أخبار إطلاق سراح 1000 أسير فلسطيني مقابل الصهيوني شاليط

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏12 أكتوبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    التفاصيل الكاملة لصفقة تبادل الأسرى مقابل الجندي شاليط .. سيُسلّم لمصر وبطائرة خاصة سيتم نقله لاسرائيل


    [​IMG]

    تاريخ النشر : 2011-10-11
    غزة - دنيا الوطن
    أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قبل قليل خلال مؤتمر صحفي توصل اسرائيل الى صفقة مع حركة حماس تحت رعاية مصرية تقضي بالافراج عن شاليط خلال الايام القليلة القادمة ولم يفصح نتنياهو عن اعداد المفرج عنهم.

    بدوره قال مصدر رفيع المستوى في حركة المقاومة الاسلامية حماس ان صفقة تبادل الاسرى مع اسرائيل قد انجزت برعاية مصرية وان التنفيذ سيكون بداية الشهر المقبل "نوفمبر".

    واضاف المصدر ان خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس سيخرج في مؤتمر صحفي خلال ساعات لتوضيح الاتفاق.

    وفي التفاصيل فان الصفقة التي اشرف عليها وزير المخابرات المصرية مراد موافي شخصيا في مقر المخابرات المصرية قبل اسبوعين بحضور وفدي حماس برئاسة احمد الجعبري، واسرائيل فان الصفقة تتضمن الافراج عن الف اسير مقابل شاليط سيتم الافراج عن 450 اسيرا قبل الافراج عنه و550 بعد الافراج عنه وان الاسيرات جميعهن مشمولات في الصفقة فيما لم يعرف حتى الان اسماء الاسرى المفرج عنهم والذين سيعلن عنهم خالد مشعل في مؤتمر صحفي بعد ساعات

    بدورها وخلال انعقاد جلستها اقرت الحكومة الاسرائيلية الليلة صفقة التبادل وقالت انها ستعطي 48 ساعة لبعض الاشخاص للاعتراض على بعض الاسماء المفرج عنهم امام المحكمة، وسيتم تنفيذ الصفقة بعد يوم الاحد.

    وقالت مصادر اسرائيلية ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو عقد اجتماعا عاجلا لحكومته اليوم الثلاثاء لاتخاذ قرار بشأن صفقة التبادل مع حماس.

    وفيما يخص فحوى الصفقة كما قالت المصادر الاسرائيلية فان شاليط سينقل اولا الى مصر ويسلم للمسؤولين المصريين هناك، وبعدها يطلق سراح الف اسير فلسطيني، وفي حال تاكد اطلاق سراحهم كلهم تقوم الحكومة المصرية بنقل شاليط بواسطة طائرة الى اسرائيل.

    وحسب مصادر غير رسمية في اسرائيل فان مروان البرغوثي وعبدالله البرغوثي ضمن صفقة البتادل.

    من جهته قال مصدر في حماس ( ان الصفقة تشمل الف اسير من بينهم 300 من اصحاب المؤبدات، وتبييض السجون من كافة النساء والاطفال، و45 من اسرى القدس، بالاضافة الى 6 اسرى من عرب الـ48).

    بدوره قال ابو مجاهد الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية ان صفقة التبادل قد انجزت باستجابة اسرائيل لشروط المقاومة برعاية مصرية، مضيفا "ان مؤتمرا صحفيا لرئيس المكتب السياسي مشعل سيعقد خلال ساعات لتوضيح الصفقة".

    وكشف "أبو مجاهد" أن الصفقة ستضم 450 من القيادات السياسية وأصحاب الاحكام العالية وأسرى القدس واراضي 48 الذين كانت اسرائيل ترفض الافراج عنهم سابقا، وجميع النساء والأطفال والمرضى وكبار السن، ليبلغ اجمالي المفرج عنهم ضمن الصفقة حوالي ألف أسير.

    وقال إن أسماء الأسرى الذين سيتم الإفراج عنهم ستنشر في وسائل الإعلام الاسرائيلية خلال الساعات القادمة للاعتراض عليها من قبل عائلات القتلى الاسرائيليين، ومن ثم ستصادق عليها الحكومة الاسرائيلية ليبدأ بعد ذلك التنفيذ الفعلي للصفقة.

