الخليلي :الحياة ميدان تنافس والمصير مرهون بالمسير

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏11 نوفمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الخليلي :الحياة ميدان تنافس والمصير مرهون بالمسير

    الجمعة, 11 نوفمبر 2011

    [​IMG]


    التفاوت في الهمم رفع بعض الناس وجعل البعض الآخر في مهاوي
    الردى -
    العمانية_ أقيمت بمقر نادي البشائر - فرع أدم - بولاية ادم أمس محاضرة دينية القاها سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة أكد فيها ان الحياة ميدان يتنافس فيه المتنافسون ويتبارى فيه المتسابقون وجعل الله تعالى المصير مرهونا بالمسير والجزاء بقدر العمل .
    واوضح سماحته ان همم الناس في هذه الحياة متفاوتة فمن الناس من لا تتعدى همته موضع أقدامه ومنهم من تكون همته إلى أبعد من ذلك وهذه هي سنة الحياة وهذا التفاوت في الهمم رفع بعض الناس إلى أعلى الدرجات وجعلت البعض الآخر في مهاوي الردى فلذلك يجب على كل فرد أن يفكر في حاضره ومستقبله وفي يومه وفي غده وفي حياته وفي مماته في دنياه وآخرته وان هذه الحياة رغم قصرها يتفاوت فيها الناس في أعمالهم تفاوتا عجيبا فكل إنسان مسؤول عن عمله ( أيحسب الإنسان أن يترك سدى ) .
    وبين سماحته أن الله عز وجل خلق الناس لأجل أن يعملوا ويجزيهم جزاء أعمالهم موضحا بعض الأعمال التي يسأل عنها العبد يوم القيامة كما جاءت في الأحاديث الشريفة وهى عمر الإنسان فيما أفناه لان العمر هو الوعاء الذي تجتمع فيه النعم جميعا وشبابه فيما أبلاه ولان مرحلة الشباب هي أهم مراحل حياة الإنسان لما يحصل فيها من تغيرات كبيرة يجب أن تستغل الاستغلال الأمثل اقتداء بالسلف الصالح كما يسأل الإنسان عن ماله من أين أكتسبه وفيما أنفقه وما عمل بما علم وغيرها من الأمور.
    وفي ختام محاضرته أكد سماحته على أن دين الإسلام هو الدين الحق الذي يجب أي يتبع لان فيه سعادة الإنسان في الدارين إذا ما تمسك الإنسان به واتبع تعاليمه ولم يفرط في أية جزئية منه موقنا أن فيه نجاتهم إذا ما تمسكوا به وبهديه الكريم .
     
  2. alshibli

    alshibli ¬°•| مراقب عام |•°¬ إداري

    شكرا ع الطرح..
    وبارك الله فيكِ ..
     

مشاركة هذه الصفحة