افتتاح أعمال ملتقى الحوار الخليجي للإعلام الرياضي

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة القلب الولهان, بتاريخ ‏26 جويليه 2011.

  1. [​IMG]


    بمشاركة أكثر من 80 شخصية إعلامية

    رعى صاحب السمو السيد محمد بن سالم آل سعيد رئيس دائرة المراسم بوزارة الخارجية صباح أمس بفندق جراند حياة مسقط حفل افتتاح ملتقى الحوار الخليجي للاعلام الرياضي الذي ينظمه الاتحاد الخليجي للاعلام الرياضي بمشاركة أكثر من 80 شخصية إعلامية حضر حفل الافتتاح سعادة الشيخ عبدالله بن شوين الحوسني وكيل وزارة الاعلام وسعادة رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية وعدد من المهتمين بالاعلام الرياضي. وقد استهل حفل الافتتاح بكلمة ألقاها علي بن خلفان الجابري رئيس جمعية الصحفيين العمانية رحب فيها براعي الحفل والحضور وقال فيها: نجد فرصة سانحة للتعبير عن اعتزازنا وسعادتنا بوجودكم بيننا لنلتقي ونتحاور في أجواء مفعة بالمودة والاخوة الصادقة على طاولة حوار الاتحاد الخليجي للاعلان الرياضي وفي رحاب مدينة صلالة التي تكتسي حلة قشيبة في طقس خريفي استثنائي.
    وانني على يقين بأن الحوار الاعلامي الرياضي بوجود هذه النخبة من كبار رجال الاعلام الرياضي سوف يكون له مردود ايجابي على مسيرة الاعلام الرياضي في الخليج والوطني العربي الكبير.
    وأضاف الجابري: ونحن على ثقة تامة بان الاتحاد الخليجي للاعلام الرياضي والقائمين عليه لا يألو جهدا لتطوير وتوطيد العلاقات الاعلامية بين كافة اللجان والاتحادات الرياضية في دول مجلس التعاون الخليجي كما أن من أهدافهم تكوين جيل جديد من الشباب الاعلامي الواعد متمنين للاتحاد الخليجي كل التوفيق بتحقيق أهدافهم وتطلعاتهم المستقبلية.
    وقال علي الجابري: أتمنى لكافة المشاركين في ملتقى الحوار الخليجي للاعلام الرياضي إقامة سعيدة في بلدهم ونجاح باهر لحوارهم الاعلامي الرياضي خاصة وان المرحلة المقبلة من العمل الاعلامي الرياضي تحتاح إلى مضاعفة الجهود لتناسب مع ما تشهده الساحة الرياضية من تطور في الكم والكيف على كافة الأصعدة وهو ما يبشر بميلاد أجيال من أصحاب الأقلام والمذيعين والمعلقين والمحللين الرياضيين وسيكون للاتحادات الرياضية الاعلامية دور لابراز المواهب القادمة.

    خطوة كبيرة

    بعد ذلك القى سالم الحبسي رئيس الاتحاد الخليجي للاعلام الرياضي كلمة رحب فيها براعي الحفل والحضور وقال: ان إقامة ملتقى الحوار الخليجي للاعلام الرياضي الخليجي وبحضور هذه الكوكبة من الاعلاميين البارزين الذين يعتبرون من الصف الأول ومنهم من الرعيل الأول في المجالات الاعلامية الرياضية لهي خطوة كبيرة من أجل صناعة مفاهيم اعلامية رياضية مشتركة تساهم في صناعة الاحداث وتطور الرياضة الخليجية والعربية على حد سواء ولما تملك هذه الاسماء اللامعة في عالم الاعلام الرياضي من خبرة وتجربة ولما لهم من شهرة ساهمت بشكل أو بآخر في إيجاد مجتمع رياضي بارز خلال الفترة الزمنية الماضية وان المرحلة المقبلة تتحتم علينا ان نفتح سبل الحوار لمزيد من التجانس الفكري والثقافي حتى نستطيع ان نتواكب مع الأحداث العالمية المقبلة التي ستشهدها منطقتنا وتحتاج منا عملا أكبر ولذلك فإن التوأمة الفكرية الاعلامية التي سيخلفها هذا الملتقى الحواري ومثله من الملتقيات الأخرى سيساهم في بناء علاقة اعلامية أكثر متانة من السابق وسيساعدنا على تبادل الافكار والمقترحات التي تسمو بعملنا الاعلامي سواء في المجال التلفزيوني أو الالكتروني والورقي والاذاعي وأي إدارة إعلامية جديدة يمكن ان تخدم التوسع والانتشار الاعلامي.
    وأضاف سالم الحبسي: لقد نجح الاعلام الرياضي ان يوجد نوعًا من الترابط المتواصل بين منتسبيه طوال الاربعين عامًا الماضية سواء على المستوى الخليجي أو على المستوى العربي وهو ما عزز نجاح مهمتنا الاعلامية الرياضية المشتركة في إيجاد منظومة اعلامية رياضية قوية ومترابطة تساعد العمل الرياضي على التفوق والبروز في خضم التسارع في المنظومة الرياضية.

