مناطق ومحافظات السلطنة تــرتوي من ينابيع يوم النهضة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة Queen Love, بتاريخ ‏22 جويليه 2011.

  1. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    مناطق ومحافظات السلطنة تــرتوي من ينابيع يوم النهضة
    Sat, 23 يوليو 2011

    منجزات ومشاريع وخدمات ينـعم بها قاطنو الأرض الطيبة كتب: سليمان بن مسعود الراشدي : تعيش السلطنة اليوم يوما مفصليا في حياتها؛ يوما كان له ما بعده ففي الثالث والعشرين من يوليو 1970م كانت عمان على موعد مع العالم الجديد حيث كان بداية قطرات الغيث التي روت نهضتها فاعشوشبت مشاريع ومنجزات عمتها من أقصاها الى أقصاها شرقا وغربا وفي كل الجهات، إنه يوم ميلاد عمان الحديثة، حين قادها ربانها الماهر حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه فكانت على موعد مع الغد المشرق الوضاء بتاريخ تليد ممتزج بإرث ضارب في الأصالة.
    مؤسسة عمان للصحافة والنشر والإعلان بثت محرريها ومصوريها في أرجاء عمان يزورون ولاياتها ونياباتها يرسمون بالكلمة والصورة الثوب القشيب الجميل لعمان الحبيبة يبرزون منجزات النهضة ويتلمسون احتياجات الوطن والمواطن ليكونوا لسان الولاية وموطنيها عن المنجزات والمشاريع التنموية والإنسان العماني النامي على أرضها وما يحتاجونه.
    (عمان) كعادتها تنشر ملاحق مخصصة لهذه المناسبة وخصت هذه السنة كل محافظة ومنطقة بملحق خاص بها وفيما يلي النزر اليسير مما حوته تلك الملاحق:
    ولاية مسقط
    تعد مدينة مسقط مدينة التاريخ .. وحكايات الحضارة التي لا تنتهي ورغم ما شهدته المدينة من تطور خلال السنوات الأربعين من عمر النهضة المباركة، إلا أنها استطاعت أن تحافظ على هويتها الشرقية بامتياز قل نظيره.
    عندما تدخل مدينة مسقط، أيما كانت الوجهة التي قدمت منها فإنك ستصاب بالكثير من الانبهار، والدهشة، فقد استطاعت أن تحافظ على تاريخها الطويل رغم توغلها في المعاصرة بكل ما تحتويه الكلمة من معنى.
    بوشر
    تضم العديد من المناطق، أشهرها الخوير، وغلا، والعذيبة، والغبرة، ومدينة السلطان قابوس، والصاروج، والأنصب وغيرها، وتعتبر ثاني أكبر ولاية من حيث عدد السكان في السلطنة، وهي ولاية عريقة قدم التاريخ، ولها إسهام في صنع التاريخ العماني، وكانت مسرحا لكثير من الأحداث التاريخية، كما تزخر بالعديد من المعالم التاريخية ك(بيت المقحم)، وحصن وقلعة (الفتح).
    تتركز في الولاية مباني الوزارات الحكومية، والسفارات، والكليات العلمية الحكومية والخاصة، إضافة إلى الشركات والبنوك التجارية، والفنادق العالمية، وبها 22 مدرسة حكومية، وعدد من المدارس الخاصة، و4 مراكز صحية، ومجمع بوشر الصحي، والمستشفى السلطاني، الذي يعد من المستشفيات المرجعية والتخصصية في السلطنة، والكثير من المؤسسات الصحية الخاصة، ومتحف التاريخ الطبيعي، ومتحف الطفل، والمتحف العماني، ومجمع السلطان قابوس الرياضي، والأوبرا السلطانية، ومحطة تحلية مياه الغبرة، وأكبر الجوامع في السلطنة، وهو “جامع السلطان قابوس الأكبر”، الذي يعد صرحا إسلاميا شامخا، ومعلما عمرانيا بارزا.
    العامرات
    لها نصيب من اسمها ففي القديم عرفت باسم (الفتح) لأنها تفتتح قرى الوادي، ثم ما لبث أن غلب عليها اسم العامرات منذ زمن بعيد جدا الذي تطابق تماما مع حركة العمران والتطور التي تشهدها الولاية. بها 6 قرى رئيسية هي العامرات، وبلدة الحاجر، وبلدة جحلوت، وبلدة وادي الميح، ووادي السرين، ومدينة النهضة، وبها ما يقارب من 76 واديا وأكثر من 61 فلجاً.
    وفي مجال الخدمة الصحية يوجد مستشفى ابن سينا لعلاج الأمراض العصبية والنفسية إلى جانب عدد من المراكز الصحية، كما تنتشر بالولاية 16 مدرسة لمختلف المراحل التعليمية والتعليم الخاص، وبها الكثير من المنجزات التي تحققت، والتي لمسها المواطن على أرض العامرات، من أهمها. شارع بوشر العامرات وحاليا يجري العمل على طريق وادي عدي العامرات.
    مطرح
    مدينة مطرح حكايات تسرد التاريخ .. ومناظر تكشف الحاضر المشرق وهي اليوم، تبدو كعروس تتربع تخت التاريخ وعروشه البراقة، يحتضنها البحر احتضانا سرمديا، فتتكئ على الجبل في عناق كوني لا ينتهي، بحضور أضواء النيون البراقة.
    يبرز في مطرح العديد من المعالم الحضارية والتاريخية والأثرية أشهرها قلعة مطرح التي شيدت عام 1578م، ويأتي سور اللواتيا في مواجهة طريق مطرح البحري وبيت البرندة
    ومن بين انجازات النهضة المباركة في شقها التجاري، ميناء السلطان قابوس ثم سوق مطرح الذي يعد نموذجا للأسواق الشرقية القديمة ليكون من بين نسيج الأماكن السياحية الكثيرة بمدينة مطرح.
