الحكومة الليبية بعد (التحرير).. والقذافي يعد بساعة صفر

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏28 سبتمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    تراجع في بني وليد وتقدم بسرت
    الحكومة الليبية بعد (التحرير).. والقذافي يعد بساعة صفر

    طرابلس ـ وكالات: أرجأ المجلس الوطني الانتقالي الليبي إعلان التشكيلة الحكومية المؤقتة التي غلب على مشاوراتها الانقسام بين السلطات الليبية الجديدة إلى ما بعد (التحرير النهائي) لليبيا حيث يخوض مقاتلو (الانتقالي) معارك ضد القوات الموالية للعقيد المختفي معمر القذافي خاصة في مدينتي بني وليد وسرت حيث تراجع عن مواقع سيطر عليها في الأولى في حين أعلن تحقيق تقدم في الثانية في الوقت الذي وعد فيه القذافي بـ(ساعة صفر) لمحاربة قوات الانتقالي.
    وقال مصطفى الهوني عضو المجلس الانتقالي عن منطقة الجفرة "انتهت المشاورات إلى تأجيل إعادة تشكيل الحكومة إلى ما بعد التحرير".
    وأضاف ان المشاورات اظهرت "ان هناك توافقا على إضافة وزارة واحدة لشؤون الشهداء والجرحى" مشيرا إلى أنها "لم تسند إلى أحد حتى الآن".
    وأكد مصدر مسؤول ثان طلب عدم كشف هويته، أنه "تقرر إرجاء تشكيل الحكومة إلى غاية إعلان التحرير تفاديا لتشكيل حكومة قد تعمر أياما معدودة قبل أن يتم تشكيل الحكومة الانتقالية لفترة ما بعد التحرير".
    وينص الإعلان الدستوري الذي يحكم الفترة الانتقالية في ليبيا على تشكيل حكومة مؤقتة (مكتب تنفيذي) حتى التحرير ثم حكومة انتقالية بعده تتولى بالخصوص الإشراف على انتخابات مجلس تأسيسي لصياغة دستور جديد.
    ميدانيا تراجع مقاتلو (الانتقالي) عن مواقع سبق أن سيطروا عليها في بني وليد التي يريدون شن هجوم أخير عليها بعد سيطرتهم على مرفأ سرت.
    وأعلن مصطفى بن درداف أحد قادة قوات المجلس الوطني الانتقالي "جرت مواجهات خلال الليل وإننا الآن نسيطر على الميناء".
    وقال أحد المقاتلين "عندما سنقترب من وسط المدينة ستدور حرب شوارع ونحن نستعد لذلك".
    من جانبه قال قائد عسكري من (الانتقالي) إنه يجري محادثات مع شيخ من قبيلة القذافي داخل سرت للتوصل إلى هدنة. وقال تهامي الزياني قائد لواء الفاروق خارج سرت إن أحد الشيوخ الذي لم يعرفه بالاسم اتصل به على هاتفه الذي يعمل عبر الأقمار الصناعية وطلب هدنة. وأضاف أنه طلب ممرا آمنا لأفراد القبيلة وقوات القذافي للخروج من المدينة. وقال الزياني إنه وافق على خروج الأسر من قبيلة القذافي وأنه ما زال في مفاوضات للوصول إلى اتفاق بشأن إلقاء القوات الموالية للقذافي السلاح ومغادرة المدينة. وأضاف الزياني أنه لم يتطرق إلى تفصيلات ولم يتحدث كثيرا مع شيخ القبيلة عن كيفية خروجهم لكن السيناريو طبقا لتصوره هو التخلي عن سلاحهم. وقال إنه لا يعرف إلى أين سيتوجه أفراد قبيلة القذافي وهم يشكلون غالبية سكان سرت بعد خروجهم من المدينة.
    وعلى جبهة بني وليد على بعد 170 كلم جنوب شرق طرابلس، قال مسؤول التفاوض عن جانب الثوار عبد الله كنشيل "الثوار تراجعوا عن مواقعهم بسبب كثافة النيران التي تطلقها القوات الموالية لمعمر القذافي من داخل المدينة باتجاه مواقع مقاتلينا".
    وأضاف أن "هناك مناوشات في الوقت الحالي والقوة التي تقاوم في الداخل تبدو وكأنها قوة محترفة تجيد استخدام الأسلحة الثقيلة".
    من جهته، قال القائد محمد الصديق "نواجه مقاومة شرسة ولهذا السبب نستخدم المدفعية الثقيلة من دون أن نرسل قوات في الوقت الراهن".
    في غضون ذلك قال القذافي إنه بين أبناء شعبه في ميدان المعارك وإنه لم يغادر إلى فنزويلا أو النيجر كما يزعم العملاء.
    وقال القذافي ، في خطاب مسموع عبر إذاعة بني وليد ، "المجد لكم يا أبطال الشعب الليبي العظيم ، أنتم تعيدون سيرة أجدادكم بجهادكم هذا وانا معكم في الميدان ، يكذبون ويقولون القذافي في فنزويلا ثم النيجر لا يعلم هؤلاء العملاء الشراذم أنني بين أبناء شعبي وستصدمهم الأيام بما لم يتوقعوا".
    وخاطب القذافي أنصاره قائلا "اصمدوا ، قاوموا ، استعدوا ....يوميا تردني اتصالات من كل المدن الليبية المحتلة وستأتي ساعة الصفر لا محالة".
    وقال إن "ليبيا لن تكون للخونة بل ستكون محرقة لهم وستكون جحيما ووبالا على الغرب وعملائه".


    المرجع : جريدة الوطن
     
  2. awad baloosh

    awad baloosh ¬°•| بلوش صح الصح |•°¬

    الله يكون ف عونهم

    اهم شي احنا بعيدين عنهم
     

مشاركة هذه الصفحة