معرض المنتجات بصلالة يؤكد على جودة ومنافسة الصناعات العمانية محليا وخارجيا

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏5 جويليه 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    بمشاركة أكثر من 60 شركة
    معرض المنتجات بصلالة يؤكد على جودة ومنافسة الصناعات العمانية محليا وخارجيا

    المشاركون: المعرض يهدف إلى فتح قنوات تواصل بين المستهلك والمنتج العماني

    تنظم المؤسسة العامة للمناطق الصناعية ضمن سلسلة معارض حملة "عماني" 2011، وبالتزامن مع انطلاقة مهرجان صلالة السياحي 2011 معرض المنتجات العمانية في محافظة ظفار حيث تسعى المؤسسة من خلال هذه المعرض الذي يستمر من 1 وحتى 30 يوليو الجاري وتشارك فيه أكثر من (60) شركة عمانية للترويج والتسويق عن المنتجات المحلية، وتعريف المواطنين والمقيمين على جودتها العالية ومقدرتها على المنافسة محلياً وخارجياً.
    ويأتي افتتاح معرض المنتجات العمانية في محافظة ظفار الذي يقام في مركز البلدية الترفيهي في سهل ايتين ضمن خطة تسويقية موسعة للمنتج العماني للعام 2011 تعد الأكبر منذ تاريخ انطلاق الحملة، حيث سيتم في هذه الخطة تنظيم 41 معرضا في كافة محافظ ومناطق السلطنة، والعمل جاري على تنفيذ بقية المعارض طوال الفترة المتبقية من العام الجاري.
    جودة عالية
    وقد أبدى عدد من مسئولي التسويق والعلاقات العامة في الشركات والمصانع المشاركة في معرض المنتجات العمانية في ظفار ارتياحهم من هذه المشاركة التي تسعى لتحقيق العديد من الرؤى المستقبلية لهم، وقد أشادوا بالدور الذي تقوم به الحملة الوطنية للمنتجات العمانية التي تقودها المؤسسة العامة للمناطق الصناعية في سبيل دعم منتجاتهم وإيجاد فرص متعددة للنجاح لهم حيث تقول زوينة الجابرية مسئولة التسويق في شركة (سليب إيزي): إن المشاركة في هذه المعارض التي تقوم بتنظيمها المؤسسة العامة للمناطق الصناعية تعد فرصة ملائمة لنا للتعريف بمنتجاتنا العمانية والاقتراب بصورة أكبر من المستهلك، كما أنها تعد دعما للمنتجات التي تصنّع في السلطنة وتستهلك محلياً وخارجياً، وتضيف: من جانب آخر تحرص شركة (سليب إيزي) على المشاركة في مثل هذه المعارض، وذلك بهدف فتح قنوات تواصل بين المستهلك والمنتج العماني الذي أصبح يتمتع بجودة عالية على المستويين المحلي والخارجي، وبالتالي تقوم هذه المعارض بالتعريف بالمنتجات العمانية التي يفاجأ منها بعض الناس أنها تصنع داخلياً وتلتزم بجودة المقاييس ومن جانب منتجات شركتنا فهي موجودة في السوق المحلي بالإضافة إلى أسواق الخليج، وهناك خطط للتصدير إلى ما هو أبعد من ذلك في المستقبل.
    دعم للشركات والمصانع
    في حين يقول سنديف أ.ك تنفيذي مبيعات في شركة خزف عمان (wave): كل ما يهمنا من خلال تواجدنا في هذا المعرض هو اطلاع زوّار مهرجان صلالة السياحي بشكل عمان والمستهلكين بشكل خاص على المنتجات العمانية والجودة التي تنافس عالمياً والتي تم تصنيعها من مجموعة من الأدوات والمكونات ذات المستوى العالي، حيث إننا نصدر إلى عشر دول من أبرزها بريطانيا.
    وأشار سنديف إلى أنه خلال المدة الماضية والمتمثلة في الأيام التي تلت انطلاق فعاليات مهرجان صلالة السياحي قد شهدت إقبالا جيدا جدا على معرض المنتجات العمانية من قبل المستهلكين مؤكداً على أن هذا المعرض الذي تنظمه المؤسسة العامة للمناطق الصناعية؛ يعد دعما للشركات والمصانع المحلية بشكل خاص والمنتج العماني بشكل عام.
    مشغولات يدوية وحرفية
    ويقول حسين الدروشي اختصاصي مشغولات يدوية وحرفية في مؤسسة حسين الدروشي: إن المشاركة في معرض المنتجات العمانية الذي يقام في مهرجان صلالة السياحي يعد فرصة ثمينة لتشجيع الشباب والجيل الناشئ على مزاولة الأعمال التي كان الأجداد يعملون بها وتعريفهم عليها، وهي في الوقت ذاته تعد منتجات عمانية يتم تصنيعها من البيئة العمانية الخالصة وهو أمر مهم لاطلاع زوار المهرجان الذين يتوافدون إلينا من مختلف دول العالم.
    واضاف الدروشي: الإقبال هذا العام جيد جداً وذلك بفضل موقع المعرض من جهة، وجودة المنتجات من جهة أخرى، فلله الحمد أنا لدي موهبة من أيام الدراسة وقد شاركت سابقاً في عدة مسابقات وحصلت على المركز الأول، وهذا ما دفعني إلى تحويل هذه الموهبة إلى مصدر دخل وأتمنى أن يكون لي في المستقبل توسع أكبر يوازي طموحي المتمثل في تقديم المشغولات اليدوية والحرفية لأكبر شريحة ممكنة.
    أهمية التسويق
    ويقول مبارك بن حمود النبهاني مدير المبيعات في مجموعة الهلال الصناعية: كما يعلم الجميع أن التسويق يعد ركناً أساسياً من أركان العملية الشرائية وجذب المستهلك للمنتجات بمختلف أنواعها، وما هذا المعرض الذي تنظمه المؤسسة العامة للمناطق الصناعية مشكورة إلا تسويق يساهم في دعم المنتجات المحلية وتعريف الناس بماهيتها والمستوى الذي وصلت إليه، كما أن مثل هذه المعارض تساهم بشكل مباشر في التوسعة الإنتاجية للشركات والمصانع.
    واضاف النبهاني: تقوم شركة الهلال لصناعة الفيبر والايكرلك بتصنيع مجموعة من المنتجات العمانية، منها أبواب الفيبر جلاس التي يتم تصنيعها من البوليستر المقوى، وهي لا تحتوي على أية مواد عضوية. كما أن هذه الأبواب تصنع على أيدي عمالة ماهرة تلتزم بأعلى معايير الجودة بالإضافة إلى أن الشركة حاصلة على شهادة الآيزو 9001:2000. مشيرا إلى أن أبواب الفيبر جلاس بنية ملساء محكمة الإغلاق ومصبوبة تحت ضغط عالي، ومن السهل تنظيفها وهي لا تحمل البكتريا ولا تتأثر بالمياه والبخار، وكذا معظم المواد الكيماوية والمنظفات الصناعية، كذلك تعد هذه الأبواب قوية ومتينة للغاية وهي مع ذلك خفيفة الوزن وسهلة الاستخدام، بالغضافة إلى أن لون أساس مادة الأبواب الفيبر جلاس لون مريح من الناحية الجمالية ولا يحتاج لأية صيانة على خلاف الخشب والحديد، لا تقبل أسطح الأبواب الفيبر جلاس أي تقشير أو تشقق أو انتفاخ أو تآكل أو صدأ، حتى في أقصى الظروف وأصعب الأحوال.
    صناعات فضية
    أما بدر القناص البلوشي المدير العام لمؤسسة تراث الخابورة للفضيات فيقول: شهد هذا المعرض ومعارض المنتجات العمانية التي شاركت فيها سابقاً إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين والمقيمين من الدول الأخرى الذين يتعرفون على أن هنالك أشخاص ما زالوا يعملون في هذه المهن التي توارثناها عن أجدادنا، ولله الحمد هناك إقبال كبير من قبل هؤلاء المشغولات الفضية كالخناجر والسيوف وغيرها حيث تعتبر الخناجر المصنعة محليا من أكثر المشغولات الفضية التي يزداد عليها الطلب من قبل المواطن العماني يليه بعد ذلك السيف بسبب استخدام هذه المشغولات في الاحتفالات الوطنية والأعراس.
    ويضيف بدر قائلا: أصبح هناك وعي من المواطن العماني ولله الحمد تجاه المنتجات العمانية فأصبح يفضلها بسبب تميزها بالجودة العالية والسعر المناسب عن غيرها من المنتجات الأخرى التي عادة ما تكون تقليداً وتصنع من مواد أخرى. كما أن المواطن العماني والمقيم أصبحا يعتمدان على المنتجات العمانية في كافة المنتجات ولا يقتصر على المواد الأساسية فقط.
    ويختم بدر حديثه قائلاً: بعد فوزي بالمركز الثاني في مسابقة السلطان قابوس للإجادة الحرفية أصبح لدي حافز أكبر للإنجاز والعطاء وهذا ما أحث عليه أفراد عائلتي الذين يعملون معي باستمرار.