    قريات
    قريات، الولاية الجميلة التي زينتها ريشة النهضة خلال العقود الأربعة الماضية، حيث شهدت تطوراً كبيراً، وتحقق لها العديد من الإنجازات الكبيرة التي أسهمت في النمو، وشملت كافة مجالات الحياة العصرية، حيث أصبحت الولاية تنعم بمختلف الخدمات التي وفرتها الحكومة، أبرزها مشروع إنشاء (718) وحدة سكنية جديدة للمتضررين من الأنواء المناخية، في سبعة مواقع مختلفة بالولاية، كما أن بها 22 مدرسة وبها مستشفى قريات ومراكز صحية ومجمع صحي بحي الظاهر، يحوي عدداً من العيادات المتخصصة.
    كما أقيمت بها بحيرة اصطناعية ورصف العديد من الطرق الداخلية، وإضافة لمسات جمالية للمواقع السياحية بالولاية، إضافة إلى مشروع سوق قريات الذي يضم حوالي (150) محلاً تجارياً، وميناء الصيد البحري وشبكات توزيع المياه، عبر محطة تحلية متنقلة في موقع المنيزف، إضافة إلى محطتي تحلية لمياه البحر في قريتي بمه وفنس كما تم الانتهاء من انجاز مشروع ازدواجية طريق قريات العامرات بطول (70) كيلومترا وكذلك سد وادي ضيقة وغيرها من الخدمات.
    السيب
    واحدة من أكبر ولايات محافظة مسقط التي تتسارع فيها وتيرة النمو حيث شملت النهضة المباركة برعايتها ولاية السيب من بينها مشروع تجميل الحي التجاري بالمعبيلة الشمالية وتجميل الحي الصناعي بالمعبيلة الجنوبية ومشروع الصرف الصحي، كما سيتم تنفيذ مشروع الواجهة البحرية والجسر المؤدي إلى المردم ومشروع
    ازدواجية شارع العاديات ومشروع ازدواجية شارع العرش وإنشاء جسر يربطه بالشارع العام ومقترح متنزه الشادي.
    وفي الجانب الآخر طالب المواطنون بإصلاح مجرى وادي العرش الذي تتضرر منه البيوت كما طالبوا بحل الزحمة الشديدة وخاصة في فترة الأعياد إضافة إلى إصلاح الطرق الداخلية المتضررة وإنارتها ورصف بعضها وتخصيص أرض لبيع السيارات المستعملة وغيرها.
    محافظة ظفار
    تكتسي محافظة ظفار كل عام خلال فترة الصيف باللباس الأخضر القشيب فتتهاوى إليها الزائرون من كل حدب وصوب متجهين نحو جمالها الفتّان وقد نالت المحافظة نصيبها الوافر من التنمية والمشاريع الخدمية كمشروع درء أخطار الفيضانات في مدينة صلالة لاحتواء الأنواء المناخية والأمطار والسيول بالطرق
    والأساليب العلمية الحديثة وبما يحقق الحماية والأمن والسلامة والاستقرار لساكني المدينة ويهدف المشروع إلى حماية مدينة صلالة من أخطار الفيضانات وذلك من خلال تعميق وتوسعة الأودية وإنشاء الحماية الجانبية لكافة الأودية الرئيسية بمدينة صلالة لتسهيل عبور السيول والفيضانات وإنشاء مجموعة من الجسور على الشوارع الرئيسية والطرق لتسهيل حركة المرور حيث تبلغ تكلفة المشروع عشرة ملايين وستمائة ألف ريال.
    كما تم إنشاء العديد من محطات معالجة مياه الصرف الصحي مع شبكات التصريف وتم ايضا عمل ازدواجيات شارع 23 يوليو وأم الغوارف والطريق الدائري كما تم الانتهاء من أعمال مشروع إنشاء شبكة الطرق الداخلية بولايتي صلالة وطاقة بالاضافة إلى المشاريع التجميلية كمشروع تطوير نيابة حاسك ومشروع صيانة واستبدال الأرصفة بمدينة صلالة ونشر المسطحات الخضراء على امتداد الطرق الرئيسية وتزويدها بممرات للمشاة
    كما ان من أهم المشروعات الصحية مستشفى السلطان قابوس الجديد ومستشفى طوي أعتير ومستشفى مدينة الحق ومستشفى المزيونة ومستشفى ضلكوت ومركز الحلانيات الصحي ومركز قيرون حيرتي الصحي ومركز هرويب الصحي ومركز كوبوت الصحي ومركز صحي بمنطقة الحصيلة والقرض بصلالة واستكمال التحسينات بمستشفى السلطان قابوس (غرف عمليات الولادة - غرف العمليات العامة) وتوسعة وحدة غسيل الكلى بمستشفى السلطان قابوس وإضافة وحدة ولادة بمركز ثمريت الصحي.
    كما تمت توسعة مستشفى السلطان قابوس وانشاء مجمع صلالة الصحي واضافة خمسة مراكز صحية في كل من السعادة وعوقد وصلالة الجديدة والدهاريز وصلالة الغربية بالاضافة إلى انشاء عيادة للأمراض النفسية ومخزن إقليمي للأدوية كما تم وانشاء مستشفى مرباط الجديد عام 2009م.
    كما ينفذ حاليا مشروع مركز القلب والرنين المغناطيسي وتوسعة قسم أمراض النساء والولادة وغرف العمليات وإعادة تأهيل غرف العمليات وإنشاء العيادات الخارجية لمستشفى السلطان قابوس وبالاجمال هناك أكثر من37 مؤسسة صحية تابعة لوزارة الصحة في محافظة ظفار موزعة على عشر ولايات .
    كما توجد ثلاثة موانئ للصيد البحري بمحافظة ظفار في كل من ولايات (صلالة ومرباط وضلكوت) وهي ميناء ريسوت وميناء مرباط ضلكوت كما ان هناك مشروع إدارة مصايد الصفيلح ومشروع تحسين جودة الأسماك بالأسواق ومشروع مصايد أنواع من الأسماك التجارية ومشروع تقييم مخزون المحار الصخري (الزوكة).
