النصر يتصدر الدوري بسباعية في شباك مرباط وتقاسم الوصافة بين السيب وصحار

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏13 نوفمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    13/12/2011


    [​IMG]

    في أولى جولات دوري الشباب
    كتب - مهنا القمشوعي
    انتهت يوم أمس الجولة الثانية من دوري الشباب بعدما تأجلت الجولة الأولى بسبب الأجواء المناخية التي تعرضت لها السلطنة خلال الأيام الماضية وبسبب تواصل هذه الأجواء المناخية فقد تم لعب هذه الجولة في ثلاثة أيام من الإسبوع الماضي, حيث كانت من المقرر لعبها يومي الخميس والجمعة الماضيين ولكن الأجواء المناخية حالت دون ذلك, حيث تم لعب 10 مباريات من أصل 15 مباراة في هذه الجولة. وفي المجموعة الأولى علقت مباراة فنجاء وعمان بسبب أوضاع الملعب التي كانت عليه فكانت الخطوط شبه معدومة والكرات غائبة والزوايا الأربع غير مثبتة وملتقطو الكرات لم يحضروا وبالتالي من الصعب إقامة المباراة بهذه الكيفية، في حين لم تلعب المجموعة الرابعة وهي مجموعة فرق محافظة الشرقية مبارياتها بسبب تواصل الأجواء المناخية التي تعرضت لها أجواء السلطنة ولكون محافظة الشرقية هي أكثر المحافظات تعرضا لهذه الأنواء المناخية فإن ذلك أدى إلى تأجيل مباريات المجموعة حتى إشعار آخر وكانت المباراة الأخيرة من نصيب المجموعة السادسة إذ تأجلت مباراة عبري والنهضة.
    حملت العشر مباريات غزارة في الأهداف إذ كانت محصلة الأهداف 42 هدفا في جميع المباريات حيث تصدر النصر صدارة الدوري بفوزه على مرباط بنتيجة 7/2 وتقاسم السيب وصحار وصافة الدوري بتحصلهم على نفس رصيد الأهداف 5 أهداف لكل منهم, حيث تغلب صحار على خصب بخماسية نظيفة وبنفس النتيجة تغلب السيب على بوشر فيما تغلب ظفار بنتيجة 1/صفر وبنفس النتيجة تغلب السلام على مجيس فيما فاز السويق على الخابورة بنتيجة 5/3 وتمكن مسقط من الفوز على أهلي سداب بنتيجة 3/2 وفاز ينقل على البشائر بنتيجة 3/1 ، فيما فاز صحم على المصنعة بثنائية نظيفة وبالنتيجة ذاتها تغلب بهلا على نزوى وحول هذه المباراة أوضح وليد الشكيلي مدرب فريق بهلا للشباب لكرة القدم أن المباراة كانت جيدة المستوى وأن نزوى تفوق على بهلا في بعض فترات المباراة وخصوصا أثناء اعتماد فريق نزوى على الكرات العرضية إذ أن فريق نزوى اعتمد على الكرات العرضية وفريق بهلا عانى من هذا الأسلوب الذي اتبعه نزوى ولكن ما لبث بهلا إلا أن احكم سيطرته على المباراة وتمكن من الفوز بنتيجة ثنائية ومن نفس اللاعب كهلان الهنائي, ولم يخفى الشكيلي أن فترة إعداد الفريق كانت فترة متأخرة نوعا ما وأن فريق نزوى بدأ بالإعداد للدوري قبل بهلا بفترة ما يقارب الشهر ولكن قمنا بتكثيف المباريات الودية ورفع مستوى اللياقة وتكثيف التمارين والخطط التكتيكية مما جعلنا جاهزين لهذه المباراة واستطعنا الخروج منها بثلاث نقاط ثمينة في بداية المشوار تجعلنا نكون في الأمور السليمة وتكون لها دافع معنوي كبير للفريق وان هذه النقاط الثلاث تزيد من دافع الفريق وتعزيزه لتحقيق الأفضل في المباريات القادمة.

