مشاريع جديدة تتنافس على جائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الحكومية الإلكترونية

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏27 سبتمبر 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    38 مؤسسة حكومية أعلنت مشاركتها حتى الآن
    مشاريع جديدة تتنافس على جائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الحكومية الإلكترونية

    تواصل هيئة تقنية المعلومات الأعمال التحضيرية لجائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الإلكترونية الحكومية لعام 2011م والتي تسعى إلى إبراز جانب التطوير في مجال تقنية المعلومات والإتصالات في القطاع الحكومي وبما يسهم في توفير خدمات إلكترونية سريعة ومريحة في مختلف القطاعات الحكومية في السلطنة، حيث يعتبر نهاية الشهر الجاري30 سبتمبر2011 هو آخر موعد لاستلام طلبات التسجيل للأعمال المشاركة في المسابقة لنيل شرف الفوز بهذه الجائزة التي تحمل اسم سلطان البلاد المفدى ـ حفظه الله ورعاه ـ والتي من المقرر أن توزع جوائزها في ديسمبر القادم.
    وقالت فاطمة بنت سالم الريامية مديرة مشروع جائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الحكومية الإلكترونية: ان الاستعدادات انطلقت في مطلع العام الحالي، حيث تم الإعلان عن بدء التحضير للدورة الثانية من جائزة السلطان قابوس للإجادة الإلكترونية للعام 2011، وذلك لتحفيز المؤسسات الحكومية للاستعداد للمشاركة والمنافسة بمشاريع إلكترونية جديدة تتسم بالإبداع والجودة، وهو مايسهم في تطوير وتعزيز المشاريع الإلكترونية الحكومية، وفي اطار الاستعدادات ودعم الجهات المشاركة للتحضير للجائزة، فقد تم عقد حلقة عمل في شهر مايو الماضي حول (أفضل الممارسات الحكومية الإلكترونية) بالتعاون مع المعهد الدنماركي للتكنولوجيا، وشارك فيها المختصون في تقنية المعلومات بالمؤسسات الحكومية، تلتها حلقة عمل حول الحكومة الالكترونية والمشاركة الالكترونية في شهر يونيو شارك فيها عدد من وكلاء الوزارات ومدراء العموم بالمؤسسات الحكومية وبعدها تم فتح باب التسجيل للمسابقة ابتداء من 4 يوليو وحتى 30 سبتمبر الجاري.
    تطوير في الجائزة
    وعن التطوير الذي لحق بالجائزة هذا العام قالت الريامية: كما هو معروف بأن المسابقة تشتمل على 5 فئات هي: أفضل محتوى إلكتروني وأفضل خدمة إلكترونية وأفضل اقتصاد إلكتروني وأفضل مشروع إلكتروني وأفضل مؤسسة متطورة إلكترونيا، أما الجديد هذا العام فقد تم تطوير معايير التقييم لتعكس التطور المستمر في مجال تقنية المعلومات، وكذلك التطور المستمر في مشاريع الجهات الحكومية، بالاضافة إلى وضع معايير جديدة تهدف إلى الارتقاء بجودة المشاريع والخدمات الالكترونية.
    التسجيل في الجائزة
    وعن التسجيل في الجائزة قالت فاطمة الريامية: يمكن لجميع المؤسسات الحكومية التسجيل عبر الموقع الالكتروني التالي: www.ita.gov.om/HMAward أو عبر موقع هيئة تقنية المعلومات، وذلك في الركن الخاص بالمسابقة، والذي يحتوى على تفاصيل وافية عن الجائزة وعن آلية التسجيل وبالتالي يمكن لتلك المؤسسات التسجيل الإلكتروني من خلال هذا الموقع.
    معايير التسجيل في الجائزة
