رنا الأبيض: زوجي لم يشعرني برجولته وهناك أزواجًا يقومون بممارسة "القوادة" على نسائهم

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة دبلوماسي المحافظه, بتاريخ ‏13 جوان 2011.

  1. دبلوماسي المحافظه

    دبلوماسي المحافظه ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    [​IMG]

    اعترفت الممثلة السورية رنا الأبيض بجرأة الدراما السورية، لكنها قالت: "إنها انعكاس للواقع الذي يشهد حالات من "الزنا الفكري واللفظي" أكثر مما تقدمه الدراما، مشيرةً إلى أن هناك أزواجًا في مجتمعاتنا يقومون بممارسة مهنة "القوادة" على نسائهم والمتاجرة بهن".

    وقالت رنا الأبيض، "الدراما السورية جريئة، ولا تقدم سوى الحقيقة الموجودة، فهناك في مجتمعنا "زنا فكري ولفظي" أكثر بكثير مما نقدمه في الدراما".

    وأضافت لمجلة "سيدتي" الصادرة هذا الأسبوع: "ما يُقال عنه إنه إغراء بتقديري ليس فقط موجهًا للمرأة، فهناك إغراء المال والسلطة والجاه وغير ذلك، لكننا دائمًا نُسَلِط الضوء على إغراء المرأة، كأنها هي فقط الإغراء الوحيد".

    وقالت رنا: "نموذج الأزواج الذين يقومون بممارسة مهنة القوادة على نسائهم والمتاجرة بهن موجودة وليست قليلة في مجتمعاتنا، من الممكن ألا يقوم الزوج بإجبارها على ممارسة الرذيلة مع الرجال، لكن قد يدعوها بطريقة ما لأن تتعرف وتسافر مع هذا الشخص أو ذاك، والباقي معروف وليس سرًا".

    وتابعت: "هناك رجال يؤذون نساءهم جسديًا ونفسيًا، وهناك انتهاكات فكرية أكثر تأثيرًا على النساء وحقارة من الانتهاكات الجسدية التي تحدث لها".

    وعن زوجها السابق قالت رنا: "لم أفكر في العودة له وتطلقت منه قبل سنوات عدة، ولا أفكر حتى في الارتباط مرة ثانية".

    وبررت عدم زواجها مرة أخرى قائلةً: "لم أجد ذلك الرجل الذي "يعبي عيني" تمامًا ويشعرني برجولته، ما أبحث عنه هو ذلك الرجل الشهم الشجاع الذي يشعرني بضعفي وبقوته، لكن برجولة وليس بظلم واستبداد أريد الرجل الذكي المتميز، لكني لم أجده حتى الآن".

    وأضافت رنا: "أنا لا ألوم الرجل هناك قلة فهم بين الجنسين في مجتمعنا، وهذا يسبب المشاكل وانهيار بيت الزوجية.
     
  2. العزاني

    العزاني ¬°•| مجموعة تفاعل لأجل البريمي|•°¬

    نحن لو الله يفكنا من هالاشكال

    نحن بنكون بخير
     

مشاركة هذه الصفحة