    ينقل – البشائر

    استطاع فريق ينقل استغلال عاملي الأرض والجمهور وحقق 3 نقاط مهمة في بداية المشوار حيث كانت المباراة سجالا بين الفريقين اتسمت بالندية والحماس حيث من بداية المباراة والفريقان أوجدوا العديد من الفرص وخاصة من جانب فريق البشائر حيث أهدر أكثر من 3 فرص محققة للفوز وكما هو معروف في كرة القدم إذا أهدرت فرص كثيرة فإن ذلك يأتي ضدك وتمكن ينقل من تسجيل أول أهدافه في الدقيقة الخامسة من بداية اللقاء وبعد الهدف حاول البشائر العودة للمباراة بعد أفضليته في المباراة إلا أن جميع الفرص كانت دون تحقيق التعادل وفي الشوط الثاني تمكن ينقل من إضافة هدفين ثم قلص ينقل الفارق في دقيقة 37 من الشوط الثاني لتنتهي المباراة على هذه الوضعية.

    مسقط – أهلي سداب

    حقق فريق مسقط 3 نقاط مهمة في مشواره لدوري الشباب حيث تمكن من الفوز بنتيجة 3/2 ،واستغل مسقط عاملي الأرض والجمهور لتحقيق 3 نقاط معنوية للفريق ولم يستغل أهلي سداب النقص الذي حصل في فريق مسقط إذ طرد الحكم لاعب مسقط عادل السوطي بعد تحصله على إنذارين في الدقيقة 35 من الشوط الأول ليلعب بعدها مسقط ناقصا ولكن في نهاية المباراة تمكن من الخروج فائزا وتحقيق 3 نقاط مهمة في مشوار الفريق.

    بوشر – السيب

    لم يستغل فريق بوشر عاملي الأرض والجمهور في تحقيق نتيجة ايجابية في أولى مبارياته في دوري الشباب وتمكن السيب من اصطياد بوشر وتحقيق نتيجة قاسية في أرض بوشر بخماسية نظيفة، وبعد ربع ساعة كانت هادئة المستوى وتمركز اللعب في وسط الملعب تمكن فريق السيب من تسجيل هدفه الأول في الدقيقة 44 من الشوط الأول ليأتي الشوط الثاني بأربعة أهداف لصالح السيب.

    السلام – مجيس

    تمكن فريق السلام من تحقيق الأهم وتحقيق النقاط الثلاث وخاصة أن المباراة كانت على أرض السلام واتسمت المباراة بالندية من الجانبين وان كان الشوط الأول اتسمت بالهدوء في المستوى ومعظم أوقاته كانت الكرة محصورة في منتصف الملعب وجاء هدف السلام في الوقت بدل الضائع اثر أنفرادة عبد الله السعدي بحارس مجيس معلنا الفوز لفريقه ومانحا 3 نقاط مهمة في مشوار الفريق.

    خصب – صحار

    قسا فريق صحار على فريق خصب بخماسية نظيفة على أرض خصب, وأوضح عيسى الشحي إن أسباب هزيمة الفريق عدم جاهزية اللاعبين لهذه المباراة حيث إن الفريق تفاجأ بموعد المباراة حيث إن معظم اللاعبين قد ذهبوا عند أهاليهم وصعوبة تجمعهم حيث إنهم سيكونون غير متواجدين في البلد كما أن فريق صحار لم يرض بتأجيل المباراة لكون فريق صحار جاهز ولديه قوة جسمانية وبدنية مكنته من تحقيق النتيجة القاسية وأن الفريق تجمع قبل المباراة بيومين كما إن بعض اللاعبين لم يحضروا للتمارين وإنما تواجدوا في يوم المباراة وبالتالي فإن عدم جاهزية خصب بتاتا في هذه المباراة أدت إلى النتيجة القاسية في هذه المباراة حيث سجل صحار 3 أهداف في الشوط الأول وتمكن من إضافة هدفين في الشوط الثاني ليصبح مجموعها خمسة أهداف نظيفة.

