الطريق إلى البرازيل يبدأ بميانمار

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة القلب الولهان, بتاريخ ‏23 جويليه 2011.

  1. [​IMG]


    لجوين يفرض سرية على خطته ومســــــــتوى الضيف لغز يكشفه اللقاء - يستهل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مشواره في تصفيات كأس العالم بلقاء منتخب ميانمار (بورما) سابقا في السابعة والنصف من مساء اليوم باستاد السيب الرياضي في مباراة تحمل في طياتها الكثير من التحدي لنجوم المنتخب الوطني مع مدربهم الفرنسي الجديد بول لوجوين التي ستكون أول مهمة رسمية له بعد توليه قيادة المنتخب الوطني خلفا لمواطنة كلود لوروا.
    ويحتاج المنتخب الوطني إلى الثقة أكثر من أي وقت مضى خاصة وان الاعداد لهذه المباراة لم يتجاوز الـ15 يوما شمل معسكرا خارجيا في لبنان خاض فيه مباراتين أمام الكويت 1/1 وأمام لبنان 1/صفر قبل ان يتعادل 1/1 مع سوريا في مسقط.
    وتبدو الفرصة الزمنية التي قضاها لوجوين مع المنتخب الوطني قصيرة جدا لهذا فهو سعى من أجل فرض اسلوبه الذي يراه انه مناسبا للمنتخب الوطني في هذه المرحلة ومن خلال القائمة التي اختارها لهذه المباراة التي تضم كلا من علي الحبسي وأحمد حديد ثويني المخيني وعماد علي سليمان الحوسني ومحمد عبدالله مبارك البلوشي وفوزي بشير واحمد مبارك عبيد المحيجري وحسن يوسف مظفر الغيلاني واسماعيل سليمان عاشور العجمي وقاسم سعيد سنجور حاردان وجمعة درويش جمعة المعشري وجمعة جميل سبيت المخيني وعيد محمد عيد الفارسي وراشد جمعة مبارك الفارسي ومحمد صالح علي المسلمي وعبدالرحمن صالح خلفان العلوي ومهند عبيد زايد الزعابي وحمود صالح سعيد السعدي وفهد خميس راشد الجلبوبي وحسن ربيع سويدان الحوسني وسعد سهيل جمعة المخيني وفايز عيسى خدوم الرشيدي ويعقوب عبدالكريم سالم القاسمي وعلي هلال سعود الجابري. هذه المجموعة التي تجمع بين لاعبي الخبرة الذين لهم تجارب سابقة في تصفيات كأس العالم واللاعبين الجدد الذين اختارهم المدرب ومنحهم الفرصة كاملة.
    ولن يغامر المدرب كثيرا في مباراة اليوم وسيلعب بالقوة الضاربة التي تملك الخبرة الميدانية بقيادة على الحبسي في حراسة المرمي ومن أمامه محمد الشيبة وعبد الرحمن صالح وحسن مظفر وسعد سهيل وأحمد كانو واحمد حديد وفوزي بشير وإسماعيل العجمي وعماد الحوسني وحسن ربيع.
    ومن خلال هذه التشكيلة المتوقعة فإن لوجوين اراد ان يحسم المباراة مبكرا ولهذا فقد حضر لوجوين لاعبية لخطة سرية سيلعب بها اثناء المباراة وتعتمد على الاسلوب الذي سيلعب به منتخب ميانمار الذي بكل تأكيد لن يغامر كثيرا وسيكون حذرا في معظم فترات المباراة ولهذا طلب المدرب من اللاعبين أن تبدأ الهجمات من وسط الملعب من خلال الضغط على خط الظهر وفتح اللعب على الأطراف وتبادل المراكز بين المهاجمين لفتح الثغرات في دفاع الخصم مع عدم اغفال التركيز الجيد وعدم الاندفاع والمبالغة في الهجوم للاعبي خط الظهر خوفا من مفاجأة الهجمات المرتدة.
    اما منتخب ميانمار الغامض الذي تأهل على حساب منغوليا لملاقاة منتخبنا الوطني فإن المعلومات الواردة لدينا قليلة عن مستواه الفني وان كان قد خاض تجربتين مع تايلاند قبل حضوره إلى السلطنة وهو يسعى من خلال مباراة اليوم إلى تقليل الخسارة بأي نسبة خاصة وأن الفرصة متاحة أمامه للتعديل في مباراة الإياب التي تقام بعد خمسة أيام من الآن.