    ومن المشاريع الأخرى مشروع الصرف الصحي كما توجد بالمحافظة عدد من المشاريع السياحية كمشروع منتجع شاطئ صلالة ومشروع عالم صلالة إضافة إلى المشاريع تحت الدراسة كمنتجع افتلقوت، ومنتجع البليد السياحي، ومنتجع جنوت السياحي بالشويمية ومنتجع بلاتوز السياحي بالشويمية كما تعكف وزارة السياحية حاليا على عدد من الدراسات منها دراسة مخطط تطوير شاطئ المغسيل سياحياً وتطوير المنطقة التاريخية بمرباط وتطوير موقع كهف صحور وتحسين موقع عين مضي كما تم إنجاز 85% من مشروع ازدواجية طريق صلالة/ثمريت وحوالي 60% من مشروع حاسك / الشويمية وإعادة تأهيل طريق أرجوت/صرفيت ورصف طريق حاسك/الشويمية ورصف طريق (مرمول/شليم/صوقرة/شربثات) ومشروع (حجيف/جحنين/أسير) ومشروع رصف طريق (طيطام/قفلوت) وفي مجال المنشآت الرياضية فتم تأسيس وإشهار الأندية الرياضية وبناء المجمعات الرياضية في مختلف محافظات ومناطق السلطنة.
    صحار
    صحار من المدن المتكاملة المرافق والخدمات فهي تحتضن المؤسسات الحكومية المنبثقة عن الوزارات الرئيسية وكذلك المؤسسات الخاصة التي تعمل جنبا إلى جنب لخدمة الوطن والمواطن وتحظى الولاية بمنطقة صحار الصناعية التي أقيم بجوارها ميناء صحار الصناعي اذ ان ميناء صحار الصناعي يعتبر واحدا من أكبر المشاريع الانمائية على الصعيد العالمي نظرا لأن مشاريعه الاستثمارية الصناعية والخدمية وفي البنى الأساسية تجاوز مجمل قيمتها 6000 مليون ريال عماني.
    كما تنتظر صحار منطقة صحار الحرة التي تقام على مساحة تبلغ 45 مليون متر مربع ومشروع مطار صحار وطريق الباطنة السريع ومشروع الطريق الساحلي والسكة الحديد التي ستربط دول مجلس التعاون ببعضها وقد بلغت أطوال الطرق المسفلتة حتى الآن إلى حوالي (383) كيلومترا.
    وفي مجال الخدمات الصحية والتعليمية فإن ولاية صحار حظيت كغيرها من ولايات السلطنة بنصيب وافر منها في مختلف مناطق وقرى الولاية الجبلية والسهلية والساحلية.
    شناص
    تنعم ولاية شناص بالكثير من المقومات العمرانية والتنموية الشاملة ويعيش سكانها في أكثر من 114 قرية ساحلية وجبلية ومن أهم ما حصلت عليه الولاية انشاء 22 مدرسة ومجمع صحي شناص ومركز صحي أبو بقرة ورصف بعض الطرق في جميع مناطق الولاية وإنارتها وترميم حصن شناص وحصن أسود وتشييد جمعية المرأة العمانية ومد الولاية بشبكات كهرباء ومياه واقامة ميناء شناص التجاري وإنشاء الكلية التقنية بالولاية ومعهد للتدريب المهني.
    لوى
    تشهد ولاية لوى نهضة عمرانية متنامية وتشمخ بها المنجزات الصناعية حيث إن البنية الاساسية من الخدمات الضرورية قد اكتملت في هذه الولاية اما المشاريع التي من المؤمل ان ترى النور قريبا فهي انشاء ميناء للصيد ومجمع صحي للولاية وحديقة عامة للولاية بدعم من القطاع الخاص.
    صحم
    شهدت ولاية صحم تحقيق العديد من المشاريع الخدمية والحيوية والتنموية خلال مسيرة النهضة المباركة شملت مختلف مناحي ومجالات الحياة بما يلامس الاحتياجات ويوفر متطلبات جميع المواطنين.
    وقد تحقق فيها مشروع ميناء الصيد البحري، ومشروع المجمع الصحي الجديد ومشروع الطريق البحري ومشاريع إقامة السدود المائية وصيانة الأفلاج وبناء المساكن الاجتماعية ذلك فضلا عن مشروعات الطرق والإنارة وإمدادات الكهرباء والمياه وبناء مقر النادي الرياضي وكذلك مضمار سباقات الهجن ومشروع المسلخ البلدي، ومشروع محطة المحولات الرئيسية للكهرباء ومحطة إمداد المياه إضافة إلى محطة الصرف الصحي ومشروع سوق الولاية بمساحة اجمالية تقدر بحوالي 130 ألف متر مربع.
    كما تنتظر ولاية صحم البدء في تنفيذ مشروع المستشفى الجديد، ومشروع نفق عبور المركبات بمجز الصغرى.
    نخل
    تزهو بحلة جديدة في هذه المناسبة الخالدة، وتزخر هذه الولاية بمقومات سياحية جمة منها قلعة نخل ومتنزه عين الثوارة ووادي الأبيض وقرية (وكان) إحدى قرى وادي مستل.
    وحظيت الولاية بجميع مناطقها وقراها على نصيب وافر من خيرات ومنجزات النهضة المباركة فتم شق ورصف طريق جديد من الشارع العام وحتى متنزه عين الثوارة، وتنفيذ رصف طريق وادي مستل والجاري العمل به، وعمل معابر صندوقية للوادي الواقع على مدخل الولاية وعمل دوار ورصف الطرق الداخلية بالولاية وقريبا سوف يبدأ العمل برصف طريق اللاجال- بوه-حلبان حيث أن هذا الطريق يربط الولاية بالمنطقة الداخلية عن طريق ولاية فنجا، وقد تم تزويد الولاية بالمياه من محطة التحلية بولاية بركاء كمرحلة أولى وذلك عبر نقاط لتعبئة الناقلات.
    وادي المعاول
    نالت ولاية وادي المعاول الكثير من الإنجازات، حيث عمت الخدمات معظم مناطق وقرى الولاية، وأصبح المواطن ينعم بمعطياتها سواء كان في السهل أو الجبل أو الوادي وتمثلت هذه الخدمات في التعليم والصحة والكهرباء والمياه والنقل والاتصالات والطرق والإسكان والتنمية الاجتماعية والتنمية الزراعية والعدل والأوقاف والشؤون الدينية.
