فاراس يحرم البرسا من الفوز على إشبيلية ويهدي صدارة الليجا للريال

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة غالي الأثمان, بتاريخ ‏23 أكتوبر 2011.

  1. غالي الأثمان

    غالي الأثمان ¬°•| مراقب سابق|•°¬

    [​IMG]

    سقط برشلونة في فخ التعادل السلبي مع ضيفه إشبيلية في القمة المثيرة التي شهدها ملعب كامب نو في الجولة التاسعة من الدوري الإسباني، ليتنازل عن صدارة الليجا لغريمه ريال مدريد. واكتفى البرسا بنقطة وحيدة رفعت رصيده إلى النقطة 18 بفارق نقطة عن ريال مدريد الذي خطف الصدارة للمرة الأولى هذا الموسم، في حين حافظ الفريق الأندلسي على تواجده في المربع الذهبي في المركز الرابع ب16 نقطة. ويمكن وصف المباراة على أنها لقاء الفرص الضائعة، حيث أهدر نجوم البرسا عشرات الفرص التهديفية المؤكدة، فيما استأسد دفاع إشبيلية وحارسه العملاق خافيير فاراس في الحفاظ على شباكه نظيفة. كما أهدر النجم ليونيل ميسي ركلة جزاء في الثوان الأخيرة تصدى لها فاراس ببراعة، فيما طرد الحكم لاعبي إشبيلية فريدريك عمر كانوتيه وفرناندو نافارو في الوقت بدلا من الضائع. كان الشوط الأول متوازنا بشكل كبير بين الفريقين مع أفضلية نسبية للبرسا في الاستحواذ على الكرة وفرص التسجيل. وبدا إشبيلية ندا قويا للفريق الكتالوني بين جماهيره فلم يكتف بتأمين خطوطه الدفاعية وتضييق الخناق على الثلاثي ليونيل ميسي وديفيد فيا وأندريس إنييستا، بل شكل جبهة هجومية قوية من خلال مرتداته السريعة التي كاد يهز شباك فيكتور فالديس عن طريقها. وأهدر ميسي أول فرصة للتسجيل (ق7) من عرضية متقنة هيأها له إنييستا أمام المرمى ولكن عجز الأرجنتيني المنفرد عن اللحاق بها. وكاد الجناح خيسوس نافاس أن يفاجئ جماهير كامب نو بتسجيل هدف التقدم للفريق الأندلسي (ق13) من خطأ فادح لإريك أبيدال اثناء إعادة الكرة بصدره إلى فالديس، ولكن الحظ عاند نافاس في خطف الكرة من بينهما. وكان حارس إشبيلية خابيير فاراس نجم الشوط الأول دون منازع بعد أن حافظ على نظافة شباكه من ثلاث فرص تهديفية مؤكدة لإنييستا وميسي وفيا في الدقائق 10 و40 و45. وسدد الأرجنتيني دانييل أرمينتيروس كرة قوية من منتصف الملعب تجاه شباك فالديس الذي كان متقدما عن مرماه، لكن التصويبة مرت بجوار القائم (ق16). وفي الشوط الثاني كاد ميسي أن يفتتح التسجيل من مخالفة مباشرة سددها بقوة ولكنها حادت عن الشباك بقليل. وواصل فاراس تألقه ليشتت تصويبة قوية لإنييستا (ق54) ويحافظ على نظافة شباكه، وبعدها واصل أدريانو مسلسل الفرص الضائعة حين سدد من مسافة بعيدة كرة ساقطة في المرمى مستغلا تقدم فاراس. وتسيد الفريق الكتالوني الشوط الثاني بشكل كامل وأهدر جملة من الفرص أمام استئساد دفاع إشبيلية، كما حرمت العارضة كرة ساقطة لعبها إنييستا من فوق فاراس (ق73). وبلغت الإثارة ذروتها في الوقت بدل الضائع مع احتساب الحكم ركلة جزاء لبرشلونة (ق92) ليمنحه فرصة ذهبية للفوز، كما نال مهاجم إشبيلية المالي فريدريك كانوتيه بطاقة حمراء للاحتكاك بدون كرة مع سيسك فابريجاس أثناء الاعتراض على صحة المخالفة التي تسبب فيها إنييستا. وتقدم ميسي لتسديد الركلة لكن تألق فاراس في صدها ليعيد المباراة إلى نقطة الصفر، كما تلقى فرناندو نافارو مدافع إشبيلية بطاقة حمراء لم تؤثر على النتيجة.
     

مشاركة هذه الصفحة