    وأعلن "أبو مجاهد" أن الفصائل الثلاثة اللآسرة للجندي (كتائب القسام، ولجان المقاومة الشعبية، وجيش الاسلام) ستعقد غدا مؤتمرا صحافيا في غزة لتعلن تفاصيل الصفقة التي تم التوصل اليها مع اسرائيل.

    وشدد "أبو مجاهد" على أن الفصائل الفلسطينية استطاعت "بثباتها على موقفها" أن تحقق 99% من المطالب التي شرعتها من أجل التوصل لصفقة التبادل.

    ويأتي الإعلان عن اتمام صفقة التبادل فيما تشهد السجون الاسرائيلية حالة غليان غير مسبوقة في ظل إضراب عن الطعام يخوضه الاسرى احتجاجا على ظروف اعتقالهم السيئة، مهددين بمواصلة هذا الاضراب حتى لو كلف حياة الكثير من الاسرى.

    يذكر أن كتائب القسام ولجان المقاومة الشعبية وجيش الإسلام كانت قد أسرت الجندي شاليط (24 عاما) خلال عملية على حدود قطاع غزة في 25 حزيران/ يونيو عام 2006.

    وتطالب الفصائل بالإفراج عن ألف أسير فلسطيني بينهم 450 ممن صدرت عليهم أحكام بالسجن لمدد طويلة مقابل الإفراج عن شاليط.
     
    آخر تعديل: ‏12 أكتوبر 2011
  2. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    صفقة شاليط تحمل الرقم"30" .. أبرز عمليات تبادل الأسرى بين إسرائيل والعرب منذ العام 1948

    [​IMG]


    تاريخ النشر : 2011-10-11
    غزة - دنيا الوطن
    ينتظر الفلسطينيون والاسرائيليون لحظة الاعلان الرسمي عن التوصل لاتفاق تبادل اسرى بين المقاومة الفلسطينية واسرائيل ، واذا ما تمت الصفقة ستكون واحدة من ابرز صفقات تبادل الاسرى بين العرب واسرائيل منذ اشتعال الصراع في المنطقة على اثر انشاء دولة اسرائيل وطرد ملايين الفلسطينيين من وطنهم . منذ عام 1948 اسرت اسرائيل أكثر من 800 ألف مواطن فلسطيني والآلاف من الجنود والمواطنين العرب والعشرات من جنسيات أخرى مختلفة. بينما أسرت القوات العربية أكثر من ألف إسرائيلي، وأسرت فصائل المقاومة الفلسطينية واللبنانية العشرات من جنود الاحتلال أو جثثهم.
    وبحسب تقارير فان هذه الصفقة ستحمل الرقم( 30) بين العرب واسرائيل ، وهنا نستعرض ابرز تلك الصفقات التي جرت منذ العام 1948 وحتى اليوم .

    * بعد حرب عام 1948 أجرت إسرائيل عمليات تبادل مع مصر والأردن وسوريا ولبنان، حيث كان فى أيدى المصريين ( 156 ) جنديا إسرائيلياً، وفى أيدى الأردنيين ( 673 ) جنديا، ومع السوريين ( 48 ) جنديا، ومع لبنان ( 8 ) جنود، أما إسرائيل فكانت تحتجز (1098 ) مصريا، ( 28 ) سعوديا، ( 25 ) سودانيا، ( 24 ) يمنيا، ( 17 ) أردنيا، ( 36 ) لبنانيا، ( 57 ) سوريا و(5021 ) فلسطينيا.

    * عام 1954 أسرت القوات السورية خمسة جنود إسرائيليين توجهوا إلى مرتفعات الجولان في مهمة خاصة، وقد انتحر أحدهم في سجنه بسورية ويدعى "اوري ايلان" وأعيدت جثته لإسرائيل في 1955، وأعيد الأربعة الآخرون في 1956 بعد أسر دام 15 شهرا، وأفرجت إسرائيل في المقابل عن 41 أسيرا سوريا.

    * عام 1957 جرت عملية تبادل كبيرة تم بموجبها إطلاق سراح أكثر من 5500 مصري مقابل إفراج مصر عن أربعة جنود إسرائيليين .

