مشاركة ناجحة لوزارة العدل في معرض السلامة المرورية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏22 أكتوبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    مشاركة ناجحة لوزارة العدل في معرض السلامة المرورية

    [​IMG]


    10/22/2011
    أسهم جناحها في المعرض بإبراز أهمية الجانب القضائي والتشريعي في نشر وغرس ثقافة السلامة المرورية وتعزيزها

    مسقط - ش

    تكللت مشاركة وزارة العدل في معرض السلامة المرورية، الذي تنظمه شرطة عمان السلطانية بمركز عمان الدولي للمعارض، بنجاح لافت.

    وجاءت هذه المشاركة ايمانا من الوزارة بأهمية غرس الرسالة التوعوية للحفاظ على السلامة المرورية، وأهمية أن تتحمل كافة شرائح المجتمع مسؤولياتها وأن تعمل للتصدي والحد من حوادث المرور لما ينجم عنها من خسائر بشرية واقتصادية واجتماعية.

    ويضم الجناح الخاص بالوزارة في المعرض عددا من الرسائل التوعوية المعنية بغرس ثقافة السلامة المرورية، وإبراز الجانب القضائي والتشريعي المكمل لهذه الظاهرة للحد منها، حيث يعبر ركن الوزارة عن منظومة متكاملة تحكي دور الوزارة في نشر وغرس ثقافة السلامة المرورية من خلال المطويات الموضحة لعدد القضايا المحكومة في قضايا المرور وإظهار الرسائل الإرشادية.

    وحول مشاركة وزارة العدل في معرض السلامة المرورية قال مدير عام الشؤون الإدارية والمالية المشرف العام على جناح الوزارة بالمعرض الشيخ محمد بن سعيد بن محمد الهنائي: تأتي مشاركة الوزارة في هذا المعرض إيمانا من الرسالة التوعوية التي تود الوزارة إيصالها للمجتمع بتكامل الجهود بين مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص، وقد انطلقت الوزارة بتنفيذ ذلك امتثالاً للأمر السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله- في سيح المكارم في أكتوبر من العام 2009 وما تضمنته كلمة جلالته -أيده الله- من نصح كريم، وما تجلى فيها من دلالات كبيرة وما أسداه عبرها من توجيهات سامية بأهمية أن تتحمل كافة شرائح المجتمع مسؤولياتها، وأن تعمل للتصدي والحد من حوادث المرور لما ينجم عنها من خسائر بشرية واقتصادية ومآسٍ اجتماعية.

    أما عن ركن وزارة العدل فقال المدير العام للشؤون الإدارية والمالية بالوزارة المشرف العام على الجناح: إنه يشتمل على عدة عناصر مهمة ورسائل توعوية معنية بغرس ثقافة السلامة المرورية، وإبراز الجانب القضائي والتشريعي المكمل لهذه الظاهرة للحد منها.

    موضحا أن الركن يعبر عن منظومة متكاملة تحكي دور الوزارة في نشر وغرس ثقافة السلامة المرورية من خلال المطويات الموضحة لعدد القضايا المحكومة في قضايا المرور، وإظهار الرسائل الإرشادية التي تم استقاؤها من كلمة معالي الشيخ وزير العدل في ندوة السلامة المروية في العام 2010، والتي اهتدت بها الوزارة كقاعدة عمل تنطلق منها في هذا الشأن بالإضافة إلى الدور الذي تقوم به الوزارة في مراجعة قانون المرور بالتوازي مع الجهود التنسيقيه والتعاون بين الوزارة وجهات الاختصاص في شرطة عمان السلطانية والادعاء العام .

    وأضاف الهنائي قائلا: كما ابرز ركن الوزارة تواصل جهود الوزارة في تنفيذ توصيات ندوة السلامة المرورية العام 2010 التي نالت شرف المصادقة السامية موضحة إسهام المحاكم التابعة للوزارة في الحد من حوادث المرور بتهذيب السلوك على الطرق، مراعاة لحرمتها وسلامة مرتاديها ومدى بلورة القرارات الصادرة ودور الدوائر التي تختص بقضايا المرور من جنايات وجنح ومخالفات وكافة أشكال التعدي والإيذاء على الطرق وتجاوز القوانين والأنظمة ذات الصلة بواجبات وحقوق مستخدمي الطريق.

    موضحا: إننا سعينا في إظهار دور الوزارة ممثلا في القضاء العماني الذي يقوم على ضبط السلوك على الطريق بما يؤدي الى إنهاء تلك الحوادث التي أصبحت تهدد حياة المجتمع وسعادته خاصة وان هذه المشكلة تستوجب اصطفافا وطنيا وتعاونا على التصدي لها من الجميع كل من موقعه.

    بالإضافة الى الإسهامات المتنوعة لوزارة العدل التي عملت على تفريغ عدد من أصحاب الفضيلة القضاة من ذوي الكفاءة والخبرة ليكونوا قضاة بالدوائر الخاصة بحوادث المرور، والعمل بالتنسيق مع الجهات المختصة على توفير ما تحتاجه المحاكم من كوادر مؤهلة من القضاة ومعاونيهم لمواجهة الأعداد الكبيرة من القضايا المختلفة المعروضة عليها. ويضيف الشيخ محمد بن سعيد الهنائي: لقد سعينا من خلال المشاركة على إبراز أهم الأحكام الصادرة في قضايا المرور والتي كانت لها نتائج ايجابية في إيضاح وبث الرسالة التوعوية للمجتمع العماني كونها جانبا رادعا ومؤثرا يساهم في الحد من حوادث المرور متى ما وضعها مرتاد الطريق في نصب عينه، بالإضافة إلى عرض مجموعة من القوانين والمطبوعات والإحصائيات البيانية الموضحة لعدد القضايا وحالات الحوادث وإعطاء مضامين ورؤية لمدى خطورة الحوادث المرورية ومدى أهمية الالتزام بأنظمة وضوابط واشتراطات السلامة المرورية من قواعد وقوانين، وكلها أعمال تعكس مدى الحرص على التوعية المرورية التي تنشد توخي السلامة والحذر لمستخدمي المركبات.

    يذكر أن وزارة العدل شاركت في معرض السلامة المرورية بالعديد من الإصدارات المختلفة كالمطويات والنشرات واللوائح التي تتضمن جهود الوزارة في هذا المجال واهم القوانين الصادرة بالوزارة حيث كان لوزارة العدل حضورها اللافت والمؤثر في ندوة السلامة المرورية التي انعقدت امتثالا للأوامر السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم -حفظه الله ورعاه- وتنفيذا لمضامين نطقه السامي الذي عطر سيح المكارم في أكتوبر 2009 وستواصل الوزارة دورها وإسهامها في الاستراتيجية الوطنية لتطويق تداعيات الحوادث المرورية
     
  2. awad baloosh

    awad baloosh ¬°•| بلوش صح الصح |•°¬

    الله يوفيهم ويسهل عليهم
     

مشاركة هذه الصفحة