النفط يتراجع بفعل مخاوف من تقلص الطلب الأمريكي وأزمة ديون أوروبا

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة [ود], بتاريخ ‏16 سبتمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الجمعة, 16 سبتمبر 2011
    109.57 دولار لبرميل برنت -
    سنغافورة ــ «رويترز»: تراجع النفط أمس إذ عزز ارتفاع مخزونات الوقود وتراجع الطلب في الولايات المتحدة أكبر مستهلك في العالم المخاوف من أن انهيار النمو الاقتصادي وأزمة الديون الأوروبية سيقوضان استهلاك الطاقة بينما تعرضت الأسعار لضغوط جراء ارتفاع الدولار.
    وتراجع مزيج برنت في عقد نوفمبر والذي سيصبح عقد أقرب استحقاق بعد انتهاء تداول عقد أكتوبر أمس ثمانية سنتات إلى 109.57 دولار للبرميل. وعند سعر 112.32 دولار يصبح عقد اقرب استحقاق لخام برنت منخفضا 12 بالمائة من الذروة التي سجلها هذا العام عند 127 دولارا للبرميل.
    وهبط الخام الأمريكي الخفيف 38 سنتا إلى 88.53 دولار للبرميل بينما ارتفع مؤشر الدولار نحو 0.1 بالمائة.
    وتضر أزمة الديون الأوروبية بالثقة وتحد من أي فرص لصعود النفط. وتلقى وزراء مالية أوروبا تحذيرا سريا من خطر تجدد ازمة الائتمان مع امتداد أزمة الديون السيادية لمنطقة اليورو إلى البنوك.
    وقال مايكل مكارثي كبير محللي الاسواق في سي.إم.سي ماركتس في سيدني: «القلق هو أن ما يبدأ كأزمة مالية سيدفع تكلفة الاقتراض لمستويات تجعل من الصعب على الشركات الاستثمار وهو ما سيضعف النشاط الاقتصادي ويضع ضغطا على النفط».
    وأضاف: «الدولار أيضا محرك رئيسي».
    وارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية في التعاملات الآجلة قبل الفتح أمس عقب انتعاش الأسواق الآسيوية بفعل علامات على أن صانعي السياسة الأوروبيين يتخذون خطوات مبدئية للتصدي لأزمة الديون المتفاقمة لكن اليورو انخفض وسط شكوك في امكانية تفادي تخلف اليونان عن سداد ديونها.
    وقالت منظمة أوبك إن سعر سلة خامات نفط المنظمة تراجع إلى 107.91 دولار للبرميل أمس الأول من 108.42 دولار للبرميل في الجلسة السابقة.
    * وكانت قد أغلقت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الامريكي منخفضة أمس الأول بعد أن اظهر تقرير حكومي زيادة مخزونات الولايات المتحدة من منتجات تكرير الخام وضعف الطلب على البنزين الأمر الذي أبطل أثر هبوط أكبر من المتوقع في مخزونات الخام.
    وفي ختام التعامل في بورصة نيويورك التجارية نايمكس انخفض سعر عقود النفط الخام الامريكي الخفيف لتسليم اكتوبر عند التسوية 1.30 دولار أو 1.44 في المائة الى 88.91 دولار للبرميل بعد ان تراوح في نطاق من 88.21 دولار إلى 90.25 دولار.
    ‪ وقد أظهرت بيانات لإدارة معلومات الطاقة الامريكية أمس الأول ان مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام سجلت أكبر هبوط لها هذا العام إذ هددت العاصفة لي ساحل الخليج الامريكي بينما زادت مخزونات منتجات التكرير مع ان المصافي قلصت معدلات تشغيلها.
    وقالت الإدارة في تقريرها الاسبوعي ان مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة خلال الاسبوع المنتهي في 9 من سبتمبر نقصت 6.7 مليون برميل إلى 346.38 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين في استطلاع لرويترز بنقص قدره 3.1 مليون برميل.
    وأظهر التقرير ان مخزونات البنزين زادت 1.94 مليون برميل إلى 210.78 مليون برميل مخالفة متوسط توقعات المحللين بنقص قدره 500 ألف برميل. وزادت مخزونات المقطرات التي تشتمل على الديزل وزيت التدفئة 1.71 مليون برميل إلى 158.48 مليون برميل مقارنة مع تنبؤات المحللين بزيادة قدرها 700 ألف برميل.
     

مشاركة هذه الصفحة