شهاب بن طارق لـ " الــزمن " : السلطنة تهتم بالبحث العلمي بهدف تطوير مصادر الطاقة الحا

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏9 أكتوبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    [​IMG]


    يبدأ أعماله بتكلفة 11 مليون ريال : تدشين "مصنع فولتامب" ..الأول من نوعه بالشرق الأوسط

    9أكتوبر2011م

    صحار – الزمن:
    رعى سمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد أمس افتتاح مصنع فولتامب وقال إنه سعيد بافتتاح هذا المصنع الذي يعتبر الأول من نوعه في منطقة الخليج وإضافة هامة للاقتصاد العماني وأضاف سموه في تصريح خاص لـ"الزمن" ان السلطنة تعنى بالبحث العلمي في مجال الطاقة المتجددة بهدف تطوير المصادر الحالية وإيجاد أفضل الطرق لاستغلال مصادر الطاقة الحديثة.
    من جانبه قال سعد بن محمد بن المرضوف السعدي وزير التجارة والصناعة إن السلطنة تهتم بتطوير الصناعات وتعتبرها ركيزة هامة لدعم الاقتصاد الوطني والناتج المحلي وحول سؤال عن دور وزارة التجارة والصناعة في ايجاد فرص عمل جديدة للعمانيين بالقطاع الخاص قال: ان الوزارة تسعى مع بقية الجهات ذات العلاقة إلى توظيف العمانيين من خلال لجان ولقاءات دورية لتدارس وإيجاد حلول لإيجاد فرص عمل للعمانيين لدى القطاع الخاص وحول سؤال خاص لـ " الزمن" عن مدى تأثر الاستثمارات بولاية صحار بسبب الاحداث التي شهدتها الولاية موخرا قال: بأنه لم يتم رصد اية تأثيرات سلبية في مناخ الاستثمارات الحاليه بالولاية وان السلطنة مهتمة بجذب مزيد من الاستثمارات لرفد الاقتصاد الوطني ونموه المطرد.
    وقال سعد المرضوف السعدي وزير التجارة والصناعة لدى حضوره افتتاح مصنع فولتامب لمحولات الجهد العالي إن هذا المصنع إضافة جيدة ومهمة للصناعات المتطورة بفضل التكنولوجيا المستخدمة بهذا المصنع والأهداف التي يسعى لتحقيقها حاليا وفي المستقبل القريب لتزويد السوق المحلية والخارجية بالمحولات الكهربائية بمختلف انواعها.
    ويعد المصنع الذي تم افتتاحه مؤخرا والذي تم إنشاؤه على احدث المواصفات العالمية في مجال تصنيع المحولات الكهربائية الاول من نوعه بمنطقة الشرق الاوسط وقد وبلغت تكلفته 11 مليون ريال عماني ، تم بناؤه على مساحة ارض بلغت 14500 متر مربع في حين تبلغ المساحة الكلية لارض المصنع حوالي 80000 متر مربع.
    ومن اجل الاستفادة من التصاميم العالمية دخلت فولتامب في شراكة تقنية مع شركة تاتونج التايوانية المعروفة مختلف ادوات الطاقة ولديها افرع في 12 دولة حول العالم.
    ويهدف مصنع فولتامب إلى أن يكون احد المصدرين الرئيسيين لقطاع الطاقة في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا عبر توفير منتجات ذات جودة عالمية ومختلف الحلول التقنية والدعم الفني لمختلف الشركات والمهتمين بهذا المجال. كما ان وجود مصانعها الثلاثة الاخرى بالرسيل لتصنيع محولات التوزيع الكهربائية سيدعم هذا الطموح.
    وتقوم شركة تاتونج بصناعة مختلف الادوات والالات الكهربائية ومعدات الطاقة والخلايا الشمسية والاسلاك والمفاتيح الكهربائية وصناعة المحولات ويتم تصدير منتجاتها الى مختلف دول العالم ومنها اليابان والولايات المتحدة الامريكية واستراليا عبر فروعها المختلفة في 12 بلدا.
    كما تم استيراد أجهزة ومعدات المصنع من أعرق وأكبر الشركات الرائدة في هذا المجال مثل هيفلي السويسرية، وديلو الالمانية، وهايبرتونيكس الامريكية، ولوتاه ليمنس الالمانية، وهو الأمر الذي من شأنه أن يضمن أن يكون المصنع وفق أعلى المعايير العالمية المطبقة في أي مكان بالعالم.
    كما قامت الشركة بتعيين 20 عمانيا عبر وزارة القوى العاملة وذلك بعد ان تم تدريبهم لمدة 6 اشهر وهم الان يمارسون عملهم بالمصنع بكل كفاءة، وذلك ضمن خطة مستمرة لتدريب وتوظيف العمانيين.
     

مشاركة هذه الصفحة