    كما أن بالولاية مؤسسات أخرى تدعم الحركة التنموية فيها مثل بلدية وادي المعاول ومركز صحي الولاية والمحكمة الابتدائية ودائرة الكاتب بالعدل، وكذلك وجود 7 مدارس بمختلف مراحلها التعليمية إضافة إلى مدرسة أخرى قيد الانشاء وهي إضافة صرح من صروح العلم والمعرفة لأبناء هذه الولاية، وجمعية المرأة العمانية وفرع نادي الشباب.
    العوابي
    ولاية العوابي عريقة بمعالمها كحصن العوابي، كما توجد بها منطقة (العليا) التي تتميز بالمناظر الطبيعية الخلابة من الأشجار العالية وخصوصا أشجار المانجو والجبال الشاهقة، كما يمكن الذهاب إلى الجبل الأخضر بالمنطقة الداخلية عن طريق منطقة العليا.
    وكغيرها من الولايات لا تقتصر التنمية فيها على المباني والخدمات فقط بل تأتي من تنمية الإنسان نفسه بترسيخ القيم والأخلاق الحسنة، وقد شهدت خلال العقود الأربعة الماضية حركة نهضوية شملت كافة المجالات والقطاعات الخدمية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها، فمظلة الضمان الاجتماعي ينعم بها المستحقون من أبناء هذه الولاية وكذلك خدمات البلدية والكهرباء والمياه والطرق.
    ومن المشروعات التي يجري تنفيذها حاليا بالولاية، مشروع تزويد الولاية بمياه الشرب من محطة التحلية بولاية بركاء، ومشروع رصف طريق وادي بني خروص لمسافة 28 كيلومترا والجسر المعلق في قرية فلج بني خزير وغيرها.
    بركاء
    تشهد ولاية بركاء مشاريع تنموية مواكبة للنمو العمراني حيث حظيت بالكثير من الخدمات والمرافق الحكومية وأهمها حديثا مشروع تحلية المياه الذي المرحلة الثالثة سيغطي ولايات عديدة من السلطنة، وتغطيتها بشبكة المياه الصالحة، كما تنتظر تطوير أسواقها وتشجير الطرق الداخلية وبعض الأماكن العامة، كما أن هناك مشروع طريق يمتد من دوار الفليج متجها بمسار خط الغاز وحتى طريق الواصل بين ولاية وادي المعاول وولاية بركاء، كما أنه تم تخصيص 60 كيلومترا داخليا، بالإضافة إلى إنارة بعض الطرق، كما أنشئت 3 مراكز صحية في الولاية، وذلك بسبب اتساع الرقعة السكانية.
    السويق
    ولاية السويق تمتاز بمساحتها الشاسعة على مستوى ولايات السلطنة، وبالإضافة إلى قراها الساحلية تتبعها أيضا قرى في الجبال والأودية من جهة الجنوب، ولذلك فقد كان اعتماد أهالي القرية على صيد السمك والزراعة في قوتهم اليومي، واليوم ومع بزوغ فجر النهضة، توافرت في هذه الولاية الخدمات العديدة، وتنوعت مصادر الرزق، وأصبحت تنعم بكل الخدمات الرئيسية للحياة العصرية، وهناك الكثير من المشاريع وأهمها ميناء للصيد البحري .
    ومن المنتظر الإنتهاء من مشروع ميناء السويق للصيد، بالإضافة إلى الطريق المزدوج من دوار السويق إلى الحصن سيتم تنفيذه قريبا، كذلك هناك مشروع تنزيل أعمدة التيار الكهرباء تحت الأرض.
    الخابورة
    شهدت ولاية الخابورة الكثير من منجزات النهضة المباركة، برغم توزع قرى الولاية ما بين الخط الساحلي والمناطق الجبلية، فتوفرت أهم الخدمات وعلى رأسها الصحة والتعليم وتسهيل وسائل النقل بالإضافة إلى الكهرباء والمياه، كما أنه تترقب الولاية حاليا الكثير من الخدمات والمرافق العامة الرئيسية منها والترفيهية أسوة بغيرها من الولايات في استكمال البنية الرئيسية.
    المصنعة
    حظيت الولاية بالكثير من الخدمات الحكومية، ففيها معظم الدوائر الحكومية حتى تسهل على المواطنين مراجعة، أعمالهم وكل ما يتعلق بمصالحهم الحكومية، كما شملت تلك الخدمات الجانب الصحي والتعليمي، في العهد الزاهر لمولانا جلالة السلطان المعظم - حفظه الله ورعاه - وهناك الكثير من المشاريع التي ستنعم بها الولاية في الفترة القادمة استكمالا للخدمات، وخصوصا الرئيسية منها كالتعليم والصحة والمواصلات، كما حظي المواطن العماني بالاهتمام من قبل الحكومة.
    الرستاق
    حظيت ولاية الرستاق بنصيب وافر من الخدمات والمشاريع التي غطت المشاريع مساحة كبيرة من مطالبات الأهالي بزيادة الخدمات وتحسين الوضع المعيشي خصوصا بعد أن أصبحت الولاية مركزا مهما يربط بين منطقة الباطنة وبين المنطقة الداخلية من جهة من خلال شق طريق الحمراء- وادي بني عوف، ومنطقة الظاهرة من جهة أخرى من خلال شارع الرستاق- عبري.
    ومن أهم المشاريع التي أنجزت في الولاية خلال الفترة الأخيرة هي مركز صحي الرستاق ومجمع المحاكم والسوق الجديد والحديقة العامة ومركز الدفاع المدني وغيرها من المشاريع التجارية التي تسهم في دعم الحركة الاقتصادية والاجتماعية في البلاد ككل.
    نزوى
    إذا كانت مدينة نزوى زاخرة بتراثها الضارب في الأعماق فإنها اليوم تتبدى من جديد في قشيب زينتها وهي تباهي شقيقاتها سائر المدن العمانية فإلى جانب صروح العلم الشامخة المتدرجة من مدارس التعليم الأساسي والعام إلى كليات ومعاهد توجد بها مجمع نزوى الصحي ومستشفى نزوى المرجعي ومستشفى الجبل الأخضر، وفي الخدمات البلدية افتتح مؤخرا مشروع الصرف الصحي الذي غطى معظم أرجاء المدينة.
    ولعل أهم المشروعات التي طال انتظارها وتحققت واقعا ملموسا هو وصول المياه المحلاة من البحر إلى مدينة نزوى ومنها إلى سائر مدن المنطقة.
