وسائل الإعلام العربية والأجنبية تواصل الإشادة بالخطاب السامي في مجلس عمان

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏3 نوفمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    وسائل الإعلام العربية والأجنبية تواصل الإشادة بالخطاب السامي في مجلس عمان

    Thu, 03 نوفمبر 2011
    العمانية: واصلت وسائل الإعلام العربية والأجنبية والمواقع الإعلامية الالكترونية العربية والدولية تناولها للكلمة السامية التي تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بالقائها في افتتاح الفترة الخامسة لمجلس عُمان.
    وأبرزت هذه الوسائل المتنوعة مقتطفات من النطق السامي وأشادت بما جاء فيها من مضامين .
    وقالت صحيفة (الامارات اليوم) تحت عنوان" من حق كل عماني التعبير عن رأيه" في عددها الصادر امس ان جلالة السلطان المعظم أكد خلال افتتاحه الفترة الخامسة لمجلس عمان أن " قوانين الدولة وأنظمتها كفلت لكل عماني التعبير عن رأيه والمشاركة بأفكاره البناءة في تعزيز مسيرة التطور التي تشهدها البلاد في شتى الميادين".
    ونقلت الصحيفة قول جلالته ـ أعزه الله ـ "نحن نؤمن دائماً بأهمية تعدد الآراء والأفكار وعدم مصادرة الفكر، لأن في ذلك دليلاً على قوة المجتمع وعلى قدرته على الاستفادة من هذه الآراء والأفكار بما يخدم تطلعاته إلى مستقبل أفضل وحياة أسعد وأجمل".
    وأضافت ان جلالته أكد في كلمته أن "حرية التعبير لا تعني بحال من الأحوال قيام أي طرف باحتكار الرأي ومصادرة حرية الآخرين في التعبير عن آرائهم فذلك ليس من الديمقراطية ولا الشرع في شيء. ومواكبة العصر لا تعني فرض أي أفكار على الآخرين".
    وأشارت إلى ان جلالة السلطان المعظم دعا مجلس عمان إلى القيام بدوره في ضوء "ما أتيح له من صلاحيات موسعة في المجالين التشريعي والرقابي".
    من جانبها قالت صحيفة (القبس) الكويتية ان جلالة السلطان المعظم اكد أن تجربة الشورى العمانية سارت بنهج متدرج وعلى قواعد ثابتة تضمن لهذه التجربة التطور الطبيعي الذي يلبي متطلبات كل مرحلة من العمل الوطني ونحو مزيد من المشاركة في صنع القرارات.
    ونقلت الصحيفة قول جلالة السلطان المعظم في كلمته التي افتتح بها أعمال الفترة الخامسة لمجلس عمان لعام 2011 " نتطلع الى نقلة نوعية للعمل الوطني الذي سيقوم به مجلس عمان في ضوء ما أتيح له من صلاحيات موسعة في المجالين التشريعي والرقابي".
    وأوضحت ان جلالته دعا أعضاء مجلس عمان الى العمل المتواصل لإنجاح الخطط الرامية لدعم إمكانات السلطنة الاقتصادية والاجتماعية والعلمية وبما يخدم المصلحة العامة ويرتقي بمكانة البلاد ومنزلتها الإقليمية والدولية وذلك يقتضي تنسيقا أكثر بين الجهات الحكومية ومجلس عُمان خاصة وبينهما وبين القطاع الخاص والجمعيات والهيئات المدنية بشكل عام.
    وفي شأن حرية الرأي نقلت الصحيفة قول جلالته ـ أبقاه الله ـ "إن قوانين الدولة وأنظمتها كفلت لكل عماني التعبير عن رأيه والمشاركة بأفكاره ونحن نؤمن بعدم مصادرة الفكر، غير أن حرية التعبير لا تعني قيام أي طرف باحتكار الرأي ومصادرة حرية الآخرين، وهكذا يعلمنا ديننا الحنيف "وأمرهم شورى بينهم".
    وقالت صحيفة (الرأي) الكويتية ان حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ افتتح الفترة الخامسة لمجلس عُمان الذي يتكون من مجلسي "الدولة المعين والشورى المنتخب". واكد في كلمته أن "قوانين الدولة وأنظمتها كفلت لكل عماني التعبير عن رأيه والمشاركة بأفكاره البناءة في تعزيز مسيرة التطور التي تشهدها البلاد في شتى الميادين".
    وأضافت ان جلالته دعا "مجلس عمان" إلى "القيام بدوره في ضوء ما أتيح له من صلاحيات موسعة في المجالين التشريعي والرقابي"، . كما دعا العمانيين "في كل موقع من مواقع المسؤولية الى إعلاء شأن عمان ورفعة مكانتها ومنزلتها وحماية مكتسباتها والمحافظة على منجزاتها وأمنها واستقرارها .
    وصحيفة (الراية) القطرية ابرزت تحت عنوان «السلطنة تنتهج سياسة واضحة المعالم تقوم على أساس التعاون مع الجميع» تأكيد جلالة السلطان المعظم أن تداخل المصالح والسياسات سمة مميزة لهذا العالم فإنه لا يمكننا أن نكون بمعزل عما يدور حولنا.