    *عام 1968 وبعد ان بقيت صفقات التبادل تقتصر على الدول ، جاء دور حركات المقاومة ، وجرت أول عملية تبادل بين منظمة التحرير الفلسطينية وحكومة الاحتلال ، وذلك بعد نجاح مقاتلين فلسطينيين من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين باختطاف طائرة إسرئيلية تابعة لشركة العال، كانت متجهة من روما إلى تل أبيب وأجبرت على التوجه إلى الجزائر وبداخلها أكثر من مائة راكب، وتم إبرام الصفقة مع دولة الاحتلال من خلال الصليب الأحمر الدولي وأفرج عن الركاب مقابل 37 أسيرًا فلسطينيًا من ذوي الأحكام العالية .

    * 1974 - أفرجت إسرائيل عن 65 أسيرًا فلسطينيًا مقابل إطلاق سراح جاسوسين إسرائيليين في مصر .

    * 1983 جرت عملية تبادل ما بين حكومة الإحتلال الإسرائيلي وحركة فتح إحدى فصائل منظمة التحرير الفلسطينية حيث أطلقت إسرائيل سراح جميع معتقلي معتقل أنصار في الجنوب اللبناني الذين اعتقلوا على اثر غزو بيروت عام 1982 وعددهم ( 4700 ) معتقل فلسطيني ولبناني ، و( 65 ) أسيراً من السجون الإسرائيلية مقابل إطلاق سراح ستة جنود اسرائيليين من قوات (الناحال) الخاصة .

    *عام 1984، وكانت تخص سوريا، حيث أطلقت إسرائيل سراح 311 أسيرًا سوريًا مقابل ستة إسرائيليين وذلك في مدينة القنيطرة.

    * 1985 – اطلقت إسرائيل سراح 1150 أسيرًا فلسطينيًا ولبنانيًا وعدد من الأسرى العرب مقابل الإفراج عن ثلاثة جنود إسرائيليين أسروا في لبنان على يد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة.


    *عام 1998 أطلقت إسرائيل سراح 60 أسيرًا لبنانيًا (10 من السجون الإسرائيليية و50 من سجن الخيام التابع لجيش لحد الجنوبي" إضافة إلى 40 جثة لشهداء لبنانيين، وذلك خلال عملية تبادل مع حزب الله تم بموجبها تسليم رفات رقيب إسرائيلي .


    *2004 - جرت عملية تبادل بين حزب الله وإسرائيل، عبر وساطة ألمانية سلم بموجبها حزب الله إسرائيل رفات ثلاثة جنود إسرائيليين إضافة إلى ضابط الاحتياط إلحنان تننباوم، في حين اطلقت اسرائيل سراح 400 أسير فلسطيني و23 لبنانيا، بينهم القياديان الديراني وعبيد وخمسة سوريين وثلاثة مغاربة وثلاثة سودانيين وليبي واحد والمواطن الألماني ستيفان مارك، الذي اتهمته إسرائيل بالانتماء لحزب الله، إضافة إلى إعادة رفات تسعة وخمسين مواطنًا لبنانيًا، وتسليم خرائط الألغام في جنوب لبنان والبقاع الغربي.

    *2008 - صفقة تبادل الأسرى ببين حزب الله وحكومة الاحتلال الإسرائيلياطلق بموجبها سراح عميد الأسرى العرب اللبناني سمير القنطار وثلاثة أسرى لبنانيين آخرين كانوا قد اعتقلوا في حرب تموز 2006، وإعادة المئات من رفات الشهداء الفلسطينيين واللبنانيين اضافة الى اطلاق سراح عدد من الاسرى الفلسطينيين ، مقابل استعادة إسرائيل رفاة جنديين اسرا في العام 2006 .​
     
  3. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    على رأسهم البرغوثي وسعدات وحامد: أبرز الأسماء التي ستفرج اسرائيل عنهم ضمن صفقة شاليط


    [​IMG]



    تاريخ النشر : 2011-10-11


    غزة - دنيا الوطن


    نشرت مصلحة السجون الإسرائيلية, أبرز أسماء الأسرى الفلسطينيين الذين سيتم الإفراج عنهم ضمن صفقة تبادل الأسرى المنوي إتمامها خلال الأيام المقبلة.
    وهم ..
    1. إبراهيم حمد