    تنافسية كبيرة
    في الوقت الذي تؤكد فيه فخرية رضا رمضان مندوبة المبيعات في شركة أريج للزيوت النباتية ومشتقاتها أن معرض المنتجات العمانية الذي تقوم المؤسسة العامة للمناطق الصناعية بتنظيمه في مختلف مناطق ومحافظات السلطنة على مدار العام يشكل أهمية كبرى من ناحية التعريف بالشراكات والمصانع وبالتالي تعريف المستهلكين بالمنتجات العمانية وجودتها.
    وتضيف فخرية: إن إقامة مثل هذه المعارض تعمل على دعم المنتجات العمانية، وهي فرصة لإبراز طاقات الشركات والمصانع للمستهلكين وتعريفهم بالمنتجات ذات الجودة العالية والتنافسية الكبيرة والأسعار المناسبة، وما هذا الإقبال إلا تأكيد على إن المنتجات العمانية ذات جودة عالية من خلال صنعها عن طريق أيد ماهرة محلياً.
    الانتشار خارجياً
    كما تقول أريج بنت صالح شعبان مندوبة المبيعات في المصنع الوطني العماني: المعرض يتيح لشركتنا والشركات الأخرى المشاركة للاقتراب من المستهلك والتأكيد على وجود منتجات عمانية تتمتع بمميزات راقية جداً وبإمكانها المنافسة على المستوى العالمي.
    وتضيف أريج: الإقبال على المعرض كبير جد لا سيما من دول الخليج والدول العربية، وهذا ما يعطي الفرصة الأكبر لمنتجاتنا للانتشار خارجياً والتوسع بشكل أكبر.
    التعرف على الأسعار
    ويشير مروان محمد سعيد مسؤول العلاقات العامة في الشركة العمانية للزيوت النباتية ومشتقاتها إلى أن تواجد الشركة في هذا المعرض يأتي انطلاقاً من حرصها الشديد على التواجد في مختلف المحافل للترويج عن منجاتها العمانية ذات الجودة العالية داخل السلطنة وخارجها، فالمستهلك في هذه المعارض يتعرف على أسعار المنتجات المختلفة والمواد المكونة لها، الأمر الذي يعطيه ثقة أكبر لاقتنائها.
    ويضيف: الإقبال على منتجاتنا جيد جداً سواء أكان من داخل السلطنة أو خارجها وذلك بسبب الجودة العالية التي تتمتع بها مما مهد لهذه الشركة الحصول على شهادة شركة مصدقة حسب مواصفات السلامة الغذائية مرتين خلال خمس سنوات إلى جانب حصولها على شهادة الآيزو.
    جذب الزوّار
    ويقول عبدالله بن سيف السليمي مسؤول علاقات التسويق في شركة المطاحن العمانية: إن هذه المشاركة تأتي ضمن إطار اهتمام الشركة بتعريف المستهلكين بالمنتجات العمانية، وبالأخص منتجات شركة المطاحن العمانية التي يستعملها المواطن العادي في حياته اليومية، حيث أن هذا المعرض الذي يقام في محافظة ظفار ويجذب الزائرين من مختلف أنحاء العالم يعد فرصة مناسبة للترويج والتسويق عن المنتجات العمانية.
    ويضيف السليمي: تقدم مثل هذه المعارض الوصف الدقيق الذي يسهم في تحقيق الفائدة للمستهلك وينمي عنده المقدرة على تحديد المنتج الذي يتناسب عنده من كل النواحي مهما كان سعره، ويختم السليمي حديثه قائلاً: نحن نفتخر بوصول منتجاتنا العمانية إلى دول مختلفة على مستوى العالم مثل جنوب أفريقيا وباكستان وزنجبار، وهذا إن دل فإنه يدل على جودة المنتج العالية التي تجعله مطلوب من دول متعددة.
    سقف واحد
    من جهة أخرى أشار ناجي رمضان تنفيذي المبيعات في شركة لمسات (نوافذ وأبواب يو بي في سي) إلى أن تواجدهم الدائم في معارض المنتجات العمانية وبالأخص في معرض المنتجات العمانية الذي تنظمه المؤسسة العامة للمناطق الصناعية سنويا خلال مهرجان صلالة السياحي يحظى بإقبال كبير من قبل المستهلكين الذين يفاجأون بإتقان الصنع في المنتجات العمانية ويكونون علاقة دائمة بينهم وبين المنتجات المتنوعة ويضيف رمضان: تعمل شركة لمسات في نشاط توفير مجموعة من المنتجات للزبائن تحت سقف واحد، ومن بين هذه المنتجات أبواب يو بي في سي التي تمتاز بدقة عالية في إحكام الغلق وعزل ممتاز للحرارة وتوفير الطاقة وانخفاض معدل التمدد الحراري بالإضافة إلى الشكل الجذّاب.