    كما أن كلية السلطان قابوس لعلوم الشرطة (أكاديمية الشرطة) مصنع رجال الأمن وحراس العدالة التي تتولى تدريب وتعليم الضباط والأفراد من رجال شرطة عمان السلطانية.
    وفي 27 نوفمبر 1994م افتتحت منطقة نزوى الصناعية، كما نعمت الولاية بالكثير من المشروعات المختلفة من مدارس ومستشفيات ومؤسسات تعليمية وشبكة من الطرق الحديثة.
    بدبد
    تعد ولاية بدبد بوابة المنطقة الداخلية وتشتهر بمعالمها الأثرية مثل القلاع والحصون والأبراج ومن معالمها السياحية مثل الأودية والأفلاج والعيون والسيوح والجبال.
    وقد حظيت الولاية بالعديد من منجزات النهضة المباركة خلال العهد الزاهر كغيرها من ولايات ومحافظات السلطنة فامتدت خيرات النهضة إليها شاملة التعليم والصحة والكهرباء والهاتف والطرق والخدمات الحكومية الأخرى ومن أهم المشاريع التي حظيت بها ولاية بدبد مشروع توصيل المياه من محطة تحلية المياه ببركاء (بالناقلات) ومشروع الطرق الداخلية ومشروع بناء مراكز صحية ببدبد وفنجاء والعديد من المدارس لكافة المراحل التي تعد من الأوامر السامية لجلالته -أبقاه الله-.
    شهدت الخدمات الصحية بولاية بدبد تطورًا كبيرًا وملحوظًا فقد نالت الولاية نصيبها في المجال الصحي، وتم افتتاح مركز صحي بمنطقة فنجاء ليخدم كافة أبناء الولاية والمناطق القريبة منها ثم تم إنشاء مركز بدبد الصحي.
    واقيم بالولاية العديد من المشاريع التنموية والخدمية التي تصب في مصلحة المواطن فهناك مشاريع الطرق الداخلية والإنارة.
    منـح
    ولاية منح هي إحدى ولايات المنطقة الداخلية، تبعد عن العاصمة مسقط حوالي 180 كيلومترا وقد تحقق لها الكثير في هذا العهد الزاهر من مكاسب التنمية في مجالات البنية الأساسية من شبكات الطرق والاتصالات والتطوير والتجميل والمؤسسات التعليمية والصحية والزراعية والترفيهية والبلدية والمؤسسات الخدمية المختلفة ويتم حاليا تنفيذ مشروع ترميم حارة البلاد القديمة التي تتضمن البيوت الأثرية أو الأبراج المحصنة وكافة ملامح الحارة وتحصيناتها القديمة.
    وما تحقق من مشاريع بولاية منح كان دائما مستجيبا لآمال وطموحات المواطن كالمركز الصحي بالولاية إلى جانب خدمات الكهرباء والمياه والمواصلات والاتصالات. وتحوي ولاية منح العديد من المعالم الأثرية المهمة.
    ازكي
    ولاية إزكي تعد من المدن العمانية القديمة، ومن أبرز معالمها حصن إزكي ومن بين معالمها الضاربة في القدم حارة النزار القديمة وفلج المالكي الذي شقه مالك بن فهم الأزدي، والذي تمتد سواقيه وجداوله إلى ولاية أدم.
    وقد حظيت ولاية إزكي بوفرة الرعاية في العهد المشرق المبارك غطت مختلف مجالات الحياة والنهضة الشاملة من أجل المواطن الذي يعيش على أرضها.
    وقد وصلت إلى الولاية خدمات الكهرباء والماء والصحة والتعليم والإسكان والطرق وخدمات البلدية وخدمات التنمية الزراعية والعدل والاهتمام بالمرأة العمانية حيث تغطي هذه الخدمات كافة أنحاء الولاية العريقة واليوم ترنو ولاية إزكي إلى مواصلة مسيرة البناء والتطور.
    سمائل
    تتعدد مظاهر ومعالم النهضة الحديثة التي نالتها ولاية سمائل في عهد حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- ففي مجال التعليم هناك أكثر من عشرين مدرسة حديثة للبنين والبنات، تغطي احتياجات المراحل الثلاث، وفي مجال الرعاية الصحية، يوجد مستشفى سمائل التخصصي الذي يضم عدة وحدات ومراكز صحية توفر الخدمات الطيبة المتطورة للمواطنين في كافة أنحاء الولاية، كما يوجد مصنع النسيج الذي جاء تطويراً وتحديثاً لحرفة تقليدية اشتهرت بها الولاية، وهو يمزج بين الأصالة والمعاصرة.
    وينتشر سكانها في 55 قرية وبلدة، وتشتهر ولاية سمائل تاريخياً بانها أول البلدان العربية التي دخلها الإسلام الحنيف، على يد حامل مشعله الصحابي الجليل مازن بن غضوبة.
    وتوجد بها أسواق قديمة وحديثة وحظيت الولاية بمشاريع منجزة وأخرى هي قيد الإنشاء كما يجري حاليا إنشاء شبكة إمداد المياه من مشروع التحلية ببركاء لقرى الولاية بتكلفة تزيد عن 12 مليون ريال كما تم افتتاح مركز وادي محرم الصحي، وانشاء مبنى لدائرة القوى العاملة، والشروع في إعادة بناء جامع الشراة بالولاية.
    أدم
    أدم إحدى ولايات المنطقة الداخلية، نشأ فيها العديد من الشخصيات العمانية البارزة منهم الإمام أحمد بن سعيد مؤسس الدولة البوسعيدية. ويبلغ عدد القرى التابعة لولاية أدم حوالي 59 قرية وقد حظيت بالعديد من المشاريع والمنجزات التي تحققت خلال هذا العهد الزاهر الميمون ومن بينها مطار أدم الإقليمي الذي لا يزال قيد الإنشاء وقد افتتح جزء منه كتدشين المرحلة الأولى من المشروع العام الماضي، وما زال العمل جاريا في بعض المرافق الأساسية على أن يتم الانتهاء منه حسب الخطة المتفق عليها مع الشركة المنفذة. كما أن هناك مطار قرن علم. كما بلغ عدد المدارس بها 15 مدرسة، ويعد مستشفى أدم من المستشفيات القديمة في هذه الولاية وقد أضيفت إليه بعض الأقسام والمرافق الحديثة كما أصبحت الولاية تنعم بمشروع إمداد مياه التحلية من ولاية بركاء.
