خطط التنمية وتحقيق الأهداف التي يرسمها جلالته لهذا البلد العزيز.
    ..جنوب الشرقية
    كتب - خالد بن صالح العريمي
    ضمن الاحتفالات بالعيد الوطني 41 المجيد أقام سعادة الشيخ عبدالله بن مستهيل بن سالم شماس محافظ جنوب الشرقية بولاية صور حفل استقبال احتفالا بالعيد الوطني الـ41 المجيد وذلك بفندق صور بلازا وبحضور سعادة الشيخ علي بن أحمد بن مشاري الشامسي والي صور ونواب الولاة بولاية صور حيث قام سعادته باستقبال المهنئين بهذه المناسبة العزيزة من قبل المكرمين أعضاء مجلس الدولة ومديري العموم ومديري الدوائر الحكومية ومشايخ ورشداء وأعيان ومواطني ولاية صور وتخلل الحفل وجبة عشاء.
    وقال سعادة الشيخ عبدالله بن مستهيل بن سالم شماس محافظ جنوب الشرقية بهذه المناسبة الغالية والعزيزة على قلوبنا نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات للمقام السامي لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - بمناسبة العيد الوطني الـ41 المجيد أعاد الله هذه المناسبة العزيزة على المقام السامي والحكومة والشعب العماني بالسؤدد والبركات وعمان تعيش أزهى حلل المجد والرخاء في العهد الميمون. واضاف سعادته وهذا الاحتفال تعبير عن الفرحة التي تغمر أبناء عمان عامة وأبناء محافظة جنوب الشرقية خاصة وتجسيد للولاء والعرفان لباني النهضة المباركة مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان - حفظه الله ورعاه - وأبارك للجميع هذه المناسبة العزيزة وأن يديم الله على عمان وأهلها الأفراح والمسرات وكل عام ومولانا حضرة صاحب الجلالة في صحة وعافية وأن يديم الله في عمره.
    .. صلالة
    احتفلت مدرسة صلالة للبنين (11-12) بالعيد الوطني الحادي والأربعين المجيد حيث بدأ الحفل بالسلام السلطاني ثم تلاه آيٌ من الذكر الحكيم تلاها الطالب علي محمد الحمر وبعدها الحديث الشريف للطالب ممدوح محمد فتحي ومن ثم أعطيت الكلمة لمدير المدرسة عبدالرحمن العجيلي حيث تحدث عن الإنجازات العظيمة التي تمت على مدى واحد وأربعين عاما من التقدم والازدهار في ظل صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه في كافة المجالات المختلفة والملموسة لدى الجميع وعلى المستوى العالمي. ومن ثم تحدث الطالب عبدالله مسلم احمد حاردان عن مشاعر زملائه الطلبة في هذا اليوم العظيم حيث انه يصادف أيضا عيد ميلاد السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه . وبعدها تم تقديم القصائد الشعرية من الطلاب ومنها قصيدة من تأليف الأستاذ فيصل المعشني قرأها الطالب النابي سعيد المسهلي كما قدم طلاب الموسيقى بإشراف الأستاذ أكرم والأستاذ ساري فقرات متميزة ومتنوعة ومن بينها مقطوعة موسيقية وفن البرعة ومن ثم أغنية (اسم أول) للفنان العماني محمد حبريش.والكثير الكثير من الكلمات والقصائد الشعرية التي ألقيت في هذا اليوم المجيد.
    وفي نهاية هذا الحفل تقدم الأستاذ محمد حسين ببطاقة تهنئة باسم جميع المعلمين لطلابنا الأعزاء في ظل المعلم الأول والأب القائد السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه مع التمنيات بالنجاح والرقي والازدهار .
    .. ولاية محضة
    أقام سعادة الشيخ صالح بن ذياب بن سعيد الربيعي والي محضة مساء أمس حفل استقبال وعشاء بمناسبة العيد الوطني الـ(41) المجيد، وذلك بمكتبه، حيث استقبل جموع المهنئين بهذه المناسبة الغالية، وقد حضر سعادة السيد محافظ البريمي، وولاة المحافظة، ورؤساء المصالح الحكومية وشيوخ ورشداء وأعيان وأهالي المحافظة، وارتسمت الفرحة على وجوه المهنئين بتلك المناسبة سائلين المولى جلت قدرته أن يعيد تلك المناسبة على مولانا جلالة السلطان المعظم - حفظه الله ورعاه - بموفور الصحة والعمر المديد وعلى وطننا والجميع ينعم بالأمن والاطمئنان والتقدم والرخاء، وأن يمد في عمر مولانا سلطان البلاد المفدى ويحفظه من كل مكروه. وفي هذا الجانب قال سعادة الشيخ راعي الحفل في كلمته الخاصة بتلك المناسبة: أن هذه المناسبة غالية على قلوبنا جميعا، ويسرني في بداية حديثي أن أتوجه بالتهنئة الخالصة لمولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - داعياً من الله العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة على مولانا سلطان البلاد المفدى أعواماً عديدة وأن يمد في عمر جلالته ويمتعه بدوام الصحة والعافية، ولا شك أن هذه المناسبة التي تمر علينا من سنة إلى أخرى تعتبر نقاط تحول وتقدم نحو الرقي إلى الأفضل في كافة القطاعات التي تخدم الوطن والمواطن، حيث لا يخفى على الجميع بأن سلطان البلاد المفدى سخر فكره وأصدر توجيهاته السامية لكافة أجهزة الدولة للعمل بإخلاص وتفاني لما فيه مصلحة الوطن والمواطن، وكانت النتيجة تلك المنجزات العظام التي طرأت على أرض الوطن، والتغيير الجذري في بناء المواطن العماني والذي يشهد على ذلك القاصي والداني، ومن بعد توفيق الله عز وجل وفكر قائد عمان البار وتوجيهاته السامية وتجاوب أبنائه الأوفياء لتوجيهاته السديدة المفدى نالت عماننا الحبيبة أعلى المراتب والجوائز العالمية، وفي ختام كلمته قال أن الحديث عن هذا الوطن ومنجزات قائده المفدى لا تحده حدود ولا نهاية له متمنين أن يديم على هذا الوطن أمنه واستقراره، وأن يمد في عمر مولانا سلطان البلاد المفدى ويمتعه بدوام الصحة والعافية، وأن يعيد على وطننا الغالي هذه المناسبة أعواما عديدة وبإذن الله من تقدم إلى تقدم أفضل
     
  2. ساعديه طر

    ساعديه طر ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    يسلمو على الخبر

    يعطيج العافيه
     

مشاركة هذه الصفحة