عروض تراثية بمهرجان عرضة الخيل والهجن في بدية

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏3 نوفمبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    جريدة عمان
    03/11/2011


    [​IMG]

    تغطية - خليفة الحجري :-- ضمن اهتمامها المتواصل بإحياء الرياضات التقليدية العمانية والاهتمام بالتراث الاصيل نظمت ولاية بدية صباح أمس فعاليات السباقات السنوية لعرضة الخيل والهجن وذلك بمركاض المنترب تزامنا مع بدء الهبطات السنوية لعيد الأضحى المبارك .
    حضر فعاليات المهرجان شيوخ واعيان الولاية وجموع غفيرة من محبي هذه الرياضة العمانية الشيقة بالإضافة إلى السياح الأجانب وهواة التصوير الفوتوغرافي والتلفزيوني من بينها محطة بي بي سي وعشاق الرياضات التقليدية بالسلطنة .
    وكانت بداية انطلاقة هذا المهرجان قد بدأت السادسة صباحا وسط أجواء خريفية مبللة بالرذاذ والمطر وعند وصول الهجانة بلباسهم التقليدي الجميل تلقى الهجانة الترحيب الحار من الجمهور وبادلهم الهجانة بترديد الأهازيج الخاصة بالهجن الأصيلة ومن بينها هبل البوش والتغرود بعدها اصطف أصحاب الهجن في حلقة دائرية أعقبها بدء منافسات سباقات العرضة بشكل فردي وثنائي جميل كما قدم الهجانة عروضا تراثية حظيت بمتابعة الجمهور الغفير الذي اكتظت به جنبات ميدان السباق منذ ساعات الصباح الباكر .
    من جانب آخر شاركت إدارة نادي بدية لسباقات الخيل في هذا المهرجان بأكثر من 40 فرسا وخيلا يمثلون ولايات الكامل والوافي وجعلان بني بوحسن وجعلان بني بوعلي والقابل وبدية حيث قدم المشاركون عند وصولهم الميدان بلباسهم التقليدي الأصيل فن هبل الخيل ثم قدم الخيالة التحوريب على صهوات الجياد الأصيلة أعقبتها عروض تنافسية في ركض العرضة والتي نالت استحسان الحضور .

    سباق سنوي

    هذا ويحرص أهالي بدية والولايات المجاورة لهاعلى إحياء سباقات العرضة التقليدية كموروث رياضي جميل يمثل احد الملامح العمانية التي تبرز الاهتمام المتواصل بالمحافظة على تربية الهجن والاهتمام بتفعيل سباقاتها خاصة خلال مواسم الأعياد ومن بينها عيد الأضحى المبارك حيث انطلقت أولى سباقات الموسم في الثاني من ذي الحجة وتواصلت الى يوم الرابع من ذي الحجة وأقيمت أمس المحطة قبل الأخيرة فيما تقام صباح اليوم عرضة الهجن والخيل في بلدة الواصل التي تحتضن آخر هبطات بدية السنوية .

    اهتمام سياحي

    وتتويجا لهذه الجهود حظي مهرجان بدية للفروسية والهجن أمس بحضور لافت من قبل الجمهور العماني ومن الجاليات الوافدة والسياح الأجانب من جنسيات مختلفة تزور واحات بدية هذه الأيام كما وجدت مجموعة كبيرة من المصورين المحترفين بالسلطنة لتسجيل ملامح تراثية ورياضية جيدة عن هذا الحدث الفريد الذي يعد فرصة طيبة لهواة التصوير وعشاق التراث لالتقاط الصور المتنوعة لهذه المناسبة .
    فيما وجدت قنوات فضائية شهيرة لتوثيق الأنشطة الرياضية لسكان الصحراء وارتباطهم بموروثاتهم القديمة .
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة