صيانة سفينة الانزال (الحلانيات) في الحوض الجاف بالدقم

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏17 ماي 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    صيانة سفينة الانزال (الحلانيات) في الحوض الجاف بالدقم
    بمناسبة تدشين المرحلة التشغيلية للحوض الجاف بالدقم قامت الشركة الوطنية للعبّارات هذا الأسبوع بإرسال سفينة الانزال (الحلانيات) التابعة لاسطول الشركة إلى الحوض الجاف وذلك للقيام بالصيانة الدورية للسفينة والتي تصل حمولتها نحو 833 طنا.
    تأتي خطوة الشركة الوطنية للعبارات بهدف الاستفادة من هذا المشروع الوطني الهام والذي يعتبر بمثابة إنجاز في غاية الأهمية في مجال صناعة النقل البحري، كما أنه إنجاز مهم بالنسبة للسلطنة نظرا لمردوده من حيث الأهمية الاقتصادية.
    واشار مهدي بن محمد العبدواني رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للعبارات بأن الحوض الجاف الجديد يمثل استثمارا مهما للسلطنة، وسوف يمنحها مركزا متميزا عالميا في مجال بناء وإصلاح السفن نتيجة الخدمات التي يقدمها سواء من حيث الصيانة أو التصنيع التي تتسم بدرجة عالية من المواصفات العالمية.
    وقال العبدواني: إن انطلاق العمل في الحوض الجاف بولاية الدقم يعتبر نقلة نوعية للصناعة البحرية في السلطنة وسيساهم دون أدنى شك في تقديم كافة الخدمات والتسهيلات لجميع أنواع السفن نظرا لما يتمتع به من مواصفات عالمية وتقنية حديثة، مما يعني دخول السلطنة بقوة وثقة في هذا المجال إلى مصاف الصناعة البحرية العالمية. كما ان الموقع الاستراتيجي الذي يتبؤه الحوض الجاف وانفتاحه على الخطوط الرئيسية للتجارة العالمية سيجعله وجهة مميزة للناقلات والمعدات البحرية العملاقة سواء كانت ناقلات النفط والغاز والسفن التجارية والسياحية وسفن المعدات وغيرها من القطع البحرية من مختلف الاحجام.
    وأضاف: لا تقتصر الأهمية الاقتصادية للحوض الجاف على الجانب العالمي فقط بل إن أهميته تزداد على الجانب المحلي، حيث هنالك العديد من الناقلات والسفن البحرية التي يمتلكها مواطنون ومستثمرون بالاضافة إلى الشركات العمانية البحرية، وبالتالي سيختصر هذا المشروع الوطني الجديد المزيد من الوقت والجهد في عمليات إجراء الصيانة الدورية لتلك السفن بعدما كان يتم الذهاب بها إلى الدول المجاورة وما يصاحبه من تكلفة إضافية.
    وأختتم العبدواني: نتطلع بأن تكون هناك شراكة حقيقية بين الشركة الوطنية للعبّارات وشركة عمان للحوض الجاف في مجال تقديم الدعم الفني واللوجستي للعبارات السريعة، خاصة وأن الشركتين مملوكة بالكامل لحكومة السلطنة.
     

مشاركة هذه الصفحة