    2. عبد الله البرغوثي

    3. مروان البرغوثي

    4. حسن سلامة

    5. محمد أبو وردة

    6. يحيي السنوار

    7. رائد الخضر

    8. جمال أبو الهيجا

    9. محمد عرمان

    10. ناصر عويص

    11. احمد سعدات

    12. عاهد الغوالمة

    13. مجدي الريماوي

    14. حمدي عرمان

    15. باسل أسمر

    16. رائد الشيخ

    17. معاذ بلال

    18. أحلام التميمي

    وكان الموقع الالكتروني لصحيفة "معآريف" العبرية قد نشر مساء الثلاثاء عددًا من أسماء كبار أسرى الشعب الفلسطيني الذين من المتوقع أن يفرج عنهم ضمن صفقة تبادل الأسرى التي تمت الليلة بين حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والاحتلال الإسرائيلي الذي رضخ لشروطها.

    وبحسب الموقع، سيفرج الاحتلال عن القيادي في حركة فتح مروان البرغوثي، الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة 5 مرات بتهمة التخطيط والوقوف وراء تنفيذ عدد من العمليات ضد أهداف إسرائيلية.
    ومن ضمن الأسرى المنوي الإفراج عنهم، القيادي في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس عبد الله البرغوثي، الذي حكم عليه بالسجن مدى الحياة 67 مؤبدًا وإبراهيم حامد وهو قائد كتائب القسام في الضفة الغربية ومحكوم بالسن لـ 45 مؤبدًا وفق معاريف.

    وتوقعت مصادر إسرائيلية أن يفرج أيضًا عن القيادي في حماس في طولكرم عباس السيد المحكوم بـ35 مؤبداً بعد اتهمه بالوقوف من وراء تفجير في أحد الفنادق الإسرائيلية.
    وإلى جانب ذلك، يفرج الاحتلال عن الأسير يحيى السنوار، القيادي في كتائب القسام المحكوم مدى الحياة لـ15 مرة، و80 عامًا.ومن ضمن الأسرى أيضا، حسن سلامة وهو قيادي في كتائب القسام في غزة، المحكوم بـ38 مرة مدى الحياة، وهو المسئول عن سلسلة عمليات في القدس وتل أبيب عام 1996، والأسير رائد حوطري، القيادي في حماس في قلقيلة والمحكوم بالسجن مدى الحياة 22 مرة، كما قالت معاريف.

    وأكدت أن الأسير أحمد سعدات القيادي في الجبهة الشعبية أدرج ضمن القائمة المذكورة، إلى جانب عدد من الأسيرات، من ضمنهن أحلام التميمي، وأمنة منى.

    تضارب

    لكن المحلل لشؤون الشرق الأوسط في القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلي، "إيهود يعاري" قال إن الأسرى الذي يجري الحديث عنت إفراجهم هم حسن سلامة ويحيى السنوار وابراهيم حامد وعبد الله البرغوثي ومهند شريم وعباس السيد وعلي صفوري وعبد الخالق النتشة ونائل البرغوثي.

    وكان محلل القناة الثانية الإسرائيلية آمنون إبراموفيتش قال إن الخط الأحمر لأسرى الداخل تم تجاوزه اليوم في هذه الصفقة.
     
  4. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    رئيس المخابرات العامة المصرية وراء صفقة إطلاق سراح شاليط مقابل ألف أسير فلسطيني


    [​IMG]


    تاريخ النشر : 2011-10-11

    غزة - دنيا الوطن

    علم صلاح جمعة مندوب وكالة انباء الشرق الاوسط أن اللواء مراد موافي رئيس جهاز المخابرات العامة قام بإنهاء صفقة الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط لصالح حركة المقاومة الاسلامية "حماس " من الجانب الفلسطيني وذلك مقابل ألف اسير فلسطيني.

    كما علم منوب الوكالة ان اللواء مراد موافي نجح في عقد الصفقة التي ستتم خلال يومين وأن مباحثاته مع الجانب الاسرائيلي تمت عبر الهاتف مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.
     

مشاركة هذه الصفحة