الطريق إلى مونديال البرازيل 2014

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة صقر آلبريمي, بتاريخ ‏4 جويليه 2011.

  1. صقر آلبريمي

    صقر آلبريمي ¬°•|مـכـتـآر [آכـبـﮗ]ولآ [آטּـسآﮚ]ـ |•°¬

    منتخبنا الوطنى يبدأ مشواره اليوم بمعسكر لبنان
    متابعة ـ صالح بن راشد البارحي :تغادر تمام الساعة السابعة صباح اليوم بعثة منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم متجهة إلى العاصمة اللبنانية بيروت ، وذلك من أجل الانخراط في معسكر تدريبي خارجي استعدادا للمرحلة القادمة والتي سيبدأها الأحمر الكبير بالتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم في البرازيل 2014 بإذن الله تعالى ، حيث يعتبر هذا المعسكر بمثابة الاستكمال للمعسكر الداخلي الذي بدأه منتخبنا في الثامن والعشرين من يونيو الماضي بقيادة الجهاز الفني الجديد المكون من الفرنسي بول لوجوين ومساعده مهنا سعيد خاض خلاله المنتخب العديد من الحصص التدريبية من أجل الوقوف على المستوى الحقيقي للكتيبة الحمراء من قبل الجهاز الفني قبل الدخول في مراحل اختيار التشكيلة المثالية للذود عن مكتسبات الكرة العمانية التي حققها ( سامبا الخليج ) في الآونة الأخيرة ، والتي يعول عليها الوسط الرياضي الكثير من الإيجابيات التي ستدفع بالأحمر نحو الصفوف الأمامية التي كان أحد فرسانها قبل أخفاقي التصفيات الآسيوية وخليجي 20 باليمن تحديدا ، وسيخوض منتخبنا خلال هذا المعسكر مباراة دولية ودية واحدة أمام المنتخب اللبناني الشقيق على ساحة ملعب المدينة الرياضية مساء السبت القادم بإذن الله تعالى .
    أهمية المعسكر
    عندما نتحدث عن المعسكر الخارجي الذي سيبدأه منتخبنا اليوم في العاصمة اللبنانية ( بيروت ) ، فإننا يجب أن نتحدث عن فوائد هذا المعسكر الذي سيجنيه منتخبنا وقبلها مدربه الفرنسي الجديد ( لوجوين ) وجهازه المعاون ، وتأتي أول هذه المغانم لتصب في مصلحة إعادة الإنسجام والتفاهم بين لاعبي منتخبنا بعد فترة غياب كان آخرها المواجهة أمام منتخب تونس في استاد السيب والفوز الذي حققه الأحمر بهدفي أحمد كانو من ركلتي جزاء بقيادة حمد العزاني ، وثاني هذه المكاسب و يتخطى هذا الجانب بشكل أكبر وهو إيجاد تجانس من نوع آخر بين لاعبي الفريق وخاصة في ظل وجود عدد كبير من لاعبي المنتخب الأولمبي في هذا المعسكر خاصة وأن عددا منهم لم يسبق له التواجد بين نجوم الأحمر المحترفين في وقت سابق ، أما المكسب الثالث فهو يصب في مصلحة المدرب لوجوين الذي سيقف من خلال الظهور الأول أمام لبنان على المستوى الفني للاعبي الفريق بداية من حراسة المرمى وانتهاء بآخر المنضمين للكتيبة الحمراء في المعسكر تحت بند واحد لا سواه وهو ( البقاء للأفضل ) ولن يكون ( الاحتراف ) الذي يحمل عنوانه نجوما بارزة في صفوف منتخبنا هو السبب الرئيسي في البقاء بقائمة الخواجه ( لوجوين ) ، في حين سيكون إبقاء هذه المجموعة مع بعضها البعض لأطول فترة ممكنة سيخلق جوا من الألفة بين اللاعبين جديدهم وقديمهم من أجل وجود جو أسري رائع يسهم بشكل أو بآخر في زيادة نغمة التجانس بين أفراد الفريق بداخل الملعب أو خارجه ، وهذا في حد ذاته مكسب يعتمد عليه الكثير من المدربين المحترفين في خدمة خططهم بالنسبة للفرق التي يشرفون عليها تباعا .
    محاولات مستمرة
    ومن جانب آخر ، فقد توصل الاتحاد العماني لكرة القدم إلى موافقة مع نظيره السوري من أجل تأمين إقامة مباراة دولية ودية أمام منتخب سوريا الشقيق يوم الجمعة 15 يوليو الحالي على ملعب إستاد السيب في العاصمة العامرة مسقط ، وجاءت هذه المباراة بناء على طلب
    ( لوجوين ) بالإضافة إلى وجود رغبة كبيرة من قبل الأشقاء السوريين في خوض هذه المباراة بذات الفترة التي سيكون خلالها المنتخب السوري بدون أي ارتباط مسبق قبل هذه المباراة .


     
  2. غالي الأثمان

    غالي الأثمان ¬°•| مراقب سابق|•°¬

    بالتوفيق لبعثة منتخبنا الوطني.

    ونتمنى المعسكر يكون جيد ...

    ونتمنى ان تتم الاستفاده منه..

    الف شكر لك اخوي ع الخبر..
     

مشاركة هذه الصفحة