تأهب في عُمان لرياح وأمطار غزيرة وعواصف ومنخفض جوي عميق

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏9 نوفمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    تأهب في عُمان لرياح وأمطار غزيرة وعواصف ومنخفض جوي عميق​


    [​IMG]


    جريدو أنحاء/ 9نزفمبر2011م

    تتأهب سلطنة عمان لمنخفض جوي جديد يتوقع أن يتحول إلى مداري عميق يؤدي إلى هطول أمطار متفاوتة الغزارة خلال الأيام الثلاثة المقبلة ابتداءً من اليوم الثلاثاء، وتأثرها بأخدود منخفض ممتد من شمالي إيران، وذلك بعد تعرضها الأسبوع الماضي لمنخفض مداري عميق، نتج عنه أمطار غزيرة خلفت 12 قتيلاً.
    ونقلا عن موقع الجزيرة نت، وبحسب تصنيف الأرصاد الجوية العمانية، فإن المنخفض المداري تمركز حول محافظة ظفار جنوبي البلاد وامتد أثره بأمطار غزيرة وأودية إلى عدة محافظات نتج عنها وفاة 12 شخصا حسب البيانات الرسمية فيما لم يتم الانتهاء من حصر الخسائر المادية حتى الآن.
    وقد أوضح بيان صدر مساء أمس الاثنين أن آخر عمليات الرصد الجوي توضح تحرك المنخفض الجوي المداري غربا إلى وسط بحر العرب، ويحتمل تعمقه خلال اليوم الثلاثاء، وسيواصل تحركه نحو سواحل السلطنة، وأن سرعة الرياح السطحية حول مركز المنخفض تقدر بـ20 إلى 25 عقــدة، مع توقعات بتدفق كتل السحب الركامية المصاحبة له نحو سواحل السلطنة المطلة على بحر العرب.
    وتطرق البيان إلى حالة أخرى وهي "أخدود لمنخفض جوي" ممتد من شمالي إيران بدأ تأثيره ببعض المناطق شمالي السلطنة، متوقعا استمرار تأثيره خلال اليوم الثلاثاء بأمطار متفرقة ومتفاوتة الغزارة مصحوبة برياح نشطة وتساقط لحبات البرد.
    وأوضح رئيس قسم خدمات الأرصاد والإعلام بالمديرية العامة للأرصاد والملاحة الجوية بعمان حامد البراشدي أن الأخدود من المنتظر أن يلعب دورا كبيرا في تهيئة عدم استقرار الأجواء تمهيداً لوصول التأثير المباشر للمنخفض الجوي المداري، مؤكداً أن ذلك سيساعد على مواصلة تقدم المنخفض باتجاه السواحل الجنوبية الشرقية.
    وتوقع البراشدي أن يتعمق المنخفض المداري اليوم الثلاثاء ليرتفع تصنيفه إلى منخفض جوي مداري عميق بعد أن تزداد شدة الرياح حول مركزه إلى أكثر من 28 عقدة (العقدة = 1.8 كم/ساعة) وقد يصل إلى عاصفة مدارية إذا تجاوزت الرياح الـ34 عقدة.
     
    آخر تعديل: ‏9 نوفمبر 2011

مشاركة هذه الصفحة