وفاة مواطن وغرق آخر في حوادث بسبب الأمطار بالفجيرة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة «|شمُوخْ|», بتاريخ ‏8 أكتوبر 2011.

  1. «|شمُوخْ|»

    «|شمُوخْ|» ¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬

    شهدت الطرق الداخلية والخارجية في الفجيرة أمس 40 حادثاً نتيجة سقوط الأمطار، حيث توفي شاب مواطن في حادث على طريق دبا-مسافي مقابل منطقة وادي العبادلة، نتيجة تصادم سيارته مع سيارة أخرى وتدهور سيارته في الوادي، وأسفر الحادث ايضا عن إصابة مواطنين آخرين كانا معه في نفس السيارة التي تدهورت بينما لم يصب السائق صاحب السيارة الأخرى إلا بإصابات طفيفة وتم نقل المصابين فورا إلى مستشفى دبا لتلقي العلاج بحسب الرائد سيف الزحمي مدير إدارة شرطة دبا الفجيرة، الذي اشار الى أن الحادث وقع نتيجة سوء حالة الطرق مع هطول الأمطار.
    كما وقعت أمس 5 حوادث بسيطة في مسافي نتيجة هطول المطر ولم ينتج عنها أي إصابات بحسب الرائد سعيد راشد الحمودي مدير مركز شرطة مسافي بالإنابة.
    وأشار الرائد الحمودي إلى أن طريق دبا-مسافي وطريق الفجيرة-الذيد شهد أمس ازدحاما شديدا أدى إلى عرقلة حركة السير أكثر من 7 ساعات متواصلة نتيجة تدفق المواطنين والسياح المحليين لاسيما من شارع دبا إلى منطقة مسافي لرؤية الأمطار والأودية التي جرت بشدة. وأفاد بأنه تم تخصيص 6 دوريات أمس لتسهيل حركة السير على طريقي دبا والفجيرة -الذيد وإزالة أي معوقات على تلك الطرق لتسهيل حركة السير وضمان المرونة المرورية.





    وأسفر سقوط الأمطار أمس عن وقوع 35 حادثاً مرورياً خفيفاً داخل مدينة الفجيرة لم ينتج عنها إصابات تذكر بحسب الملازم أول علي عبد الله الخزيمي ضابط مرور مركز المدينة الذي أوضح أن عدد الحوادث البسيطة 15 حادثاً من مجموع 35 حادثاً وقعت أمس داخل شوارع المدينة فقط نتيجة سقوط الأمطار وسلوكيات بعض الشباب الخاطئة.
    ولفت ملازم أول الخزيمي إلى أن الدوريات تمكنت من ضبط 4 سيارات من سيارات الشباب الذين كانوا يقومون بعمل بعض الاستعراضات أثناء سقوط الأمطار معرضين حياة الآخرين للخطر.
    إلى ذلك، توفي أمس شاب مواطن من مدينة خورفكان وتم إنقاذ مواطنين آخرين و12 من جنسيات مختلفة بعد أن جرفهم السيل الجاري في الوادي المؤدي إلى سد الوريعة الذي كانوا يخيمون به منذ أمس الأول بحسب المقدم علي راشد بن شهرين مدير إدارة الدفاع المدني في خورفكان.
    وقال المقدم بن شهرين بأن عدد الذين جرفهم السيل فجأة 15 شخصاً ثلاثة مواطنين و6 إنجليز و 4 ألمان والباقي من جنسيات آسيوية وكانوا يخيمون في الوادي الضيق المؤدي إلى وادي الوريعة بالفجيرة.
    وأشار إلى أن عمليات إدارة الدفاع المدني في خورفكان تلقت بلاغاً في تمام الساعة 6:33 دقيقة من مساء أمس يفيد بتعرض مواطنين وأجانب للغرق في بحيرة سد وادي الوريعة وعلي الفور تم توجيه دورية إنقاذ إلى الوادي حيث تم إنقاذ المواطنين وهما محمد صالح عبدالكريم 27 سنة وخالد احمد علي 22 سنة حيث كانا فوق إحدى الصخور الجبلية في أعلى الوادي، بينما تم البحث عن المواطن الثالث وهو علي حسن الحمادي 28 سنة وتم العثور على جثته في قاع السد بعد رحلة بحث استمرت 25 دقيقة. وقال المقدم بن شهرين إن عملية الإنقاذ استمرت أكثر من ساعتين متواصلتين تحت جنح الظلام وقد انضم إلى الدورية رجال إنقاذ من مركز دفاع مدني دبا الفجيرة وقوات الأمن الخاصة.
    وقدم المقدم بن شهرين العزاء لأسرة المواطن المتوفي، ودعا الأهالي إلى أخذ الحيطة والحذر عند ارتياد الأودية وعدم النزول إلى بطونها مشيراً إلى أن المياه فيها تأتي من مناطق بعيدة وقد تداهم المرتادين بسرعة فائقة.


    المصدر :: جريدة الاتحاد

     
  2. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    لا حول ولا قوة الا بالله
    الله يرحمهم

    شكرا على الطرح بنوته
     
    آخر تعديل: ‏9 أكتوبر 2011

مشاركة هذه الصفحة