الجيش السلطاني يحتفل بتخريج دفعة الجنود المستجدين

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏4 أكتوبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الجيش السلطاني يحتفل بتخريج دفعة الجنود المستجدين



    الخريجون: أدينا قسم الولاء بأن نكون جنوداً أوفياء وحماة مخلصين


    صلالة ــ الزمن:
    احتفل الجيش السلطاني العماني بميدان الاستعراض العسكري بمحافظة ظفار صباح أمس بتخريج دفعة من سرايا الجنود المستجدين المنتسبين للخدمة العسكرية حديثاً ، وذلك تحت رعاية اللواء الركن سعيد بن ناصر بن سليمان السالمي قائد الجيش السلطاني العماني.
    هذا ، ويأتي تخريج هذه الدفعة من الجنود المستجدين في إطار خطط الجيش السلطاني العماني وأسلحة قوات السلطان المسلحة جنباً إلى جنب ومع باقي المؤسسات الحكومية الأخرى والخاصة الرامية الى إتاحة المجال أمام المواطنين الباحثين عن عمل لنيل فرص الإسهام في عجلة البناء والإعمار من خلال الانتساب لصفوف قوات السلطان المسلحة ونيل شرف الدفاع عن حياض هذا الوطن المعطاء وما ينعم به من أمن واستقرار دائمين بفضل القيادة الحكيمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة .
    فعاليات التخريج بدأت بالتحية العسكرية لراعي المناسبة الذي قام بعد ذلك باستعراض الصف الأمامي من طابور الخريجين ، بعدها قدم الخريجون عرضاً لمجموعة من المهارات العسكرية والتدريبية صاحبها عزف موسيقي لموسيقى الجيش السلطاني العماني ، ثم تقدم الطابور للأمام وذلك على هيئة الاستعراض.
    عقب ذلك سلم اللواء الركن راعي المناسبة الجوائز وشهادات التقدير للمجيدين من الخريجين في مختلف الأنشطة والمسابقات ، حيث جاء في المركز الأول على مستوى الضبط والربط العسكريين كل من الجندي المستجد يحيى بن صنجور الغيلاني ،والجندي المستجد يونس بن محمد الحوسني ، والجندي مستجد عمر بن خلفان الحاتمي ، والجندي المستجد أحمد بن سالم المشيخي ، والجندي المستجد حسن بن موسى البلوشي ، وفي اللياقة البدنية حصل على المركز الأول كل من الجندي المستجد ناير بن عوض بيت عبيد ، والجندي المستجد أسعد بن سعيد الشريقي ، والجندي المستجد سهيل بن راشد الحسني ، والجندي المستجد عبدالنعيم بن رمضان بيت سرور ، والجندي المستجد محمود بن محمد البلوشي ، والجندي المستجد دلهام بن ناصر الحراصي ، ، وجاء في المركز الأول في الرماية واستخدام الأسلحة كل من الجندي المستجد مرشد بن سعيد بيت جمعان ، والجندي المستجد خلفان بن محمد الصلهمي ، والجندي المستجد راشد بن عامر المرزوقي ، والجندي المستجد عبدالعزيز بن سعيد الفضيلي.
    وبهذه المناسبة ألقى اللواء الركن قائد الجيش السلطاني العماني راعي الاحتفال كلمة أشاد فيها بما وصل إليه الجيش السلطاني العماني من تطور وتحديث في كافة المجالات لما حظي به من عناية كريمة واهتمام سامٍ من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة وقال قائد الجيش السلطاني العماني في كلمته مخاطبا الخريجين: (.. ها أنتم اليوم خطوتم الخطوة الأولى والأساسية من خطوات حياتكم العملية بإنهاء مرحلة التدريب الأولية التي كانت حافلة بالمهارات العسكرية التدريبية النظرية منها والميداينة والتدريبات الأخرى للوصول إلى المستوى العسكري المشرف الذي تجسدونه اليوم في هذا الاستعراض العسكري ، وما هذه الانطلاقة إلا بداية لطريق طويل يتطلب منكم مزيداً من الجهد المتواصل بالبذل والعطاء والتفاني والحكمة والتخطيط والصبر المعزز بالهمم العالية ، وإنني إذ أهنئكم وأبارك لكم تخرجكم الميمون في هذا الحفل لآمل منكم الاستفادة والإفادة من كل ما تعلمتوه وتدربتم عليه ، وأن تتخذوا من العلم والمعرفة سلاحاً لكم للوصول إلى كل ما تصبون إليه ، وأن تتحلوا بالصدق والأمانة وأن تكونوا حراساً أمناء ومثالاً يحتذى به في الضبط والربط العسكريين ، وتذكروا دائماً وأبداً أن الجيش السلطاني العماني أحد أهم منجزات نهضة عمان الحديثة ، فكونوا عند حسن ظن القائد الأعلى للقوات المسلحة ..).
    بعد ذلك أدى الخريجون نشيد الجيش السلطاني العماني ، وقسم الولاء ، وهتفوا ثلاثاًً بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة وبعد أن استأذن قائد الطابور بالانصراف ، شاهد راعي المناسبة والحضور عرضاًً لموسيقى الجيش السلطاني العماني ، والذي اشتمل على عزف مقطوعات موسيقية عسكرية متنوعة احتفاءً بهذه المناسبة .

