25 حالة وفاة في حوادث مرورية شهدتها أبوظبي خلال رمضان والعيد

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏5 سبتمبر 2011.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    موقع جريدة البيان 05/09/11


    أظهرت إحصاءات نشرتها إدارة المرور والدوريات في شرطة أبوظبي، تسجيل خمس وعشرين حالة وفاة وست وثلاثين إصابة، في أبوظبي، خلال فترة رمضان والعيد، تركز معظمها في عيد الفطر، وأرجعت أسبابها إلى السرعة الزائدة لدى بعض السائقين.



    انخفاض ملموس

    وقالت الادارة العامة للمرور والدوريات: إنه، على الرغم من هذا العدد من الحوادث المسجلة، في هذا العام، إلا أن الاحصاءات تبشر بالخير، إذ سجلت إحصاءات هذا العام انخفاضاً ملموساً في عدد حالات الوفيات والاصابات، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، إذ انخفضت نسبة حوادث المرور في إمارة أبوظبي خلال شهر رمضان وعطلة عيد الفطر، العام الجاري، إلى 23%، فبلغت 198 حادثاً، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، التي سُجّل فيها 258 حادثاً مرورياً.



    جهود حثيثة

    وقال العميد المهندس حسين أحمد الحارثي، مدير مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي: إن انخفاض الحوادث أسهم في تراجع عدد الوفيات، من 37 إلى 25 حالة وفاة، خلال شهر رمضان المبارك وعيد الفطر هذا العام، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، مسجلةً نسبة انخفاض قدرت بـ 32.4%، فيما تراجع عدد الإصابات، من 48 إلى 36 حالة، بنسبة انخفاض بلغت 25%.

    وعزا الحارثي انخفاض الحوادث والوفيات والإصابات، خلال شهر رمضان وعطلة عيد الفطر السعيد من العام الجاري؛ إلى جهود مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي، في تعزيز توعية الأفراد بمخاطر حوادث المرور وطرق الوقاية منها وتجنبها مرورياً.



    شكر وتقدير

    وعبّر عن شكره للسائقين الذين أسهموا في انخفاض نسبة الحوادث، من خلال التزامهم المروري، داعياً السائقين ـ على وجه العموم ـ إلى التقيّد بتعليمات وإجراءات السلامة المرورية، والتزام السرعات المحددة على الطرق، وتجنب السلوكيات الخاطئة أثناء القيادة، مثل استخدام الهاتف المتحرك، كما حذرهم من مخاطر تجاوز الإشارات الضوئية الحمراء.

    كما دعا الحارثي السائقين ومستخدمي الطريق، الى الالتزام بقواعد السير والمرور مع اقتراب الفصل الدراسي الاول لطلبة المدارس، داعياً سائقي الحافلات الى الحذر والحيطة لتجنب حوادث الدهس.
     
  2. رحآيل

    رحآيل ¬°•| مُشْرِفة سابقة |•°¬

    لا حول ولا قوة إلا بالله ..
    تسلم أخوي العنيد عالخبر ..
    ويعطيك العافية ..
     

مشاركة هذه الصفحة