    نظام التصفيات

    يشارك في تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 43 منتخبا صنفت طبقا للنتائج التي حققتها في تصفيات ونهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.
    ويغيب منتخب بروناي عن التصفيات بسبب الإيقاف المفروض من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).
    وجنبت القرعة المنتخبات الخمسة الأولى في التصنيف المشاركة في الدورين الأول والثاني حيث تأهلت بشكل تلقائي للدور الثالث وهي منتخبات اليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا وكوريا الشمالية والبحرين.
    وفي المقابل، خاضت المنتخبات صاحبة المراكز من 28 إلى 43 في التصنيف منافسات الدور الأول بنظام الذهاب والإياب وتأهل منها ثمانية منتخبات إلى الدور الثاني لتنضم إلى المنتخبات صاحبة المراكز من السادس إلى 27 لتسفر منافسات الدور الثاني عن تأهل 15 منتخبا تنضم إلى المنتخبات الخمسة الأولى في الدور الثالث بالتصفيات.
    وتقسم المنتخبات الـ20 المشاركة في الدور الثالث إلى خمس مجموعات تضم كل منها أربعة منتخبات تتنافس فيما بينها بنظام دوري من دورين (ذهابا وإيابا) ليتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور الرابع في التصفيات والذي يضم عشرة منتخبات.
    وفي الدور الرابع، تقسم المنتخبات العشرة على مجموعتين تضم كل منهما خمسة منتخبات تتنافس فيما بينها بنظام دوري من دورين (ذهابا وإيابا) ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل مباشرة بينما يلتقي المنتخبان الفائزان بالمركز الثالث في كل من المجموعتين في ملحق فاصل بالتصفيات الأسيوية ليتأهل الفائز منهما إلى الملحق العالمي.
    وقرر المكتب التنفيذي بالاتحاد الآسيوي للعبة، في حالة تأهل اليابان للدور الرابع بالتصفيات، أن يوضع المنتخب الياباني في الموقع الخامس بالمجموعة لتجنيبه خوض مباريات يوم 18 يونيو 2013 كي يتمكن من المشاركة في كأس القارات التي تقام في الفترة من 16 إلى 30 يونيو بصفته بطل آسيا.
    وتقام منافسات الدور الثالث بالتصفيات أيام الثاني والسادس من سبتمبر 2011 و11 أكتوبر 2011 و11 و15 نوفمبر 2011 و29 فبراير 2012.
    وتقام منافسات الدور الرابع بالتصفيات أيام الثالث والثامن من يونيو 2012 و12 يوليو 2012 و11 سبتمبر 2012 و16 أكتوبر 2012 و14 نوفمبر 2012 و26 مارس 2013 والرابع و11 يونيو 2013 و18 يونيو 2013. بينما تقام مباراتا الملحق الآسيوي يومي السادس والعاشر من سبتمبر 2013. كما يقترح إقامة مباراتي الملحق العالمي في 15 أكتوبر 2013 و19 نوفمبر 2013 في انتظار التأكيد من الفيفا.

    ..و يطالب لاعبيه باحترافية اللعب وعدم الاستهانة بالخصم
    كتب - ابراهيم البلوشي

    أكد الفرنسي بول لوجوين مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم أنه سيخوض مباراة اليوم أمام ضيفه منتخب ميانمار بتشكيلة ممزوجة تجمع بين اللاعبين الخبرة وبعض العناصر الشابة منذ انطلاقة المباراة مشددا انه سيطالب اللاعبين بعدم التساهل في اللقاء واحترام الخصم هو الأهم طوال التسعين دقيقة معتبرا ذلك من أساسيات كرة القدم وان يضع اللاعبين في عين الاعتبار بأن تنتهي الأمور في مسقط ومسألة التأهل للدور القادم يكون في مصلحتهم بحيث يخوض الفريق مباراته في ميانمار الخميس القادم بدون أية ضغوط.
    وطمأن بول في المؤتمر الصحفي الذي عقد باستاد السيب الرياضي عصر أمس الجماهير بأن الأمور تجري بأحسن حال وأن الاستعداد لأمسية الليلة تم وفق متطلبات المباراة وإمكانيات الفريق الضيف منوها بأنه قام بمتابعة عدد من المباريات الخاصة بالمنتخب الميانماري من خلال أشرطة الفيديو وتعرف على إمكانيات لاعبيه إلا أنه لا يعني ذلك أن المباراة سهلة لذا وعلى حد تعبيره طالب اللاعبين بعدم التساهل ومجاراة الفريق الضيف الذي يمتاز لاعبوه بالسرعة لأن التساهل مغامرة.

    سان ون: لا أعرف شيئا عن المنتخب العماني وتخطيه صعب جدا

    من جانبه لم يخف سان ون مدرب منتخب ميانمار عن صعوبة تخطي عقبة المنتخب العماني وأنه لا يعرف عن الأحمر أي شيء سوى أنه من المنتخبات القوية في آسيا ولم يشاهد من قبل أي مباراة له لذا يرى بأنه من الصعوبة البالغة إلحاق الخسارة به في عقر داره رغم استعداد الفريق لهذه المباراة.
    ومع ذلك أفاد بأن الفريق سيسعى إلى تقديم مستوى مقبول مقارنة بفارق الخبرة الكبير بين لاعبي الفريقين فالعماني يمتاز بخبرة لاعبيه بينما إمكانيات لاعبينا ما زالت في البدايات فاستعداد الفريق بدنيا يصل إلى نسبة 75% أما الاستعداد الفني لا يتخطى 50% لذلك تعد المباراة صعبة جدا بالنسبة لنا.
    ولم يشكل سان أهمية كبيرة لعامل الطقس وقال:إن الحرارة لن تؤثر على اداء لاعبيه مرجعا ذلك لتشابه حالة الطقس في البلدين على حد قوله متمنيا التوفيق لفريقه في مباراة اليوم.



    منقول
     
  2. غالي الأثمان

    غالي الأثمان ¬°•| مراقب سابق|•°¬

    نتمنى تحقيق الفوز ونتمنى ان يكون المستوى مميز..

    وبالتوفيق لمنخبنا الوطني..

    الف شكر لك اخوي ع الخبر..
     

  3. بالتوفيق لمنتخبنا
    أتوقع النتيجه 2 لمنتخبنا مقابل 1 ل ميانمار.
     
  4. الحراصي

    الحراصي ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    نتمنى التوفيق للحمر
    قلوبنا معك يا الاحمر
     

  5. تسلم على الرد الحراصي
     
  6. بنت المقابيل

    بنت المقابيل ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    ربي يوفقهم ان شاااء الله ... عساها تكون بداية موفقة
     

  7. تسلمي على الرد بنت المقابيل
     

مشاركة هذه الصفحة