    عمان للإبحار

    استهل مشروع عمان للابحار أول حلقاته النقاشية في ملتقى الحوار الخليجي للاعلام الرياضي من خلال الكلمة التي القاها محمد بن مرتضى آل عيسى مدير العلاقات العامة بمشروع عمان للابحار رحب فيها بالحضور وتحدث فيها عن تأسيس مشروع عمان للابحار الذي بدأ في عام 2008 بدعم حكومي وتحت اشراف وزارة السياحة ثم تطرق إلى النتائج وتطلعات المستقبلة للمشروع والانجازات التي حققها المشروع حتى الآن ومن أبرزها قيام البحار محسن البوسعيدي بدوران حول العالم بدون توقف في رحلة استغرقت 76 يوما وقطع خلال الرحلة مسافة 24000 ميل بحري بمعدل 44000 كم كذلك تم الطرق إلى الرحلة التاريخية التي قامت بها سنغافورة التي كانت اهداء من صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- إلى الشعب السنغافوري الصديق وعن قيام البحارين أحمد المعمري وعبدالله البوسعيدي بمشاركة في سباق كلير الشهير بالدوران حول العالم في رحلة استغرقت 10 أشهر ثم إلى الانجازات التي تم تحقيقها في بطولات الاكستريم 40 وكان من أبرزها حصول البحار خميس العنبوري بلقب سلسلة الاكستريم 40 للإبحار الشراعي عام 2010 على متن القارب الموج مسقط.
    كما تم التطرق إلى الأهداف العام لمشروع عمان للابحار الذي يهدف إلى احياء التراث البحري العماني التليد وكترويج كوسيلة للترويج للسلطنة عالميا كوجهة سياحية فريدة وتشجيع الاستثمار الاجنبي في هذا المجال وكبرنامج التنمية الاجتماعية والاقتصادية وإيجاد فرص عمل والاسهام في تهيئة سبل إيجادها من خلال دعم السياحة البحرية وسياحة الاستجمام والهام الشباب العماني من ذكور وإناث وتعليمهم وتدريبهم كأفراد وأعضاء الفرق لتحقيق طموحاتهم في مختلف مشاركاتهم.
    وبعد ذلك بدأت الحلقة النقاشية التي كانت بحضور سلمى الهاشمية المديرة العامة للتسويق الخارجي بمشروع عمان للابحار وديفيد مدير المبيعات بمشروع الموج، مسقط حيث تم خلال الحلقة التحدث عن مختلف والجوانب الاعلامية التي ساهمة في توثيق العلاقة بين مشروع عمان للابحار ومشروع الموج مسقط.

    هدايا تذكارية

    وقدم سالم بن سليم الحبسي رئيس الاتحاد الخليجي للاعلام الرياضي دروع الوفاء والشكر لكل من صاحب السمو السيد محمد بن سالم آل سعيد رئيس دائرة المراسم بوزارة الخارجية راعي حفل الافتتاح وسعادة الشيخ عبدالله بن شوين الحوسني وكيل وزارة الاعلام وسعادة رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية.

    جمع خبرات

    قال سعادة الشيخ عبدالله بن شوين الحوسني وكيل وزارة الاعلام اننا سعداء باستضافة ملتقى الحوار الخليجي للاعلام الرياضي الذي يجمع نخبة من الاعلاميين في مجال التحليل والنقد الرياضي والصحافة. وأضاف سعادته: إن مثل هذه الملتقيات تجمع خبرات كبيرة داعيا الشباب إلى الاستفادة من هذه الملتقيات خاصة وان المرحلة المقبلة تشهد العديد من التحديات في الاعلام الرياضي.


    [​IMG]


    منقول
     
  2. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    الملتقى يساهم بتقريب الأفكار بين اللاعبين والمنظمين

    شكرا على الخبر..
     

مشاركة هذه الصفحة