    هذا وقد عبر الجنود الخريجون الذين دخلوا الخدمة العسكرية حديثاً عن مدى سعادتهم بشرف الانتساب إلى الجندية ، حيث قال الجندي المستجد حسن بن موسى البلوشي : إنه لشرف لي ولجميع زملائي أن ننضم إلى الجيش السطاني العماني للإسهام في مسيرة البناء لهذا البلد الأبي وخدمته في كافة مواقع العمل ، وأضاف الجندي المستجد عيسى بن مسلم العمري قائلاً: لقد زودتنا مرحلة التدريب العسكري التي انهيناها اليوم (أمس) بالمعارف اللازمة لأي منتسب يتشرف بالعمل في قوات السلطان المسلحة بصفة عامة والجيش السلطاني العماني بصفة خاصة .
    أما الجندي المستجد عدي بن عمر الشنفري قال:في هذا الاحتفال أدينا قسم اليمين بأن نكون جنوداً أوفياء وحماة مخلصين لهذا الوطن الغالي ولجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة ، ولأجل ذلك سنبذل قصارى جهدنا لخدمة هذا الوطن المعطاء وحماية مكتسباته العظيمة ، ويشير الجندي المستجد أحمد بن سالم المشيخي إلى أهمية الانتساب إلى الخدمة العسكرية حيث قال: إن أداء واجب الخدمة العسكرية لها وقع خاص في نفوسنا كوننا أبناء هذا الوطن العزيز ، وبعد اجتيازنا لهذه المرحلة المهمة التي أكسبتنا العديد من المهارات العسكرية والثقافية.
    والجندي المستجد عماد بن مسلم تبوك شارك زملاءه الخريجين وقال :(ستبقى نفوسنا مخلصة وعيوننا يقظة لحراسة منجزات هذا العهد الزاهر بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة) ، وفي السياق ذاته قال الجندي المستجد صالح بن محمد السناني : ( بالعزيمة والإصرار والجهد والمثابرة سنكون حماة لتراب هذا الوطن ولمسيرة التنمية).
    الجندي المستجد سهيل بن راشد الحسني من جانبه قال : (لقد نذرنا أنفسنا للدفاع عن تراب هذا الوطن المقدس ، كما أن انتسابنا للجيش السطاني العماني سيعزز الجوانب الثقافية والعلمية لدينا) ، فيما قال الجندي المستجد عمر بن خليفة الحمراشدي : (سنذود عن مكتسبات هذا الوطن بكل غالٍ ونفيس ونسهم في إعماره ، وللتدريب العسكري جوانب مهمة على الصعيد الشخصي والعملي) ، في حين قال الجندي المستجد أسعد بن سعيد الشريقي : (إن هذا التخرج هو دافع لنا لبذل المزيد من الجهد من أجل خدمة هذا الوطن وجلالة القائد المفدى).
    حضر المناسبة عدد من أعضاء مجلس الدولة ، وعدد من أعضاء مجلس الشورى ، وعدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العماني وشرطة عمان السلطانية ، وعدد من ولاة محافظة ظفار ، وعدد من مديري العموم بالوحدات الحكومية بمحافظة ظفار ، وجمع من الضباط ، وعدد من ضباط وضباط صف وأفراد كتيبتي جنوب عمان واستطلاع عمان بالجيش السلطاني العماني ، وجمع من الضباط المتقاعدين.
     

مشاركة هذه الصفحة