    بهلا
    ولاية بهلا من بين أهم المواطن الأثرية في السلطنة حيث تضم الكثير من القلاع والحصون، في مقدمتها قلعة بهلا التي يرجع تاريخ بنائها إلى العصر الجاهلي، ونظرا لأهميتها التاريخية الدولية، فقد أدرجتها منظمة اليونسكو ضمن قائمة التراث العالمي وتتميز الولاية بالسور الذي يحيطها، والذي يصل طوله إلى حوالي سبعة أميال،.
    وقد نالت الولاية نصيبها من المشاريع فحظيت بالعديد من الخدمات التنموية المتنوعة في مجالات الطرق والصحة والتعليم والزراعة والاتصالات وغيرها حيث تم إنشاء مستشفى في مركز الولاية في أوائل السبعينات، كما تم إنشاء مجمع صحي بالاضافة إلى إنشاء أربعة مراكز صحية في كل من الغافات والمعمور وعويفية وسنت. ويوجد بالولاية حاليا 35 مدرسة وحظيت الولاية بشبكة وسعة من الطرق الداخلية.
    بالاضافة إلى أن هناك مشروعا حيويا مهما تم تنفيذه وهو توصيل مياه التحلية من محطة بركاء، وجار العمل حاليا في إنشاء شبكة داخلية للمياه تشمل جميع القرى في الولاية لا سيما وسط المدينة.
    الحمراء
    شهدت ولاية الحمراء من الإنجازات ما يدعو للفخر والاعتزاز
    فهناك العديد من أوجه التنمية كمكتب الوالي مركز صحي كما وصل عدد المدارس الآن إلى تسع مدارس.
    و إقيم سد التغذية الجوفية بوادي غول كما أن هناك العديد من الخدمات البلدية وقد تمت إعادة تأهيل ورصف وشق عدد من الطرق المهمة وتم أيضا إنشاء 17 سدًا للتخزين السطحي وإنشاء محطة الصرف الصحي وفي مجال مشروعات إنارة الطرق الداخلية تم العمل على إنارة الطرق الداخلية ويعد مشروع إمداد مياه الشرب إلى ولاية الحمراء من محطة تحلية المياه ببركاء من أهم المشروعات الحيوية التي حظيت بها ولاية الحمراء.
    وادي بني خالد
    تبعد ولاية وادي بني خالد عن محافظة مسقط حوالي مائتين وعشرين كيلومترا وقد حظيت بنصيب من الخدمات التي تقدمها الحكومة وشملت كل القطاعات منها تحقق ومنها طور الإنشاء ومنها طور الإعداد في هذه الولاية العريقة.
    فبهذه الولاية محكمة شرعية وابتدائية ودائرة الكاتب بالعدل ودائرة التنمية الزراعية كما تم افتتاح الطرق الداخلية خلال العام الماضي بأطوال مختلفة وأهمها طريق مرتفعات النصيلة وادي الشاق وطريق الرميل هيال مرورا بعدة قرى.
    كما ان هناك محطة للصرف الصحي والسوق الأهلي والمعروف بسوق الاثنين وحديقة عامة وهناك مشروع تمديد المياه للمنازل في بعض القرى كما توجد ثلاث مدارس كما تم افتتاح مركز وادي بني خالد الصحي ويوجد مكتب بريد بالإضافة إلى خدمات الاتصالات كما يجري تطوير البرك المائية بمقل بالاضافة إلى تطوير الآثار.
    المضيبي
    ولاية المضيبي وجه حضاري في عجلة التنمية حيث توزعت الخدمات بين الصحية والتعليمية والطرق والاتصالات والأمن واستتبابه وغيرها من المجالات
    وقد حظيت بمنجزات ومشاريع أبرزها مشروع مياه الشرب كما نالت العديد من المنجزات الكبيرة في مختلف المجالات الصحية والتعليمية وخدمات البريد والهاتف والمواصلات وغيرها
    جعلان بني بوعلي
    حظيت ولاية جعلان بني بو علي بإنجازات عديدة شملت مختلف القطاعات الخدمية وأوجه الحياة المعاصرة، حيث يوجد بها مكتب الوالي وآخر لنائب الوالي بنيابة الأشخرة بالاضافة إلى مركز لشرطة عمان السلطانية إضافة إلى جامع السلطان قابوس وهو أكبر جامع بالولاية.
    كما أسست بها المحكمة الإبتدائية ودائرة الكاتب بالعدل ومبنى إدارة للإدعاء العام. كما بلغ عدد المدارس بها 32 مدرسة وفي مجال خدمات الرعاية الصحية الأولية توجد ستة مراكز صحية ومستشفى جعلان بني بو علي ومجمع جعلان الصحي.
    كما تم رصف الطرق وإنارتها وإنشاء الحدائق والمتنزهات والأسواق والمسالخ ومحطة الصرف الصحي.
    الكامل والوافي
    تعتبر ولاية الكامل والوافي ملتقى للطرق المؤدية إلى العاصمة مسقط وولايات شمال الشرقية وولايات صور وجعلان بني بو حسن وجعلان بني بو علي وولاية مصيرة وولايات المنطقة الوسطى وولاية شليم وجزر الحلانيات بمحافظة ظفار عبر طريق الأشخرة / شنة وبها محكمة ابتدائية ودائرة الكاتب بالعدل ودائرة التوفيق والمصالحة ومكتب الإدعاء العام. كما تنتشر بها مظلة التعليم من خلال إحدى عشرة مدرسة.
    وتعتبر حديقة السليل الطبيعية من أهم المزارات السياحية بالولاية كما توجد بالولاية أربعة مراكز صحية ومركز للشرطة اضافة إلى مركز الإسعاف وايضا بها محطة الكامل للطاقة التي تغذي ولايات المنطقة الشرقية بالطاقة الكهربائية
    مصيرة
    ولاية مصيرة درة تتلألأ وسط بحر عمان حيث حظيت ولاية مصيرة كغيرها فقد غطت مشاريع التنمية والبنية الأساسية والتي تنفذها الحكومة من مشاريع الطرق والإنارة الداخلية جميع المناطق والأحياء السكنية وبها مستشفى ومركز شرطة وفندق سياحي يتوقع افتتاحه قريبا وسوق إضافة إلى بناء عدد من المنازل لذوي الدخل المحدود ومشروع صيانة وتوسعة محطة توليد الطاقة الكهربائية والمياه إضافة إلى إنشاء ميناء بحري بمنطقة شنه.
    من جهة أخرى تنفرد ولاية مصيرة بالعديد من المقومات السياحية الطبيعية وهي مقومات غاية في الروعة والجمال أهلتها لتكون مقصدا للزوار والسياح من مختلف الجنسيات فالتنوع والثراء سمة أساسية لهذه الجزيرة الجميلة.
    صور
    شهدت ولاية صور انجازات متقدمة في مجالات التنمية البشرية والعمرانية جعلت منها قبلة الزائرين والوافدين من مختلف الجهات الداخلية والخارجية.
    ففي المجال الصحي يوجد بها مستشفى مرجعي بالاضافة إلى مجمع صحي وستة مراكز صحية كما تنتشر المدارس بمختلف مراحلها في كل ارجاء الولاية وتنتشر خدمات البلدية من طرق وانارة وحدائق اطفال ومنتزهات.
    كما تتميز ولاية صور بوجود منطقة صناعية مطلة على البحر كما أن العمل جار في مشروع مطار رأس الحد.
    كما حظيت نيابة طيوي التابعة لولاية صور بنصيب وافر من معطيات النهضة المباركة وذلك على مستوى كافة القطاعات والتي تخدم المواطن والمقيم على حد السواء.
    دماء والطائيين
    تزخر ولاية دماء والطائيين منذ إشراقة شمس يوم النهضة المباركة بعدد من المشاريع التنموية والتطويرية وذلك تماشيا مع العهد الزاهر لهذا الوطن المعطاء في ظل القيادة الحكيمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم شملت مختلف القطاعات والبنى الأساسية بالولاية، حيث تزخر بطرق معبدة وإنارة وصيانة للمستشفى وتأهيل وصيانة الطريق العام بإنشاء الجسور العلوية الشامخة التي تعكس أبرز المناظر الطبيعية التي تتمتع بها ولاية دماء والطائيين في شريطها الجبلي المحاذي لمسار الوادي البالغ طوله ما يقارب 85 كيلومترا.
    إبراء
    ولاية إبراء نالت الكثير من معطيات النهضة المباركة خلال المسيرة المباركة كباقي ولايات السلطنة الأخرى من الخدمات والمشاريع المختلفة فنالت نصيبها من الخدمات والمشاريع المختلفة حيث إن هناك أكثر من 35 مؤسسة حكومية في الولاية كمكتب الوالي ومجمع المحاكم والادعاء العام والمديرية العامة للتربية والتعليم والمديرية العامة للخدمات الصحية والمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية والسمكية والمديرية العامة للبلديات الاقليمية وموارد المياه وإدارة الاسكان وادارة البيئة والشؤون المناخية ووحدة شرطة إبراء وكتيبة الصحراء وإدارة التجارة والصناعة وإدارة الأوقاف والشؤون الدينية وبلدية إبراء وغرفة تجارة وصناعة عمان ودائرة التنمية الاجتماعية ودائرة العمل ومكتب التفتيش ومكتب البريد ودائرة رعاية الصناعات الحرفية والهيئة العامة للكهرباء والمياه وصندوق تقاعد الخدمة المدنية بالاضافة إلى جمعية المرأة العمانية.
    هيماء
    ثمّن أهالي المنطقة الوسطى المنجزات والمشاريع التي تحققت في المنطقة في مجالات التعليم والصحة والكهرباء والمياه والطرق والمساكن الاجتماعية وحظيت ولايات المنطقة الوسطى بنصيب وافر من المشاريع الخدمية والتنمية كانت سريعة وهناك مشاريع كبيرة قيد الإنشاء مثل ميناء الحوض الجاف والمطار بالدقم وطريق شليم- صوقرة والذي يربط محافظة مسقط بمحافظة ظفار والكثير من الخدمات التي تقدم للمواطنين والمقيمين.
    كما يمارس سكان ولاية الجازر مهنة الصيد ويوجد ميناء صيد صغير في اللكبي يستقبل السفن والقوارب الصغيرة وهناك دراسات وتوجه لتطوير وتوسيع ارصفة ومراس صغيرة. كما نالت نصيبها من المنجزات التي تحققت في عهد مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - الخدمات الرئسية كلها موجودة كالمدارس والخدمات الصحية وخدمات البلدية والطرق وغيرها.
    ويتوقع ان تساهم منطقة الدقم الاقتصادية بنسبة 5 الى 8 % من الناتج المحلي الاجمالي للقطاعات غير النفطية بحلول2020م كما تمت تغطية 90% من خدمتة الكهرباء إلى المنازل ويجري العمل بطريق شليم - صوقرة وهو شارع ساحلي يربط محافظة مسقط بمحافظة ظفار بطول 120 كيلومترا
    محافظة مسندم
    التنمية في محافظة مسندم تتناغم مع الطبيعة الجغرافية يحزمة مشروعات تنموية في الطريق كما تترقب المحافظة نقلة نوعية في العديد من القطاعات التنموية والخدمية تعزز بها البنية الأساسية للخدمات والمرافق على نطاق أوسع، حيث أقرت مشروعات حيوية للمحافظة بشكل عام بالإضافة إلى مشروعات أخرى للولايات الأربع لكي تغطي احتياجاتها من الخدمات.
    ولعل من أهم المشروعات الحيوية المقررة إنشاء ثلاث محطات سيكون موقعها في ولاية بخا وهي: محطة لتحلية المياه، ومحطة لتوليد الطاقة الكهربائية، ومحطة لإنتاج الغاز.
    كما توجد مشروعات ستنفذ في خصب وهي إنشاء منتجع سياحي كبير، ويوجد توجه لإنشاء جامعة أو كلية حيث تم حجز قطعة أرض للمقر كنتاج فعلي لزيارة اللجنة الوزارية للمحافظة بأوامر سامية.
