وزراء العمل بدول المجلس يقرون آلية جديدة لتوحيد الجهود لتطوير سوق العمل

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏11 جوان 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    بمشاركة السلطنة... تواصل أعمال مؤتمر العمل الدولي الـ100 في جنيف
    وزراء العمل بدول المجلس يقرون آلية جديدة لتوحيد الجهود لتطوير سوق العمل

    التأكيد على أهمية تبادل التجارب والرؤى بين الدول الأعضاء بشكل مكثف من أجل الاستفادة المتبادلة
    تستمر في جنيف اجتماعات الدورة الـ100 لمؤتمر العمل الدولي حيث انطلقت الأربعاء الماضي الجلسات الخاصة بمناقشة تقرير المدير العام ومجلس الإدارة لمنظمة العمل الدولية والمتعلق بالعدالة الاجتماعية والذي حمل عنوان "عهد جديد من العدالة الاجتماعية".
    وتشارك السلطنة في المؤتمر الذي تستمر فعالياته حتى السابع عشر من هذا الشهر بوفد يمثل أطراف الإنتاج الثلاثة (الحكومة وأصحاب الأعمال والعمال) ويترأس وفد السلطنة معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة ويضم في عضويته سعادة خليل بن عبدالله الخنجي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان ممثلا لأصحاب الأعمال وسعود بن علي الجابري رئيس الاتحاد العام لعمال السلطنة ممثلا للعمال بالإضافة الى عدد من المسئولين الحكومين وأصحاب الأعمال والعمال في السلطنة.
    وتم في الجلسة الصباحية الاستماع لكلمات الدول والمجموعات حول تقرير المدير العام ومجلس الإدارة وفي هذا الصدد ألقى معالي صقر غباش وزير العمل بدولة الامارات العربية المتحدة كلمة مشتركة نيابة عن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية مشيدا فيها على جهود مدير عام منظمة العمل الدولية المتواصلة في النهوض بأعمال واهداف المنظمة وبالتقرير المعروض "عهد جديد من العدالة الاجتماعية" وللرؤى المعمقة التي حفل بها التقرير حول سبل النهوض بعالم العمل وتعزيز انسانيته لبلوغ أهداف الالفية الجديدة.
    كما تطرقت الكلمة الى جهود دول المجلس في سبيل تطوير سوق العمل من خلال تبني السياسات المتناغمة مع معايير العمل الدولية والتي خطت خطوات جيده على المستوى التشريعي والمعياري مشيرا الى ارتفاع وتيرة تصديقات دول المجلس على اتفاقيات العمل الاساسية بأكثر من الضعف خلال العقد الاخير في ظل الترويج للنشاط المعياري والدعم الذي تقدمه منظمة العمل الدولية لدول المجلس. ومن المقرر استمرار مناقشات تقرير المدير العام حتى نهاية المؤتمر من خلال الاستماع الى مداخلات رؤساء مجموعات الحكومات واصحاب الاعمال والعمال.
    وعلى هامش أعمال المؤتمر عقد أصحاب المعالي وزراء العمل بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الاجتماع التنسيقي الثاني والاربعين والذي ناقشوا من خلاله تنسيق المواقف حول الموضوعات المدرجة على جدول أعمال لجان مؤتمر العمل الدولي، وخصوصا آخر مستجدات المناقشات التي تمت في لجنة العمل اللائق للعمال المنزليين ونتائجها ومن المرجح أن يتبنى مؤتمر العمل الدولي اقرار إتفاقية تكملها توصيه فيما يتعلق بتنظيم عمل العمال المنزليين.
    كما ناقش أصحاب المعالي وزراء العمل بدول المجلس أهمية تبادل التجارب والرؤى بين الدول الأعضاء بشكل مكثف وذلك من أجل الاستفادة المتبادلة. وفي هذا المجال فقد تم إقرار آلية عمل جديدة لتبادل التجارب من أجل مزيد من التطوير في سوق العمل.
    وشارك معالي الشيخ وزير القوى العاملة في الملتقى التضامني مع عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى وبصفته رئيسا للدورة الحالية للمجموعة العربية بمنظمة العمل العربية فقد ألقى معاليه ونيابة عن الدول العربية المشاركة في أعمال الدورة (100) لمؤتمر العمل الدولي كلمة أكد من خلالها تضامن الدول العربية ومؤازرتها لعمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى ودعم كافة الجهود المبذولة للتخفيف من معاناتهم ورفع معنوياتهم نحو ظروف إنسانية أفضل كما دعى معاليه في كلمته المجتمع الدولي لتحمل مسئولياته والمسارعة في اتخاذ الإجراءات العملية الفاعلة للمساعدة على تخفيف معاناة الشعب الفلسطيني.
    وقد وجه معالي الشيخ في كلمته الشكر والتقدير لمدير عام منظمة العمل الدولية، خوان سومافيا وذلك لحرصه المتواصل على تطبيق قراري مؤتمر العمل الدولي بشأن أوضاع العمال وأصحاب العمل في فلسطين والأراضي العربية المحتلة وتقديم تقرير سنوي إلى المؤتمر يصف حقيقة الأوضاع المعيشية للشعوب العربية تحت الاحتلال الإسرائيلي، وجهوده الإيجابية لدعم البرنامج المعزز للتعاون الفني وتحسين ظروف العمل في فلسطين.
    حضر الملتقى التضامني بالإضافة الى وفود الدول العربية، العديد من وفود الدول المشاركة الأخرى، بالإضافة الى عدد من الهيئات والمنظمات الحكومية وغير الحكومية.
    من جهة اخرى التقى معالي الشيخ وزير القوى العاملة بالدكتورة ندى الناشف المدير الإقليمي لمكتب منظمة العمل الدولية ببيروت، وبحث معها الخطة المعدة لتنفيذ برنامج العمل اللائق في السلطنة، والذي تم التوقيع عليه بين السلطنة ومنظمة العمل الدولية خلال انعقاد مؤتمر العمل الدولي العام الماضي.
    وتقام على هامش أعمال المؤتمر الدولي العديد من الاجتماعات والبرامج والأنشطة المختلفة حيث شاركت أطراف الإنتاج الثلاثة في السلطنة في جلسة الحوار المفتوحة التي أقامها وفد المملكة العربية السعودية والتي استعرض فيها جهود المملكة في تطوير سوق العمل بالمملكة وخطتها الحالية لتنظيم استقدام العمال الوافدين وذلك بمشاركة عدد من دول الإرسال والاستقبال للعمال الوافدين كما تشارك الوزارة في اجتماعات دول عدم الإنحياز والذي من المقرر عقده يوم الإثنين الموافق 13 يونيو كما تشارك كذلك في اجتماعات دول آسيا والمحيط الهادي والتي من المقرر عقدها يوم الأربعاء الموافق 15 يونيو.
     
  2. Queen Love

    Queen Love ✗ الفريق التطويري الأعلامي ✗

    يسلمووو خيوو ع الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة