المديرية العامة للخدمات الصحية / حلقة عمل

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏27 أكتوبر 2011.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    الأنباء العمانية
    27/10/2011


    15/ المديرية العامة للخدمات الصحية / حلقة عمل



    صلالة في 27 أكتوبر/ العمانية/ أقامت المديرية العامة

    للخدمات الصحية بمحافظة ظفار اليوم بفندق حمدان بلازا حلقة

    عمل بعنوان/ التيقظ الدوائي الرابعة / بمشاركة حوالي (100)

    من الكوادر الصحية .

    وقد ألقى الدكتور خالد بن محمد المشيخي مدير عام المديرية

    العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار الذي رعى المناسبة

    كلمة قال فيها ان الهدف من إقامة حلقة عمل التيقظ الدوائي

    هو تسليط الضوء على كيفية متابعة جودة وفعالية وسلامة

    الدواء ورصد الآثار العكسية الناتجة عن استخدامه مؤكدا إن

    نظام رصد الآثار العكسية للأدوية والمنتجات البيولوجية قد

    بدأ تطبيقه في السلطنة منذ عام 1992م .

    وأضاف المشيخي ان السلطنة ممثلة بوزارة الصحة اهتمت بدعم

    فعاليات الرعاية الصيدلانية واعدت برنامجا للحد من المشاكل

    المرتبطة بالدواء وذلك ضمن خطتها الصحية الخمسية السادسة

    للأعوام /2001- 2005/ والتي تحقق من خلالها الكثير من أهداف

    البرنامج مثل تنظيم فعاليات الاستخدام الرشيد للدواء وعمل

    دراسات في ذلك المجال ودعم المؤسسات الصحية بالكوادر

    الصيدلانية المؤهلة وتأهيل الصيادلة العمانيين للتخصص خارج

    السلطنة في مجالات الصيدلة السريرية.

    واكد مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة

    ظفار على ان الخطة الخمسية الصحية السابعة في مجال

    الرعاية الصيدلانية تهدف إلى ضمان حصول المريض على دواء

    آمن وفعال ورفع مستوى الرعاية الصيدلانية المقدمة للمرضى

    وتحقيق الاستخدام الأمثل للدواء وسيتم إضافة تعزيز برامج

    السلامة الدوائية والذي تتمثل استراتيجياته في تنظيم ندوات

    وملتقيات تنويرية حول التيقظ الدوائي في الخطة الصحية

    الخمسية الثامنة .

    وقد شارك في حلقة العمل عدد من المختصين الذين قدموا أوراق

    عمل علمية عن التيقظ الدوائي وأنواع التفاعلات العكسية

    للأدوية والعوامل المترتبة عليها بالإضافة إلى التفاعلات

    العكسية للأدوية في الممارسة العملية .

    سسسس/ العمانية / سسسس

    سسسسسسسسسسسسسسسسسس

    أ . س
     

مشاركة هذه الصفحة