الشيزوفرينيا !!!!!!!!!!!!!

الموضوع في ',, البُريمِي لِلطِب والصَحة ,,' بواسطة الهاجس, بتاريخ ‏19 ماي 2011.

  1. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬




    [​IMG]



    الشِيزُوفْرِينيا وتسمى أيضًا انفصام الشخصية أو الفصام مرض عقلي خطير تصاحبه اضطرابات في التفكير لا يمكن التنبؤ بها.
    وتعني كلمة شيزوفرينيا انقسام العقل. وتشير إلى السلوك المميز للشيزوفرينيا، وهو الانسحاب من الواقع والتفكير بطرق غير منطقية ومشوشة. والمصطلح لا يعني أن المصاب له أكثر من شخصية.
    ومرض الشيزوفرينيا أحد أكثر الاضطرابات العقلية شيوعًا. معظم المرضى تبدو عليهم أعراض المرض من أواخر فترة المراهقة، وحتى منتصف العشرينيات. والرجال يظهر عليهم المرض مبكرًا أكثر من النساء، وأحيانًا يكون أشد خطورة.


    وكثير من مرضى الشيزوفرينيا يظهر عليهم الوهم ويتصرفون كما لو كانوا يعيشون في عالم خيالي. فقد يسمعون أصواتًا لا يسمعها الآخرون. وقد يعتقدون أن هذه الأصوات تحمل رسائل من أشخاص مهمين. والمصابون بالشيزوفرينيا غالبًا ما يعانون من اضطرابات في المزاج والسلوك، وبعض المرضى يبدو أنهم لا يشعرون بأية عواطف. لكن آخرين منهم يظهرون عواطف غير ملائمة، مثل الضحك في مواقف حزينة. ويبتعد بعض المرضى عن أُسَرهم وأصدقائهم، ويتحدثون أساسًا إلى أنفسهم أو إلى الأصوات التي يسمعونها دون غيرهم
    وبعض المرضى يتوهمون ان غيرهم من الناجحين هم أعداء لهم ويجب محاربتهم . وعندما يتم مواجهتهم بأخطائهم لا يعرفون مبررات لما اقترفوه .
    وغالبا المرضى يكون لا شخصية لهم يسيطر عليهم الغير . ويأمروهم بفعل اشياء قد تورطهم .وهم أحيانا يتورطون بأفعال فيها من تهديد امن الغير .


    ولا يعرف الأطباء سبب الإصابة بالشيزوفرينيا، وقد تكون العوامل الوراثية مسؤولة جزئيًا عن بعض الحالات.
    وتؤدي كيمياء الدماغ الشاذة دورًا أيضًا. فقد لوحظ أن نسبة بعض المواد الكيميائية التي تُسمى الناقلات العصبية والتي تسمح للخلايا العصبية باتصال بعضها ببعض، مرتفعة عند بعض المصابين بالشيزوفرينيا.
    وقبل الخمسينيات من القرن العشرين، كان يتعين على معظم المصابين بالشيزوفرينيا البقاء في المستشفيات العقلية. ومنذ ذلك الوقت اكتشف العلماء عقاقير توقف عمل الدوبامين، وهو ناقل عصبي، في خلايا عصبية معينة. وفي معظم الحالات، فإن هذه العقاقير لا تقضي على الشيزوفرينيا، لكنها غالبًا تقلل الأعراض؛ وبالتالي يستطيع المرضى مغادرة المستشفى. وبالإضافة إلى ذلك فإن العلاج النفسي، وبرامج إعادة التأهيل، يمكن أن تساعد المرضى على البقاء خارج المستشفى. وهناك عدد قليل من المرضى لا يستجيب للعلاج ويتعين عليهم البقاء في المستشفى.



    منقوووووووووول للفائدة​
     
  2. بنت هلي

    بنت هلي ¬°•| مُشرِفة سابقة |•°¬

    مشكووووووووور على الموضوع
    اللي يخصّ شريحة من الناس
    وما أقول غير الله يعينهم.
    وبغيت أضيف أنّه هالمرضى ياخذون
    نوع من أدوية العلاج النفسي المهدئة
    للأعصاب ،اسمها مضادات الأذهان.:00:
     
  3. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬


    تسلمي عالمرور الجميل
    أيضا
    تم تطوير دواء "كلوزابين" (Clozapine) من قبل شركة الأدوية السويسرية "ساندوز" للتغلب على الأعراض الجانبية السيئة للثورازين بينما يتم علاج انفصام الشخصية... وكلورابين الذي يؤثر في السيرونونين والدوبامين يسمح للمريض بأداء الوظائف الأخرى عادياً.

    لكن المرضى لايزالون في حاجة إلى علاج للتحدث خاصة إذا كانوا يعانون من الإصابة عدة سنوات. وعلى أي حال فنجاح كلوزابين يوضح، على الأقل، أن الذي يسمى بالمرض العقلي من الممكن علاجه جزئياً بالعقاقير. وبفضل هذا العلاج تمكن كثيرون من الذين يستخدمونه من التخلص من سنوات الجحيم كمرضى بانفصام الشخصية ليعيشوا حياة منتجة جديدة.

    أحدث كلوزابين تقدما كبيرا في علاج حالات الفصام ولا يستعمل هذا الدواء إلا تحت إشراف الطبيب النفسي وبعد إجراء فحوصات طبية كثيرة; صوره كامله للدم, تخطيط قلب, بالإضافة للفحص السريري نظرا لوجود أعراض جانبية خطرة(نادرة) ولكنها قد تكون مميتة إن أهملت .​
     
  4. عسولة كيوت

    عسولة كيوت ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    الله يجيرنا ويبعدنا من هالامراض (امراض العصر) الا بذكر الله تطمن القلوب والقران دواء لكل مرض
     
  5. عسولة كيوت

    عسولة كيوت ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    تقبلو مروري بالتوفيج لج:026:
     
  6. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬

    تسلمي عسولة
    لا هنتي ولا هان غاليج
    إن شاء الله
     

مشاركة هذه الصفحة