    تواصل مع المستهلك
    أما حسين الغافري مدير العلاقات العامة في الشركة العمانية الكورية (سولي) فيقول: تعمل هذه المعارض على تغيير الصورة الذهنية لدى المستهلك حول منتج معين، وذلك من خلال الاقتراب منه ومعاينته، فهناك الكثير من المنتجات التي تصنع محليا وبجودة عالية ولكنها غير معروفة لدى الأغلبية، ويضيف الغافري: من جانبنا نحن في الشركة العمانية الكورية فإننا حريصون على المشاركة في كل معارض المنتجات العمانية التي تنظمها المؤسسة العامة للمناطق الصناعية، لما لهذه المعارض من إقبال كبير من مختلف المستهلكين الذي يتواصلون معنا ويبدون ملاحظاتهم التي تكون في عين الاعتبار، حيث إن لدينا الآن أحجاما مختلفة من شاشات التلفاز ونعمل في المستقبل القريب على زيادة التنوع في الأحجام والمواصفات.
    منتجات جديدة
    ويقول الدكتور سعدون محمد رشيد من مؤسسة نهاد للخدمات الزراعية: نحرص دائماً على المشاركة في المعارض التي تختص بتقديم المنتجات العمانية للمستهلك، فالمستهلك بطبيعة الحالة هو العنصر الأهم في العملية الاستثمارية، وفي نفس الوقت لا بد من تعريفه على المنتجات الجديدة وما يستجد عليها، فهناك على سبيل المثال يوجد الآن البروكلي والورد الملوّن التي بدأت تدخل الأسواق وتنافس، كما تعمل هذه المعارض على تعريفنا بالمنتجات في الشركات المشابهة وبالتالي زيادة التنافسية في السوق والتعاون أيضاً، والتي تحقق انتعاشاً للاقتصاد الوطني بشكل عام، ويضيف سعدون: يوجد لدينا زيادة في الإنتاج وهذا ما يشير إلى زيادة الطلب على المنتجات العمانية التي تمتاز بالجودة وجعل منتجاتنا تصل إلى عدد من الدول كاليابان على سبيل المثال.
    ثقافة استهلاكية
    فيما تقول سمية متولي عبدالسميع مسؤولة التسويق في شركة جوهرة الفنار للتجارة والخدمات: تمتاز المعارض التي تنظم في السلطنة بشكل عام والتي تنظمها المؤسسة العامة للمناطق الصناعية بشكل خاص باجتذاب عدد كبير من الزوار وهذا في حد ذاته مدعاة للفخر والتقدير وتضيف: شهدت الأيام الأولى من المعرض لإقبال كبيرا واستفسارات كثيرة عن منتجاتنا، وهذا ما يدل على أن هناك ثقافة استهلاكية بدأت تنتشر بين المواطنين والمقيمين وتحدد لهم توجهاتهم السليمة في الشراء.
    يذكر أن حملة "عماني" تهدف إلى تشجيع المستهلكين سواء كانوا أفراداً أو مؤسسات على شراء السلع والخدمات المنتجة محلياً، كما تهدف إلى جعل الأفراد العمانيين يفخرون بمنتجاتهم الوطنية وبث الوعي بأهمية شراء تلك المنتجات لدعم الاقتصاد الوطني، وتشجيع المستهلكين من المواطنين والمقيمين على شراء السلع المنتجة محلياً، وإيجاد ولاء للمنتجات التجارية المحلية، والوعي بوجود مردود ايجابي لشراء المنتجات المحلية.
    ومن جانب آخر، تقام في مركز البلدية الترفيهي في محافظة ظفار مجموعة من المعارض كمعرض دائم بعنوان "أرض الصداقة والسلام" معرض استهلاكي، وكذلك معارض الترويج ومعارض خاصة بالسفارات والجاليات المقيمة في السلطنة ، إضافة إلى معارض متخصصة لجهات حكومية وخاصة، وأفراد مثل معرض اللوحات الطبيعية ومعرض متحف قوات السلطان المسلحة ومعرض هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية والمعرض الزراعي ومعرض الهيئة العامة للصناعات الحِرَفِيّة ومعرض مركز صلالة للحرفيات ومعرض الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ومعرض الملتقى الخليجي الثاني لرعاية الموهوبين ومعرض شرطة عمان السلطانية ومعرض جمعيات المرأة العمانية ومراكز الوفاء الاجتماعي بمحافظة ظفار.
     

مشاركة هذه الصفحة