إذآ رأيتم { آخأكم , زل زلـة --> فسددوه و وفقوه . . !

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة «|شمُوخْ|», بتاريخ ‏17 أكتوبر 2011.

  1. «|شمُوخْ|»

    «|شمُوخْ|» ¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬


    بسسسم آلله الرحمـنْ الرحيـم ~

    آلسسسلآآم عليكم ورحمـ’ة الله وبركآته ً !

    [​IMG]


    قال ابن كثير في تفسير سورة غافر:

    قال ابن أبي حاتم: حدثنا أبي، حدثنا موسى بن مروان الرِّقِّي، حدثنا عمر-يعني ابن أيوب-أخبرنا جعفر بن بَرْقان، عن يزيد بن الأصم قال:

    كان رجل من أهل الشام ذو بأس، وكان يفد إلى عمر بن الخطاب [رضي الله عنه] ، ففقده عمر فقال: ما فعل فلان بن فلان؟ فقالوا: يا أمير المؤمنين، يتابع في هذا الشراب. قال: فدعا عمر كاتبه، فقال: اكتب: "من عمر بن الخطاب إلى فلان ابن فلان، سلام عليك، [أما بعد] : فإني أحمد إليك الله الذي لا إله إلا هو، غافر الذنب وقابل التوب، شديد العقاب، ذي الطول، لا إله إلا هو إليه المصير". ثم قال لأصحابه: ادعوا الله لأخيكم أن يُقْبِل بقلبه، وأن يتوب الله عليه . فلما بلغ الرجل كتابُ عمر جعل يقرؤه ويردده، ويقول: غافر الذنب وقابل التوب شديد العقاب، قد حذرني عقوبته ووعدني أن يغفر لي .

    ورواه الحافظ أبو نعيم من حديث جعفر بن برقان، وزاد: "فلم يزل يُرَدّدها على نفسه، ثم بكى ثم نزع فأحسن النزع فلما بلغ عمر [رضي الله عنه] خبرهُ قال: هكذا فاصنعوا، إذا رأيتم أخاكم زل زلَّة فسددوه ووفقوه، وادعوا الله له أن يتوب عليه، ولا تكونوا أعوانًا للشيطان عليه .



    المصدر : فائدة منتقاة من تفسير ابن كثير في تفسير سورة غافر . . !

     
    أعجب بهذه المشاركة أ¤أ“أ£أ‚أٹ أ‘أ¦أچ
  2. نسمآت روح

    نسمآت روح ¬°•| مبدعة في تواجدها |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بااارك الله فيكي أختي العزيزه جعلهااا الله في ميزااان حسنااتكي
    أشكرج أختي على النصيحه الجميله
    ولناا الأجر العظيم في توبة إنسااان بنصيحتنااا
    فهذااا الدين الحنيف أمرنااا بأن نفعل القليل
    والأجر عظيم عند الله سبحااانه وتعااالى

    لكي مني أجمل تحيه وأحلى تقييم

    تقبلي مروري أختي العزيزه
     
  3. الجحجاح

    الجحجاح ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    شكرا جزيلا على الموضوع اختي

    وبارك الله فيك
     

مشاركة هذه الصفحة