    وتشهد ولايات محافظة مسندم نهضة تنموية واسعة حيث تفرش الخدمات بساطها في المدن والقرى والأحياء وقد لاحظنا أن بعض الخدمات تسبق التعمير في المخططات السكنية الجديدة كالطرق والإنارة، كما أن العمل جار في عدد من المشروعات بالإضافة إلى إنجازمشروعات في الفترة الأخيرة منها أسواق ومكاتب للمؤسسات الخدمية وتوسعة وتعميق الموانئ.
    وتتركز مطالب المواطنين في حلم الجامعة الذي ظهرت مؤشراته الإيجابية وفي توسعة الموانئ والمستشفيات وإنشاء مستشفى تخصصي يؤدي دوره كاملا بدلا من تحويل المرضى إلى مستشفيات خارج المحافظة، كما يشكل مشروع طريقي خصب - دباء وخصب -ليما أولوية ضمن هذه المطالب.
    وتضم محافظة مسندم أربع ولايات هي خصب، وبخاء، ودباء، ومدحاء، وتعتبر مدينة خصب مركزًا إقليميا للمحافظة وتبعد عن مسقط العاصمة نحو 550 كيلومتراً. وتقع في أقصى شمال المحافظة ومن معالمها الأثرية عدد من القلاع والحصون والأبراج. كقلعة خصب وحصن الكمازرة. أما أهم المعالم الأثرية بولاية بخاء فهو حصن البلاد وكذلك حصن القلعة وأيضا عين الثوارة.
    ومن بين أهم المعالم الأثرية في ولاية دباء قلعة السيبة وقلعة سبطان كما يوجد بالولاية عين «السقطة» وعدد من الكهوف.
    وفي ولاية مدحاء تكثر النقوش الصخرية القديمة، فهي بمثابة المتحف الطبيعي المفتوح لتلك النقوش التي تحمل رسومات تعود إلى ما قبل الإسلام كما تحمل رسومات وكتابات ترجع إلى القرون الهجرية الأولى. إضافة إلى عدة مواقع أثرية.
    الظاهرة
    يتم حاليا بولاية عبري تنفيذ مشروع ازدواجية طريق عبري - جبرين بطول 90 كيلومترا وتنفيذ مشروع ازدواجية طريق عبري - الدريز - مسكن بطول 35 كيلومترا كما يتم ايض رصف الطرق الداخلية بولاية عبري لمسافة 60 كيلومترا وبناء 50 وحدة سكنية وكذلك يتم ايضا بناء ثلاثة مراكز صحية ببلدة مقنيات ومسكن ومركز المدينة وقد حظيت ولاية عبري كغيرها من ولايات السلطنة بمنجزات تخدم التنمية البشرية فيوجد بها أكثر من 58 مدرسة للتعليم الأساسي والعام وكلية العلوم التطبيقية والكلية التقنية ومعهد الظاهرة للتمريض ومستشفى عبري المرجعي.
    وكذلك يوجد بالولاية مشروع حوض المسرات الذي يغذي منطقة الظاهرة بمياه الشرب وغيرها من المشاريع التنموية والحيوية التي يستفيد منها كافة القاطنين بالولاية.
    وتعتبر مزارع فلج البزيلي وحصن الإمام من العلامات التي تشير إلى الاهتمام القديم بولاية ضنك كما ينتشر بالولاية عدد من الحصون الأخرى وقد حظيت الولاية في ظل النهضة المباركة بالعديد من المنجزات والمشاريع كشق الطرق ورصفها وبناء المدارس والمراكز الصحية وتوصيل خدمات الكهرباء والمياه وتوفير الخدمات البلدية والاتصالات والدعم الزراعي والحيواني ويترقب أبناء الولاية في الفترة المقبلة إنجاز العديد من المشاريع منها مشروع جامع السلطان قابوس بضنك الذي شارف على الانتهاء ومشروع طريق ضنك-فدى-ينقل
    محافظة البريمي
    دخلت محافظة البريمي التي تربض على التخوم الشمالية الغربية للسلطنة في سباق مع الزمن من خلال ضخ ملايين الريالات لتطوير المحافظة لتظهر بالمظهر الذي يليق بها كموقع استراتيجي وتجاري حيوي وما تتميز به من تنوع في التضاريس الطبيعية بين السهول والجبال والكثبان الرملية والاودية التي تتميز بجريان مياها العذبة، وقد سعت الحكومة الى تنفيذ العديد من المشاريع الكبيرة والمهمة في الولايات الثلاث البريمي ومحضة والسنينة اضافة الى نيابتي الروضة وحفيت الى إقامة حزمة من المشاريع الخدمية والتجميلية جعلتها مقصداً للزائرين والسياح من مختلف محافظات ومناطق السلطنة ومن الدول الخليجية الشقيقة.
    وتشتهر محافظة البريمي بموقعها الاستراتيجي والتجاري الحيوي وأصبحت مركزًا مهمًا ويجري العمل حاليا في عدة مشاريع كبيرة وتنموية مثل ازدواجية طريق دوار الزروب إلى دوار النهضة وهذا المشروع الحيوي بلا شك سيساعد على قيام الحركة التجارية والعمرانية في المحافظة كما تقوم وزارة البلديات الاقليمية وموارد المياه بانشاء الحديقة العامة ويعتبر مشروعا تنمويا كبيرا في المجال الترفيهي لأبناء الولاية والمقيمين والزوار، وجار العمل في إنشاء مجمع المحاكم ومعهد التدريب المهني ومركز الدفاع المدني وغيرها من المشاريع التجارية.
    كما تم إنشاء مشروعي سوق المواشي ومجمع المعارض وتم تخصيص قطعة أرض بين ولايتي البريمي ومحضة لإنشاء مسلخ في المحافظة وتم إعداد الخرائط لهذا المشروع وتوجد الآن في مجلس المناقصات.
     
  2. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    الحمد لله بلادنا تشهد نقله نوعية في شتى المجالات..

    شكرا على الخبر..
     
  3. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    تسلم ع المرور الطيب
     

مشاركة هذه الصفحة