محاكمة عنصر سابق في المارينز احتفظ برفاة 11 إمرأة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏24 جويليه 2011.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    وجد عنصر سابق في المارينز عاش مع جثث 11 إمرأة مذنباً بتهم اختطافهن وقتلهن واستغلال أجسادهن بين عامي 2007 و 2009، واستغرقت هيئة محلفين أميركية في أوهايو ثلاثة أيام لتثبيت التهم على أنتوني سويل الذي نفى 85 تهمة من بينها القتل واستغلال جثث أموات والخطف والتأثير على الشهود والسرقة.
    واستغرق القاضي ساعة لقراءة جميع التهم ووجد المحلفون سويل مذنباً في 84 تهمة أي جميع التهم ما عدا السرقة، وعثر المحققون على رفات 11 إمرأة تتراوح أعمارهن بين 25 و52 عاماً في منزل سويل في تشرين الأول 2009 ومنذ ذلك الوقت بدأت نساء تتهمنه بالاعتداء عليهنّ.
    وسويل سجين سابق بتهمة اغتصاب سيدة عام 1989، ويواجه المتهم عقوبة الإعدام، علماً أن المدعين تلقّوا تقريراً من خبير يعمل في فريق الدفاع يزعم أن سويل يعاني من عدة أمراض عقلية بينها الخلل الإجهادي ما بعد الصدمة.
     

مشاركة هذه الصفحة