حملات على المطابخ الشعبية ومستودعات الأغذية في رمضان

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•, بتاريخ ‏29 جويليه 2011.

  1. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    بلدية دبي تؤكّد أنها تشمل المخابز ومصانع الألبان
    حملات على المطابخ الشعبية ومستودعات الأغذية في رمضان


    [​IMG]


    الحملة بدأت نهاية الأسبوع الجاري وستستمر حتى نهاية شهر رمضان.

    أفاد رئيس قسم الرقابة على المنتجات الحيوانية بالإنابة في بلدية دبي سلطان الطاهر، بأن البلدية بصدد تنظيم حملات تفتيشية مكثفة على مستودعات الأغذية، والمطاعم الشعبية والهايبر ماركت، والمخابز، ومصانع الألبان، والعصائر، والتمور، لضمان سلامة الأغذية قبل وخلال شهر رمضان المبارك، مشيراً إلى وضع خطة عمل من شأنها المراقبة الدقيقة على آلية عمل تلك المؤسسات، والوقوف على مدى توافر الشروط الصحية المحددة من قبل البلدية.

    وأوضح الطاهر أنه تم خلال الخطة الموضوعة التركيز على المنتجات الغذائية الأكثر استهلاكاً خلال شهر رمضان، مثل العصائر ومنتجات الألبان والخبز، وذلك في مرحلة التجهيز، قبل وصولها إلى منافذ البيع وتكون في متناول المستهلكين، للتأكد من صناعتها في ظروف صحية مناسبة، وخلوها من أية ملوثات خلال مرحلة التحضير.

    وتابع أن الحملة بدأت نهاية الأسبوع الجاري وستستمر حتى نهاية شهر رمضان المبارك، داعياً المستهلكين إلى التواصل مع البلدية في حال اكتشاف أية مخالفة على رقم الطوارئ ،800900 ليتم التعامل بشكل فوري مع المخالفات، حرصاً على ألا يصاب المستهلكون بأية سوء، مشيراً إلى أن «مفتشي البلدية سيتعاملون مع المؤسسات المخالفة وفق القانون، بحيث توقع المخالفات وفقاً لحجم المخالفة وتاريخ المؤسسة، من حيث مدى التزامها بالقانون».

    وكشف رئيس قسم التفتيش على الأغذية في بلدية دبي أحمد عبدالرحمن، عن عزم البلدية تنفيذ حملات تفتيشية مكثفة على المطابخ الشعبية، والمؤسسات الغذائية العاملة في دبي ، للتأكد من سلامة وضعها الصحي، والتزامها بالشروط والقوانين قبل بداية شهر رمضان المبارك، مشيراً إلى أن إدارة الأغذية ستعمد إلى تدابير وإجراءات استثنائية تستمر حتى نهاية الشهر.

    وقال إن البلدية ستركز خلال حملتها على المطابخ الشعبية المنتشرة في المناطق الصناعية خصوصاً القوز، والقصيص وبعض المناطق في ديرة، والتي يبلغ عددها نحو 52 مطبخاً، وأكمل أن «إدارة الأغذية ستتخذ تدابير إضافية على جميع الصعد، سواء على صعيد السوق المحلية في ما يخص المؤسسات الغذائية التي تعمل في مجال تداول الأغذية المتمثلة في مطاعم إعداد وجبتي الإفطار والسحور أو المؤسسات التي تعرض الأغذية للبيع أو تخزينها أو نقلها، وستشمل هذه الإجراءات تكثيف الزيارات التفتيشية، خصوصاً في الأوقات ما بين الإفطار والسحور، وأيضا محال بيع العصائر، والمشروبات التي يتم تحضيرها فيها للتأكد من سلامة مصادر المياه التي تستخدمها، إذ يكون الطلب عليها بصورة عالية لاحتمالية تلوثها بأحد أنواع الملوثات المختلفة.

    وذكر أن بلدية دبي حرصت على التواصل مع ربات البيوت وأفراد المجتمع مع بداية الشهر الكريم، لتلقي أية شكاوى أو اقتراحات بشأن الأغذية، نظراً لما قد تشهده هذه الأيام من مشكلات قد تنتج عن سوء تعامل مع المواد الغذائية، سواء كانت من ربات البيوت أو من المؤسسات الغذائية.
     
  2. وفيت بإحساسي

    وفيت بإحساسي ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    فيهم الخير والله

    تسلم اخويه ع الخبر
     
  3. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    الحملات والتفتيش بشكل دوري على الطابخ والمطاعم أمر ضروري..

    شكرا على المرور..
     
  4. العزاني

    العزاني ¬°•| مجموعة تفاعل لأجل البريمي|•°¬

    يسلمووو على الخبرر
     
  5. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    زين والله ,, هذا يدل على اهتمامهم ^^


    شكرا ع الخبر
     
  6. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    شكرا على مرور الجميع,,

    أسعدني تواجدكم..

    بارك الله فيكم..
     

مشاركة هذه الصفحة