مبارك للشعب الليبي((نهاية فرعون ليبا))

الموضوع في ',, البريمي لـِ مساحة حرة ,,' بواسطة أمــ عمان ـــواج, بتاريخ ‏23 أوت 2011.

  1. أمــ عمان ـــواج

    أمــ عمان ـــواج ¬°•| عضو مميز |•°¬

    حينما آمن سحرة فرعون بموسى ورب موسى
    وصدحوا بالحق، لم يتأخر فرعون في تعذيبهم وقتلهم لأنهم خالفوا أحكامه
    وسلطته. أولئك السحرة احتسبوا ذلك عند ربهم، فجزاهم خير الجزاء… أُختلف في
    تقدير عدد السحرةإلا أنّ فرعون كان قد قتل خيرة علماء بلده آن ذاك بدم بارد
    وبكل دنائة.


    في عصرنا هذا ظهر عدة فراعين

    منهم فرعون ليبيا الذي ادعى ما دعى
    باسم الشعب فقال “ما أريكم إلا ما أرى” وشارف أن يقول “أنا ربكم الأعلى”،
    قد مارس فرعون ليبيا احدى أشد وأقسى ديكتاتوريات العالم،
    في حين كان يجهر هذا الرجل بما أنجزه لليبيا وشعبها وعن الحرية التي
    أهداها إياهم، وأنه لا يشغل أي منصب تنفيذي في حكم البلاد، كان العالم يعرف
    أنه كان يسيطر على الشعب الليبي حتى أنفاسه.


    وقد سن النظام الليبي بقيادته منذ وصوله
    الى السلطة المئات من القوانين في مختلف المجالات، ومنها ما له علاقة
    مباشرة بالحريات العامة وممارسة النشاط السياسي والثقافي ‏والاقتصادي
    غالبيتها كانت تعكس حرصه على تحصين نفسه بسد ‏الثغرات وصد الأبواب أمام أي
    رأي أو تيار آخر منافس لسلطته وبالتالي ايجاد ‏المبررات القانونية الجاهزة
    لقمعه واقصائه. ويعلم العالم قدر الجرائم التي ارتكبها هذا السفاح، اهمها
    مجرزة سجن بوسليم التي راح ضحيتها قرابة 800 سجين من المعتقلين السياسين
    فتح عليهم النار في باحة السجن.


    لم يكن هذا النظام يصفي المعارضين
    السياسين او من يشكلون خطورة أساسية على بقاء الفرعون في عرشه، بل كان يحصد
    كل من لم يرق أهواء النظام آراءه أوتوجهاته أوأفكاره، وكان ذلك كفيلا بأن
    يكون سببا لسجن صاحبه ومن ثم إخفاءه أو قل اعدامه. إن من أكبر جرائم فرعون
    ليبيا قتله وملاحقته لعلماء ومثقفين من بلده ومن خارج بلده أيضا، لقد كان
    عدو العلم ونور العلم، بحثت حول هذا الموضوع ولقد توصلت إلى ما قد تم
    التوصل الى تسريبه من معلومات من لبيبا التي تعيش عزلة اعلامية وحقوقية
    تامة، وقد قتل وشهدت لبيبا زهق ارواح علماء ومثقفين وأعلام حصدها نظام هذا السفاح:



    بالاضافة إلى هذا قام نظام فرعون ليبيا
    باعتقال العشرات من الطلبة بسبب انتماءهم للاخوان المسلمين وأطلقت عليهم
    أحكام متفاوتة أقصاها كان السجن مدى الحياة. وتبقى هذه حصيلة بسيطة لما قد
    تم التعرف عليه من جرائم نظام القذافي. و كم فقدت
    ليبيا من رجال مخلصين لوطنهم سيقوا إلى السجون والموت بتهمة حب الوطن وعشق
    الحرية وعبادة الرحمن، وبسقوطه الان ستعرف الأمة الاسلامية كم إبنا عزيزا فقدت وودعت
    دون أن تلقاه ولو مرة.


