وزيرة التربية والتعليم / كلمة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏4 سبتمبر 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    مسقط في 4 سبتمبر / العمانية /

    قدمت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم في كلمة لها تهانيها لجميع الطلبة والطالبات الذين

    اجتازوا العام الدراسي الماضي بنجاح وذلك بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 2011 / 2012م. وثمنت معاليها دور كل من

    المعلمين والمعلمات وكافة التربويين على ما بذلوه من جهود مخلصة في تعليمهم والارتقاء بمستوياتهم التحصيلية ودور الاباء

    والأمهات الذين كان لهم الدور الأكبر في نجاح هؤلاء الأبناء ودور ومساهمة القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني على

    جهودهم الملموسة في تحقيق أهداف وزارة التربية والتعليم . وقالت معاليها في كلمتها ان كل من المعلمين والمعلمات

    ساهموا في خدمة المسيرة التعليمية في البلاد خلال السنوات الماضية من عمر النهضة المباركة الأمر الذي جعل السلطنة

    في نظر بعض المنظمات والمؤسسات الدولية والإقليمية بيت خبرة يمكن الاستفادة من تجاربه الناجحة وخبراته الثرية.

    ورحبت معالي الدكتورة وزيرة التربية والتعليم بالمعلمين والمعلمات الجدد الذين انظموا إلى منظومة العمل التربوي مع

    مطلع هذا العام الدراسي والبالغ عددهم أكثر من (ستة آلاف) معلما ومعلمة... داعية إلى الحفاظ على المنجزات التي

    حققتها النهضة التعليمية في البلاد خلال مسيرة أربعة عقود من الزمن وان يتحملوا المسؤولية الملقاة على عاتقهم في تربية

    الأبناء وتعليمهم والارتقاء بمستوياتهم التحصيلية وإعدادهم الإعداد الجيد الذي يؤهلهم للتنافس على الساحة الدولية

    والمساهمة في بناء مجتمع المعرفة. كما دعت معاليها المعلمين والمعلمات الجدد أن يلتزموا بأخلاقيات مهنتهم ويجددوا العملية

    التعليمية ويطوروها بما ينسجم والتوجهات الحديثة ويتوافق مع الظروف الاجتماعية والثقافية المختلفة وأن يمتلكوا زمام المبادرة

    للتجويد والعمل الجاد بما يحقق الأهداف والغايات المرجوة.

    وقالت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم ان الوزارة دأبت دوما إلى بناء شراكة حقيقية مع المعنيين بالعملية التربوية

    من معلمين وأولياء أمور ومؤسسات من أجل الإسهام بما لديهم من اهتمامات وتطلعات تخدم تطوير المسيرة التعليمية في البلاد من خلال

    الكثير من المعلمين والمعلمات وغيرهم من العاملين في الحقل التربوي برؤاهم ومقترحاتهم في الحلقات النقاشية والندوات التربوية التي نظمتها

    الوزارة العام المنصرم . واضافت معاليها أن وزارة التربية والتعليم شاركت العام الدراسي الماضي في الدراستين الدوليتين (تيمز) و (بيرلز)

    للوقوف على مستويات الطلبة في مواد الرياضيات والعلوم واللغة العربية وتأمل من مشاركتها هذه التوصل إلى مؤشرات ومقارنتها بالمؤشرات على

    المستويين الإقليمي والدولي فيما يتعلق بتحصيل الطلبة وأدائهم الدراسي والحصول على مؤشرات واضحة ذات صلة بمجالات المناهج وطرق

    التدريس وأساليب التقويم لتطويرها بما يتفق والمستجدات التربوية الحديثة وتطورات العصر. واوضحت معاليها إن الوزارة مستمرة في مراجعة

    المناهج الدراسية بهدف تطويرها وفق الأسس المعمول بها في بناء المناهج وفي الإطار ذاته يتم حاليا مناقشة تبني الوزارة لنظام المعايير التربوية

    في المناهج وأداء المعلمين والمتعلمين وأساليب التقويم لتحديد ما ينبغي تحقيقه بدقة في كل مجال من تلك المجالات وما يجب على كل فرد أن

    يضطلع به تحديدا للمسؤولية وتوثيقا للأدوار والمهام المنوطة بكل عنصر من عناصر المنظومة التعليمية. ودعت معالي الدكتورة مديحة بنت احمد

    الشيبانية وزيرة التربية والتعليم الآباء والأمهات ان يساهموا في زرع نفوس الأبناء القيم والأخلاق الحميدة وحب العلم والتعلم والمثابرة

    في التحصيل والانتظام المدرسي .. موضحة ان جهود وزارة التربية والتعليم لإطالة أيام العام الدراسي بما يتفق وعدد الأيام المعتمدة في الكثير

    من النظم التربوية يقتضي بالإضافة إلى جهود المعلمين والمعلمات تعاونا ودعما من أولياء الأمور فأفضل الأنظمة التعليمية أداء هي التي تحافظ

    على الأيام الدراسية الفعلية وهذا بطبيعة الحال يقتضي انتظام الطلبة ومواظبتهم اليومية في الحضور إلى المدرسة والالتزام بمواعيد الحصص

    الدراسية وعدم التغيب إلا وفقا للظروف أو الضوابط المحددة. كما دعت الطلبة والطالبات إلى اغتنام الفرص المتعددة في مجال مواصلة المسيرة

    العلمية وان يتحلوا بالجد والمثابرة والحرص على الالتزام بالدوام المدرسي والانتظام فيه والسعي بكل عزيمة وإصرار للتعلم الذاتي واستغلال

    الوسائل التكنولوجية الاستغلال الأمثل . وختمت معاليها كلمتها بالدعاء إلى الله جلت قدرته أن يكون العام الدراسي الجديد عاما فياضا بالحماس

    لجميع الطلبة والطالبات و أن يوفق الجميع لخدمة هذا البلد المعطاء في ظل العهد الزاهر بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن

    سعيد المعظم / حفظه الله ورعاه/ .
     
    آخر تعديل: ‏4 سبتمبر 2011
  2. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬

    كلمة طيبة من معالي الوزيرة

    نتمنى التفاعل البناء بين الوزارة والمعلمين لكي يقدموا الجهد

    لإنشاء جيل طيب

    ونتمنى التفاعل الكثر بين المعلمين وأولياء الأمور لتربية هذا النشئ الطيب



    تسلمي على الخبر الجميل
     
  3. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،



    أخي الهاجس شكرًا على عمق كلماتك ، ولن يتأتى ذلك إلا بتظافر الجهود ..
     

مشاركة هذه الصفحة