نتنياهو يدين عمليات التخريب المعادية للعرب في إسرائيل

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة «|شمُوخْ|», بتاريخ ‏12 أكتوبر 2011.

  1. «|شمُوخْ|»

    «|شمُوخْ|» ¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬

    مؤكدا أنه "لن يتساهل" مع مرتكبيها

    نتنياهو يدين عمليات التخريب المعادية للعرب في إسرائيل



    [​IMG]
    دان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو اعمال العنف والتخريب التي يقوم بها متطرفون يهود ضد ممتلكات واهداف عربية في اسرائيل والضفة الغربية، مؤكدا انه "لن يتساهل" مع مرتكبيها.
    وتعرضت اربعة مساجد في الضفة الغربية وواحد في الجليل (شمال اسرائيل) لعمليات تخريب في الاشهر القليلة الماضية على يد مستوطنين متطرفين.
    وقال نتنياهو في بيان الثلاثاء انه يدين هذه الاعمال التخريبية والاعتداءات، مؤكدا انه "لن يتسامح مع اعتداءات تنتهك حقوق السكان العرب".


    وشدد رئيس الوزراء الاسرائيلي على "ضرورة ان يعيش اليهود والعرب سويا في احترام متبادل".
    واضافة الى الاعتداءات على المساجد والاملاك الفلسطينية، يقوم مستوطنون، هم عادة من الشبان، برشق السيارات الفلسطينية بالحجارة في الضفة الغربية بشكل مستمر خصوصا بعد عمليات الاخلاء من المباني غير المرخص لها من الحكومة الاسرائيلية، وكان الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز وصف هذه الاعتداءات ب"الجرائم".
    وقال بيريز في بيان نشره مؤخرا "علينا ان نحرص على ان يشعر كل مواطن في هذا البلد بالامان. اريد ان اقول للاسرائيليين، المسلمين، اليهود والمسيحيين، ان ضمان احترام الاماكن المقدسة هو من مسؤولية الحكومة".
    وينتهج المستوطنون المتطرفون سياسة "تدفيع الثمن" بمهاجمتهم فلسطينيين واملاكهم ردا على اجراءات الحكومة الاسرائيلية ضد المستوطنات، ويهاجمون في بعض الاحيان الجيش الاسرائيلي او ناشطين معروفين بانهم ضد الاستيطان عند اتخاذ اجراءات مماثلة.




    المصدر : جريدة الاتحاد (( الاربعاء 14 ذي القعدة 1432هـ - 12 أكتوبر 2011م))
     

مشاركة هذه الصفحة