    وأضافت ان جلالة السلطان المعظم أشار الى أن السلطنة عرفت دائماً بانتهاجها سياسة واضحة المعالم تقوم على أساس التعاون مع الجميع وفق مبادئ ثابتة تتمثل في الاحترام المتبادل وتشجيع لغة الحوار ونبذ العنف في معالجة الأمور وصولاً إلى مجتمعات يسودها التآخي والاستقرار مما يكفل للشعوب مواصلة مسيرتها التنموية وإنجاز أهدافها في التقدم والرخاء في مناخ يتسم بالأمن ويخلو من الاضطرابات ويشجع على تنفيذ الخطط والبرامج الاقتصادية والاجتماعية وفقاً للأولويات التي تقررها المصلحة العامة.
    من جانبها أشادت صحيفة (العرب) القطرية بكلمة جلالته في افتتاح الدورة الخامسة لمجلس عمان .. وأبرزت ما يتعلق بتأكيد حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ أنه في الوقت الذي "لا يمكن السماح باحتكار الرأي وفرضه على الآخرين، ولا يمكن في الوقت ذاته السماح بالتطرف والغلو من جانب أي فكر كان، لأن في كل ذلك إخلالا بالتوازن الواجب بين الأمور، والذي على أساسه تتخذ القرارات الحكيمة التي تراعي مصالح الجميع".
    اما صحيفة (خليج تايمز) الاماراتية التي تصدر باللغة الانجليزية فقد أشارت إلى الصلاحيات التشريعية والرقابية الواسعة لمجلس عمان لممارستها في تطور ورفعة الوطن مضيفة أن هناك تحديات أمام مجلس عمان بعد منحه الصلاحيات الموسعة بجانب المسؤوليات التي يتحملها على عاتقه في عملية صنع القرار مشيرة إلى التعديلات الأخيرة للنظام الأساسي للدولة.
    وأكدت صحيفة "كويت تايمز" الصادرة باللغة الإنجليزية بالكويت أن الكلمة السامية لجلالة السلطان المعظم تطرقت إلى حرية التعبير عن الرأي حيث أن قوانين الحكومة تضمن لكل عماني التعبير عن الرأي بحرية وفي الوقت نفسه ضرورة الاعتدال في التعبير على الرأي مبينة كذلك تأكيد جلالته أن حرية التعبير لا تعني قيام طرف باحتكار الرأي ومصادرة حرية الآخرين في التعبير عن آرائهم.
    وعلى المستوى العربي قالت صحيفة "اليوم السابع" المصرية ان جلالة السلطان قابوس بن سعيد قال في كلمته "إننا نعيش في عالم يشهد تطورات متلاحقة على الصعيدين الإقليمي والدولي تحدث آثارا متباينة وردود فعل متعارضة. ولما كان تداخل المصالح والسياسات سمة مميزة لهذا العالم فإنه لا يمكننا أن نكون بمعزل عما يدور حولنا.
    وأكدت الصحيفة ان السلطنة عرفت دائما بانتهاجها سياسة واضحة المعالم تقوم على أساس التعاون مع الجميع وفق مبادئ ثابتة تتمثل فى الاحترام المتبادل وتشجيع لغة الحوار ونبذ العنف فى معالجة الأمور وصولا إلى مجتمعات يسودها التآخى والاستقرار، مما يكفل للشعوب مواصلة مسيرتها التنموية وإنجاز أهدافها فى التقدم والرخاء فى مناخ يتسم بالأمن ويخلو من الاضطرابات ويشجع على تنفيذ الخطط والبرامج الاقتصادية والاجتماعية وفقا للأولويات التى تقررها المصلحة العامة".
    أما صحيفة (الرأي) الأردنية فذكرت ان جلالة السلطان قابوس بن سعيد ألقى كلمة في افتتاح مجلس عمان وان هذا هو أول لقاء مع جلالة السلطان قابوس بعد هبوب رياح الربيع العربي الذي اصاب بلداناً عربية عديدة بدرجات متفاوتة وحسب قدراتها على الاحتواء والتغيير.. وقالت : "لقد كانت سلطنة عمان الأقدر على التعامل مع المعطيات الطارئة برزمة من الإجراءات السريعة المتعلقة بالباحثين عن عمل وتحسين مستويات الحياة وزيادة التأمينات الاجتماعية وتوسيع حرية التعبير ومعالجة القضايا العالقة".
    وخصصت الصحيفة مساحة واسعة لكلمة جلالته وابرزت دعوة جلالته لاستكمال مشاريع البنية الأساسية ليستمر الدور العُماني المتصل مع الحضارة ومواجهة التحديات، كما جرى التأكيد على تنمية الموارد البشرية والاستثمار فيها وفي هذا السياق فان تجربة (التعمين) العُمانية ما زالت تتواصل ويراهن عليها.