    لاخواننا في ليبيا أبياتا للدكتور عمرو خليفة النامي:



    إنا شمخنا على الطاغوت في شمم *** نــحن الرجــال وهم يا أم أشبــاه


    نذيقهم من سيــاط الصـبر محنتـــهم *** فلم يروا للذي يرجــــون معنـــــاه


    أمـــاه بــايـــــــعت ربي واعتصمت به *** ما كنت أعرف درب الخير لــــولاه


    أمــــاه ذلك دربـــــــي قد أمــــوت به *** فلا يســـؤوك كأس إن شربنــــاه


    لا تجزعي لفتى إن مات محتسبـــــا *** فالموت في الله أسمى ما تمناه


    هذا الفرعون كان يقمع الشعب الليبي قمعا لم يفعله من قبله سوى أشباهه الذين فطسوا قبله , و سيلحق بهم قريبا إن شاء الله ,,,

    و لكنه إخترع شيئا جديدا لم يفعله أحدا من قبل في طويل الأزمان و الآباد ,,,
    فلم
    يكتف بزبانيته و حاشيته من العسكريين ليقتلوا الشعب الليبي , بل جلب لهم
    أفارقة من دول عدة ليقتنصوا رؤوس المتظاهرين بطريقة عشوائيه كي يرهب به
    المتظاهرين و يشتت شملهم و يحبط عزيمتهم و ينشىء الرعب في قلوبهم ,,,
    و أغدقهم بالمال على كل رأس ليبي يصيبه ,,,
    و
    كذلك يكون مصير أموال الشعب الليبي متنقلا بين ديسكوات إيطاليا و عارضات
    أزياءه التي يحتفي بهم ابن الطاغوت , إلي سويسرا و دعارتهم بها , إلى رصاص
    يتساقط فوق رؤوس الليبيين بأيد أفريقية مستأجره ,,,

    لم تكفه أكثر ما
    ينيف عن أربعين سنة يستعبد شعبا و دوله , بل يريدها لسلالاته من بعده كي
    يكون الشعب الليبي قد حكم عليه القدر أن يكون من حكم مجنون يليه مجنونا ,,,

    أخرج هذا الطاغية المجرم السفاح كتابا أسماه بالكتاب الأخضر ظن في إعتقاده أن يكون منافسا للقرآن أو أن يحل محله ,,,
    خسأ و خاب و ذل ,,,

    هذا الجزار الذي فتك بدماء اللّيبين من أجل كرسي ظن انه هبة له من السّماء

    ها
    هم اهل طرابلس يحتفلون الان مع الثوار بعد ان تحرروا من حكم الطاغية
    الظالم وها هي ليبيا كلها تحتفل وأخيرا حمل رمضان للمسلمين خبرا سارّا كان
    رحمة من الرحمن لنا فمبارك ياشعب ليبيا

    مبارك نصركم

    مبارك حريتكم

    مبارك حقن دماؤكم

    مبارك خلاصكم من فرعونكم

    وسنبارك
    لكم ان شاء الله عندما يخضع هذا السفاح لمحكمة عادلة يعلّق بها لمشنقة
    تشفي غليل كل أم حرم ابنها وكل طفل حرمه أباه وأمه وكل مسلمة اغتصبها
    مرتزقته
     
  2. ريمّ تواقّ

    ريمّ تواقّ ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    يسلمو ع الطرح

    تقبل مروري
    أم عيسى
     
  3. الــمــنــبــر

    الــمــنــبــر ¬°•| مشرف سابق|•°¬

    الحمد لله

    أذكر في احدى مؤتمرات الجامعه العربية كان القذافي يقول بأن بما فُعل بصدام سوف يأتي دوركم كلكم واحدا واحدا .
    -أي الحاظرين في المؤتمر-
    وسبحان الله هو طاح فيها أولهم

    تسلمين خويتي على البشارة السعيدة

    وتقبلي الخطفه:imuae11:
     
    آخر تعديل: ‏23 أوت 2011
  4. «|شمُوخْ|»

    «|شمُوخْ|» ¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬

    الحمد الله

    فرج من الله
     

مشاركة هذه الصفحة