من يستطيع ان يخرج الدجااجه من الزجاخه

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة مقباااليه ولع, بتاريخ ‏1 أوت 2011.

  1. من يستطيع أن يخرج الدجاجة من الزجاجة ؟
    هذه القصة رواها أحد المعلمين الأفاضل

    ( وكان يتصف بالذكاء والحكمة والحلم و سرعة البديهة )



    يقول هذا المعلم ) وهو معلم للغة العربية( ،،

    في إحدى السنوات كنت ألقي الدرس على الطلاب


    أمام اثنين من رجال التوجيه لدى الوزارة .. الذين حضروا لتقييمي ،،

    وكان هذا الدرس قبيل الاختبارات النهائية بأسابيع قليلة !!

    وأثناء إلقاء الدرس قاطعه أحد الطلاب قائلاً :

    يا أستاذ ..)اللغة العربية ( صعبة جداً ؟؟!

    وما كاد هذا الطالب أن يتم حديثه حتى تكلم كل الطلاب بنفس الكلام
    وأصبحوا كأنهم حزب معارضة !!

    فهذا يتكلم هناك وهذا يصرخ وهذا يحاول إضاعة الوقت وهكذا .... !!


    سكت المعلم قليلاً .. ثم قال :

    حسناً لا درس اليوم ،، وسأستبدل الدرس بلعبة !!

    فرح الطلبة ،، وتجهم الموجهان ،،

    رسم هذا المعلم على اللوح (( السبورة((

    زجاجة ذات عنق ضيق ،، ورسم بداخلها دجاجة ،،
    ثم قال :

    من يستطيع أن يخرج هذه الدجاجة من الزجاجة؟؟!!!

    بشرط أن لا يكسر الزجاجة ولا يقتل الدجاجة !!!

    فبدأت محاولات الطلبة التي باءت بالفشل جميعها ،،
    وكذلك الموجهان .. فقد انسجما مع اللغز ..

    وحاولا حله ولكن بائت كل المحاولات بالفشل ؟!!

    فصرخ أحد الطلبة من آخر الفصل يائساً :

    يا أستاذ لا تخرج هذه الدجاجة إلا بكسر الزجاجة أو قتل الدجاجة ،،

    فقال المعلم : لا تستطيع خرق الشروط،،

    فقال الطالب متهكماً :

    إذاً يا أستاذ قل لمن وضعها بداخل تلك الزجاجة أن يخرجها كما أدخلها ،،،

    ضحك الطلبة ،،

    ولكن لم تدم ضحكتهم طويلاً !!

    فقد قطعها صوت المعلم وهو يقول :

    صحيح ،، صحيح ،، هذه هي الإجابة !!

    من وضع الدجاجة في الزجاجة هو وحده من يستطيع إخراجها

    كذلك أنتم !!

    وضعتم مفهوماً في عقولكم أن) اللغة العربية (صعبة ..

    فمهما شرحت لكم وحاولت تبسيطها فلن أفلح
    إلا إذا أخرجتم هذا المفهوم بأنفسكم دون مساعدة ،،

    كما وضعتموه بأنفسكم دون مساعدة !!

    يقول المعلم : انتهت الحصة وقد أعجب بي الموجهان كثيراً !!

    و تفاجأت بتقدم ملحوظ للطلبة في الحصص التي بعدها .. بل وتقبلوها قبولاً سهلاً يسيراً !!



    هذه هي قصة ذلك المعلم ،،

    فكم دجاجة وضعنا نحن ؟؟!!!

    لذلك لا شيء في هذه الدنيا صعب ،،

    إذا توكلت على الله أولاً ،،

    وبنيت مفهوماً في عقلك أنه لا صعب إلا ما جعلته صعباً بإرادتك ،،

    وبإرادتك أيضاً أن تجعله سهلاً ،، فتنجزه دونما أي عوائق أو مشاكل ،،،

    لذلك :
    كلنا نستطيع أن نخرج الدجاجة من الزجاجة ،،

    الخلاصة:
    عدم اليأس في كل صغيرة ولا كبيرة وكل مشكلة ومسئله لها حل
    الامل والتفائل والقدرة على فهم المشاكل هم الاسس الرئيسية لعيش حياة سعيده..

    الخاتمة:
    عيش حياتك بما فيهـــــــــــا ولاتـخف من ساكنيهـــــــا
    ولا تستسلم وتيأس وتنهزم وكـن انـت البـطل فيهـــــــا
     
  2. دفء المشاعر

    دفء المشاعر ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    تسلمين اختي المقبالية..

    قصة رائعة وحلوة ولازم الواحد يتفائل بالحياة مهما ضاقت عليه..

    فلا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس...
     

مشاركة هذه الصفحة