    صحم – المصنعة

    لم يستطع فريق المصنعة انتزاع نتيجة ايجابية من أرضية صحم في بداية مشوارهم في دوري الشباب حيث تمكن صحم من تحقيق الفوز على المصنعة بنتيجة 2 / صفر وكسب 3 نقاط مهمة في مشواره للتأهل للمرحلة الثانية من هذه المجموعة، واستغل صحم عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نقاط مهمة توجد الدافع في الفريق وتعزز وتحفز اللاعبين لزيادة العمل والحصول على مستوى أفضل ونتائج إيجابية أفضل.

    السويق – الخابورة

    استطاع السويق تحقيق نتيجة ايجابية والحصول على 3 نقاط من فريق الخابورة بالفوز عليها 5/3 في مباراة كانت مثيرة وفي هذا الجانب أشار محمد سيمبا مدرب فريق السويق لشباب لكرة القدم إن المباراة كانت جيدة المستوى وأن الفريقين أظهروا قوتهم حيث ان المباراة لم تكن أبدا سهلة لفريق السويق وإنما كانت قوية من الطرفين واتسمت بالحماس والندية كما أن فريق الخابورة يعاني من الضعف في الجانب الدفاعي مما أدى لاستقبالهم 5 أهداف أما الجانب الهجومي فكان جيدا جدا ولولا تيقظ مدافعينا لاستقبلنا أهدافا أكثر وأكد سيمبا إن الأهداف التي جاءت من الخابورة كانت نتيجة أخطاء فردية من جانب قلبي الدفاع.

    الاتحاد – ظفار

    لم يحسن الاتحاد استغلال عاملي الأرض والجمهور في تحقيق نتيجة ايجابية أمام ظفار في بدية المشوار في دوري الشباب وخسر أمام ظفار بهدف وحيد وعلى الرغم من ان الأجواء لم تكن مناسبة للفريقين بسبب الرياح القوية التي كانت مصاحبة لوقت المباراة مما حرم الجماهير واللاعبين من أظهار مستوياتهم المعهودة والمهارات التي يتميزون بها لكون الفريقين يمتلكون لاعبين موهوبين وجاء الهدف في الدقيقة 91 من زمن المباراة عن طريق اللاعب بدر رجب معلنا الفوز لفريقه وهاديا إياه 3 نقاط مهمة ومحفزة في بداية المشوار.

    النصر – مرباط

    تمكن فريق النصر من تحقيق نتيجة ساحقة أمام مرباط محصلتها 7/2 تصدر من خلالها النصر صدارة الدوري، ولم يتمكن مرباط من المحافظة على تقدمه في الشوط الأول حيث ان مرباط كان السباق في الوصول إلى شباك النصر في الدقيقة 14 عن طريق لاعب مرباط مازن العويس ومن كرة ثابتة يعود اللاعب نفسه في الدقيقة 28 معلنا الهدف الثاني له ولفريق ولكن حصل ما لا يحمد عقباه لفريق مرباط في الدقيقة 32 حيث طرد لاعبهم رشدي رجب بعد تعرضه للإنذار الثاني ليلعب بعدها مرباط منقوص عدديا .
    وهذا ما استغله فريق النصر وتحقق من تقليص الفارق في الدقيقة 45 من الشوط الأول لينتهي الشوط الأول 2/1 ، وفي الشوط الثاني أظهر النصر براعته التهديفية وتمكن من تحقيق 5 أهداف بدايتها في تحقيق التعادل في الدقيقة 53 عن طريق اللاعب عبد الحميد دويل وآخرها في الدقيقة 85 عن طريق احمد البراكة وشهد الشوط الثاني طردا ثانيا في صفوف مرباط وذلك في الدقيقة 73 اثر عرقلة مهاجم النصر في منطقة الجزاء وتحصل عبد الرحمن جوهر الكرت الأحمر . يكمل مرباط المباراة بتسعة لاعبين ولم تكن هذه المباراة أحسن عن سابقتها مباراة الاتحاد وظفار من حيث الأجواء حيث الرياح القوية لازمت مجريات المباراة.الجدير بالذكر أن فريق صلالة نال راحة لهذه الجولة لكون الفرق بهذه المجموعة 5 فرق.
     
  2. alshibli

    alshibli ¬°•| مراقب عام |•°¬ إداري

    يعطيك العافية ع الخبر..
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة