قصة نشع قلبي من عظامه.....لاتفوتكم

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ, بتاريخ ‏6 جويليه 2008.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ

    غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ ¬°•| םـشُرٍَفٍة سْابِقِهْ|•°¬

    --------------------------------------------------------------------------------

    مرحباااااااااااااا ملاييييين ولا يسدن
    شحالكم عساكم بخير..... الصراحة انا قريت هل القصة في منتدى و عيبتني واااااايد وانشالله تعيبكم:d
    .
    .
    .




    الجــــــــزء الأول



    كانت سلامة مشتططه .. تريد تسرح معاريس العوير .. وهالشي طبعاً منقود .. وامايتها تواقعها وتهزبها .. وهي فخاطرها تسرح صوبهم ..
    سلامة : امااايه .. دخييييل والديج .. فديت هالسمحه يعلني مااخلى منها .. دخيييلج بسرح وياج ..
    ام سعود : بتبطين هاييج الحزه .. ماعندنا بنات يسيرن معاريس ..
    سلامة وشويه بتصيح : امايه دخيييلج .. منو بيعرف اني بنتج ؟؟ بتغشى ولابنطق بكلمه .. وان اتخبروج الحرمات قوليلهن هذي وحده من ربيعاتج ..
    ام سعود وهي مجابله المنظره وتتجحل : وهالوحده شعنه متبقعه بالشيله ومتغشيه ويالسه بين الحرمات ؟؟..
    وشويه وإلا سعود حادر عليهن : بلاكم تبغمن ؟؟ صوتكن واصل الين حجرتيه ؟؟
    ام سعود سارت صوب المدخن وحطتلها قطعه عود من الزين واتدخنت ..
    ام سعود : هذي ختك المستخفه .. اونها بتسرح المعاريس ويايه !! ..
    سعود هلك من الضحك : هههههه .. بتبطين هاييج الساع ..
    سلامة مفوله : اوووهووو .. والله نفس الرمسه اللي قالتها لي امايه .. اموووت واعرف .. شعنه منقود عندكم هالشي ؟؟ ..
    ام سعود : يارج الله !! ..ابويه .. فديتج .. جان إلا الرمسه هب عايبتنج .. (تأشر بايدها ) هكو الدرب ..
    سلامة اشتلت من مكانها وطلعت خاري ..
    ام سعود : عوذ بالله من شر هالبنيه .. ماادريبها طالعه حنانه على منو؟؟ ..
    سعود :" يعني على منو ؟؟ اكيد عليج يالعيوز .. خخخخخخ ..
    ام سعود تفلع سعود بمضرب دهن العود : خسك الله .. ثرك انت بعد طلعت شرواتها .. مافيكم خير ياعيال مبارك ..
    سعود : ههههه .. امايه .. باخذ هالمضرب حقي ..
    وخشه في مخباه .. واتخبلت العيوز ..
    ام سعود : لاااالاااا .. ييب المضرب .. ماعندي غيره .. هذا منيوبلي من بمباي .. جان إلا خاطرك فيه .. رح ييبلك شرواته ..
    سعود : ممممم .. خليني افكر ..انزين .. بكم هالمضرب ؟؟ ..
    ام سعود : والله ياان التوله الوحده بــأربع آلاف .. وتهبي اعطيك المضرب ..
    سعود : عثثثــــــره ؟؟!! بأرع آلاف ؟؟ عيل امايه .. اسمحيلي .. مااقدر اعطيج المضرب ..
    ام سعود تربع وراه : سعووودووو .. ييبه بالزين اخيرلك ..
    سعود : ويهون عليج ولدج الغالي ؟؟!! ..
    وبدى سعود حركات البزى والدلع .. والعيوز اكيد ماتقدر ترد ولدها الوحيد والغالي ..
    سعود : افاااا .. ام سعود ترد ولدها سعود ؟؟ وليش ؟؟ عشان مضرب ؟؟ .. افااااا .. ماهقيتها منج ..
    ام سعود : اسميك مذله ياسعود .. خلاص برايك خذه .. والله اني عفته .. عندي مضرب غيره بس هب شروات هذا ..
    سعود : "وليش هب شروات هذا ؟؟ ..
    ام سعود : لان هذا منيوب من بمباي .. ومافي مثله اثنين .. صح الدهن العود اللي عندي غاوي .. بس ماييب راس هذا ..
    سعود يشوف صينيه العطور : مممم .. زين خلاص .. مااريد هالمضرب .. باخذ دهن العود هذا ..(ويأشر على مضرب في الصينيه)..
    ام سعود : سعووودوو .. تراك صدعتني .. خذ اللي تريده .. خلاص .. طبيت العطور كلها .. مااريدها ..
    سعود : هههههه .. امزح معاج .. بس دخيلج امايه .. جان إلا طرشتوا حد صوب بمباي اريد شروات هالدهن العود ..
    ام سعود : ويييييييه !! .. نسينا العرس غربلات البليس ..
    سعود : ياويييلي .. اتحيرت عالشباب .. يلا امايه .. مااريد اليواله اطوفني ..
    وساروا رباعه المعاريس .. طبعاً ام سعود كانت بتسير صوب خيام الحرمات .. وسعود بيسرح صوب الشباب ..
    وسعود خذ وياه الكيمرا عشان يصور اليواله والرزيف .. لان سلامة كانت مصوتنه انه يصور الشباب واليواله ..عشان خلاف ترويه بنات خالتها ..
    واسميييييه العرس كان عجييييب .. اليواله على اصوله ..
    والشباب مرتبشين .. وكل شوي كان سعود يفر الكيمرا على حد .. عشان يصورون ..
    وهالحزه كان سعود ويا ربيعه حمد بن صبيح ايوولون ..

    وكل شوي وتتصل العيوز بسعود .. وسعود ربعه قابضينه ومحلفينه يتم وياهم ..
    وآخر شي استحى ورد على امايته لانه خيسها ..
    ومن رد عليها .. سمع هزبه محترمه
    ام سعود : يالمستخف .. ياللي ماتخيل .. شعنه ماترد عليّه .. هلكت وانا اتصل فيك .. والله انك مضيع المذهب .. وووووو... إلخ
    سعود : هووووود .. هوووود ..لحظه شوي .. عطيني فرصه اتكلم .. خذتيني بشراع وميداف ..
    ام سعود : جب .. جب .. يلا تعال خذني .. مااريد اتحير على ابوك ..
    سعود بلعانه : هاااا .. ابوووووويه ؟؟؟ اكيد وراكم شي اليوم ؟؟ اخاف إلا العيوز باجر يايبتلنا اخو .. تصدقين .. والله خاطري يكون عندي اخو ..
    ام سعود : هب هباك الله يالخايس .. يلا تعال .. انا ارقبك ..
    وسكرت التلفون في ويهه .. وكان سعود يضحك عليها ..
    وسار وخذ امايته ووصلها البيت ورد عند الشباب ..
    ومن حدرت ام سعود البيت ربعت سلامة صوبها ..
    ام سعود : بسم الله الرحمن الرحيم .. ماادري متى بتعقلين انتي واخوج ؟؟ والله خبلتوبي ..
    وسارت ام سعود حجرتها بدون ماتنطق سلامة بكلمه
    سلامة تكلم عمرها : اووووف .. بلاها امايه واقعتني ؟؟ مانطقت بكلمه ؟؟ وهذا سعوودو شعنه ماياب الكيمرا ؟؟؟ والله ياانه نذل ..
    عاد مايحتاي اقووللكم .. سلامة وسعود من يوم يومهم مواقع .. يتواقعون على اي شي .. بس كانوا في نفس الوقت يحبون بعض ..
    لان سعود هو الولد الوحيد في العايله ..
    ** سعود واحد غاوي .. عمره 23 .. يشتغل في اتصالات دبي .. وماهمه حلاله ولاشركاته .. مع انه ابوه يريده يشتغل وياه .. بس سعود ماطاع ..
    ريال ميالس العرب تفز باسمه .. الكل كان يمدحه .. عمره ماعرف درب البنات .. وعمره ماكلمهن ..كان غاوي ماشاالله عليه ..خشمه طويل .. اللي يشوفه يقول سله سيف ماشاالله عليه .. وكان ابيض بس شويه مايل للاسمر ..عقولته .. ضاربتنه الشمس .. وعيونه ناعسات شروات عيون سلامة ..
    وماكان عندهم غير بنتين .. سلامة والريم ..
    ** سلامة مخلصة الثانوية .. وسارت الكلية سنة وطبتها .. وماكملت دراستها
    لانها تدري ان مصيرها البيت .. يعني شحقه اتعب عمرها وتدرس اربع سنين ؟؟ << هذا كان تفكيرها
    .. بنت غاويه والكل يمدح حلاها بس كانت راعيه هوى وخبال وتسوي اللي فراسها .. وبيضى بياض الثلج .. ومن كثر بياضها خدودها دومهم حمر .. والشي اللي يميزها عيونها الناعسات اللي منسدله فوقهن رموشها الغليظه .. عيونها صدق عذاااب .. وكانت تشابه اخوها سعود .. والكل كان يتحسبهم توم ..
    والريم معرسه واحد من هل العين .. يعني مااتيهم إلا آخر الاسبوع (الويكند)..
    وريلها اسمه سالم .. وماعندهم عيال .. لانهم قريب معرسين ..
    ..
    وسعود تم ويا ربعه .. وخلاف الشباب كانوا متفقين على جريمه عووده ..
    طبعاً من يخلصون الشواب كل واحد بيسرح صوب بيته .. والشباب بيبقون بروحهم ..والمعرس بيسرح صوب خيام الحرمات عشان ياخذ حرمته ..
    وسعود كان داهيه .. كان متفق مع الشباب انهم من يخلصون اليواله يتيمعون .. ويسرحون بقعه بعيده شوي ..
    كانوا ضاربيلهم خيمه من خيم البداد .. ماكانت وايد عوده .. بس كانت تسد يمعة الشباب ..
    ومااخش عنكم .. كانوا يايبين (معلاية) ..
    انتوا تدرون ان الشواب مايحبون سوالف المعلاية والخربطان .. والشباب يحبون هالسوالف ..
    ولو دروا الشواب بسالفة المعلاية .. لينحرون سعود وحمد.. ويعلقون روسهم ..
    وكانوا سعود وحمد متروعين .. بس توكلوا على ربهم وساروا رباعه مع الشباب ..
    وسعود كان مشيد الخيمة على حسابه ويايب المعلاية على حسابه .. طبعاً على شرف المعرس ..
    والمعرس (محمد) .. والمعرس يصير اخو ربيع سعود.. وحمد كان ربيع سعود الروح بالروح ..
    بس حمد كان في العوير .. وسعود في الخوانيج .. يعني فرة حصى عن بعض ..
    وماخلصوا من المعلاية إلا الساعة اربع .. والود ودهم كانوا يتمون الين الصبح .. بس طبعاً هالحزه غاية صلاة واذان .. عشان جذه وقفوا الدق ..
    وخلاف رد سعود البيت وهو منهد حيله ..
    والمستخفه سلامة مارقدت الين هالحزه .. بس عشان تشوف التصوير ..
    ومن حدر سعود ربعت سلامة صوبه ..
    سلامة : سعوووودوو .. وين الكيمرا ؟؟
    سعود يتثاوب في ويهها : مااادري وين ؟؟
    سلامة شهقت : لاااا .. لاتقولي ماادري وين ؟؟ دخيلك لاتقول هالرمسه .. حرام عليك .. انا مواعده بنات خالو عشان نتيمع باجر ونشوف التصوير رباعه .. دخيلك لاتخرب اللمه علينا ..
    سعود يشوفها بطرف عينه : مالت عليج وعلى بنات خالو فوقج .. اشوف ظكي هاك الصوب ..
    ودزها ومشى عنها ..
    سلامة بغت تصيح هالحزه .. انا فوق الست ساعات ارقبه والحينه يقولي ماادري وين الكيمرا ؟؟ والله لانحره ..
    وربعت صوبه وغثته .. وطلعتله قرون ..
    سعود فصخ حمدانيته وفرها عالارض .. وخلاف فصخ كندورته .. وفر عمره عالسرير ..
    سعود : سلاااموو .. والله ياان ماسكتي وطبيتي ثمج .. والله ثم والله انج مابتشوفين الشريط بعينج .. وانا حلفت الحينه ..
    سلامة سكتت وبلعت ريجها .. اتروعت من سعود ينفذ تهديده ومايعطيها الشريط .. وطلعت من حجرته .. وقبل لاتتطلع ..
    سعود : سلووووم .. >> حشى فرخ هب بنيه
    سلامة افترت صوبه : ياعووونك ياسعووود ..
    سعود يفر سويج موتره عليها : اقول بوغنيم .. بتشوف الكيمرا مفروره عالسيت اللي ورى .. ودخيلك لاتمد ثمك جذه .. تراني مااقدر على زعلك ..
    كان سعود يعامل سلامة على انها واحد هب وحده .. لانه ماكان عنده اخو .. فكان يعوض هالاخوه في سلامة .. ويعتربها شروات اخوه ..
    وسلامة امبونها كانت دفشة .. بالرغم من جمالها الساحر ..
    وخذت سلامة سويج سيارة اخوها .. وكان سعود عنده كايين توربو ذهبية .. (البورش فورويل اليديده)..
    وخذت الكيمرا وسارت حجرتها ..
    وشافت التصوير .. واتخبلت .. منو هذا اللي ايوول جذه ؟؟ والله انه عذاااب .. وفديت اخويه يخبل .. اموووت واعرف منو هذا اللي مخاويه في اليواله ؟؟ اكيييد ربيعه حمد بن صبيح .. مممم .. والله ماادري ؟؟ من زمان ماريت حمد ولااعرف شكله الحينه كيف غادي ؟؟
    ويلست كل شوي وتعيد الشريط .. وكانت تشوف التصوير من شاشة الكيمرا الصغيره.. وماعيبتها السالفة .. الحبيبة ماسدتها الشاشة الصغيرة .. وسارت ويابت وايرات الكيمرا اللي تتوصل بالتلفزون .. ووصلت الكيمرا بالتلفزيون .. ويسلت تسوي شروات حركات الشباب .. وتيبس شرواتهم ..
    وخلاف سمعت اذان الفجر .. جان تبند التلفزيون .. وسارت صلت وقرت قرآن ورقدت ولاحست بعمرها ..


    والراس العود اللي هو مبارك .. بو سعود .. ظاري ينش من غبشة .. يسرح المسيد ..
    وسار صوب حجرة سعود .. كان يعرف انه رد متحير البيت لانه كان مع الشباب .. ويدري انه مافيه حيل على نشت الصبح..
    وحدر بوسعود الحجرة .. وشغّل الليتات كلها .. والشويبه هب هين .. كان قابض في ايده ونان ..
    والشيبه ماكان يريد يتعب عمره .. لانه عيز من الاسطوانه اليوميه .. كل يوم مناعر وبغام عشان يواعي سعود ..
    وهوّس عالونان .. وإلا سعود قفز من مكانه متروع ..
    سعود متروع : شوو السالفة ؟؟ خير ان شاالله ..
    بوسعود بكل برود : خير بويهك يامسود الويه ..
    سعود من شاف الونان في ايد ابوه غيّظ .. لانه مايحب حد يواعيه بهالاسلوب .. يعني اذا حد ياه بالزين بينش بسرعه .. بس اذا حد يلس يواعيه وهو يزاعق مستحييييل ينش .. عناااد ..
    وسكت لانه مايقدر يرد على ابوه ..
    بوسعود : خمس دقايق وتكون عندي تحت .. تراني مابسير المسيد إلا وانت ويايه ..
    سعود : ان شاالله ..
    وطلع بوسعود عن سعود .. وقام سعود واتسبح عالسريع واتيدد وخلاف سار صوب ابوه ..وساروا رباعه المسيد ..
    ..
    وخلاف سار بوسعود الدوام .. وسعود خذ اجاره طارئة ثلاثة ايام .. لانه كان عيزان ويريد يرقد ..
    وسلامة ظارية تنش من غبشة .. بس الحبيبة كانت سهرانة وتعبانة من الخاطر ..ونشت عالساعه 11 ..
    واتصلت في شوق بنت خالتها فطيم ..
    وردت عليها خالوتها ..
    سلامة : السلام عليج خالوه ..
    ام حامد : وعليج السلام بنت ختيه .. وينج يالقاطعه ؟؟ عنبوه لاتتصلين ولااتيينا البيت ؟؟
    سلامة : اسمحيلي خالوه .. تدرين بالدنيا ومشاغلها ..
    ام حامد : لاوالله ؟؟!! لاوراج دراسه ولاشياته .. إلا انتي بروحج قاطعه ومقصره في حقوق عربج
    قفطت سلامو وماعرفت شو ترد علة خالتها .. ويلست تتعلثلها بعلث بايخه .. وخلاف يت شوق وكلمتها ..
    ** شوق من سنات سلامة وكبرها .. وهن ربيعات .. دومهن مع بعض .. وشوق سوت اللي سوته سلامة وطبت الدراسه .. يعني كانوا متفقات ..
    وشوق كانت واااايد امبزايه .. يعني كلها دلع في دلع .. رمستها .. حركاتها .. مشيتها .. كانت عذااااب .. شفايفها صغيرة وحلوه وعيونها وساع .. وخشمها تقولون حد سيف .. وكانت طويله .. وكانت تموووت في سعود .. بس سعود ماكان يدري عنها .. وسعود ماكان يفكر بشي اسمه حب وخربطان.. كان كل تفكيره بالهياته والربع .. وآخر شي يفكر فيه البنات .. وشوق كرامتها فوق كل شي .. وماكانت تعترف بحبها له ..
    شوق بكل دلع : الوووو
    سلامة : يااارج الله ابويه !! عن يطيح نصج !! .. اقووول اصطلبي لاارضخ السماعه في ويهج ..
    شوق : هههههه .. عنبوه !! ماعندج تفاهم ؟؟
    سلامة : تدرين انتي سلامة كيف تتعامل .. ماتسوي one .. two..
    شوق : لادخيلج .. ثري .. فووور ..
    سلامة : خخخخ .. شحالج يالدبه ؟؟ ..
    شوق : بخير وسهاله يالضعيفة ..هههههه
    سلامة : اقووول شوقو..
    شوق : قولي ..
    سلامة : تراني نفذت المهمه ..
    شوق مستانسه : قولي والله ؟؟
    سلامة : قسم بالله ..
    شوق : ياسلام عليج يابنت مبارك .. مايطوفج شي ..
    سلامة : اكيييد ..
    شوق : خلاص عيل .. انا بعزم الربع .. وكلنا بنيي عندج وبنشوف الشريط ..
    سلامة : اوكي .. خلاص .. انا ارقبكم ..
    واتصلت شوق في كل الشلة واتيمعوا البنات في بيت سلامة .. وسلامة كانت عازمتهن عالغدى ..
    واللي حضروا الحدث العظيم .. شوق واختها مها .. وروضةربيعة سلامة وشوق ايام الدراسه .. وخلود بنت يارة قوم سلامة ..
    واتغدوا البنات رباعه .. ويلسوا سوالف ..
    سلامة : احم احم .. بعد ماخلصنا زج وبلع .. الحينه برويكن الشريط ..
    ارتبشن البنيات وكل وحده تريد تشوف الشريط ..
    وشغلت سلامة الشريط بعد مذله .. خلت البنيات يترجونها ..
    واترخصت سلامة عنهن وسارت حجرتها ..
    شوق : ياربيه .. فديته ولد خالتيه .. والله انه يخبل .. شوفي روضو .. شورايج بسعود ؟؟
    روضة : والله انه عذاااب ..
    خلود : لاوالله .. انتوا عيل ماريتوا هذا .. والله انه احلى عن سعود (كانت تقصد حمد)
    مها : هيه صدقها خلود .. هذا احلى عن سعود وايوول احلى عنه ..
    شوق اشتطت .. وقامن البنيات يتواقعن .. وكل وحده تقول هذا احلى عن الثاني .. وشويه وإلا واحد يحدر عليهن .. يبسن البنيات واتغشن على طول ..
    واللي حدرت عليهن كانت سلامة ..
    كانت لابسه كندورة اولاد .. ومتسفره .. وماسكه كلاااشن في ايدها عشان اتيوول ..
    سلامة هلكت من الضحك عليهن : هههههه .. بلاكن اتغشيتن ؟؟
    وماردن عليها ..
    سلامة : بلاكن ؟؟ انا سلامة ..
    واتأكدوا البنيات انها سلامة .. ونزلوا الغشوه .. وتموا يواقعونها على حركتها السخيفة ..
    ولبستهن سلامة .. ويلست اتيوول وتسوي حركات .. والبنات يصفقن .. واللي قامت تنعش ..
    كانت سلامة متعلمه هالحركات كلها من اخوها ..
    وهني كانت شوق ميته .. لان سلامة تشبه سعود .. خصة وهي لابسه كندوره اولاد ..
    ويلسن خلاف البنيات من التعب .. وردن وشافن الشريط من اول ويديد ..
    سلامة : شوقو .. هذا مب جنه حمد بن صبيح ؟؟ ..
    شوق : والله ماادله ؟؟ من زمان ماريته ..
    مها : هيه .. هذا هو .. هذا حمد ..
    سلامة : وانتي شدراج ؟؟
    مها : قبل فترة ريته في بيتنا .. كان في الميالس ويا حامد وسعود ..
    شوق : يالمستخفه !! وانتي شدراج ؟؟
    مها : تخبرت ابوبكر طباخنا .. وهو خبرني عنه ..
    ويلسن يسولفن .. بس سلامة صدق عذبها هالحمد .. ماكانت ويا البنات .. كانت في دنيا ثانية ..
    وشويه وإلا تقوم سلامة من مكانها .. وسارت وحطت شريط عيظة .. ويلست تتسمع شلة (أمني خاطري) << حاولت اني احط هالشلة بس ماحصلتها .. بس ان شاالله اول مااحصلها بحطها .. والله عيزت وانا ادورها وماحصلتها ..
    شوق : ياوييييل حااالي .. البنيه هيمانه ..
    سلامة : .................... اكبر طاااف وماردت عليها ..
    ويوم وصل عيظة عند مقطع (نشع قلبي من عظامه) شهقت شهقه وحطت ايدها على قلبها : هيه والله .. نشع قلبي من عظامه ..
    ويلست سلامة تشل ويا عيضة : ذبحني .. ذبحني .. ياويلي ذبحني ..
    شوق باستغراب : سلامي .. انتي صاحيه ؟؟ وإلا اتخبلتي ؟؟
    سلامة : انتي ماريتي سمحته ؟؟ والله انه غاوي ..
    خلود : ههههه .. وين سلامة اللي قلبها مايتخشع واللي مستحيل تحب واحد ؟؟
    مها : آآآآه من هواك يا عنتر ..
    سلامة : جب .. جب .. لاتيلسن تتطنزن .. هيه نعم .. كيفي احبه .. اهواه .. اعشقه ..
    روضة : سلااامووو ؟؟!! من صدقج انتي ؟؟
    سلامة : لا .. من جذبي .. خخخخخ
    شوق : سلامة نحن نرمس جد ..
    سلامة : وانا اتكلم عن عم ..
    شوق : والله كيفج وبرايج .. بس صدقيني هالحب مابينفعج .. اولاً لانه من طرف واحد .. وثانياً لانج مستحيييل توصلين لقلبه .. وثالثاً ........
    وقطعت عليها كلامها سلامة : صدقيني بوصل لقلبه ..
    مها : سلامو .. خلي عنج السوالف ..
    سلامة خذت السالفة تحدي : صدقوني بوصله ..
    خلود : لادخيلج .. لاتتهورين .. كيف بتخبرينه ؟؟
    سلامة : انتن مالكن دخل .. انا بخشعه وخلاااص ..
    شوق متروعه : سلامة دخيلج .. مانريد مشاكل .. انسي السالفة واستهدي بالله ..
    سلامة : ونعم بالله .. بس هذا حمد .. بخليه يمسي ويصبح يهويس بي .. بخليه يتخشع .. بخبلبه ..
    شوق : سلااااااااااامة .. بس عاد ..
    سلامة : انزين .. برايكن .. خلاف بيوصلكن خبر ان حمد بن صبيح ذايب في هوى سلامة بنت مبارك .. وهذا وعد مني .. وبتشوفن ..
    وسكتن البنات عنها .. لانهن يعرفن خبال سلامة .. وقالوا انها كانت تتغشمر وتمزح ..
    بس المشكله العوده .. ان سلامي خذت السالفه جد .. وحلفت يمين انها تخشع قلب ..
    ومحد يدري ياللي يدور فراسها .. الله يستر ..

    وهالحزه سعود كان يدق باب الميلس ..
    سعود من ورى الباب : سلوووووووم .. اطلع ..
    لبست سلامة شيلتها وربعت صوب اخوها وسكرت باب الميلس وراها ..
    سلامة : لبيه سعود ..
    سعود يضربها على راسها : ويا هالراس .. انا ماقلتلج ان ربيعي بيي اليوم ؟؟ شعنه يبتي ربيعاتج هني ؟؟
    سلامة تفكر : ممممم .. هيه صح .. والله نسيت ..
    سعود : يلا بسرعه شلن قشكن انتي وربيعاتج .. وحدرن الميلس اللي داخل ..
    سلامة : وانت ليش ماتاخذ ربيعك وتسيرون الميلس اللي داخل ؟؟ ..
    سعود : لاتخليني الحينه اعطيج كف على اذنج !! تستعبطين حضرتج ؟؟ الميلس اللي داخل اساساً مال الحريم .. وهذا اللي انتن متفيزرات فيه مال الرياييل ..
    سلامة : زين .. زين خلاص .. عطني خمس دقايق .. بشل الوايرات والكيمرا والسامان .. وبنحدر داخل ..
    سعود : ممم .. لاتشلين الكيمرا .. خليها .. بشوف التصوير ويا ربيعي ..
    سلامة فز قلبها من سمعت ربيعي ... اكيد حمد وياه ..
    سلامة والفضول بيذبحها : سعود فديتك ..
    سعود يطالعها بطرف عين : هالتفدي وراه شي .. قولي شو السالفه ؟؟
    سلامة : منو ربيعك اللي مخاونك ؟؟
    سعود : انجلعي قبل لااكفخج .. يلااااااااااا..
    وسارت سلامة وشلت ربيعاتها وسارن الميلس اللي داخل .. بس هالحزه كل وحده سارت بيتها .. لانهن اتحيرن ..
    ومها ردت بيتهم .. بس شوق تمت عند سلامة ..
    سلامة : شوقو .. انا بنفذ اول خطة ..
    شوق متروعة : سلامة فديتج .. دخيلج خلي عنج حركات اليهال هذي .. والله مافينا عالمشاكل ..
    سلامة : يلسي يالخديه .. انا بروحي بنفذ الخطة ..
    وقامت سلامة وسارت صوب تلفون البيت واتصلت على تلفون اخوها ..
    سلامة : مرحبا الساع .. مرحبا ملااايين .. مرحبا باخويه سعود ..
    سعود باستغراب : بلاج مخرفه ؟؟ شاربه شي انتي ؟؟
    سلامة : افااااا !! الحينه يوم ارحب باخويه .. تقول عني شاربه شي ؟؟ افا والله ..
    سعود : يلا سلوم .. بلامقدمات .. شوتريد ؟؟
    وطبعاً سلامة كانت متعمده انها تتصل هالحزه .. لانها كانت تعرف ان حمد كان حذال سعود ..
    وهي بس كانت تريد حمد يتخبر عن الاتصال ..
    يعني حمد اكيد بيتخبر سعود عن اللي كان يكلمه .. وسعود مايخش عن حمد شي ..
    سلامة : سعود .. ابا بيزات ..
    سعود : من ساعة كنت عندك .. شعنه ماخبرتني ؟؟
    سلامة : مممم .. نسيت ..
    سعود : انزين .. تعال جدام الميالس .. وبعطيك اللي تباه ..
    وبندت سلامة عن اخوها ..
    شوق : شوسويتي يالخبله ؟؟
    سلامة : انتي مايخصج .. وشلت سلامة شيلتها واتحجبت وسارت صوب الميالس ..
    وعند سعود ..
    حمد : منو سلوم ؟؟ مااحيدك عند اخو ؟؟
    سعود : هذي ختيه المستخفه ..
    حمد : هههههههه .. اختك وتقوللها سلوم ؟؟ والله انك بغام ..ههههههه
    سعود : جب .. جب .. هالسالفه بيني وبين رضيعتيه .. كيفنا ..
    حمد : ان شاالله .. بسكت .. كيفكم ..
    وهالحزه سمعوا صوت دقة الباب ..
    وطلع سعود .. وماسكر الباب وراه ورده .. يعني بالاصح لايمه ..
    الدوده كانت تشتغل عن حمد .. كان وده يشوف اخت سعود .. وليش يسمونها سلوم ؟؟ اكيد فيها شي مميز ..
    والشيطان كان يلعب براسه .. وايج حمد من الباب وشاف ملاك جدامه .. يبس حمد وهو فمكانه ..ويلس يتصوخ رمستهم ..
    سعود : بسج خمسميه .. مابعطيج اكثر ..
    سلامة : اسميك لحف .. والله لوسرت عند ابويه ماكان بيردني ..
    سعود : عيل شعنه اتعنيتي وييتي عندي ؟؟ سيري عند ابوج واتفاهمي وياه ..
    وسحب سعود البيزات من ايد سلامة وحدر الميلس ورضخ باب الميلس في ويهها ..
    احترق ويه سلامة وربعت حجرتها .. وكانت تترياها شوق ..
    ويلست سلامة اتسب سعود وتشتمه ..
    سلامة : والله انه سبال .. فشلني جدام ربيعه .. اكيد ربيعه سمع رمستنا ..
    شوق : والله انتي كنتي تبين هالشي ..
    سلامة : انا ماكنت اريد السالفه توصل لهالدرجه .. خلاص .. مااريد شي من جداه .. وهذا الحمد خلاص عفته .. يعله الحراق .. انا اشلي فيه ..
    شوق : قلتلج من اول السالفة .. خلي عنج الحركات .. بس انتي ماطعتي ..
    سلامة : خلاص .. لاتيلسين تلوميني وتعاتبيني على شي صار .. خلاص دخيلج ..
    شوق : يعني خلاص؟؟ ماشي حب وهوى وتخشيع قلوب ؟؟
    سلامة : لا .. استريحي .. ماشي حب ولاهوى ولاحمد بعد ..
    شوق بارتياح : اوووف .. الحمدلله ..
    ...
    وعند سعود ..
    حمد : اسمحلي سعودو .. بس انا اتصوخت رمستكم ..
    سعود مغيظ : يعني شفت ختيه ؟؟
    حمد قفط ويهه .. كان صدق متلوم من الحركه السخيفة اللي سواها .. انا ليش يفت رضيعة ربيعي ؟؟ والله اني نذل ..
    حليله كان متلوم .. مع ان سلامة كانت متحجبه وماكانت مطلعه شعره وحده .. بس مهما يصير .. هاي اعراض ناس .. والمفروظ مايسوي اللي سواه ..
    حمد يستغفر ربه في سره ويكمل كلامه : لالا .. انا ماريتها .. بس سمعت رمستكم ..
    سعود : زين .. وشو يعني ؟؟
    حمد : مااحيدك لحف ياريال ؟؟
    سعود : شوف حمدو .. عمرك لاتدلع البنات ولاتعطيهن راحتهن .. لانهن خلاف بيخورن ..
    حمد : الحمدلله ان خواتي معرسات .. وماعندي حد في لبيت يغثني ..
    سعود : بس انت تكلم بنات .. يعني عندك حد يغثك ..
    حمد : لاوالله .. هن اللي يتصلن ..
    سعود : مااختلفنا .. هن اللي يتصلن .. بس مايغثنك ؟؟
    حمد : مممم .. ساعات ..
    سعود : اسمع .. البنات اللي تكلمهن مابيفيدونك بشي .. وماوراهن غير المشاكل ..
    وطلع سعود ورقة من مخباه ..
    سعود : حمد ياصديقي العزيز .. انا كتبت هالورقه حقك .. وان شاالله تستفيد منها .. ويلس سعود يقرى الورقة ..
    ** جذب البنات **
    بتصلك خلاف بروح الصالة ..يعني (اجلب ويهك )؟؟
    رصيدي خلص وماقدر اتصلك يعني ( هات بطاقة يالغبي )؟؟
    أحبك حبيبيي يعني (تبا أتسوي فلم هندي )؟؟
    أهلي زخوني يعني (حصلت غيرك طاح سوقك الله يعينك ) ؟؟
    بروح السوق ويا ختيه يعني ( لاتقول بشوفج بتقول لك أختي معاي )؟؟
    متى أتخلص دراستك ..( اتلمح يعني تعال أتزوجني ) ؟؟
    حبيبي محد يعرف إني أرمسك يعني ( شرط خالاتها وعماتها وربيعاتها يدرن ) ؟؟
    حبيبي ربيعتيه على الخط الثاني.. يعني (خل مجال لغيرك ياذكي ) ؟؟
    تعبانه اليوم واعيه من الصبح .. يعني( تشتغل في المطبخ لوووول )؟؟
    حبيبي باجر عيدميلادي .. يعني ( استوى لك فترة ماطلعت شي من مخباك يالاهبل ) ؟؟
    حبيبي بنسافر انا واهليه ( انسى انك ترمسها مره ثانيه .. مسكين حالك ) ؟؟
    حبيبي تحبني ؟؟ يعني ( يالسه تسمع ربيعتها)؟؟
    حبيبي تلفوني خربان .. يعني ( افهم ياثور وخذلها تلفون ثاني ) ؟؟
    حبيبي اريد صورتك .. يعني ( اذا اشتكت عليك على طول يطلعونك ) ؟؟
    حبيبي خبرت امايه إني احبك .. يعني ( تريدك غصبن عليك تتزوجها )؟؟
    حبيبي كلهم يقولون اني حلوه .. يعني (وحياتك ولاشافت الحلاه خسفه ) ؟؟
    حبيبي مضيجه ونفسيتي تعبانه .. يعني (غد مهرج لها وضحكها )؟؟
    بسيطات...معقدات..ضعيفات لكنهن قويات ..يغثونك لكنهن حبوباب..ماتقدر معهن ولا تقدر تعيش بدونهن

    حمد هلك من الضحك : ههههههههه .. خييييبه .. كل هذا كاتبنه يالظالم ؟؟ ابا افهم .. انت ليش متعقد من البنات .. والله انهن ملح الحياة .. آآآآآخ من هواهن ..<< وهالحزه خطرت سلامة على بال حمد وسكت ..
    سعود : جب .. جب دخيلك .. والله انك فاضي ..والله كل اللي تسويه ماوراه غير المصايب .. وغير عن جذه والله تنئثم .. وبعدين مابتحس بلذه حرمتك خلاف ....................................... ويلس سعود يتفلسف ..
    وحمد ماكان معاه .. كان كل تفكيره بسلامة .. وحس ان كلام سعود صح .. لازم يودر البنات .. لانهن مابينفعونه
     
  2. غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ

    غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ ¬°•| םـشُرٍَفٍة سْابِقِهْ|•°¬

    الجزء الثاني

    سلامة مجابله المنظره وشاقه ثمها من الوناسه .. وخذت الجحال عشان تتجحل .. وإلا سعود يحدر الحجرة ..
    سعود : مرحبااااا بو غنيم ..
    سلامة تغني : مرحبا ياسيد ساداتي .. الحبيب اللي يسليني ..
    سعود هلك من الضحك : ههههه .. اوووه .. اخوي هب هين .. اليوم يغني اغاني بن روغه.. شو السالفة سلووم ؟؟
    سلامة وهي تغني وطبعاً كانت تتميع شروات بن روغه : ذاب الجسم وانحلي ومني بلت العظام .. اوعى وامسى مذهلي واهاذي بالكلام ..
    سعود : ماعليه يابن روغة .. انت شديد وتتحمل ..
    سلامة وهي تغني : كم بتحمل .. جسمي غدى معلول ..
    سعود : ههههه .. غربلات بليسج .. حافظه اغاني بن روغه كلها ؟؟ .. تعالي بتخبرج .. منو لاقيتي البارحه مع امايه في السوق ؟؟
    سلامة خبلت بسعود وكل حين ترد عليه باغنيه ..
    وهني سكتت سلامة ويلست تتذكر اغنيه من أغاني بن روغه ..
    سلامة : ممممم .. هيه!! .. (وغنت) لاقيت هنتين ولايف سولعياتٍ رمني بالعيون ..
    سعود كفخها بالمخده : عنبوج حتى بن روغه ماسلم من شرج ؟؟ ..
    سلامة تضحك وتتويع في نفس الوقت : هههههه .. آآآخ يالسبال .. والله عورتني ..
    سعود : سلووم .. ياخي طلبتك .. اريدك تعدلي قصيده غاويه ..
    سلامة ماشاالله عليها كانت تعد قصايد وسعود كان يتخبل على قصايدها..
    والحبيب سعود يخليها تعد قصايد وخلاف يسير يتفيزر جدى ربعه ويقوللهم انه هو اللي يعد القصايد..
    سلامة وهي تغني (اكيد اغنيه من اغاني بن روغه) : بالعجل هات القلم هات السجل .. بكتب من فنوني سطر يوم الملا كلن ذهل..
    سعود : هههههه .. سلوووم .. اموت واعرف .. متى تحفظ كل هالاغاني ؟؟ احيدك دومك تسمع ميحد .. متى جلبت على علي بن روغه ؟؟
    وهني الحبيبه سلامة جلبت على مود ميحد ..
    سلامة وهي تطرب : هب شرتٍ لافحن ترسى .. من فيوي دبي نسناسه ..
    سعود : ههههه . فديت دبي واهلها (وياشر على عمره) فديتنا والله .. انزين بوغنيم .. انااحب واريد قاضي ينصفني بسير اشتكي من هالمزيون اللي معذبني وان جان يبا رشوه .. بنعطيه .. >>> حبيت انوه ان سعود مايحب حد .. بس كان يسولف مع سلامة.. وسلامة تدري بهالشي .. وكانت تمشي معاه ..
    سلامة تغني : لكن الحب له قاضٍ جهولي .. فلا تييبه ذلول ولارشايه ..
    سعود : ههههه .. عيل شواسوي ؟؟
    سلامة تغني باستهزاء : وانت دارس شرع الكتابي ؟؟
    سعود : عيل انصحني .. شواقول للمزيون ؟؟
    سلامة هني صدق غنت من خاطرها لانها تحب هالاغنيه وصوتها كان عذاااب ماشاالله عليها : من نظرتك باول النظره ابتليت .. ولي بلاني هو بذنبي وهو بذنبك .. غصب عني في محبتكم بديت .. خذ قلبي وحطني في وسط قلبك ..
    سعود : ماشالله عليج .. صوتج عذاااب ..
    سلامة وهي مستحيه : تسلم فديتك .. هذا من ذوقك الحلو ..
    سعود شهق شهقه .. وسلامة اتروعت ..
    سلامة : بلااااك ؟؟
    سعود : نسيت اخبرج ..
    سلامة : شووو ؟؟
    سعود يرمس من ورى خاطره : حاطين حبيبج الثور سعود في التلفزون ..
    هني شهقت سلامة وطلعت من حجرتها وهي تربع .. والحبيبه نست ان عندها تلفزون في حجرتها ..
    وسارت الصاله وهي تربع .. وامايتها كانت يالسه .. وماسوتلها سوق ويرت الريموت من ايدها وحطت قناة دبي ..
    هني ام سعود فولت : شو هالمذهب ؟؟ عنبوه شاوريني عالاقل قبل ماتاخذين الريموت من ايدنا ؟؟ بس استاهل انا .. انا اللي بزيتج ودلعتج .. وهذي آخرة البزى ووو............. ويلست العيوز تتحرطم..
    سلامة ماكنت تسمع امايتها .. ومن شافت سعود الكعبي .. شهقت وحطت ايدها على قلبها وخرت عالارض : نشع قلبي من عظامه ..
    سلامة كل ماتشوف حد غاوي وإلا شي يرزى .. كانت تقول هالجمله .. يعني دوم تقولها .. ودوم بتخطف عليكم هالكلمه
    سعود يتقرب منها وايرها من شعرها : والله انج خبله .. حد يحب هاللوث ؟؟
    هني سلامة اشتلت من مكانها ووقفت على حيلها : لاتيلس تشتمه .. انت لوث .. هو شيخك وتاج راسك ..
    سعود يزاعق : يخسي خاس قدره هالخايس .. والله اني شيخه واسواه بعد .. وهو نعلتيه مايسواها ..(باستهزاء) كرم الله نعلتيه عن شيفته ..
    ويلسوا يتواقعون .. وام سعود مشتططه عليهم ..
    ام سعود : عنبوه احشموني عالاقل ؟؟ والله انكم ماتخيلون ..
    سلامة : امااايه .. شعنه يشتم سعود ؟؟
    ام سعود مستغربه : من اللي يشتم سعود ولديه ؟؟ والله اني لانحره .. محد يسوى ولديه فديته ..
    سعود ناقع من الضحك : هههههه .. فديتها امايه ماترضى عليّه ..
    ام سعود : اكيد ماارضى على ولديه ..
    سعود : امايه فديتج .. نحن نطري سعود الكعبي (وياشر عالتلفزون) .. آآآخ .. والمكشله ان اسمه على اسمي ..
    سلامة : المفروظ تحمد ربك لانه سمّيك .. والله انه جناااان فديت روحه ..
    ام سعود : والله انج ماتخيلين .. تتفدين واحد جدامنا ؟؟
    سعود : جب .. جب .. طبي ثمج .. والله انج ماتعرفين الذوق في الحب .. الناس يوم بتحب .. بتحب ناس تسوى .. هب هذا ..
    سلامة : كيفي .. كيفي .. محد طلب رايك..
    سعود يزاعق : تتحدى يابوغنيم ؟؟
    سلامة : هيه نعم .. اتحداك ..
    سعود يفكر : مممممم .. انزين .. في شو ننزل التحدي ؟؟
    سلامة : شو رايك في اليواله ؟؟
    سعود متشقق وعلامات النصر باينه عليه ويقول فخاطره اكيد بغلبها وطبعاً سعود رهيب في الواله ومستحيل سلامة اتييب راسه ..
    سلامة جنت على عمرها .. وسعود كان واثق من نصره ..
    وكل واحد سار ويابله سلاح ..
    وام سعود عيزت حليلها من المواقع و الحشره وتمت ساكته ..
    وحدروا عليها وكل واحد الكلاااشن في ايده ..
    اتروعت ام سعود : ويدي ؟؟ لايكون قامت الحروب في بلادنا ؟؟
    سعود وسلامة : هههههههههه
    سعود : لافديتج الغاليه .. بس نريدج تكونين انتي الحكم من بينا ؟؟
    ام سعود باستغراب : احكم من بينكم ؟؟؟
    سلامة : هيه الغاليه .. كل واحد بيوول .. وانتي شوفي من ايوول احسن عن الثاني ..
    ام سعود : ههههه .. غربلات العدو .. الله يهديج سلامة .. الحينه انتي بتييبين راس سعود فديته في اليواله ؟؟
    سلامة : انتي ماعليج من هالسالفه .. بس نريدج تحكمين من بينا ..
    ام سعود وهي تضحك : ان شاالله ..
    وقبض سعود امايته من ايدها وعاونها في المشي .. ووصلوا الحوي ( الحوش) ..
    وسعود وصّى الدريوليه انهم يطلعون خاري البيت عشان تاخذ سلامة راحتها ..
    سلامة : لحظه سعود .. بسير الحجره وبرد ..
    سعود : هههه .. غيرت رايك يابوغنيم ؟؟ انسحبت ؟؟
    سلامة : تهبي .. والله ماانسحب ..
    سعود : ههههه .. انزين خلاص .. رح ولاتتحير ..
    وسارت سلامة حجرتها .. وبدلت هدومها .. ولبست كندوره اولاد .. واتسفرت ..
    ويوم سارت صوبهم .. اتروعت ام سلامة وعلى طول اتغشت ..
    سعود : هههههه .. الله يخسج .. والله انج خبله ..
    سلامة نافخه صدرها شروات الشباب وتمشي شرواتهم وترمس شراتهم : يلا ننزل الميدان ..
    سعود : ههههه .. امايه فديتج .. عقي غشوتج .. هاي سلامة ..
    وعقت ام سعود غشوتها وهي منصدمه وتشوف سلامة وهي مستغربه وفاجه عيونها : غربلات بليسج ياسلاموو .. حشى فرخ هب بنيه ؟؟
    سلامة : امايه انا واحد .. هب وحده .. وولد بدو طال عمرج ..
    ام سعود : الله يهديج .. والله محد بيخبلبي غيرج ..
    سعود : هههههه .. وشو رايك يابوغنيم بولد البدو (ويأشر بايده على عمره) ؟؟
    سلامة وهي تغني : لو ماتزيّن بالملابيس عليه نور الحسن ملبوس .. حشيم عن تبع المدانيس لي مايبيع الطبع بفلوس ..
    ارتبشت ام سعود : صح لسانك ياميحد ..
    سعود : هههههه .. خسك الله يابوغنيم .. حتى امايه ارتبشت من خبالك ..
    وسار سعود صوب سيارته اللي في الكاراج .. وشغّل شريط ميحد .. وحط اغنيه ميحد .. مرحبا بطارش نباكم



    وقامت سلامة اتيوول .. كانت عجيييبه ..
    وسعود يلس يشوفها وهو فاج عيونه .. سلامة متى تعلمت كل هذا ؟؟؟ واتذكر انه كان يعلمها يوم كانوا صغاريه .. وضحك .. وقال اكيييد هذا كله من تعليمي .. خخخخ >>> وااايد مصدق عمره الحبيب ..
    وام سعود ارتبشت .. ويلست اتصفق ..
    سعود وهو يزاعق : سلووووم .. ياااااااابس ..
    ووخى سعود ويبّس .. ويت سلامة حذاله ووخت ويلست اتيّبس وياه ..
    وام سعود من بعيد اتحرك رقبتها شرواتهم ..
    ويوم وصل ميحد عند المقطع المطلوب اشتل سعود وقام ايوول ..
    سعود يزااعق : امااايه .. هالمقطع اهداء مني لج ..
    ويلس يغني وايوول في نفس الوقت ....... ليتني غيم بسماكم .. دوم بمطر في حويكم .. بروي الارض وفلاكم .. لاولا بالشمس تييكم ..
    وهني فر سعود الكلااشن في الهوى ..
    اتخبلت سلامة لانها ماتقدر تسوي هالحركه .. طول عمرها فخاطرها تتعلم هالحركه .. بس سعود ماكان يعلمها .. اونه انتي بنيه ؟؟ >>> مايخصه ..
    ومن خلصت الاغنيه ربعت ام سعود صوب ولدها ولوت عليه : وايه .. فديت ولديه .. يعلني مااخلى منك .. ربي يحفظك ويبلغك بحرمة سنعه .. وان شاالله اشوف عيالك جدامي ايوولون شرواتك ووو ......... إلخ
    سلامة وهي مغيظه : خييييبه ؟؟ كل هذا حق سعودو ؟؟ وانا مالي رب ؟؟ اظني انا بنت البطه السوده ..
    وزعلت سلامة وفرت الكلاااشن عالارض .. والفرة كانت قويه .. وسارت حجرتها ..
    سعود : ههههههه .. سلوووم دومها تزعل وتفر اي شي في ايدها وخلاف تسير الحجره >>>> صدقه سعود .. لوتلاحظون دوم سلامة تسوي نفس الحركه ..
    ام سعود : الله يهديكم .. الله يهديكم ..
    سعود : امايه .. وين الشيبه ريلج ؟؟
    ام سعود : ساير صوب العزبه ..
    سعود : ليش ؟؟
    ام سعود : يقولك واحد من البيادير متعوق وسار يشوفه حليله ..
    سعود : مممم .. امايه .. احيدج قلتي من ساعه انج بتسرحين بيت قوم عبدالله بن فلاح
    ام سعود شهقت : زين ذكرتني .. والله نسيت .. كله من خبالكم ..
    سعود : وسلامة بتسرح وياج ؟؟
    ام سعود : هيه فديتها .. واعليّه ماتطلع مكان ..
    سعود : انزين يلا .. استعيلي دخيلج الغاليه .. لاني بسير عند حمد بن صبيح .. ومافيّه اتحير ..
    ام سعود : ان شاالله .. بس سلامة مابترضى اتيي ويايه ..
    سعود : وليش ان شالله ؟؟
    ام سعود : لانها زعلانه الحينه ..
    سعود : ماعليج منها .. انا بسير اكلمها وبتفاهم معاها ..
    وسارت ام سعود واتلبست واتكشخت .. وسعود سار صوب سلامة ..
    سعود يرضخ الباب عشان تفتحه سلامة .. طاخ .. طاخ .. ويرفس الباب ..
    سعود : سلوووم افتح الباب بالزين قبل لااكسره ..
    سلامة : ماارييييييد ..
    سعود : والله كيفك .. انت اللي بيطوفك عرض الصيف
    وشويه وإلا سلامة فاتحه الباب ..
    سلامة بلهفه : شو هو العرض ؟؟ دخييلك خبرني ..
    سعود يلعب باعصابها : والله هذا عرض الصيف .. يعني مااييك إلا كل سنه حسنه ..
    سلامة : سعودو لاترفع ضغطي .. دخيلك ارمس ..
    سعود : ممممم .. بفكر ..
    سلامة : اوووف منك .. طول عمرك مذله ..
    سعود : انزين بخبرك يابوغنيم بس بشرط ..
    سلامة متشققه : افااا عليك .. موافقه عالشرط قبل مااسمعه ..
    سعود : لاياريال .. لاتستعيل.. اخاف إلا مايعيبك الشرط ..
    سلامة : لالا .. بيعيبني .. قول اللي عندك ..
    سعود : حب ايدي وريولي وخلاف بخبرك عن العرض ..
    هني سلامة خلته جدام باب الحجره ورضخت الباب في ويهه ..
    سعود يدق الباب ويزاعق : والله لاردها لك يابوغنيم ..
    سلامة تزاعق : بتبطي .. بتبطي ..
    سعود : انزين .. امايه تقولج اتلبسي عشان تسيرين وياها ..
    سلامة فتحت الباب ..
    سلامة بلهفه : وييين وييييين ؟؟
    سعود : بلاج عفان الله هب شايفه خير ؟؟؟ الله لابليتنا ..
    سلامة : دخيلك خلاف اطربنا بتعليقاتك ..
    سعود : بتسيرين وياها بيت قوم عبدالله بن فلاح ..
    سلامة : يااااي .. وناسه .. عندهم بنيات ..
    ورضخت الباب ولبسته وسارت تتلبس ..
    وضحك سعود عليها وحمد ربه مليون مره على نعمة العقل ..


    وفي بيت بن صبيح ..
    حمد يرمس في التلفون .. واخوانه الصغار شالين البقعه نت الحشره ..
    خلفان : والله القطوه مالتيه .. انا اللي حصلتها قبلك ..
    راشد : منو قاال ؟؟ انا لقيتها قبلك ..
    ويلسوا يتواقعون ..
    * حمد بن صبيح .. ريال غاوي .. ووسيم .. مايعيبه شي .. سمرته هي اللي تميزه .. حياته مقرونة شروات البنيات .. ربيع سعود الروح بالروح ومايتفارقون لو الموت .. ويشتغل في الاتصالات ويا سعود ..وعمره 23 ..ونسيت اخبركم ان سعود من سن حمد
    وكان عنده اربع خوات واربع اخوان .. وخواته كلهن معرسات .. واخوه العود محمد معرس (اكيد تحيدون عرسه).. واخوه ناصر ثانويه عامة وهب معرس .. وعنده اثنين صغار اللي هم راشد وخلفان .. وراشد عمره 9 سنين .. وخلفان 11 سنه ..
    وماشاالله عليهم كلهم على بعضهم تسع اخوان وخوات .. هاي هي عايله بن صبيح ..
    راشد : خلووووف .. دومك تاخذ اللي تباه .. هالمره خل القطوه حقي ..
    خلفان يتفلسف : No way .. أنا آسف ..
    واحتشروا وطلعلهم حمد ..
    حمد : خلفان ورشووود ويهد ان شاالله ..
    يبسوا الاثنين وسكتوا ..
    حمد يشوف القطوه : ومنو مدخّل هالقطوه الخايسه البيت ؟؟
    راشد يشوف خلفان بنظره ويتحلفله : هذا خلفان اللي ياب القطوه .. اناقلتله انها خايسه وقطوه شوارع .. بس ماسمع رمستيه ..
    هني غيّظ خلفان : يالجذوووب .. من ساعه اونك تباها .. والله لارويك يالهرم ..
    ويلسوا يتواقعون وحمد يشوفهم بطرف عينه .. ووده يكفخهم .. وزعق مره وحده ويبسوا راشد وخلفان مكانهم وسكتوا ..
    حمد : جــــــــــــب .. بلاكم انتوا ؟؟ عنبوه احشموني !! انا منقع العرب عالخط عشان حظرتكم وانتوا تتواقعون على شي مايسوى
    ؟؟ والله ثم والله وحلفت يمين .. اذا ريت واحد منكم يايب قطوه وإلا شي من هالوصخ اللي في الشارع .. والله لتنظربون .. وحلفت الحينه .. وانا وإلا انتوا الحينه..
    وحدر حمد حجرته ..
    وصدوا راشد وخلفان عالقطوه .. وإلا حليلها عطتكم عمرها ..
    ورشود شويه وبيصيح : كله منك ..
    خلفان لبس رشود وخلاه يصيح الاطلال .. وسار خاري ..
    وقام راشد وخذ القطوه ووداها الزراعه اللي في بيتهم .. ودفنها .. وسوالها جنازة ..
    وخلاف حدر البيت وهو متضايق .. وخلفان كان يلعب بليستيشن ولاهمه شي ..
    راشد : حيواان .. نذل ..
    خلفان يغني : take it easy ياعزيزي ..
    وانقهر راشد من خلفان .. وفر عمره عليه ويلسوا يتواقعون ..
    وإلا ام حمد حادره عليهم وهي تحايز من بينهم .. بس ماشي فايده ..
    وشويه وحمد يحدر .. وزعق زعقه .. هني خلفان وراشد فجوا عن بعض ..
    ويرهم من اذنهم : من ساعه انا شوقلتلكم ؟؟ كنت اكلم الايدار انا ؟؟ ..
    وسحبهم الين الحوي .. والشمس هالحزه حاميه .. ووقفهم تحت الشمس .. ومنع عنهم كل وسائل الرفاهيه .. حتى الماي منعهم منه ..
    وام حمد اتروعت على عيالها .. بس حمد ماطاع .. وقال خلهم يتأدبون ..
    وعقب ربع ساعه بالضبط سار حمد وأفرج عنهم .. حليلهم يغمظون .. كل واحد منهم غادي طماطه من الحر والشمس ..
    وام حمد يوم شافت عيالها يربعون صوبها وشافت ويوههم كيف غاديه اشتططت ونازعت حمد : غربلات عدوك ياحموود .. شوف عيالي كيف غدوا ؟؟ والله انك ماتخاف ربك .. هم صغاريه ومايفتهمون ..
    حمد : ماعليه امايه .. عشان يتأدبون شويه ..
    خلفان : زين مامت .. كان بيستويبي ممممم .. ماادري شواسمه ؟؟ (ويلس يفكر) .. هيه .. ضربة شمس ..
    حمد يضربه على راسه : اي ضربة شمس وانت شعرك شروات الغافه على راسك ؟؟ هالشعر حماية اونه..
    ام حمد : فديت شعر ولديه ..
    راشد دش عرض : اخويه حمد ..شوف شعري .. (ويأشر على شعره) شعري قصير .. >> راشد كان يموت في شي اسمه حمد .. ودوم كان يتدلع عليه ..وحمد كان يحبه ويدلعه ومايعبر خلفان .. لان خلفان فوضوي وراعي مشاكل ..
    حمد يمسح ايده على شعر راشد : هيه فديتك .. انت شاطر ..
    هني اتشقق راشد .. وشاف خلفان بنظرة انتصار .. وخلفان مات من القهر ..
    خلفان : حمد .. اليوم توديني الحلاق ..
    راشد : لالا .. لاتوديه .. اصلاً اليوم يوم السبت .. ومافي حلاق مبطل ..
    حمد باستغراب : لاوالله ؟؟ وفر نصايحك يارشود حق عمرك .. وانت ياخلفانو رح ويا الدريول .. انا هب فاضلكم .. مواعد سعود ..
    ام حمد : الله يهديك ويهدي سعود .. اقول حمد ..
    حمد : عونج امايه ..
    ام حمد : اخوك محمد وعرّس .. عاد الحينه اريد اشوفك معرس ..
    وهني يسمعون صوت ناصر ..
    ناصر : منو المعرس ؟؟ حمدو ؟؟
    حمد : لا فديتك .. عمري مابعرس ولاافكر في العرس ..
    ام حمد : ليش فديتك ؟؟
    خلفان دش عرض : يتروع من حرمته .. خخخخخ
    وييه طراق على ويهه : جب انت .. محد طلب رايك ..
    راشد اتشقق لان حمد صفع خلفان .. بس خلفان عادي عنده لانه ظاري عالطراقات والتكفيخ ..
    ناصر : امايه .. خلج من هذا .. انا دخيلج اريد اعرس .. واريد حرمة غاوية ماعليج امارة ..
    ام حمد : انت جابل دراستك .. ومايخصك في هالسوالف ..
    حمد : هههههه .. حليلك يانصوور ..
    ناصر : عيل تمي على حمدو .. وطول عمره مابيعرس ..
    ام حمد : بسم الله على ولديه .. ان شاالله قريب بيوزه ..
    ناصر يكلم حمد : امايتك واثقة حليلها ..
    حمد : افا عليج امايه .. بس انتي اصبري عليّه وبدورلي وحده غاويه ..
    ام حمد : لافديتك .. لااتدوّر ولاتتعنى .. البنيه موجوده ..
    هني حمد ضربه الفضول .. وكان يريد يعرف من البنيه
    حمد اتربع ويلس حذال امايته : ها فديتج .. قولي من البنيه ..
    ام حمد : مابخبرك إلا يوم بتوافق ..
    ناصر : ههههه .. حليلك ياحموود .. طحت في ايد العيوز .. الله يعينك ..
    ام حمد : عيزن ركبك يالهيس ..
    ناصر قافط : ان شاالله ..
    وسحب ناصر خلفان وراشد وياه عشان يرويهم الدراجه اليديده اللي ماخذنها .. وفي نفس الوقت حس ناصر ان اخوه حمد يريد يكلّم امه ..
    وعقب ماطلعوا شنغل ومنغل وناصر ..
    حمد : امايه فديتج .. قوليلي من الحرمه ؟؟
    ام حمد : قلتلك انا .. مابخبرك إلا يوم بتوافق ..
    حمد : امايه لاتلعبين بأعصابي .. اصلاً ان ماافكر بشي اسمه عرس .. بس ابا اعرف منو البنيه ..
    ام حمد : انا مابقولك منو البنيه .. بس بخبرك ان البنيه غاويه وماتتطوف .. وكل العرب يمدحونها ..وبعدين ياحمد لين متى تبا اتم جذه ؟؟ حرام عليك .. والله ودي اشوف عيالك ..
    حمد يلس يفكر بكلام امايته وحس انها تريد مصلحته .. وحس حمد ان حياته كلها غلط في غلط .. ولازم يصلّح غلطاته ويترك سوالف البنيات والخبال ..
    حمد يرمس بجد : خلاص امايه .. انا مااريد اعرف منو هالبنيه .. وجان انتي تريديني آخذها .. من باجر بنسير نخطبها ..
    لوت ام حمد على ولدها : فديتك والله .. ادريبك ماتعصيني وتسمع كلامي ..
    وقام حمد من عند امايته وسار حجرته وهومستغرب من القرار اللي اتخذه .. كيف انا قلت حق امايه اني بعرس ؟؟ والمشكله انا مااعرف البنيه ؟؟ حتى اسمها مااعرفه ؟؟ .. لاحول ولاقوة إلا بالله .. خلاص .. بتوكل عالله .. واكيد امايه بتختارلي وحده سنعه ..ويلس يفكر بمستقبله .. واتخذ قرار انه يغير رقم تلفونه ويبدى حياته من اول ويديد .. وينسى سوالفه البطالية ..

    وسعود وصّل امايته وسلامة بيت عبدالله بن فلاح ..
    وسار خلاف عند ربيعه حمد بن صبيح ..
    ام عامر (حرمة عبدالله بن فلاح) : يامرحبا بمن لفانا .. حياالله ام سعود ..
    ام سعود : الله يحييج الغاليه ..
    ام عامر شويه وعينها بتطيح من كثر ماتشوف سلامة : وافديتها سلامة .. والله كبرت وغدت حرمة ..
    سلامة مستحيه : تسلمين خالو ..
    ويلسن العيايز يسولفن
    وخوات عامر كانوا يسولفن ويا سلامة ..
    رفيعة : فديتج سلاموه .. من زمان ماريتج ؟؟ اونج تتغلين يالسباله ؟؟
    سلامة : لاوالله .. بس انتوا تدرون اني بروحي في البيت ومحد يطلعني ..
    وديمه : ماشاالله عليج .. عيني عليج بارده .. والله غديتي غاويه ..
    سلامة : بس عاد .. والله احرجتوني .. ادريبكم تمزحون ..
    وديمه : والله العزيز اني ماامزح .. والله ماشاالله عليج محلوة ..
    رفيعة : لازم نخطبها حق واحد من اخوانا ..
    سلامة : والله انكن فاضيات ..
    وشويه وإلا حد يهوّد .. هوووود.. هووود ..
    واتغشت سلامة ..... وحبيت انوه ان ام سعود كانت لابسه برقع ومايحتاي انها تتغشى ..
    ام عامر : هِدى .. هِدى .. اقرب فديتك .. محد غريب ..
    حدر عامر بهيبته وسلّم .. : السلام عليكم والرحمة ..
    وردوا عليه السلام .. وعليكم السلام والرحمة ..
    كان قابض عامر عصاته بايده .. وكان يحركها جنه يرزف .. لاإرادي كانت تتحرك اصابعه ..
    كان عامر ظاري انه يمسك عصا في ايده .. وكان حاط سماعة التلفون على اذنه .. وكان طاوي السفرة .. وشكله عذاااب ..
    وخطف عليهم وسار حجرته..
    ماتت سلامة يوم شافته .. انقبض قلبها .. وحطت ايدها بكل رقة على قلبها بدون ماينتبه حد عليها وقالت جملتها المعتاده بهمس : نشع قلبي من عظامه ..
    اتخبلت سلامة من الخاطر على عامر .. كانت هيبته ومشيته هي اللي تجذب..
    يمكن تقولون عن سلامة خبلة واتحب اي حد .. بس هالمره غير .. خشعها عامر ..
    عامر ريال .. هيبته تسد الانظار .. كان يجذب .. كان طويل وعريض .. وعرضه عذاااب .. من تشوفه اي بنيه تتخشع ..
    كان يكلم بنيات ويلعب عليهن .. بس لاوحده منهن دخلت مزاجه .. لانه غاوي ماشاالله عليه ومستحيل اتعيبه اي وحده .. حتى لوكانت قمر .. كان واايد مغتر بعمره وزام خشمه .. يشوف الكل مايسوونه وتحته .. وكان راعي هياته وصياعه .. بس بالرغم من كل هذا كان ينحب .. حلاته وعرضته وهيبته تسد .. وخصة هيبته ..له هيبة مش طبيعية .. من يمشي الكل يصد صوبه .. وبشرته الحنطاوية تذبح العذارى .. عذاااب ماشاالله عليه .. وعمره 24 .. وعامر دومه يعاند والديه ويزعلهم . .يعني تقدرون تقولون عاق بهم نوعاً ما .. بس كان يتلوم اذا زعلهم ويرد يستسمح منهم ..
    وصح ان سلامة انعجبت فيه بس في نفس الوقت كرهته .. لانه واااايد خقاق .. سمحته ومشيته تبين انه زام خشمه ويشوف فوق ..
    تمن البنيات يسولفن وخلاف اترخصت ام سعود وردوا البيت ويا الدريول .. لان سعود قاللهم انه مايقدر يخطف عليهم .. وردوا خلاف البيت ..
    وسارت ام عامر حجرة ولدها عشان تكلمه ..
    ودقت الباب ..
    عامر : محد يحدر ..
    ام عامر : فديتك انا امايتك ..
    عامر يزاعق من ورى الباب : اوووف .. شو تبين ؟؟ انا عيزان وطايح عالسرير ..مااقدر اوقف وافتح الباب ..
    حز فخاطر ام عامر رمسة عامر ..
    ام عامر بنبرة حزن : خلاص فديتك .. على راحتك ..
    وسارت ام عامر عند بناتها .. ويلست وياهن ..
    رفيعة : بلاج امايه ؟؟ اكيد هذا عموور الخايس ؟؟
    ام عامر : لاتقولين عن اخوج جذه ..
    وشويه وإلا عامريحدر عليهم ..
    عامر : رفووع .. ودووم ..
    رفيعة ووديمة : لبيه ..
    عامر : اطلعوا خاري .. اريد اكلّم امايه ..
    رفيعة ووديمة : ان شاالله .. وطلعن البنيات ..
    عامر يحب راس امايته : اسمحيلي امايه ..
    ام عامر حليلها رضت عليه وماقالت شي .. تدرون ام قلب الام كبييير وعمرها ماتزعل من عيالها ..
    ومشكله عامر ان لسانه طويل ومتبري منه .. بس امايته تحبه لانه ولدها الصغير وآخر العنقود .. وكان واايد امبزاي ..
    ام عامر : عامر ..
    عامر : عونج امايه ..
    ام عامر بحزم : بخطبلك الليلة ..
    عامر فاج عيونه عالآخر : شووووو ؟؟
    ام عامر : هيه نعم .. اظني سمعتني .. الليلة بخطبلك .. واليوم قبل باجر ..
    عامر : هههه .. اوكي .. ماعندي خلاف ..
    ام عامر استغربت من ولدها وفي نفس الوقت استانست .. وقررت انها تخطبله قبل مايغير رايه ..
    عامر باستهزاء : ومنو سعيدة الحظ ؟؟
    ام عامر : بنت مبارك ..
    عامر : اللي كانوا من ساعة عندنا ؟؟
    ام عامر : هيه نعم ..
    عامر : زين .. زين ..
    ام عامر : يعني تباها ؟؟
    عامر : اللي يريحكم .. انا عادي عندي .. ماتفرق .. كانت غاويه وإلا خسفه ..
    وطلع عامر من عند امايته ..
    وطاح الفاس في الراس ..
    عامر الريال الخربان بياخذ سلامة .. وسلامة ماكانت تعرف عن سوالفه البطالية .. الله يستر ..
    ...
    ...
    وفي سيارة سعود ..
    حمد : سعودو .. عندي خبر بمليون ..
    سعود : قووول ..
    حمد : امايه بتخطبلي ..
    سعود ظرب بريك بالقو في نص الشارع ..
    حمد : حووووه .. بلاك ؟؟
    ووقف سعود على طرف الشارع
    سعود : اكيد تسولف انت ؟؟
    حمد : لاوالله .. مااسولف ..
    سعود : حمدو اصفعني .. اقرصني .. ارفسني .. وإلا اقولك بنزل من السيارة وادعمني ..
    حمد : هههههه .. خيييييييييبه .. ليش هب مصدق ؟؟
    سعود : عمري مابصدق .. حمد بن صبيح .. الهايت العود.. بيعرس ؟؟
    حمد : ههههههه .. شفت عاد .. ربك هداني ..
    سعود بعده هب مصدق : حمد .. صدق ترمس ؟؟
    حمد : والله العظيم .. والله .. والله ..
    سعود : والله ان شو ؟؟
    حمد : اوووهو .. والله اني بعرس ..
    سعود : لاحول ولاقوة إلا بالله ..
    حمد : بلاك ؟؟
    سعود : الله يرحمها ويكون في عونها اللي بتكون حرمتك ..
    حمد : والله ودها فيني ..
    سعود : مصدق عمرك وايد ؟؟ وبعدين تعال بتخبرك .. كيف بتعرس وانت ريال راعي سوالف بنيات ؟؟
    حمد : خلااص .. من اليوم ماشي بنيات وماشي تلفونات وماشي هياته ..
    سعود يخاشم ربيعه : مبروك مقدماً
    حمد : الله يبارك فحياتك ..
    سعود : بس بخليك تعرس بشرط ..
    حمد : شو هو الشرط ؟؟
    سعود : انك ماتنسى ان عندك ربيع اسمه سعود ..
    حمد : افااا والله .. ماهقيتها منك .. اكيييد مابنساك ..
    سعود : سمعنا وااايد من هالرمسه .. كل واحد من يعرس ينسى ربيعه ..
    حمد : لاوالله .. تهبي اللي بتاخذني من ربيعي واخويه .. اللي بينا ياسعود هب يوم وإلا يومين .. اللي بينا عشرة عمر ..
    سعود : تسلم والله ..


    وهالحزه وصل سعود البيت وهو مستانس .. من شو ؟؟ ماادري ؟؟ بس كان مستانس .. ان شاالله دوم هب يوم ياسعود ..
    واول ماحدر البيت ابوه حدر وراه .. ووايه ابوه واتخاشموا وحبه على راسه .. وحدروا البيت رباعه .. وكانت ام سعود يالسه بروحها في الصالة ..
    بو سعود وهو يخز بعيونه : السلام عليج ام سعود ..
    ام سعود استحت : وعليك السلام والرحمة ..
    سعود شاف حركة ابوه وكان فخاطره يضحك بس ماقدر .. واتقربمن امه وحبها على راسها .. ويلسوا ..
    بوسعود رد يغمز بعيونه : فديتها ام سعود وام سلامة وام الريم ..
    ام سعود : تسلم يابوعيالي .. لاخلاني الرب منك ..
    بوسعود افتر صوب سعود : سعود ..
    سعود : عونك ابويه ..
    بوسعود : عانك الرحمن .. رح عند ختك سلامة .. اريد اكلم امايتك شويه ..
    سعود ابتسم ابتسامه خبث وكان يمشي صوب الباب : خذوا راحتكم .. انا كنت حاس انك تريد تغازلها .. بس انا كنت مخرب عليكم ..
    هني يته ضربة بالعصا .. وزعق سعود ..
    سعود : آآآآآآآخ ..
    بوسعود : خيّل شويه .. تراني انا هب كبرك عسب تاخذ وتعطي ويايه جذه .. وهاي إلا ضربة خفيفة .. ثرك ماريت شي بعدك !!
    سعود يتهيس مكان الضربه : آآخ .. جان هذي ضربة خفيفة ؟؟ عيل الضربة القويه كيف ؟؟
    بوسعود يأشر عالعصا : تعرفها الخيازرين المحنّايه ؟؟
    سعود : هيه .. بلاها ؟؟
    بوسعود : بينغسل شراعك بهاي الخيازرين ..
    سعود : لايابوك .. مافينا عالضرب ..
    وقبل لايطلع سعود
    ام سعود : سعود فديتك ..
    سعود صد صوب امايته : خير امايه ؟؟ ..
    ام سعود : تعال ايلس .. اريدكم كلكم في سالفة ..
    ويلس سعود حذال امايته ..
    بوسعود باستغراب : آمري فديتج ؟؟ قولي اللي عندج ..
    ام سعود ابتسمت وسكتت ..
    سعود : العيوز ضحكت .. اكيد السالفة عجيييبه ..
    ام سعود : (تكلم سعود) انا مااريداخرب فرحتيه ومابرد عليك يامسود الويه .. بس اريد اقوللكم ان ام عامر خطبت بنتنا حق ولدها ..
    بوسعود ابتسم : والله ؟؟ الله يبشرج بالخير .. وينها بنتيه فديتها ؟؟ خليني اباركلها ..
    سعود ماعيبته السالفة وتم ساكت ..
    ام سعود : بلاك سعود ؟؟ ليش ساكت ؟؟ ماتريد تقول شي ؟؟
    سعود يرمس من ورى خاطره : لا ..
    ام سعود تكلم بو سعود : مممم .. لازم نتخبر عن الريال ..
    بوسعود : انا اعرف الريال واعرف اهله .. بس بعد بتخبر .. هاي ظنايه ومابعطيها لأي حد قبل مااتأكد منه ..
    ويلسوا ام سعود وبوسعود يسولفون ويتفقون .. وسعود بالمره ماكان معاهم .. وقام من مكانه وسار حجرته وهو مغيّظ ..
    وقبل لايسير حجرته خطف صوب حجرة سلامة .. لان حجرته حذال حجرتها .. ولازم يخطف عليها .. وتم واقف قدام حجرتها ويكلم عمره .. انا مالي غير هالاخت .. كيف بعيش بدونها ؟؟؟ والله اني احبها ومااقدر على فرقاها .. ظريت على خبالها .. وظريت على بوغنيم .. خلاف مابلقى حد اضايقبه واغثه .. يالله ياسلامة .. اليوم حسيت بغلاتج ..
    ومشى سعود صوب حجرته وحدر حجرته .. وشويه ويسمع صوت الباب .. طاخ .. طاخ ..
    سعود عرف انها سلامة .. لان محد يدق الباب بهالدفاشه غيرها ..
    سعود وهو يفصخ سفرته : بوغنيم .. اقرب .. اقرب ..
    سلامة شرعت الباب وحدرت وهي تربع وفرت عمرها في حضن اخوها..
    سلامة : سعووود .. تولهت عليك
    سعود استغرب اول بادي .. وخلاف لوى على اخته .. وتم ساكت ..
    سعود وهو يمسح بايده على شعر اخته : مبروك مقدماً ..
    سلامة رفعت راسها من حضن اخوها وتمت تشوفه وهي مستغربه : وانت منو خبرك ؟؟
    سعود كان يرمس من ورى خاطره وكانت الرمسه تطلع من ثمه بالغصب ..
    سعود : امايه ..
    ويلس سعود عالغنفه اللي مجابلتنه .. ويلست سلامة حذاله ..
    سلامة : بلاك متضايق ؟؟
    سعود يحك راسه : ماشي ..
    سلامة يرته من شعره : صيبان العالم في هالشعر .. عنبوه حسّن هالقفه ؟؟
    سعود : صيبان وقمل في شعرج يالهبله ..
    سلامة : محد غيرك يالسبال .. احترم عمرك .. سعووود .. تعال بخبرك .. تدري شوسويت اليوم ؟؟ والله خبلت امايه ........... ويلست تسولف وترمس ..
    وسعود كان يشوفها بس ماكان يسمعها.. كان يتذكر ايامهم الحلوه وايام الطفولة .. كان يتذكر ايام خبالهم .. كان يتذكر سلامة يوم كانت صغيره كيف كانت دبة وكشه .. كانت دومها تصيح وتتواقع مع الصغارية .. واتذكر اشيا وااايده ..
    سلامة : شو رايك ؟؟ اكيد اعجبك ؟؟
    سعود مش معاها : والله بتوله عليج ..
    سلامة حليلها ماقدرت تمسك عمرها اكثر .. وفرت عمرها في حضن سعود ويلست تصيح ..
    سعود يحاول يهديها : حووووه .. بلاج ؟؟ انا ماقلت شي يزعل ؟؟ انا بس قلت بتوله عليج ..
    سلامة وهي تناهي : سعود .. والله اني احبك .. صح اني ساعات اطفربك والعوزك بس والله العظيم احبك ..
    سعود غمظته اخته واتلوم فيها .. وحاول انه ينسيها الصياح ويلعوزها ..
    سعود ظك بسلامة الصوب الثاني : بوغنيم .. والله انك ماتخيل .. ريال بشنبك وتصيح .. افاااا والله !! ماهقيتها منك ؟؟
    سلامة وخشمها محمر من الصياح : سعودو .. اخاف خلاف ماتزقرني بوغنيم ..
    سعود : ههههههههه .. هذا اللي تحاتينه ؟؟ افا عليج .. اصلاً انا مااقدر ازقرج باسمج .. لازم اقولج بوغنيييييييم (يزاعق) ..
    سلامة : مممممم .. سعود ..
    سعود : قووول يابوغنيم ..
    سلامة : انت تعرف الريال ؟؟
    سعود : والله تبين الصدق وإلا ولد عمه ؟؟
    سلامة : ولد عمه ..
    سعود : انا اعرفه .. بس مااحتكيت وياه وااايد .. بس اللي احيده انه ريال زين وماعليه شي .. وبتخبر حمد عنه لانهم من نفس الفريج (الحارة) ويعرفون بعض ..
    وخذ سعود تلفونه واتصل في ربيعه حمد ..
    ورد حمد ..
    حمد : سعوووودو .. خلاف بسويلك .. عندي خط ..
    سعود غيّظ : انت ماتخيّل ؟؟ انا اسويلك وتقولي عندي خط ؟؟ اكيد تكلم وحده من هالتعبانات اللي ماعندهن سالفة .. واونها امايتك حليلها بتخطبلك !! هه .. والله فقيره هاللي بترضى فيك يامسود الويه ..
    حمد : خيييييبه !! بلاك خذتني بشراع وميداف ؟؟ خلاص يابوك .. مايسوى علينا .. الحينه ببند عنها ..
    وبند حمد الخط الثاني ورد على سعود ..
    حمد : مرحبا ملااايين ولايسدن .. هلا وسهلا بسعود
    سعود : اونك تراضيني ؟؟ والله مابرضى عنك إلا يوم تهد هالسوالف البطاليّه
    حمد : اوووف .. ان شاالله .. اليوم بسير بغيّر ارقامي كلها ..
    سعود : حمدوو ..
    حمد : عيوووونه ..
    سعود : اقولك ..
    حمد : قووول ..
    سعود : تعرف عامر بن عبدالله بن فلاح ؟؟
    حمد : هيه اعرفه .. بلاه ؟؟
    سعود : تراه اتقدم لاختيه .. واريد اتخبر عنه ..
    حمد فز قلبه واتذكر سلامة وحلاتها اللي تذبح واتلوم لانها هب من نصيبه ..
    حمد : والله من زمان ماريته .. بس هو راعي يلسات شباب وسوالف .. بس واااايد رافع خشمه وشايف نفسه .. مممممم .. وبعد ريال يصلي ويعرف ربه .. دوم اشوفه في المسيد ..
    سعود : عن الخرط .. انت من متى تسير المسيد اساساً ؟؟
    حمد : والله العظيم اسير المسيد .. بس ساعات اصلي في البيت ..
    سعود : وليش تصلي في البيت ؟؟
    حمد : تدري انت بالظروف ..
    سعود باستهزاء : هيه والله .. ادري بالحرمة والعيال والمشاغل .. يالله يالدنيا .. ارحمي بوشهاب ثرج لاهتنه عن صلاته ..
    حمد : الله يسامحك .. مابرد عليك .. المهم .. واللي اعرفه انه يداوم وعليه سوالف شروات سوالفي ..
    سعود : الله يستر .. عيل ماكدينا دام انه شرواتك ..
    حمد : شوقصدك ؟؟
    سعود : ماشي .. يالله اجلب ويهك ..
    حمد : اوكي ياسعود .. والله بردها ..
    سعود : باااي .. وبند التلفون في ويهه ..
    وهني تلفون سلامة صاااح ..
    وطلعت التلفون من مخباها ..
    وشافت الرقم ( شوووقووو) ..
    سعود : منو ؟؟
    سلامة : هاي شوق ..
    سعود يستهبل : مممم .. ردي عليها .. وخلي التلفون عالسبيكر .. اريد اسمعها ..
    سلامة اتروعت وماطاعت .. لانها تعرف ان شوق لازم تتفدى سعود وهي ماكانت تريد سعود يسمعها .. واتوهقت سلامة ..
    سلامة ردت على شوق : شوووقان .. لحظه ..
    وحطت ايدها عالتلفون عشان ماتسمعها شوق ..
    سلامة تكلم سعود : دخييلك سعود .. مااريد احط التلفون عالسبيكر ..
    سعود والفضول جاتلنه : بوغنيم .. من متى تخش عني سوالفك ؟؟
    سلامة : والله مااخش عنك شي .. بس هالحركة هب حلوة .. والله محد يرضاها ..
    سعود : انزين انا هب واحد غريب .. انا ولد خالتها ..
    ويلس يحن على راسها .. وآخر شي شل سعود التلفون ودق على الميكروفون ورد وعطاها التلفون .. وسلامة تتحلفله بس بنظراتها ..
    سلامة تكلم شوق وطبعاً الاخ سعود يسمعهن : الوو..
    شوق بكل رقة : سلامة .. بلاج حياتي ؟؟
    هني مااات سعود .. رقتها الزايده ونعومتها خشعته .. سعود من زمان ماشاف شوق ولاسمع صوتها .. حتى يوم كانت اتيي بيتهم كانت دومها تتغشى وإلا تيلس في حجرة سلامة .. وسعود مااتوقعها تتغير بهالطريقة ..
    سلامة فخاطرها تكفخها : كم مره قلتلج خلي عنج هالرقة الزايده ؟؟
    شوق تضحك بكل رقة : هههههه .. تدرين اني ظارية عالرقة والنعومة .. ومااقدر اعيش بدونهم .. آآآآآه..
    سلامة : عن يطيح نصج ؟؟ بلاج تتنهدين ؟؟
    شوق : والله ياريت بعض الناس يحسون فينا .. عيزنا ونحن نلمح ونسوي حركات .. بس مايفيد فيهم ..
    سلامة بارتباك : هاه .. هيه .. وانتي شحالج ؟؟
    سعود يقرص سلامة ويهمس في اذنها : منو بعض الناس ؟؟
    سلامة تأشرله عشان يسكت .. بس سعود غيّظ وشل التلفون من ايدها وبنّد التلفون في ويه شوق .. وشوق وحليلها ماتعرف شو السالفة ..
    سعود وهو مغيّظ : سلامة شو السالفة ؟؟ شوق تتكلم عن منو ؟؟
    سلامة وهي مرتبكه : ماتتكلم عن حد .. كانت تتغشمر ويايه ..
    سعود خذ التلفون ورد اتصل في شوق : الحينه كلميها جدامي .. وانا بسمع كل كلمه تقولونها ..
    سكتت سلامة وماردت عليه .. وهو حط التلفون على الاسبيكر ..
    شوق : هاه سلاااامي .. ليش بندتي ؟؟
    سلامة تشوف سعود وتتكلم : لاماشي .. ماادريبه ليش قطع ..
    شوق : ماعليه .. خلينا من هالسالفة .. شخبار بعض الناس والله اني بموووت عليهم .. آآآه ياقلبي .. والله متولهه عليهم ..
    هني غيّظ سعود وحاول انه يتماسك اعصابه وعظ شفايفه وسكت ..
    سلامة انتبهت لاخوها وحاولت انها تكون طبيعية : بخير وسهاله .. يسرج حالهم ..
    شوق وهي تزااااعق : والله بتخبل .. والله العظيييم احبه .. والله اعشق التراب اللي يدوسه .. متى بيحس فيني وبيريح فوادي ؟؟ متى ؟؟
    هني ماقدر يتحمل سعود .. وكان ياي يهزب شوق .. بس انصدم هالحزة يوم سمعها تكمل رمستها ..
    شوق بكل عفوية : سلامة .. ليش اخوج جذه عفان الله ؟؟ يعني معقولة الين الحينه ماحس اني امووووت فيه ؟؟
    هني سعود اتيبس مكانه .. جنه حد صب عليه ماي بارد .. شوق تحبني ؟؟ معقووولة ؟؟ من متى ؟؟
    صدت سلامة صوب اخوها وشافته بنظرة .. وأشرلها بايده عشان تبند التلفون .. وفهمت سلامة الحركة .. وحركت راسها بمعنى الموافقه ..
    سلامة : شوقان فديتج .. خلاف بكلمج ..
    شوق : اوكي الغالية .. اترياج ها .. هب تنسيني ؟؟
    سلامة : لا ان شاالله .. بسويلج خلاف ..
    وبندت شوق عن سلامة ..

    وآثار الصدمة واضحة على ويه سعود ..
    اتقرب من اخته ويلس حذالها واتربع ..
    سعود بعده هب مصدق : بوغنيم ..
    سلامة : ادري باللي فخاطرك ..
    سعود : ويعني ؟؟
    سلامة : سعود .. شوق تحبك .. لا .. كلمة تحبك يمكن ماتسد .. هي تعشق ترابك .. والله تهواك البنيه .. وصدقني مابتحصل وحده شرواتها .. انا مااقول جذه عشان انها بنت خالتيه وإلا ربيعتيه .. لاوالله .. انا اقولك هالرمسه لانها تستاهلك .. والله لودرت هالدنيا كلها مابتلقى وحده تحبك وتعزك شرات شوق .. والبنيه ماشاالله عليها غاوية .. غزااال ماشاالله عليها ..
    سعود : ...........
    سلامة : لااتم مبهت وساكت .. انطق .. قول اللي فخاطرك ..
    سعود ابتسم غصبن عنه وضحك : ههههه ... والله عمري مااتوقعت ان شووقوو تحبني ؟؟
    سلامة منقهره : لاوالله ؟؟ هذا اللي رمت عليه ؟؟ بس تضحك ؟؟
    سعود : تبين الصدق ؟؟
    سلامة : لا .. ولد عمه ..
    سعود : والله انها بدت تدخل قلبي ..
    سلامة تخز بعينها : الله الله .. الحبيب بدى يحب ..
    سعود : لا والله .. ماامزح .. بديت احبها .. والله قبل مااعرف انها تحبني حبيتها .. حسيت انها وااايد اتغيرت عن اول .. الحينه غدت حرمة ماشاالله عليها .. بس الين الحينه منصدم ..
    سلامة : حليلها البنيه .. من سنين تلعي وتصيح .. وانت ولاتحس ..
    سعود : انا مااعرف هالسوالف .. وانتي ليش ماخبرتيني ؟؟
    سلامة : هه .. تتغشمر حضرتك ؟؟ والله لو خبرتك كانت بتنحرني ..
    سعود : آآآآه .. والله خاطري اشوفها ..
    سلامة : مامداك .. مسرع ماحبيتها ..
    سعود : يالهبله .. انا ماحبيتها .. هي بس دخلت قلبي .. وان شاالله بحبها .. ومستحييييل اطوّف هالبنت من ايدي واضيّعها ..
    سلامة (بالمصري) : يااااراااجل .. يااااقدع ..
    سعود يحاول يضيّع السالفة ويغيّرها : وانتي شوبتسوين بعامر ؟؟
    هني ارتبكت سلامة وتلفونها طاح من ايدها ..
    سعود هلك من الضحك : ههههههههههه .. بلاج تتنافضين ؟؟ هذا وانتي بعدج ماوافقتي عليه جذه ؟؟ الله يعين خلااااف ..
    سلامة تفلعه بالمخده : جب جب ..
    سعود : هههههه .. الله يكتبلج مافيه الخير ان شاالله .. وان شاالله يطلع ريال طيب ويخاف ربه ..
    سلامة : آمين ..
    سعود : وربي يرزقني بالحرمة الصالحة .. وان شاالله تكون شوووق من نصيبي .. قولي آمين ..
    سلامة من الخاطر : آآآآميـــــــــــــــن ..
    ........
    في بيت حمد بن صبيح
    راشد وخلفان يرقدون في نفس الحجرة .. يعني 24 ساعة مجابلين بعض ويتواقعون ..و كان خلفان يالس في حجرتهم ويلعب Game boy والحبيب يالس ويدبر ويخطط ويحفر .. وراشد حليله كان يالس في الصالة يشوف سبيس تووون ..
    وهالحزة خلفان يلس يزااعق ..
    خلفان : رشوووود .. تعال بسرعة .. برويك شي ..
    حليله راشد كان مندمج ومارد على اخووه ..
    ورد خلفان يزاقر : رشوووود .. الحق بسرعة .. عن يطوفك ..
    ارتبش راشد وربع صوب الحجرة .. وحدر الحجرة وهو يربع .. واتقرب من خلفان ..
    راشد : ها خلفان ؟؟ شو السالفة ؟؟
    هني خلفان ربع برع الحجرة وبند الليتات وقفل الباب على راشد .. وراشد كان يتروع من الظلمة ..
    ويلس راشد يصيح .. وخلفان كان مستانس ومتشقق ..
    وسمع حمد الحشرة وطلع من حجرته وهو مغيّظ ..
    حمد يزاعق : خلفااااان ..
    اتصنم خلفان مكانه وسكت .. واختفت ابتسامته اللي كانت شاقة ثمه ..
    خلفان وهو متروع : نعم ..
    حمد : ونعامه ترفسك قول آمين !! ليش راشد يصيح ؟؟
    خلفان : هاه .. راشد ؟؟ يصيح ؟؟ متى ؟؟ وليش ؟؟
    حمد ضربه على راسه : بلاك مخرف ؟؟ وين راشد ؟؟
    خلفان : في الحجرة ..
    حمد لبس خلفان وسار صوب الباب .. وحط ايده في مقبض الباب بس الباب مااتبطل ..
    حمد افتر صوب خلفان : هات المفتاح بالزين قبل ماينغسل شراعك ..
    بحركة سريعة طلّع خلفان المفتاح من مخباه وعطاه المفتاح ..
    حمد فتّح الباب .. وعلى طول ربع راشد صوبه وفر عمره في حضن حمد ويلس يصيح ..
    حمد يمسح على شعره : بس خلاص بوسنيده .. ماصار إلا الخير .. انت ريّال .. والرياييل مايصيحون ..
    راشد وهو يناهي : خلفان مايحبني ..
    حمد : لا بوسنيده .. لاتقول جذه .. هذا اخوك ويحبك .. خلاص قلتلك لاتصيح .. سير اغسل ويهك وتعال .. بنسير السينما ..
    راشد : خلفان بيي ؟؟
    حمد : لا .. مابوديه عشان يتأدب ..
    راشد وهو بعده يناهي : لاحرام .. خله ايي ويانا ..
    حمد غمظه راشد لانه على نياته ومايحقد على خلفان .. بعكس خلفان اللي كان يحقد ويحفر لاخوه .. وكان حمد يعرف سوالف الصغارية والغيرة .. وحاول حمد انه يحل الموضوع بالتفاهم ويأدب خلفان عشان مايعيد الحركة هذي ..
    وسار راشد واتلبس .. وهالحزة سار حمد عشان يتفاهم ويا خلفان ..
    حمد : ليش سويت جذه في اخوك ؟؟
    خلفان : كنت اتغشمر وياه ..
    حمد: جذه الناس يتغشمرون ؟؟
    خلفان نزّل راسه وسكت ..
    حمد : بس عشان تتادب .. نحن الحينه بنسير السينما واحلم اوديك ويانا ..
    وطلع حمد عنه وساروا هو وراشد السينما رباعة .. وخلفان يلس يصيح ويتحرطم على امايته ..
    .........
    هالحزة كان عامريتسفر .. وحدرت عليه امايته ..
    ام عامر : مرحبا .. مرحبا .. حيا الله المعرس ..
    عامر حرّك راسه : الله يهديج ياامايه .. انا ويهي ويه عرس ؟؟
    ام عامر : والله كيفك .. انا كلمت العرب اليوم وان شاالله بيردولي الخبر خلاف ..
    هالحزة افترعامر صوب امايته وهو مغيّظ : امااايه انا هالبنيه مااباها ..
    ام عامر : احيدك وافقت عليها قبل .. شو اللي غيّر رايك ..
    عامر : امايه لاتناقشيني في هالموضوع .. انا مااباها وخلاص ..
    ام عامر : اسمحلي فديتك .. انا مااقدر اسحب كلمتيه .. العرب عطيتهم كلمة والبنيه مابلاها شي .. غاوية ماشاالله عليها ..
    عامر : اوكي .. على هواكم .. انا قلتلكم وعطيتكم رايي .. خلاااف لاتقولولي ليش سويت بالنبيه جذه وليش ماادري شو ؟؟ دخييلكم مااريد حد يتدخل ..
    ام عامر استانست : يعني موافق ؟؟
    عامر : انا هب موافق .. بس بسوي اللي انتوا تبونه ..
    ام عامر : فديت روحك .. يالله ان شااالله توافق البنيه ..
    عامر : يعلها ماتوافق ..
    ام عامر : فالك ماقبلناه .. ان شاالله توافق البنيه ..
    عامر وهو يحط تلفونه في مخباه : خير ان شاالله ..
    وطلع عامر من البيت وهو يضحك .. لانه ماكان يفكر بالسالفة جد .. كان حاط في باله انه بياخذها وبيخليها في البيت حالها من حال الاثاث .. يعني كان بيسويلها طاااف .. لانه اساساً ماكان يفكر بالعرس .. ​
     
  3. أبو سلطااان

    أبو سلطااان مؤسس و رئيس الفريق التطويري إداري

    عيوني بكمل بعدين و برد مشكوووووره
     
  4. غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ

    غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ ¬°•| םـشُرٍَفٍة سْابِقِهْ|•°¬

    سلامه عيونك هيه سير وط راسك وارقد ما فيه باجر تقول انا السبب:patch_balon:
     
  5. ● مسـگـيـטּ قلبـيـﮯ●

    ● مسـگـيـטּ قلبـيـﮯ● ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    غــــــــــــــــــــلااااااااااااااااااااا
    كمــــــــــــــــــلي كملـــــــــــــــــــــــــي كملـــــــــــــــــــي
    غــــــــــــــــــــلااااااااااااااااااااا
    كمــــــــــــــــــلي كملـــــــــــــــــــــــــي كملـــــــــــــــــــي
    غــــــــــــــــــــلااااااااااااااااااااا
    كمــــــــــــــــــلي كملـــــــــــــــــــــــــي كملـــــــــــــــــــي
    غــــــــــــــــــــلااااااااااااااااااااا
    كمــــــــــــــــــلي كملـــــــــــــــــــــــــي كملـــــــــــــــــــي
    غــــــــــــــــــــلااااااااااااااااااااا
    كمــــــــــــــــــلي كملـــــــــــــــــــــــــي كملـــــــــــــــــــي
    ههههههههههههههههه
    بسرررررررررررررررعه فديتـــــــج
    هههههه
     
  6. ● مسـگـيـטּ قلبـيـﮯ●

    ● مسـگـيـטּ قلبـيـﮯ● ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    بــــــل
    غــــلا انااااا اشووفـــج هنيه
    حلفت ماظهررررين الا انتي ومنزله جم
    باااااااارت هههههههههههههه
    يلا اترياااااااااج
     
  7. ● مسـگـيـטּ قلبـيـﮯ●

    ● مسـگـيـטּ قلبـيـﮯ● ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    اافـــــــــــــااااااا
    غـــــــــلا
    للحين مووووب مكملــه
    القصــه ؟؟
     
  8. غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ

    غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ ¬°•| םـشُرٍَفٍة سْابِقِهْ|•°¬

    ااالسموحه من الجميع بس كاتب القصه هذا اخر جزء كتبه وانقطع عن المنتدى الي منزل فيه القصه عسى المانع خير
     
  9. JD.Mac

    JD.Mac ¬°•| عضو جديد |•°¬

    اأإآفاأإآ لييييييييييييييييييشـ
     
  10. *ڎڕبــۃ'ة ♛

    *ڎڕبــۃ'ة ♛ ¬°•|هيبة تميز |•°¬

    مسموحة ياختي

    ومشكوووووورة عالقصة
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة