«الزكـاة» يدعـم 12 ألف أسـرة معــوزة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة Queen Love, بتاريخ ‏22 جويليه 2011.

  1. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    أكد أمين عام صندوق الزكاة، عبدالله بن عقيدة المهيري، أن كل ما يجمعه الصندوق من تبرعات يصرف داخل الدولة، فيما عدا الزكاة الموجهة التي يحدد صاحبها أين تنفق وهي لا تتعدى 1٪ من قيمة المبالغ المجمعة، مشيراً إلى أن «الصندوق يدعم 12 ألف أسرة معوزة، إذ يعمل منذ نشأته على تعزيز فريضة الزكاة في المجتمع الإماراتي، وتأكيد مبدأ التكافل عن طريق الحق الشرعي الذي فرضه الله تعالى في مال الغني للفقير»، مشدداً على «ضرورة زيادة حصيلة الزكاة، لتتواكب مع ارتفاع شريحة المستحقين».

    وكشف المهيري، أن «الصندوق يتعاون مع بعض الوزارات، مثل التربية في ما يتعلق بالطلاب المحتاجين ومساعدتهم في استكمال دراساتهم، ووزارة الصحة، إذ يساعد الصندوق الحالات المرضية»، مشيراً إلى اختيار «بالمشاركة نحيي فريضة الزكاة»أعنواناً للحملة الإعلامية التي أطلقها الصندوق هذا العام، «بهدف التواصل مع شرائح المجتمع، ومضاعفة عدد الاسر التي تتم مساعدتها لنصل إلى 24 ألف اسرة».

    وأوضح المهيري أن مقدار زكاة الأموال يتقلب بتقلب سعر غرام الذهب، موضحاً أن «نصاب الأموال التي تجب عليها الزكاة هو سعر 85 غرام ذهب عيار ،24 أي ما يعادل 16 الفاً و107 دراهم»، مشيراً إلى وجود أكثر من 12 طريقة لدفع أموال الزكاة، سواء إلكترونية أو عادية، ولا يوجد أي حجة أو مبرر للتكاسل في دفع الزكاة، وقريباً سيتمكن المزكون من إنشاء برنامج يمكن المزكي عن طريق الحساب الإلكتروني من معرفة طريقة صرف أموالهم ولمن صرفت، وذلك للتأكيد على مبدأ الشفافية، وكسب المزيد من ثقة المزكين.

    ولفت إلى أن «هذه الخطوة ستكون تدعيماً لسياسة التواصل الدائم التي ينتهجها الصندوق مع المزكين، من خلال العديد من الوسائل التي منها الزيارات لكبار المزكين من الشيوخ وكبار رجال الدولة ورجال الأعمال وغيرهم، والتقارير الدورية التي نرسلها لجميع المزكين، والملفات الإعلامية التي تُبين المشروعات المترجمة للمصارف الشرعية للزكاة، والخدمات الإلكترونية التي يعمل عليها الصندوق، وغيرها من وسائل الاتصال، بهدف إطلاعهم على شفافية العمل لدينا، وأن زكواتهم تصرف في مصارفها الشرعية، من خلال المتابعة الدائمة للجنة الشرعية بالصندوق التي تتشكل من كبار علماء ومشايخ الدولة».

    وأوضح أن «نتائج مؤشرات النصف الأول من عام 2011 من حصيلة إيرادات الصندوق الزكوية ارتفعت بنسبة تصل إلى 118٪ والتي بلغت 29 مليوناً و527 ألف درهم، مقارنة بحصيلة العام الماضي عن المدة نفسها، إضافة الى ارتفاع أعداد المزكين عبر الصندوق بنسبة تزيد على 300٪».

    وشدد المهيري على أهمية زيادة حصيلة الزكاة، لتتواكب مع زيادة شريحة المستحقين، والمشروعات التي يعمل عليها صندوق الزكاة مختلفة، فالصندوق يرعى مشروعات عدة تخدم مصارف الزكاة الشرعية من أجل توزيع الزكاة في مصارفها الصحيحة، منها مشروع «الفقراء والمساكين»، الذي يهدف إلى سد الاحتياجات الضرورية من مأكل وملبس لتلك الفئة، ومشروع «الأسر المتعففة»، إذ إن هناك العديد من الأسر التي يمنعها حياؤها من السؤال، رغم حاجتها الشديدة، فيتعامل الصندوق مع هذه الفئة بأسلوب يتميز بالسرية التامة، حفاظاً على كرامتها وصوناً لتعففها، ومشروع «الغارمين» لمساعدة سجناء الدين على تسديد ديونهم، إضافة الى مشروعات عدة.

    وناشد الأمين العام للصندوق، جموع المزكّين، تقديم زكواتهم للصندوق، حتى يتمكن من مواصلة العمل الخيري والاجتماعي، مشيراً إلى «أنه كلما زادت حصيلة الصندوق من الزكاة، زاد عدد الأسر المستهدفة لتقديم الزكاة اليها»، متمنياً أن تشمل المساعدات الأسر المحتاجة كافة، لإغناء الفقير عن الحاجة.

    وأكد سعي الصندوق الى تقديم كلّ ما من شأنه خدمة فريضة الزكاة، وجميع من ينطوون تحت المصارف الثمانية للزكاة، ومن هذا المنطلق يسير العمل على محورين، الأول على مستوى المزكين عن طريق تيسير عملية احتساب ودفع الزكاة من خلال خدمات عدة، منها الاستعداد داخل مبنى الصندوق لاستقبال المزكين لتقديم الفتاوى الشرعية من خلال متخصصين في هذا المجال، ووجود فريق من المحاسبين لاحتساب الزكاة للمزكين الراغبين في احتساب زكواتهم المختلفة، وفريق عمل خدمة المزكين المسؤولين عن تحصيل الزكاة من المزكين، فضلاً عن الخدمات الإلكترونية لاحتساب ودفع الزكاة، من خلال الموقع الإلكتروني للصندوق الذي من خلاله يستطيع المزكي أن يحتسب ويدفع زكاته بكل يسر وسهولة من بيته أو مكتبه.أ

    وأضاف ان هناك أيضاً أجهزة الصراف الآلي المخصصة للصندوق، والمنتشرة في كثير من المراكز التجارية والحيوية في أبوظبي والمنطقة الغربية والعين، وهي تتيح احتساب ودفع الزكاة، إلى جانب أكثر من 1775 جهاز صراف آلياً خاصة بالبنوك والمصارف الإسلامية، يمكن من خلالها للمزكي أن يقدم زكاته في أي مكان من الدولة، والزكاة عبر الهاتف المتحرك من خلال الرقم «#162*» بالتعاون مع «اتصالات»، الذي يتيح للمزكي دفع زكاته عبر بطاقته الائتمانية من أي مكان وفي أي وقت. وكذلك يمكن تقديم الزكاة من خلال حساباتنا البنكية في البنوك والمصارف الإسلامية.

    تابع آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية على موقع الإمارات اليوم على:

    "تويتر": http://twitter.com/#!/emaratalyoum

    و

    "فيس بوك": http://www.facebook.com/profile.php?id=1830040557
     
  2. العزاني

    العزاني ¬°•| مجموعة تفاعل لأجل البريمي|•°¬

    يزاهم الله خير على الجهود اللي يقومن فيها

    ويسلموووو خيتوووووو على الاخبار الطيبه هذي
     
  3. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    تشكرات خيوو ع المرور الطيب
     

مشاركة هذه الصفحة