متى ماأيقن المواطن وشعر بأهمية هذا المجلس \ ستتوقف هذه الحالة !

الموضوع في 'مركز أخبَار وقَضَايَا مُحـَافَظة البـُريمِي' بواسطة شخآبيط, بتاريخ ‏14 أكتوبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. شخآبيط

    شخآبيط ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    متى ماأيقن المواطن وشعر بأهمية هذا المجلس و توسعت صلاحيتها


    ستتوقف هذه الحالة




    \




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    نعود هنا من جديد قبل الانتخابات بيوم واحد فقط



    غدا سوف يتحدد مصير هذه الولايه وهذه البلاد



    هل ستكون الدوره السابعه مشابهه لمثيلاتها السابقات



    ام ان سيكون هناك شعب واعي شعب مثقف



    يسعى لايجاد الخير دائما لهذه البلاد




    \




    موضوعي عباره عن نصيحه أخيره

    لكل من سولت له نفسه بأن يأخذ مبلغا من المال ليرشح غيره





    أقول له : مازال الوقت امامك فالرشوه لن تفيدك

    ولن تغير مجرى حياتك
    ولن تلقى سوى الغضب من رب العالمين [ لعن الله الراشي والمرتشي ]





    قف للحظه مع نفسك

    وفكر : من يستحق بحق انه يمثل مستقبلك ومستقبل ابنائك ؟






    \




    عبدالله بن سلطان العلوي



    كل التوفيق لك



    تستحق الافضل


    ملاحظه : شكرا لاختي ميديا
    لاني اقتبست عنوان الموضوع من ردها
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏14 أكتوبر 2011
  2. media

    media ¬°•| مدرسة عمر بن الخطاب الخاصة |•°¬

    لم تبقى سوى ساعات قلائل ويبدأ التصويت .... أخي / أختي شاركوا بإيجابية لنجاح هذه الدورة السابعة ... وكما ذكرت أختي شخابيط ... مازال أمامكم من الوقت للتفكير لإختيار الشخص المناسب ومن يستحق فعلا تمثيل البريمي ...
     
  3. media

    media ¬°•| مدرسة عمر بن الخطاب الخاصة |•°¬

    احم احم وافقت على الإقتباس لو إنه ماحد شاورني ^_^ (امزح)


    العفو طال عمرج مابيينا هالعبارات....دام هي تستخدم لتحقيق هدف مشترك نسعى له ...

    تقبلي مروري .....
     
  4. مآكنتوش

    مآكنتوش ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    انا انسان اقدر واحترم جميع الاراء والناس
    ولكن هل يستحق الاحترام من يرشي ومن يرتشي ؟؟؟بالنسبة لي فانا لا احترمه فالكرامه فوق كل شيء حتى لو كنت تحتاج المال .
    بقيت سويعات قليله واتمنى الكل يراجع ويعيد التفكير في من هو الشخص الذي يستحق هذا المنصب
    \سالم الفارسي
    كل التوفيق لك .
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة