"التقدم" .. في تـطوير "التعليم"

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة دبلوماسي المحافظه, بتاريخ ‏3 جوان 2011.

  1. دبلوماسي المحافظه

    دبلوماسي المحافظه ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    بوادر للخروج من دوامة الموائمة بين "المخرجات" و "المدخلات"
    سوق العمل يبحث عن آلاف المهندسين
    الجامعة الحكومية الثانية بوابة للرقي بالجانب العلمي
    دراسات متواصلة لتطوير كليات العلوم
    مسقط ــ الزمن:
    مع التغييرات المتواصلة التي أطلقتها وتطلقها الحكومة، بان التوجه نحو ترسيخ مفاهيم جديدة للتعليم ضمن حزمة التطويرات التي تجاوز عددهـا 30 تطويرا خلال الأشهر السابقة ، فكانت أوامر إنشاء جامعة حكومية ثانية تختص بالدراسات العلمية ، كذلك استيعاب عدد (7000 ) طالب وطالبة في بعثات داخلية، واستيعاب (1500) طالب وطالبة في البعثات الخارجية ، واستيعاب عدد اضافي من الطلاب في جامعة السلطان قابوس وفق امكانات الجامعة في هذا المضمار، واستيعاب عدد (2000) طالب وطالبة اضافيين في كليات التقنية، واعطاء المزيد من الاستيعاب للتأهيل في مراكز التدريب، ما هي إلا ملامح قوية تؤكد التوجه العُماني نحو تمكين الجانب التعليمي من أخذ دوره الحقيقي بعد سنوات يرى مراقبون أنها لم تكن في المستوى المطلوب مع تكدس عشرات الآف من الخريجين ضمن سلك الباحثين عن عمل.

    الخلل بين المخرجات والمدخلات
    تشهد سنويا مخرجات التعليم العام ومدخلات التعليم العالي خللا كبيرا يتحول فيما بعد إلى خلل في التوظيف بعد دراسات لمخصصات لا يحتاجها سوق العمل الذي يعاني في بعض جوانبه من نقص حاد في أعداد المهندسين ، بينما يتكدس آلاف من خريجي التربية بدون وظائف.
    وفي العام الجاري يمتحن هذه الأيام أكثر من 65 ألف طالب وطالبة في امتحانات الشهادة العامة ، وهو الأمر الذي ينبئ بضرورة وجود آلية ناجعة للرقي بهذا الجانب واستيعاب الطلاب.

    تطوير كليات العلوم التطبيقية
    شكلت مؤخرا وزارة التعليم العالي فريق عمل لدراسة التقرير المختصر عن البرامج الأكاديمية لكليات العلوم التطبيقية والاتفاقية المبرمة بين وزارة التعليم العالي والاتحاد النيوزلندي في العام 2006، صاحبه قرار إداري آخر بتشكيل فريق عمل لدراسة وبحث كافة مشاريع الخطة الخمسية الثامنة لكليات العلوم التطبيقية على أن يقوم الفريق بمراجعة كافة المشاريع المتصلة بكليات العلوم التطبيقية، وإعطاء أهمية خاصة للأولويات التي تستجد كالمطالب المرفوعة من الطلاب، وبناء قاعات دراسية في كليات العلوم التطبيقية لاستيعاب الزيادة المتوقعة بالكليات، لتصل إلى (25 %) بنهاية الخطة الخمسية وعلى أن تدرس فيها المقررات الرئيسية التي يشترك فيها معظم الطلاب، ومتابعة البنود التي يمكن أن تصرف من الموازنة الإنمائية لكليات العلوم التطبيقية بدل الموازنة الجارية كالكتب وتوسيع قاعات الاستراحة، وتحويل جميع الخطط الخمسية، وخطط المديريات السنوية للمديرية العامة للتخطيط والتطوير وذلك لبلورتها وصياغتها بشكل نهائي.

    آليات التطوير

    عُــمان تسهدف عبر وزارة التعليم العالي تطوير بيئة العمل الإداري ورفع كفاءتها بما يحقق الاستجابة للمتغيرات بصورة فاعلة، مواكبة الزيادة المستمرة في مخرجات دبلوم التعليم العام وزيادة الطلب العام على التعليم العالي.
    ورفع كفاءة مؤسسات التعليم العالي بما يحقق مستوى الجودة المطلوبة وبما يتفق مع متطلبات التنمية والمتغيرات المحلية والعالمية، وتعزيز مجالات البحث العلمي في مؤسسات التعليم العالي.
     
  2. في الصميم

    في الصميم ¬°•| خارج الخط |•°¬

    الكلام صحيح ، يعني لازم يكون فيه موازنه بين المدخلات والمخرجات ، بس تراه الموضوع مب سهل!!
    إن شاء يدرسوا الموضوع بسرعه ويحصلوا حلول ، الخريجين ينتظرون الوظائف!!
    الله يوفقهم إن شاء الله!!
     
  3. نسيم الشوق

    نسيم الشوق ¬°•| مجموعة تفاعل لأجل البريمي |•°¬

    نحن بعد نتظر وظائف
     

مشاركة هذه الصفحة