    وعن معايير التسجيل في المسابقة وشروطها قالت فاطمة الريامية: ان اللجنة المنظمة للمسابقة وضعت عددا من الإشتراطات التي تسهم في إيجاد جو من التنافسية والتجديد في آن واحد، حيث يشترط أن يكون المشروع قد وصل لمرحلة النضج من الناحية الفنية، ويحق للمؤسسات المشاركة بما لا يزيد عن 5 مشاريع، بشرط عدم مشاركة المشروع الواحد في أكثر من فئة من فئات المسابقة، هذا وسيتم استبعاد المشاريع الفائزة بجائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الإلكترونية الحكومية لعام 2010م بينما يحق للمشاريع التي لم يكن لها نصيب للفوز أن تعيد مشاركتها هذا العام بعد أن يتم إدخال التعديلات المطلوبة للدخول في مضمار المنافسة هذا العام.
    تفاعل المؤسسات الحكومية
    وقالت الريامية عن تفاعل المؤسسات للمشاركة في الجائزة: يبلغ عدد المؤسسات المشاركة حتى هذا اليوم 38 مؤسسة حكومية ولا يزال باب المشاركة مفتوحا حتى نهاية شهر سبتمبر الجاري، ومن أبرز الملاحظات الجيدة لهذا العام هو مشاركة بعض المؤسسات الحكومية التي لم تشارك في مسابقة العام الماضي، وهذا دليل على وعي المؤسسات الحكومية بضرورة مسايرة ركب التطور في قطاع تقنية المعلومات وبأهمية هذه المسابقة ودورها في التحفيز على المزيد من العطاء والإبداع وتحقيق اشتراطات الجودة في المشاريع الحكومية الإلكترونية وما تمثله هذه الجائزة من تقدير عالي للجودة في الأداء الحكومي الإلكتروني".
    جاهزية المشاريع
    وأضافت الريامية: بعد إغلاق باب التسجيل يقوم فريق خاص من هيئة تقنية المعلومات بزيارة المشاريع المشاركة تحت الفئات التالية: أفضل خدمة إلكترونية مقدمة للموظفين وأفضل مشروع إلكتروني وأفضل مؤسسة متطورة إلكترونيا، للتأكد من فاعليتها وجاهزيتها للمسابقة، ويليه انعقاد لجنة التحكيم خلال الفترة من 15 ـ 18 أكتوبر القادم وستقوم لجنة التحكيم باختيار المشاريع المتأهلة ومن ثم التواصل مع المشاريع المرشحة للفوز للمثول أمام لجنة التحكيم إن لزم، وبعدها ستعلن النتائج النهائية.
    معايير لاختيار لجنة التحكيم
    وعن اختيار لجنة التحكييم قالت الريامية: حددت الهيئة عددا من المعايير المتبعة في اختيار لجنة التحكيم ومنها أن يكون العضو من ذوي الخبرة الدولية في مجال التحكيم وفي وضع معايير التقييم وفي إدارة الجوائز العالمية، وتجدر الإشارة الى أن جميع أعضاء لجنة التحكيم من خارج السلطنة ومنهم حكام دوليون معتمدون من هيئة الأمم المتحدة، لتتناسب مع حجم وأهمية هذه المسابقة وبما يضمن لنا إيجاد الشفافية والمصداقية المطلوبة لهذه المسابقة وتضمن لجنة التحكيم 12 حكما دوليا من (الولايات المتحدة ـ المملكة المتحدة ـ سوريا ـ الدنمارك ـ السويد ـ إيطاليا ـ مصر ـ سلوفاكيا ـ الهند ـ فلسطين).
    حجب الجوائز
    وقالت الريامية: قد تقرر لجنة التحكيم حجب جائزة فئة أو مجال معين في حال عدم إيفاء المشاريع بالإشتراطات والمعايير التي ترقى لمستوى الإجادة في هذه المسابقة التي تحمل اسم حضرة صاحب جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ، وفي حال تقدم مشروع واحد في أي فئة من فئات المسابقة فإن هذا لا يعني بالضرورة حصول المشروع على الجائزة لمجرد عدم وجود المنافسة وإنما ينبغي أن يرقى المشروع لمستوى الإجادة التي تؤهله لنيل شرف الحصول على الجائزة.
     
  2. awad baloosh

    awad baloosh ¬°•| بلوش صح الصح |•°¬

    بتووووفيق لهذي المشاريع
     

مشاركة هذه الصفحة