    من جانبها تناولت صحيفة "الزمان" الالكترونية كلمة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم فيما يتعلق بتأكيد جلالته انه "لا يمكن السماح باحتكار الرأي وفرضه علي الآخرين ولا يمكن في الوقت ذاته السماح بالتطرف والغلو من جانب أي فكر كان لان في كل ذلك إخلالا بالتوازن الواجب بين الأمور والذي على أساس منه تتخذ القرارات الحكيمة التي تراعي مصالح الجميع".
    اما مجلة "الجزيرة العربية" اليومية فنشرت ان :" اعلان جلالة السلطان قابوس بن سعيد في كلمته أمام اعضاء مجلس عُمان أننا "نتطلع من مجلس عمان إلى عمل قومي متطور" وتأكيد جلالته على "تنمية الموارد البشرية"وان "المرحلة المقبلة ستشهد اهتماما اكبر بتوفير فرص للشباب، ومشاركتهم في الحياة العامة".
    كما تناولت عددا من المواقع الالكترونية والقنوات الفضائية والمحطات الاذاعية العالمية كلمة جلالة السلطان المعظم حيث تناول تلفزيون (روسيا اليوم) جانب من كلمة جلالته والتأكيد انه "لايمكن السماح باحتكار الرأي وفرضه على الآخرين لايمكن في الوقت ذاته السماح بالتطرف والغلو من جانب أي فكر كان لان في كل ذلك إخلالا بالتوازن الواجب بين الأمور والذي على أساس منه تتخذ القرارات الحكيمة التي تراعي مصالح الجميع .
    وتناول تلفزيون "الفيحاء" العراقي الكلمة السامية التي ألقاها جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم في افتتاح مجلس عمان في حصن الشموخ بولاية منح وقال ان جلالة السلطان حذر من الغلو والتطرف في المجتمات وقول جلالته ان "المجتمعات التي تتبنى فكرا يتصف بالتشدد والتطرف والغلو إنما تحمل في داخلها معاول هدمها ولو بعد حين". وتناول التلفزيون مقتطفات من الكلمة السامية لجلالته.
    وابرز موقع تلفزيون (فرانس 24) كلمة جلالة السلطان المعظم وتناول عدة فقرات من كلمة جلالته.
    من جانبها ابرزت اذاعة "سوا" الامريكية في نشراتها الاخبارية الكلمة التي القاها جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم في افتتاح مجلس عمان .. وقالت الاذاعة ان جلالته تعهد بتوفير فرص للشباب لزيادة مشاركتهم في مسيرة التنمية المستدامة. وقالت الاذاعة نقلا عن جلالته قوله إن "المرحلة القادمة سوف تشهد اهتماما اكبر ورعاية أوفر تهيئ مزيدا من الفرص للشباب من اجل تعزيز مكتسباته في العلم والمعرفة وتقوية ملكاته في الإبداع والإنتاج وزيادة مشاركته في زيادة التنمية الشاملة".
    اما موقع "ايلاف" الالكتروني فتناول الكلمة السامية التي القاها جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم في افتتاح مجلس عمان وتطرق الى عدة فقرات من الكلمة السامية .
    الى ذلك ابرز "موقع الشبكة العربية" الذي يتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرا رئيسيا لها الكلمة السامية التي القاها جلالة السلطان المعظم في افتتاح الفترة الخامسة لمجلس عمان وتناول الموقع الكلمة بالنص نقلا عن وكالة الانباء العمانية.
    كما قال موقع "الجزيرة دوت نت" في سياق تناوله لكلمة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ان جلالته تعهد بالمضي قدما في تطوير المؤسسات القضائية والرقابية في البلاد . من جهته نقل موقع (دي بس) الالكتروني امس مقتطفات من الكلمة السامية التي القاها جلالة السلطان المعظم في افتتاح مجلس عمان وابرز الموقع ان جلالته اكد انه "لا يمكن السماح باحتكار الرأي وفرضه على الآخرين وانه لايمكن في الوقت ذاته السماح بالتطرف والغلو من جانب أي فكر كان لان في كل ذلك إخلالا بالتوازن الواجب بين الأمور والذي على أساس منه تتخذ القرارات الحكيمة التي تراعي مصالح الجميع". كما نقل موقع "السبيل" الالكتروني كلمة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ التي ألقاها في افتتاح مجلس عمان وقال الموقع ان جلالة السلطان قابوس بن سعيد حذر من الغلو والتطرف ، مبينا الموقع تأكيد جلالته "إن المجتمع العماني يرفض أية دعاوى لا تتفق وطبيعته المتسامحة المعتدلة.
    من جانبها تناولت مواقع "زوم" و"المسلم"، ومواقع لصحف عربية واجنبية "بوسطن هيرالد" و"سفن دايز" و"عرب نيوز" و"ترست لو" و"ديلي ستار" و"ميدل ايست تايمز" و"الاهرام اون لاين" وصحيفة "باكستان اوبزيرفر ، الكلمة السامية التي ألقاها حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ في افتتاح مجلس عمان امس الاول في حصن الشموخ بولاية منح بمحافظة الداخلية. وابرزت هذه المواقع مقطتفات من الكلمة السامية لجلالته
     

مشاركة هذه الصفحة