الكويت: مشاورات لعقد اجتماع لـ «الوزاري العربي»

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة «|شمُوخْ|», بتاريخ ‏12 أكتوبر 2011.

  1. «|شمُوخْ|»

    «|شمُوخْ|» ¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬

    الكويت، جدة (ا ف ب) - اكد وزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد الصباح امس، ان وزراء الخارجية العرب سيعقدون اجتماعا لبحث الاوضاع في سوريا، لكن من دون تحديد موعد هذا الاجتماع. في وقت حذر فيه الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلي من التصعيد العسكري في سوريا، معتبرا انه سيؤدي الى الانزلاق نحو مخاطر داخلية واقليمية.
    وقال وزير الخارجية الكويتي خلال مؤتمر صحفي “سيكون هناك اجتماع لوزراء الخارجية العرب لبحث موضوع الاحداث في سوريا”، واضاف ردا على سؤال حول موعد الاجتماع “ان هناك مشاورات جارية لتحديد الوقت”.
    من جهته، قال الامين العام لـ”التعاون الاسلامي” ان استمرار التصعيد العسكري في سوريا في ضوء استمرار الرفض الاقليمي والعالمي لهذا التصعيد، سيدفع بالبلاد إلى الانزلاق نحو مخاطر داخلية تهدد السلم والامن والاستقرار في الداخل وعلى المستوى الاقليمي”.




    واعرب اوغلي عن اسفه الشديد لاستمرار التصعيد والعنف في سوريا، مؤكدا ضرورة الالتزام بحماية المدنيين واحترام حقوق الإنسان التي يدعو لها الدين الإسلامي الحنيف والمواثيق العالمية. كما دعا الى حل الازمة السورية عن طريق وقف العنف واراقة الدماء والى الحكمة والحوار الجاد مع القوى الوطنية لتحقيق ما يصبو إليه الشعب السوري من إصلاحات ديمقراطية وتنمية اقتصادية”.

    وقال الامين العام للمنظمة “ان استخدام القوة لن يؤدى إلا للمزيد من العنف وسفك الدماء وتفاقم الأزمة وتعقيدها”، لكنه شدد في الوقت نفسه على الرفض المطلق لأي شكل من أشكال التدخل الأجنبي في سوريا.





    المصدر : جريدة الاتحاد ((الاربعاء 14 ذي القعدة 1432هـ - 12 أكتوبر 2011م ))






     

مشاركة هذه الصفحة